Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشقتها الفصل الثالث 3 بقلم ريماس محمد


رواية عشقتها 
بقلم ريماس محمد
الفصل الثالث 


احمد راح مسك مريم من شعره جامد الدرجت انها حست ان شعره هايتخلع في ايدو


مريم بدموع حولت تدريها ابعد عني انتا اتجننت

احمد هتشوفي  الجنان علي  اصلو لومنظبتيش  وعتزرتي 

مريم ده بعدك مش هعتزر مهم عملت

احمد اتجنن اكتر

علي  احمد سبها انت ازاي تمسكها كده ابعد عنه

دعاء خلاص يبني محصلش حاجه سبها دي اخته وضربهته محصلش حاجه 

احمد المشكله مش مشكلته مع ياسمين بس المشكله انها فعلآ بقت مبتسمعش الكلام وعايزه تتربه من اول وجديد
مريم بعصبيه انا متربيه غصب عنك وعن  اختك 
احمد اتعصب جدآمن رده علي بي الطريقها دي 
احمد بعصبياا وعيونو  بطلع ناااار بتقولي ايه عيدي  القلتي كده مريم خافت جدآ ومقدرتش ترد
الكل لحظ ان احمد كمان لحظه  وهيموت مريم
محمد ابو مريم مريم خلاص اعتزري وخلصينا 
مريم ابدآ مش هعتزر هي مفرود تعتزر مش انا 
وفاء ام مريم انتي يازفت اعتزري من بنت عمك وبن عمك كمان ياله 
مريم مهم تعملو  مش هعتزر من حد ولاهو ولااخته

احمد اتعصب جدا لان مريم اتكلمت عليه كنو وحد غريب وخصوصن لمه قالة حد 

كل ده وايدو  لسه مسكه شعر مريم اوي وكل ميتعصب يشد علي اكتر
الدرجت ان الطرح وقعت من علي شعره

احمد خلاص جااب اخرو من مريم وقام مسكه جامد من وشها مريم وشه كله احمر ومقدرتش تخبي دمعه من الوجع الان كان بيشد علي وشها اوي

الكل حول يخلي يسبه معاده جدو البتابع وسااااكت تمامن 
احمد محدش يدخل الظهر انك فعلآ محتاجه تتربي من اول وجديد
مريم مش قدره ترد من الوجع والخوف 

وفجاا دخلت وحده بشعره ولبسه لبس فاضح اكتر مامدري   

هاااي ياجمعاا ايه هوان جات في وقت غير مناسب ولايه 

وخيرآ احمد ساب مريم وهو متعصب ونفسو كان يموتها في ايدي لوله الجت

لحظه بقا كده دي تبقا ساره خطيبت  احمد الي فاكر نفسو بيحبها تعلو هفهمك في الجاي 

ساره هااي محدش بيقبلها خااالص اله وحده بس اكيد عرفتوه

ياسمين ازيك ياساره وحشتيني اوي بقلك كتير مجتيش عندنا ليه 

ساره معلش والله ياقلبي غصب عني هعمل ايه كل مقول الاخوكي يقلي بعدين
الكل بيبصله وهما مديقن منه ومن لبسه وكميت الميكب الرهيبه الي علي وشه  هي بتغير من مريم اوووي علشان مريم احلا منها بكتييرر وعلشان كده هي وياسمين بيحولو يعملو مشاكل لمريم نرجع بقا

ساره ازيك ياجدو 
الجد من غير نفس اهلآ يابنتي

ساره ازيكو كلكو هاي
 
الكل منغير نفس اهلآ
ورحت لمت احمد الوقف جمب مريم 

ساره حبيبي وحشتني اوي ورحت حضنتوو قدام الكل 





احمد بعده عنو بسرع 

انتي اتجنانتي اي التصرف ده 

ساره في اي يااحمد انتا خطيبي وهتبقا جوزي عادي يعني

ساره وبتحول تغيز مريم مش صح يامريومه 

مريم بتبصله من فوق التحت بقرف معرفش 

ساره ايه ياقلبي عمرك مجربتي 

هباااا بقا احمد وشو جاااااب الوان

احمد اي البتقلي ده احترمي نفسك اي عمرها مجربت دي 
ساره بخوف من نظرات احمد انا مقصتش حاجه والله ياحبيبي 

احمد انتي اي الجابك هنا 

قالت بخوف وضح عليه من  احمد اصل انتا مبتردش علي مبيلك خفت ليكون في حاجه علشان كده جيت اشوفك 

احمد وانتي من امتا وبتتصرفي كده

ساره بخبث اي يااحمد كل ده علشان خفت عليك وجيت اطمن

ودخلت ياسمين في ايه يابيه يعني لمه تجي ده هيبقا بته 

احمد وانتي مالك شي ميخصكيش وبعدين مرحتيش مدرستك ليه
ياسمين بسبب الحصل يعني انتا مش عارف

ساره بخبث هوايه الحصل

وبصت لمريم اي ده يامريم هو انتي كنتي بتعيطي وبعدين ليه شعرك مدبهدل كده وطرحتك وقع علي الارض
مريم حست بكسره في نفسه لان احمد عمل فيه كده ومحدش من ابوه اوامه دافع عنه ولحتا جده علشان كده قرارة انه متكلمش حد فيهم تاني 
مريم حست ان ساره بتكلمه ولسه مريم هترد

احمد هوانتي مالك ياساره ده شي ميخصكيش 
ساره حست ان هو  كسفه وكانت هتولع  من مريم
مريم بصتلهم كلهم بصت عتاب وزعل بس بصت  لي احمد بصت قرف جننتووو

مريم طلعت علي اضته من غير متكلم حد وفي  
فضلت ساره تحت محدش طيقه احتا احمد مكنش طيقه غير طبعن ياسمين حبيبته 
احمد يلا بضيق يلا ياساره علشان اروحك 
ساره مش عايزه تمشي غير لمه تعرف الحصل 
ساره لا يااحمد انا هقعد شويه ولانت عيزني امشي
احمد بعصبي هتقعدي تعملي ايه
ساره هقعد مع علتي شويه مش علتي بردو ولزم اتعرف عليهم اكتر
الكل مضايق معاده  ياسمين

ياسمين بخبث بليز يابيه خليه شويه انا عيزه تراجع معيا حجات مش فهمها

احمد بضيق ياعني ايه مش عندك مدرسين 

ساره ايه يعني ياحمد لمه اراجع معه هي زي اختي الصغيره

احمد مضيق ومش مهتم وتفيكرو كله في مريم ولقلته ونه مبقتش تحترمو ولا تهتم لامرو
احمد بعدم اهتمام انتي حر بس روحي لوحدك مش هروحك 






ساره اوك 

 وياسمين خدت ساره علي اضته 

احمد انا طلع ارتح شويه

الجد واخيرآ اتكلم لا تعاله  ياحمد انا عيزك في موضوع مهم
احمد بضيق حاضر
وخد احمد ودخلو المكتب
مريم فوق في ضته منهار من العياط والزعل وزاي محدش جه من ابوه او امه يشوفوه اويطمنه عليه 
مريم مسكت تلفونه ورنت علي  حد ازيك ياحبيبي وحشتني 
 مجهول مالك ياقلبي بين علي صوتك حد مزعلك 
مريم انا تعبانه اوي ومحتجاج اووي انت مش نوي تجي
مجهول حببتي اهدي بس وفهمني في ايه ومين المزعلك
مريم الكل انا محدش بيحبني 

مجهول ازاي تقلي كده امال انا ايه مريم حببتي بلاش تعيطي انا مقدرش اشوفك زعلانه اوبتعيطي

مريم انتا وحشتني اوي مش هتجي بقا  بقلك سنتان
مجهول جاي ومش هسيبك تاني ابدآ ومش هسمح لحد يزعلك 
مريم بفرحه امتا
مجهول قريب اوي ان شاء الله 
مريم بزعل طيب سلام 
هو حس بزعله بس مرديش يتكلم سلام يامريم 

عند ياسمين قعده هي وساره بيتكلمه وحكت لساره كل الحصل
ساره بخبث وغيره من مريم هي البنت دي مبيجيش منوره غير المشاكل

ياسمين هي كده بتحب تنكد علي الكل وبتحب كل حاجه ليه لوحده






ساره بخبث متخفيش ياقلبي محدش هيخده منك هو ليكي وانا معكي ومش هسمح لمريم تخده منك
بيتكلمه  علي مين العقربتين دول 

الجد واحمد في المكتب 

الجد ممكن اعرف اي الانتا عملته ده 
احمد بعدم اهتمام عملت ايه
الجد بهدووو تام العملته مع بنت عملك ده مينفعش
احمد هو ايه المينفعش هي عيزه تتربه من اول وجديد
الجد ونت الهتربيه 
احمد اكيد
الجد وبتدا يتعصب بصفتك اي ياستاذ
احمد بعصبيه وحس انه بيغلي من كلام جده بصفتي  
كل حاجه في حياته تخصني
الجد يعني اي ياحمد مينفعش كده البنت كبرة ومينفعش تعمله كده وبعدين دي سنه والتنان بي الكتير اوي وتكون مع جوزه فبيتو

احمد وحس انو بيغلي من كلام جده ومش عارف ليه

احمد جوزه اي وزفت اي هي مش هتتجوز دلوقتي خلص ولحتا هتتخطب
الجد ليه بقا هتخلاله 




احمد بدون تفكير ايو دي بتعتي انا
الجد بخبث بتقول ايه

احمد وحس بلقله  ورتبك وميعرفش قال كده ليه
احمد انا مش قصدي حاجه قصدي انها زيه زي ياسمين وان هي هتكمل تعلمه الاول 
الجد متاكد ان كده بس هو الموضوع 
احمد بقلك حول يدريه ايو متاكد
وخرج احمد وطلع فوق 
احمد عدا من قدام اوضته مريم وقرار يدخل يكلمه
مريم جوه بتكلم المجهول 
المجهول ايوه ياحببتي انا نازل بكره 
مريم بفرحه بجد يعني انت جاي بكره
وقبل ماتكمل كان احمد فتح الباب من غير ميخبط



                الفصل الرابع من هنا

تعليقات