Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية النصيب الفصل الخامس 5بقلم فاطمه سعيد


روايه النصيب الجميل ♥️
بقلم فاطمه سعيد 
الفصل الخامس 



فجاه حمزة لقي وعد مرميه علي الارض
حمزة بدموع : وعد فوقي ياوعد انا اسف ياحبيبتي 
   *قام حمزة بحملها والصعود الي الاعلي 
حمزة هو وشايل وعد بيخبط علي الباب 
عهد : ايه ده وعد حبيبتي مالها عملت ايه فيها ياحمزه
حمزة بدموع : مش وقته الكلام ده ياعهد يلا افتحي باب الاوضه بسرعه 
عهد : اه ايوة صح حاضر حاضر
 *قام حمزه باانزالها علي سريرها وجلس بجانبها
وماسك ايدها 
عهد : هاتي كوبايه مايه بسرعه
عهد بحزن : حاضر 





حمزة لوعد : انا اسف ياحبيبتي حقك عليا والله العظيم ده من خوفي عليكي انا هقولك الكلام ده وانا عارف انك مش سامعاني اني انا بحبك  واللي حصل ده والله العظيم من خوفي عليكي مش عايزك تتأذي او تحصل معاكي حاجه وحشه لسمح الله انا اموت فيها والله حقك عليا انتي بنتي ياوعد مش بس حبيبتي
عهد : المايه ياحمزه 
*مسك حمزة الكوبايه وسند وعد هو وعهد وبيشربها مافيش فايده مش بتصحي قام رش شويه مايه في وشها فاقت واول ماشافت حمزة قعدت تبكي بحرقه 
_* اللي مانعرفهوش ان وعد مش بتتحمل اي شخص ايا كان يزعقلها او يشخط فيها

حمزة بااسف : انا اسف ياوعد بس انا قلقت عليكي 
وعد بعياط وزعيق : وده مش يديك الحق انك تزعقلي 
حمزة بنرفزة : انا هسكت علي صوتك العالي ده علشان حالتك لكن لو اتكررت تاني انتي عارفه ايه اللي هيحصل 
  *وخرج حمزة وهو متعصب وهو وخارج من باب منزل وعد شافه جمال 
جمال : مالك ياحمزة وفي ايه مامتك قلتلي انك كنت شايل وعد وهي مغمي عليها 
حمزه:  معلش ياجمال انا نازل دلوقتي وانت ادخل اسالها جوه ايه اللي حصل ومشي 
  *جمال دخل الاوضه بتاعت البنات 
جمال بجانب وعد : ايه فيه ياحبيبتي مالك واغمي عليكي ليه قلقتيني عليكي
وعد : وهي تمسح دموعها ماتقلقش ياجيمي انا تمام الحمدلله هو بس علشان  ممكن مااكلتش كويس حصل معايا كده
جمال : هعمل نفسي مصدقك ياوعد طيب  ياحبيبتي عايزة حاجة
وعد : لا ياحبيبي عايزاك بخير يارب
جمال : تمام يلا ياحبايبي تصبحو علي خير يارب
 
  _   بالاسفل في منزل حمزة 
فتح الباب بغضب 
جميله : ايه مالك ياحمزة هي وعد كويسه
حمزة : بصوت عالي نسبيا كويسه كويسه 
محمود والد حمزة : عيب ياولد تعلي صوتك علي والدتك وثانيا كفايه عصبيتك علي وعد كل شويه دي علي الفاضي والمليان




حمزة : بحبها يابابا وخايف عليها 
محمود : بتحبها تحافظ عليها لحد ماتكبر  وتبقي من نصيبك لكن كل شويه زعيق وخناق معاها ماينفعش وعد هي وعهد يعتبر احنا اللي ربناهم مع جمال بعد ماالمرحومه والدتهم مااتوفت بعد مااتولدو 
وانا مااحبش صديقي الوحيد واخويا يزعل مننا  بسبب اسلوبك ده وبعدين هي عملت ايه راحت لصحبتها ومش لحالها هي واختها اجرمت 
حمزة : لا يابابا مااجرمتش انها تروح لصاحبتها
اجرمت لما ماقلتليش 
محمود : واستاذنت باباها انت مش وصي عليها 
حمزة : لا بقا وصي عليها ولو عملت حاجه زي كده تاني هتشوف مني وش تاني وحتي لو هي رفضت او لا برضاها غصب عنها انا وصي عليها في كل حاجه
جميله : بس ياجماعه صلوا علي النبي 
محمود وحمزه : عليه افضل الصلاه والسلام
جميله : انت غلطان ياحمزة ايوة غلطان عارف ليه علشان هي جات وفضلت مستنياك وقت طويل علشان تستأذنك وحضرتك اللي ماجيتش وكانت خايفه تروح وصاحبتها كانت تعبانه اوي فاانا قولتلها روحي ياحبيبتي ومتخافيش وسمعت كلامي 
حمزة ساكت ومش بيتكلم وبعدين سابهم ودخل اوضته 
       *حمزة في اوضته بيكلم نفسه 
 عقله _شوفت اهو انت اللي غلطت ماهي استنتك وانت اللي اتاخرت ومش كانت عايزة تطلع غير لما تستاذنك ومامتك هي اللي قالتلها تروح 
هو _ لا كانت استنت لحد ماجيت 
عقله _ انت خنيق اوي وفيها ايه يعني مااختها كانت معاها انت لازم تعتذر وتصالحها 
هو_ لا طبعا مش مصالح حد انا 
عقله _هتصالحها ورجلك فوق رقبتك
هو_ هصالحها 







              _بالاعلي عند وعد 
وعد ببكاء : هي تحتضنها عهد شوفتي ياعهد بيزعقلي ازاي 
عهد : معلش ياوعد بس هو كان خايف وده كان من خوفه وقلقه عليكي 
وعد ببكاء اكتر : بس انا مش بحب حد يزعقلي انا لازم يبقي عندي كرير 
عهد بضحك : نامي ياوعد مش ناقصه جنانك اخر الليل ده في مدرسه الصبح 
وعد : تصبحي علي جنه ياعهد 
عهد : وانتي من اهلها يارب
           _  في الصباح _
   _وعد صحيت وبتحسس جمبها علي السرير ملقتش عهد وطبعا هي مش مركزة ولا شايفه حاجه خالص فلبست اسدالها ورايحه تتوضي علشان تصلي الصبح 
اتوضت وصلت وبعد ماخلصت رجعت الاوضه لقتها متزينه وفيها بلالين ويافطه مكتوب انا اسف 
  *الزينه كانت قاعده اول ماصحيت بس هي بتصحي فاقده الوعي😂
وعد باانبهار : وااااااااو وفضلت تصرخ دخل حمزة ومعاه شوكلاته كتيره من اللي بتحبها وعد وهو مبتسم لفرحتها  وقالها : انا اسف ياوعد 
  *وعد فضلت تضحك ومبسوطه جدا وفجاه كده : صرخت
فدخلت عهد هي وباباها جمال
جمال بيضحك عليها : مخلف هبله ياربي 
عهد : ايه في ايه بتصرخي ليه 





وعد بدموع لحمزة  :اااااانت ازاي دخلت شوفتني انا ونايمه وكمان من غير الحجاب 
حمزة فضل يضحك وضربها علي راسها وقالها : هبله  وكمان مجنونه
وعد بدموع : وكمان بتضحك 
عهد بضحك هي الاخري : اصل يااغبي خلق الله حمزة جيه الصبح الساعه 5 الصبح واداني الحاجات دي وانا علقتها وبابا كمان عارف ولاننا عارفين انك اول مابتصحي بتلبسي اسدالك علطول وكمان مصابه بالعمي😂 اول مافضلتي  تضحكي بصوت حمزة دخل بس هو ده كل اللي حصل ياهبله 
وعد لوالدها : صح الكلام ده ياجيمي 
جمال :صح يامجنونه انا طالع بره من المجنونه دي
وعد بابتسامه : شكرا ياحمزة بجد شكرا
حمزة : اولا مافيش شكر مش انتي بتقولي مابحبش حد قريب مني يشكرني وانا كمان مش بحب حد قريب مني يشكرني
 _ها مسمحاني
وعد  تهز راسها 
حمزة : لا عايز اسمعها 
وعد : مسمحاك ياحمزة
حمزة بفرحه : طيب الحمدلله 
ويلا البسوا علشان اوصلكم في طريقي 
وخدي ياوعد الشوكلت دي وماتديش عهد ولا حته منها
عهد : هنشوف ده اذا كان ماهكولهاش كلها
حمزة بضحك : انا هنزل البس واستناكم تحت 
وعد وعهد: تمام 
وعد بفرحه : لعهد انا مبسوطه مبسوطه اوي
عهد بفرحه لا اختها: ربنا يبسطك ياحبيبتي كمان وكمان 
ويلا نلبس علشان نفطر وننزل 
وعد : يلا 


                  الفصل السادس من هنا

تعليقات