Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الصغيرة التي هزت عرش الملك الفصل السابع عشر 17بقلم رؤي على

رواية الصغيرة التي هزت عرش الملك

 الفصل السابع عشر 17

بقلم رؤي على 
 

انهار حسام ولايعلم ماذا يفعل وكيف يتصرف وفجأة التفت الى ذلك المدمى وقال اكيد عملها حاجة توجه ونحوه وبدأ يكيل له الضربات بكل مكان في جسده حتى انهالت قواه 

كمال كفاية دا حيموت سيبو متوسخش ايدك هو كدا كدا اغمى عليه

حسام والله وديني ومااعبد لو طلع عاملها حاكة حخليه يتمنى الموت ولا يطولو

ثم القى نظرة الى تلك الفاقدة للوعي في غير عالم توجه نحوها حملها وركض مسرعا نحو السيارة وكانت امنيه تتبعه بخوف وفزع على صديقتها 

صعدت امنية في الخلف ووضعت راس ملاك على قدميها 

ونطلق حسام يسابق الريح وقلبه يرتعد خوفا على محبوبته وملاكه

كان يلتفت عليها بين الفينة والاخرى وعلامات القلق والخوف باينة عليه 

وصل الى المستشفى بوقت قياسي 

ترجل من السيارة وفتح الباب الخلفي وحملها بين يديه واضعا رأسها على صدره 

اصبح يركض ويستنجد 

ويصرخ فين الدكتوررررر بسرررررعة 

حضرت الممرضة ووضعها على الترولي وثم اخذها الى غرفة المعاينة

حضر الدكتور وبدأ بالمعاينة اصاب الدكتور الشك فقال هي الانسة شكلها اتعرضت لاعتداء

امنية اه صح احنا كونا مخطوفين وحضرة الضابط انقذنا

الدكتور بعملية تمام احنا لازم نبلغ البليس

حسام وبغضب شوف مالها الاول وانا حتكفل بكل حاجة

بس شوف مالها دي مغمى عليها

وكمان كانت بتشتكي من الم في وسطها هي كان حصلها قبل كدة مرة وظاهر اهملتو 

الدكتور اخبر الممرضة بوضع واعطائها ابرة مهدئة

بدا الدكتور بفحص ملاك مكان وسطها وهذا جعل حسام كالثور الهائج قال بصوت جوهري انت بتعمل ايه

الدكتور بكشف عليها وكاد يعاود ان يضع يده على وسطها لم يحس الا وهو ملقى على الارض

حسام اياك تلمسها لحسن وديني اقطع صوابعك

الدكتور وبخوف بس لازم اكشف علشان اعرف فيها ايه

حسام وقد جز على أسنانه وعيونه تطلق الشرر وهي المستشفى مفيش فيها دكتورة 

الدكتور وبتلعثم حححاضر يافندم الي تشوفو 

خرجت الممرضة مسرعة بعد ان امرها الدكتور بأحضار الدكتورة ايمان

بعد ان حضرت عرفت عن نفسها هي دكتورة حسنة المضهر والشكل يتراوح عمرها ٤٥ سنة

الدكتورة اهدة يااستاذ خليني اكشف وبلاش الخوف ان شاء الله كل حاجة حتبقى تمام

بدأت الدكتورة وبعد ان شرح لها الدكتور مااصابها وما تعرضت له تلك الملاك 

وبعد ان خرج الدكتور لخوفة من ذلك الوحش

الدكتورة احنا لازم نعمل ليها تحليل دم وسونار علشان نطمن اي سبب الوجع والالم الي يجيلها

وكمان لازم تتعرض لدكتورة نسائية علشان انت عارف

حسام وقت اومأ برأسة 

وفجأه انفتح باب الغرفة ودخلت والدة ملاك تبكي مالها بنتي قولولي حصلها ايه

كادت امنية ان تتكلم لكن حسام تولى الكلام وغمز لأمنية 

حسام متخافيش يافندم هي جالها الم في وسطعها وبعدين اغمى عليها في الكلية وانا وامنية جبناها هنا

مديحة وبأستغراب انت اي الي جابك للكلية 

حسام اصل انتي متعرفيش اني انا الضابط المسؤول عن حماية عائلة الوزير زي ماانتي عارفة

ام ملاك وببكاء على مااصاب ابنتها 

هي كانت بتتوجع ومقبلتش تروح الدكتور 

حسام وبذهول يعني دي مش اول مرة 

مديحة لا من ساعة الحادثة وبيجيلها الم جامد بس كانت تاخذ مسكنات وتقول دا بسبب الخبطة وكلها يومين ويروح لحالوا

بدأت ملاك تتململ في فراشها وفتحت عيونها بتعب واول ماوجهت نظرها كان الى عيني ذالك العاشق الولهان كاد ان يقفر ويضعها داخل ضلوعه لكن تراجع في اللحضة الاخيرة

فقال بلهة انتي كويسة اومأت برأسها

مديحة الف سلامة عليكي كدا ياملاك كدا تعملي في مامتك

ليه عملتي فيا كدا انا مش حستحمل يحصلك حاجة

ليه مش تسمعي الكلام

ملاك وبدموع اسفة ياماما انا مكنتش عارفة ان الالم حيرجع تاني 

وهنا رن هاتف حسام الو ايو ياكمال انت بتتكلم جد

كمال ايو ياحسام احنا قبضنا عليه في المطار وفعلا كان عايز يهرب انت لازم تجي حالاً

حسام اغلق الهاتف انا لازم امشي حالا 

خرج واشار الى امنية ان تأتي

بصي ياانسة امنية انا لازم امشي وهخلي حرس ليكي يوقفوا جمب الباب علشان اطمن عليكو

وكمان عايز خدمة منك 

امنية اتفضل

حسام انا عايز لما تطلع التحاليل تطمنيني

علشان انا خايف جدا عليها اول متطلع اتصلي بيا اتفقنا 

امنية اتفقنا بس ممكن سؤال

حسام اتفضلي 

هو انت حقيقي بتحبها اصل ملك حساسة جدا ومش عايزاها تتعلق فيك ولوانت مش نيتك سليمة اسفة بس هي زي اختي وبحبها وبخاف على مشاعرها لو انت عايز تلعب وتقضي وقت فأرجوك شفلك حد تاني 

حسام انا مش بس بحبها انا بتنفسها انا بعشقها دي ملكت روحي وكياني ومتخافيش انا مش بلعب بمشاعرها وعمري مكان قصدي الي في بالك 

امنية. انا كدا اطمنت ومتخافش اول متطلع التحاليل اتصل بيك

حسام وانا اعتمد عليكِ

ذهب حسام إلى وجهته الى المطار الذي قبض فيه على يحيى مدير وزير الداخلية 

وملاك خذوها وبدأت تعمل كل التحاليل والفحوصات الي قالت عليها الدكتورة

واكيد حسام اقبل ميروح اتفق مع الدكتورة انو ميقلش لام ملاك كانت مخطوفة وتم الاعتداء عليها واي نتيجة تظهر متقلهاش ليها

كانت مديحة منهارة على بنتها وبسبب خوفها ارتفع الضغط عندها والدكتورة ادتها علاج علشان ينزل وقلتلها لازم ترتاح 

وامنية كمان قالت لها مفيش داعي تيجي هي حتكون جمب ملاك ودي كانت فرصة علشان متعرفش الي حصل لبنتها

دخلت ملاك غرفة الدكتورة النسائية بعد مشرحت ليها الدكتورة علشان يطمنو عليها والحمدو لله طلعت سليمة ولسة بنت 

بس كان في رضوض في جسمها ولان ملاك جسمها حساس فأي خبطة او مسكة ايد قوية بتعلم على جسمها وبتزرق

خرجت ملاك وامنية فرحانة علشان صاحبتها 

واتصلت بحسام علشان تطمنوا وهو فرح جامد وحمد ربو

بس امنية قالتلو ان هما لسا مكملوش التحاليل وطلب منها كمان تطمنوا بعد ميكملوا وهي وافقت 

وبعد ساعة من الفحص والتدقيق ظهرت النتيجة وكانت..........؟ 


حسام انتي بتتكلمي جد ياانسة امنية طب الحمدو لله بس طمنيني على بقية التحاليل. 

اغلق حسام هاتفة وتوجة الى المطار وبعد ان وصل استقبلة كمال ووصلو للغرفة الي يحيى محجوز فيها

اول مادخل 

يحيى وقف مكانش متوقع ان يشوفو 

انت بتعمل ايه هنا

حسام انا قدرك المستعجل انت فاكر انتي مكنتش اعرف اي الي بتعملوا ولا كنت مفكر اني نايم على وذاني انا فاهمك من اول يوم دخلت في الفيلا هو انت فاكرني غبي بس انا سبتك علشان اوقعك يا خاين العيش والملح 

يحيى انا معملتش حاجة

حسام هههههه لا ضحكتي ياشقي انا عارف مش انت بس قريب جدا حتكون معاهم في نفس الزنزانة يابابا

يلا خذوا على البوكس وعايزو يتروق دا الضيف بتاعنا ولازم نكرموا 

حسام اخذتو كل الي معاه

كمال ايوه 

حسام ولقيتو ايه معاه

كمال الموبايل والبسبور والبطاقة وفلوس 

حسام تمام يلا احنا ورانا شغل كتير جدا 

كمال يلا وكمان لازم نبعت حراسة جامدة للوزير وعيلتو تحسبا لاي طارئ

تمام 

لحق حسام وكمال يحيى لبدأ التحقيق 

بعد ان وصلا ترجلا من السيارة ودخلا مبنى المخابرات علشان التحقيق 

وفعلا كان حسام متأكد من شكوكو بيحيى وخيانتو للوزير 

وكمان بعد الضغط عليه 

بطريقة حسام يعني كم بوكس على وشو على كسر في مناخيرو يني من الحجات دي 😁😁

وبعد من نهارت قوة يحيى اعترف على الناس الي استخدمتو وسيلة لقتل الوزير بعد ما اغرتو بمنصب كبير في الدولة ورصيد عالي في بنك وكمان حماية عائلته في حالة الامساك به 

حسام هااا في حاجة تانة ولة اكمل 

يحيى وهو يلهث ويكاد يغمى عليه نتيجة الضرب المبرح الذي تعرض له

لا انا حتكلم على كل حاجة بس عايز الامان ليا والعيلتي دي ناس قادرة ويمكن يقتلوني انا وعيلتي في اي لحضة

حسام انت حتتشرط كمان

بس ماشي لان عيلتك ملهاش دخل في وساختك 

يحيى وقد طأطأ راسه خجلا على مافعله 

المهمة كانت مش بس الهدف منها ان الوزير يعتزل عن منصبو لا وكمان انت لانك واقف في طريقهم والحيطة الواقفة في وشهم عن طريق الانسة ملاك

حسام وبدهشة انت بتقول ايه

ملاك يعنى هم خططو يخطفو ملاك مش بس بنت الوزير 

يحيى ايوه دا الي حصل 

دا مش بس عايزيك تبعد عن شغلهم لاوكمان تكون معاهم 

حسام انا اخون بلدي علشان شوية الزبالة دية بس وديني لخليهم يعفنو في السجن

وبعد ان اكمل التحقيق وضع حراسة مكثفة على زنزانتو لانو اعترف بكل الي مشتركين في العمليه من محاولة اغتيال الوزير لخطف بنتو وملاك


رن هاتف حسام احس بأرتجافة في قلبه ولايعرف سبب هذه الرجفة والخوف

الو ايوة ياانسة

امنية وبشهقات الحق ياحسام 

سقط الموبايل من يده وجثى على ركبته وصرخ بصوت يملاه الالم على ملاكه 

خرج مسرع كالصاروخ يتسابق مع عقارب الساعة اصبح كالتائه والضائع

لاياربي الا ملاكي ارجوك

خد من عمري وديها يارب احفظها كان يدعي والعبرات تتساقط على وجهه 

اتصل بشقيقته وامرها بالذهاب وامها للمستشفى بسبب انهيار والده ملاك من هول الخبر...... 

وصل حسام واصبحت قدماه لاتعينه على المشي وكأنه يمشي على جمر حارق 

وصل ووجد امنية تبكي حسرة على رفيقة دربها

حسام حصلها ايه........ 

امنيه انتكست مرة ثانية ورجع الالم اكتر من الاول واغمى عليها وهي تعبانه جدا وجسمها ضعيف 

وكمان 😭😭😭😭😭😭😭😭😭

ملاك طلع عندها فشل كلوي 

وبمرحلة متقدمة علشان كدا كان الالم بيجيلها

ولازم تعمل عمليه فوراً علشان هي تعبانه جدا 

بس بس 

حسام وبدموع وثوران بس ايه انطقي مفيش متبرع ودا ودا يعتبر نهايه.......... 

صرخ حسام صرخة مدوية ودخل الغرفة وكانت ملاك قد شحب لونها ويرى ذلك القناع على وجهها لانها واجهت صعوبة في التنفس وتلك المحاليل التي تغزو يدها وتسري في عروقها

بكى حسام على حب الذي اوشك على النهايه قبل بدايته

💔💔💔💔💔💔

جلس على الارض امامها وامسك يديها الصغيرة وبدأ يبكي ويقبلها ويكلمها 

ملاك ملاك ياروحي ليه عايزة تبعدي عني ملاكي انتي حتستسلمي بالسهوله دي 

انا مقدرششش على بعدك ياروحي والله انا ممكن اموت لو تبعدي عني 

ملاك اصحي ملاك انا حاسس اني بنهار معاكي

اوعي تسبيني

طب طب افتحي عينك عايز اشوف عيونك وحشتيني 

وحشني كل حاجة فيكي لي عايزة تبعدي وتسبيني وحشتني ضحكتك وغمازتك طب قومي انا مش مستحمل اشوفك كدا والله انا حاس اني روحي بتطلع مني 

يارب متخلهاش تبعد عني انا

مصدقت لقيتها يارب لو كان المرض بيتاخذ شيلو منها وحطو فيا هي اضعف من انها يصيبها المرض يارب شيل من عمري ودهولها انشالله عمري كلو بكى حسام وكانت هذه اول مرة ينهار فيها بهذه الطريقة الموجعة وامام انظار والدته وليلى التي بكت على شقيقها هي لم تكن تعرف انه يحبها لهذا الحد

الفت وببكاء قوم ياحسام قوم ياضنايا امسح دموعك انت لازم تكون اقوى من كدا اوعى تضعف بالطريقة دي 

حسام وكان يتعالى صوت نحيبه على محبوبته

امي هي دي الي دخلت قلبي وغيرت حياتي...... 

هي الي رسمت الضحكة على شفايفي....... 

هي الشقلبت كياني وخلت ليها معنى بعد مكانت حياتي جد وشغل وبس

دي دي خلتني زي العيل المراهق 

الي اول مرة يحب ويتشعلق بالحب 

انا حتجنن ياامي انا لو حصلها حاجة والله يجرالي حاجة معرفش اكمل حياتي انا اموت 

🥺🥺🥺🥺🥺🥺🥺

الفت بعد الشر عنك ياابني لي بتقول كدا بلاش الكلام دا وحيات غلاوتي عندك متحرقش قلبي عليك ياحببيبي قوم علشان تكون جمبها لو بتحبها لازم تكون قوي علشانها لازم تكون الحيطة الي تتسند عليها لان ضعفك دا حيخليها تضعف اكتر من كدا قوم ياابني 

وخليني اروح اشوف المسكينة مامتها يمكن فاقت بعد الصدمة الي حصلتلها قوم الله يكرمك

خرجت الفت وذهبت للغرفة المجاورة التي تنام فيها والده ملاك جلست جوارها 

بعد ربع ساعة استيقضت مديحة وهي فزعة بنتي فين بنتي ملاااااااااك بنتي

الفت بس الله الرحمن الرحيم 

اهدي ياستي 

مديحة وببكاء وبدموع تتسابق على وجنتيها 

بنتي يامدام الفت بنتي بضيع مني 💔💔💔💔🥺🥺🥺🥺

اعمل ايه قليلي اعمل ايه وانا شايفاها بتضيع وعايزة تسبني زي بباها 

انا لسه من مكسوره من موت بباها وبعدو عننا

هي متستحقش كل دا هي لسه صغيرة دي لسه يدوب بتحقق حلمها

ليه يارب انا مش حمل فراق بنتي 

يارب ارحمها وشفيها يارب خد كل صحتي وديلها لاخذ كل عمري وخليها يارب انا مقدرش على فراق بنتي ونور عيني 

انا انا 😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭

ودخلت مديحة بنوبه بكاء مزقت قلب الفت التي جلست تحتضنها وتواسيها على مااصاب ابنتها........... 


...... 

حسام وقد بقى يجلس قربها وبعد ان دخلت الدكتورة ايمان 

فز واقفا وهو يتوسل بها 

وكأنها حبل نجاة متمسك بها 

الدكتورة اهدى ياافندم 

ارجوكي قولي انها حتبقى كويسة وتكمل حياتها قولي انها تعبانه وحتفوق وتصحى وتخرج من المستشفى

ارجوكي يادكتورة ردي عليا 


الدكتورة لاحول ولاقوة الا بالله ارجوك اهدة شويه انت لازم تبقى اقوى من كدا 

دا امتحان من ربك لاختبار صبرك وايمانك 

حسام وبدموع تترقرق في عينيه انا عمري مكنت ضعيف بالشكل دا واكيد ربنا مش بيكرهني علشان يخليني في الموقف دا 

دي الانسانه الوحيدة الي ملكت قلبي وروحي ازي عايزة اكون قوي وانا بشوفها ضعيفة وبتموت قدامي وشبابه بيضيع 

الدكتورة ادعي ربنا يقومها بالسلامة ادعي يااستاذ ادعي من كل قلبك ان نحصل على متبرع في اقرب وقت ادعي

حسام يارب يارب

بس اشرحيلي حالتها ارجوكي

الدكتورة هي عندها فشل كلوي وتقريبا الكليتين تبعها تعبنات جدا وواصلين درجة التوقف ودا الي يسببلها الاغماء والصعوبة في التنفس

ولازم نعملها عمليه فأقرب وقت لان حالتها بتتأزم ومنكرش ولل اكذب عليك الوقت مش في صالحنا لاننا كل مااتأخرنا مل مافرصتها بالنجاة حتقل اكتر

على العموم انا كمان حتصل بكدا مستشفى علشان اشوف اذا كان في متبرع 

يلا استأذن انا بقا

حسام ملاك حببتي فوقي علشان خاطري فوقي وريحي قلبي المجروح😞😞😞😞

وهنا احست ملاك بشخص بكلمعا ويتوسلها ان تفتح عينيها 

وبصعوبة استطاعت ان تفتحهما. 

حسام وبلهفة ملاك ملاك ياروحي انتي صحيتي 

ملاك وبدموع صح ياحسام الي قالتو الدكتورة صح مش كدا 

انا بموت كلمني

حسام وقد انهار تماما وقام بأحتضانها وادخالها داخل صدره 

يحاول ان يخفيها داخل صدره 

متقليش كدا مش حسمح بكدا حتى لو كلفني دا حياتي

اوعي تقولي كدا تاني لوعي

انا مش حتخلى عنك بالسهولة دي بدا ابدا

ملاك مسبنيش ياحسام اوعى تتخلى عني انا انا انا...... 

حسام عازية تقولي ايه ياح حياه وروح حسام من جوة انت متعرفيش انا بحبك ازي انا لو اطول اديكي عمري مش حستنا لحظة وحدة حتى لو فيها موتي

ملاك بعد الشر عنك......؟ 

حسام ان انتي انتي بتخافي عليا ياملاكي

ملاك وهي داخل احضانة انا انا

حسام انتي ايه

ملاك انا بحبك ياحسام ولاعمري حبيت حد في حياتي غيرك انت اول شخص بحس جمبو بالراحة 

والامان 

حسام وقد تهللت اساريرة

بجد ياملاك بجد انتي بتحبيني زي مابحبك وبموت فيكي ياروحي

وملاك وقد نظرت للاسفل بخجل 

ايو بحبك من ساعة ماشفتك اول مرة حبيتك من ساعة ماالتقت عيني في عينك 

اوت اول شخص قلبي يدق ليه

واول شخص بدعي ربنا يديني حتى لو اسبوع شهر علشان اكون جوة قلبو وروحو ودا حيكفيني ويخليني اموت وانا مرتاحة وانا جوة حضنك

حسام بعد الشر متقوليش كدا اوعي اوعي ياملاك

انا مش حسيبك ياقلبي مش حتخلى عنك ابدا ابدا

اوعي تستسلمي بطريقة دي انتي لازم تحاربي لو مش علشاني انا يبقا علشان مامتك الي حالتها تبكي الصخر الرجوكي لازم تكوني قوية

لازم

وفجأة داهمها الالم وهي داخل احضانة

تمسكت به بقوة ونزلت عبراتها من شدة الالم 

حسام مالك ياملاك مالك فيكي ايه انت بتتوجعي 

كانت ملاك تتمسك به بقوة كأنه طوق نجاة 

ملاك مسبنيش ياحسام انا بتوجع اقوي

شدد في احضانه عليها لكي يشعرها بالامان وانه موجود ولن يخذلها ويتركها ودقاىق وستكانت بين احضانة ابعدها وحاول افاقتها لكن... ...... 

صرخ حسام من اعماق اعماقه 

ملااااااااااااااااااااااك

                        الفصل الثامن عشر من هنا

لقراة باقي الفصول اضغط هنا






تعليقات