Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عمياء قلبي الفصل الثانى عشر 12بقلم ميرا ابو الخير

رواية عمياء قلبي

 بقلم ميرا ابو الخير 

الفصل الثانى عشر 


جمال ببرود:  هتطلق سيلا دلوقتي وانا هاخدها عندي. 

قصي بصدمه وغضب:  انت بتقول ايههه. 

جمال ببرود:  ابدء يا شيخنا اجراءت الطلاق فورا. 

قصي بص لسيلا وهي كانت ساكته مش بتتكلم ولا بتقول حاجه. 

قصي اتقلبت ملامحه للغضب:  طلاق مش هطلق سيلا مراتي لحد اما اموت. 

جمال بتحدي:  وهي مش بتحبك وانت عارف ايه هتعيش معاك غصب عنها مثلا. 

قعد قدمه وحط رجل ع رجل:  ميخصكش يا جمال بيه انا مش لعبه تجوزهالي وتيجي تقولي هطلقها اطلقها انت شكلك كده خرفت ع كبر. 

جمال قام بغضب وطخخخخ. 

سيلا شهقت من الخوف واتخضت. 

جمال بتعب وحزن:  انا فعلا معرفتش اربيك بتحسبني ليه ع غلطه زمان لحد دلوقتي مانت اهو نسو''انجي وسكري. 

قصي بغضب جحيمي:  غلطةةةةةة موت امي بسببك غلطةةةةة لاقت مع اختها في سرير واحد غلطةةةةةةةة شلل امي وكسرتها غلطةةة اها''نتك ليهاااا غلطةةةةةة جرا ايههههه انت السبب في كل دا وموت اخويا عاصم انت السبب فيههههههه انت سبب كل حاجه حرمتني من امي ومن اخويا وجاي عايز تاخد حبيبتي مني البنت يلي اول مشوفتها نضفت عشانهاااااااااا. 

جمال بتعب مسك قلبه:  انا فعلا اناني وانت معاك حق بس ساعتها مكنتش واعي لاي حاجه. 

قصي دمعه نزلت منه غصب:  كدب كدب انت بتضحك ع نفسككك وعايزاني اصدقك. 

جمال لسه هيتكلم وقع من طوله. 

سيلا كانت مصدومه من يلي بتسمعه دا وسمعت صوت هبد. 

قصي جري علي ابوه وسنده: عفااااااف اطلبي الدكتوررررر بسرعةةةة. 

سند ابوه وسيلا بتمشي وراه والماذؤن مشي. 

بقلم ميرا ابوالخير. 

بعد ساعه. 

الدكتور:  لازم يرتاح يا باشا الضغط عالي عليه ويبعد عن اي ضغط. 

قصي بجمود: تمم. 

بص قصي علي ابوه ومشي راح اوضته. 

سيلا راحت وراه حست انه محتاج لها داخلت الاوضه: قصي. 

قصي بجمود:  عايزة تتطلقي يا سيلا مش كده. 

سيلا بحزن:  مش وقته. 

قصي بسخريه:  لا والله طب هنعمل ديل حلو اوي هسالك وتجوابي اوك عايزاني ولا لا. 

سيلا... لارد. 

قصي قرب ببرود:  انا حبيتك ومش اذ"يتك كنت معاكي لكن انتي يلي حولتي حبي ليكي لكر"ه من دلوقتي. 

سيلا بصدمه وعدم فهم:  قصدك ايه. 

قصي بسخريه:  ملكيش فيه يا مدام سيلا. 

سابها وخرج ورزع الباب بغضب وهي دموعها نزلت:  طب ماهو صح انا زعلانه ليه دلوقتي. 

بقلم ميرا ابوالخير. 


عند نهال. 

واخدين نهال وطلعوا شقه عتريس يلي وقف وماسك كرباج وسلك كهر"باء. 

عتريس بخبث وهو لابس جلبية بيضاء:  تعاليلي بقا يا حلوة. 

قرب وهي اترعبت:  هتعمل ايه يا عتريس. 

عتريس قرب ومسكها من شعرها:  هربيكي من الاول وجديد. 

نهال بالم لاقت حاجه علي التربيزة يلي جنبها مسكتها من غير م يحس وطخخخخ كسرتها علي دماغه وقع بالم ع الارض. 

عتريس بالم وغضب:  اه يا بنت الكلـ. ـب. 

جريت علي الباب الخلفي من المطبخ ونزلت جري ع الشقه يلي اختها فيها. 

مكنش موجود حد غير ست مسكت العصايا وضر''بتها ع دماغها وجريت تفك رهف:  يلا قومي بسرعه. 

رهف قامت وخرجوا من الباب الخلفي تحت اثر صراخ عتريس. 

عتريس من فوق وماسك دماغه:  الحقوووهمم بيهربوووا يا بهايمممم. 

نهال بتجري وماسكه في ايد اختها ورجالة عتريس وراهم. 

بقلم ميرا ابوالخير. 


عند قصي كان قاعد ع مكتبه في الشركه وسرحان في يلي بيحصله. 

السكرتيرة:  الباشا برا طالب يشوف حضرتك. 

قصي ببرود:  داخليه. 






خرجت وداخلت الباشا بيداخل بتكبر وبيقعد:  طبعا عارف جاي ليه. 

قصي ببرود:  اكيد عارف بس عايزك تعرف اني سايبك بمزاجي. 

الباشا بضحك سخريه: ههههه لا واعي اسمع بقا الصفقه الجايه هتاكل السوق كله ملكي انا وانت هتتنازل عنها. 

بقلم ميرا ابوالخير. 

قصي بسخريه:  شكلك اتجننت ع الاخر. 

الباشا طلع فديو. 

الباشا:  اتفرج كده علي الفديو دا هيعجبك اوي. 

قصي مسكه منه واتصدم دي سيلا وهي لابسه لبس عا''ري ومبتسمه. 

الباشا بسخريه:  اي رايك بقا لو نزل علي النت زوجه قصي المغربي وهي تغر"ي الكثيرين تؤ تؤ هتكون اكبر فضيحه. 

قصي كور ايده كسر الفون بغضب:  اه يا بن ال***. 

الباشا ببرود:  معاك سواد الليل تفكر تشاو يا صديقي اه وبالنسبه لسوزي انا اصلا مطلقها من تلت شهور وكانت سكرتيرة بس عندي تشاوو. 

خرج وقصي اخد مفاتيحه وطلع علي الفيلة. 

بقلم ميرا ابوالخير. 


في المخزن الخاص بقصي. 

طه بيكون اتفك هو واصحابه ورجالة قصي علي الارض مقت'ولين بسبب كثرة رجالة الباشا عليهم. 

نعيمه باحتضان:  نور عيني انت كويس. 

طه بغل:  بن ال*** هوريه هو وهي. 

نعيمه بخبث:  متشغلش بالك زمانه راح يقت"لها فاكر الفديو ايااه. 

طه بتذكر:  يلي سيلا كانت مع البنات وبتجهز عشان فرحها علي عاصم من زمن. 

نعيمه بمكر:  انا بقا فبر"كته ههه وزمانه مع قصي دلوقتي وهنشوف هيعمل ايه. 

طه بابتسامة خبيثه:  تعجبني دماغك. 

بقلم ميرا ابوالخير. 


سيلا كانت بتوكل جمال وهو بتعب:  سيلا. 

سيلا: نعم يا بابا. 

جمال بتعب:  خدي بالك من قصي هو اتغير عشانك انا عملت حجه الطلاق عشان يعترف انه بيحبك مش بيمتلكك. 

سيلا بحزن:  انا مش عارفه اعمل ايه لسه مشاعر عاصم جويا. 

جمال بابتسامة:  اكيد هتفضل مشاعره جواكي يا سيلا دا كان جوزك وحبيبك بس النصيب خالكي لقصي ومتنكريش انك معجبه وبتقربي منه وانك حاسه معه بالامان. 

سيلا بتنهيدة:  هفكر في كلام حضرتك يا بابا. 

جمال بحزن:  ياريت يسامحني محلتيش غيره دلوقتي. 

سيلا مسكت ايده:  هيسامحك يا بابا. 

جمال قعد بيفتكر كان بيعامل مراته ازاي. 






فلااااااش باااااااكككككك. 


صفاء ام قصي كان قصي لسه عنده 10 سنين وعاصم 6.

جمال ببرود وسكر: انتي ايه دا يا شيخه مقرفه اوي فوقي لنفسك شويه. 

صفاء بخوف:  حاضر بس متضر"بنيش يا جمال ابوس ايدك. 

جمال بيمسكها من شعرها:  اخلصييييييي غوري. 

زقها علي الارض وراح نام بسكر وبيهلوس. 


باااااااكككككك. 

بقلم ميرا ابوالخير. 


سوزي كانت قاعدة وقلبها بيدق لقصي وبتفكر في سره يلي معها:  ليه متحبنيش يا قصي ليه انا لا. 

دمعه نزلت منها:  انا اه ر"خيصه وزبا"لة بس بحبك انت. 

فتحت صورة ليه وليها مع بعض وابتسمت: هتبقا ليا يا قصي مش لغيري وايلا هفضح سرك. 


الباشا روح الفيلة بتاعته ولاقي صدمه قدمه:  يا بن الكلـ. ـب يا قصي. 

الظابط:  مطلوب القبض عليك بتهمة التجارة في المخد"رات ولاقنها في بيتك. 

الباشا: ايههههه. 


نهال كانت بتجري وماسكه ايد اختها سمعوا ضر"ب نار اتخضوا واستخبوا ورا الشجرة. 

نهال بتحضن اختها:  متخفيش. 

رهف بخوف؛  هو حصل ايه. 

نهال بتوتر وخوف: م مش عارفه. 

ظهر طيف شخص ما نهال بصدمه:  حازم. 

حازم لرجالته:  لموهم الاو*** دول. 

نهال طلعت تجري علي حازم وحضنته كانها لاقت الامان بتاعها. 

حازم بهدؤء:  هربتي ليه عاجبك كده. 

نهال بدموع ساكته. 

حازم شاور لرهف تيجي جت: اركبوا العربيه وانا جاي. 

نهال بخوف علي حازم: وانت. 

حازم ابتسم:  متقلقيش روحي وبس. 

ركبوا العربيه واحد حراسه حازم اخدهم علي شقه ما وحازم اتصرف مع عتريس ورجالته. 

بقلم ميرا ابوالخير. 

بعد ساعتين. 

نهال كانت قاعدة ومستنيه حازم وقلقانه عليه بيداخل بتجري عليه بخوف:  انت كويس. 

حازم بهدؤء:  تمم. 

نهال بحزن:  انا مش عارفه اعمل ايه. 

حازم بابتسامة: هقولك الحل. 

بص علي رهف. 

حازم: تتجوزيني يا رهف. 

نهال ورهف بصدمه: ايهههه. 

بقلم ميرا ابوالخير. 






سيلا كانت بتسرح بتفكيرها في قصي وبتبتسم تلاقي قررت تبدء معه من جديد. 

(انا ك ميرا هاين عليا اضر"ب سيلا يعني حلو معاكي تبهدليه اتقلب هتبقربي منه مفيش د"م.. احم نرجع للروايه.). 

قصي وصل الفيلة وطلع اوضته حدف فونه كسر المريا وفضل يكسر في الاوضه وكله غضب  سيلا بتسمع بتروح الاوضه وتفتح بتداخل بتلاقي ووو.. ااااااه.... 


                        الفصل الثالث عشر من هنا



تعليقات