Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية قاتل مظلوم الفصل الاخير بقلم اسماء صالح

 


 رواية قاتل مظلوم
 بقلم اسماء صالح
الفصل الاخير 

 .
#البارت الرابع عشر
ملك: شهد مش كده انت اللي خطفتها؟!
خالد: أيوة يا ملك هي شهد
ملك: طيب ليه ليه تعمل كده انت بقيت تخوف
 كده ليه يا خالد
خال بصدمة: انا بخوف ياملك انتي بتخافي مني 
ملك بحزن: أيوة بقيت اخاف منك ولازم اقلق واخاف اللي بتعملوا ده مش طبيعي
 
خالد بتنهيدة استسلام: انتي عايزة ايه دلوقتي 
ملك: عايزاك تطلع شهد وهي اكيد هتبقي كويسة وتتأدب بعد اللي عملته معاها
خالد بعد تفكير: طيب يا ملك أنا هطلعها وهشوف اتأدبت واتعلمت زي ما بتقولي ولا لا..مع إنك متعرفيش هي كانت هتعمل ايه

ملك بهدوء: هنسامحها يا خالد ولو عملت حاجه تاني ابقي سيبها لجدها ووالدتها أمام للقانون وهي تتحاسب.

خالد: ماشي يا ملك علشان بحبك بس هسمع كلامك
ملك بدموع: وانا والله بحبك 
أمسك بيدها قبلها برفق وخرج وذهب لشهد وقرر أن يسمع لكلام ملك ويترك لها فرصة أخيرة.

بعد من الوقت وصل لمكان شهد ودخل لها وجدها تجلس بتعب ع الكرسي..
خالد بزعيق: انتي قومييي فوقيييي
شهد بتعب: ايه عايز ايه تاني 
خالد: هكون عايز اي من واحدة زبا"لة زيك.
بصي بقي من الاخر أنا هخرجك بس ع شرط 
شهد بكره: شرط اييه...
خالد : اولا هتدخلي البيت وتقولي انك كنتي عند صحبتك 
ثانياً هتعيشي في البيت ده ومتدخليش في اي حاجه
 تخص الفلوس ولا الورث ولا اي اوراق تخص الشركة وتبطلي حركاتك دي فاهمة يا إما ااقول لجدك وهو بقي هيتصرف معاكي

شهد بضيق وبعد تفكير لتخرج من هذا المكان : تمام موافقة ع كل الشروط
خالد: تمام كده هخرجك دلوقتي وخدي الهدوم دي من اوضتك طلعتهم علشان متظهريش قدامهم بالبهدلة دي 
خرج خالد واغلق الباب وانتظر شهد بعد أن ابدلت ملابسها وذهبت معه بسيارته..

دخلت لهم الفيلا ومعها خالد وتجلس ليلي بحزن عليها وبجوارها جدها صالح وملك..
خالد: السلام عليكم
صالح: وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته 
ليلي بلهفة: بنتي كنتي فين يا شهد في حد يطلع من الصبح بدري كده وسايبة تلفونك هنا كمان

نظرت شهد لخالد بتوتر: يا ما أنا كنت عند صحبتي ااصلها اتصلت بيا الصبح بدري وكانت تعبانة وروحت معاها المستشفى ونسيت التلفون هنا






صالح : طب الحمدلله يا بنتي انك كويسة 
شهد: الحمدلله يا جدي متقلقش 
ملك: حمدالله على السلامة يا شهد
شهد بنظرة غضب: الله يسلمك..
طيب يا جماعة أنا عايزة اطلع انام شوية علشان تعبانة
ذهبت لغرفتها وهي تفكر وتفكر بكره

وأخذ صالح خالد معه المكتب 
صالح: ها يابني قولي هتنفذلي الشغل اللي قلتلك عليه 
خالد وهو ياخذ تمهيد حيرة: مش عارف يا جدي اصل اااه

صالح: أصل اي يا خالد الصراحة كده انا عايز امشي ومش عايز الشغل ده بعد اللي عملته مع زين هو ممكن ينفذ الشغل ده 
صالح: زين ايه بس يا خالد أنت عارف أنه مهمل وملهوش في الشغل ولا بيقدر التعب اللي انا بعمله في الشركة 
خالد: انا عايز اسافر يا جدي ومش عايز اتعب
 نفسي تاني في مشاكل 
صالح بزعل: تمام يا بني ع راحتك وانت عايز تسافر امتي خالد: ممكن اخر الاسبوع ده
صالح: بالسرعة دي 
خالد: معلش يا جدي انا آسف سامحني 
صالح: ولا يهمك يا بني بس هتبقي تزورنا تاني
خالد: اكيد طبعا هو انا أقدر ماجيش هتوحشني اوي 
قام خالد وصالح من مكانهم وحضن جده بحب..

بعد اسبوع كانت ملك بالغرفة تُحضر حقيبة سفرهم وخالد بالحمام..
خالد: خلصتي يا ملك 
ملك وهي تضع ملابس بالشنط: أيوة خلاص حطيت كل حاجه لينا هنا
ارتدي خالد جاكيت بدلته واقترب من ملك من الخلف واحتضنها بحب: مش عايزة تقعدي هنا كام يوم 
ملك بخجل: لأ مش عايزة أقعد أنا عايزة امشي
 يا خالد من هنا 

واكملت كلامها وهي تلف بجسدها له : أنا عايزة ابعد عن المشاكل ومش عايزة أقعد هنا ليوم واحد يا خالد أنا كل اللي طلباه منك ومن ربنا أن نبدأ حياة جديدة أنا وأنت وبس ومندخلش حد ما بينا ااه صحيح جوازنا كان بسرعة وبطريقة غريبة بس انا حبيتك وانت كمان حبتني ليه منعيشيش الايام دي في بتنا من غير أي شخص يدخل ما بينا ونبدأ من جديد 





وتكلمت وهي تضع يداها حوالين رقبته وتقترب من وجهه:
أناا وأنت وبس..أنا بحبك اوووي

كل هذا تحت نظرة وابتسام خالد المفرحة من كلام وجراءة ملك له واعترافها ما في قلبها..وكل ما فعلهُ اقترب منها ليتخالط أنفاسهم ببعض ويُقبلها بحب وتُبادله ملك بحنان.

"”"""""""""""""""""""
هبطت ملك ومعها خالد وودعوا صالح وليلي وشهد الذي تقف بغيرة منهم وزين بجوارهم..وتركوا هذه البلد ليبدأو حياة جديدة مع بعضهم..

وصلوا إلي بيتهم ودخلوا الي شقة محمود وهبة: 
ملك بمرح: عاملين ايه عصافيير
هبة بضحك: هههه الحمدلله يا قلبي انتي 

ودخلوا وجلسوا جميعا وتحدثوا معهم بكل ماحدث من بعد سفرهم وبعد يوم طويل من الضحك والهزار وفرحة خالد لملك الذي تعامل والدته ووالده بحب وبأدب وتعاملهم بكل  فرحة كأنهم عائلتها الثانية وتعودت عليهم وع أحاديثهم وجلوسهم معهم...

وبعد يوم طويل ذهبوا الي شقتهم وأغلق خالد الباب وينظر خلفه وجد ملك تقف أمام غرفتها تنظر لها بإحراج
خالد باستغراب: مالك يا حبيبتي 
نظرة له بكسوف وهي تعض بشفايفها بتوتر 

وأطلق نظره للغرفة وتذكر حينما قال لها تنام بغرفة آخري
 غير غرفته وابتسم على هذا ونظر لها وتحدث: 





انا عارف بتفكري في ايه مفيش اوضة تانية بعد كده انا وانتي في اوضة واحدة 

ملك بارتباك: هاا لأ ااا خلاص بقي أنا بحب الاوضة دي بعد اذنك.
خالد: استني يابت بلا اوضة تانية ده اموتك 
ملك : لاااااا لاااااا ابعد عني أنا داخلة هنا بااااي 

خالد وهو يحاول أن يمسك بها: خودي يابت...

جري وراءها وحملها قبل أن تدخل الغرفة الثانية ودخل بها الي غرفته وتصرخ بخضة مما فعله وهو يضحك عليها 
وقفل الباب عليهم واغلق النور واقترب منها بهدوء
ملك بتوتر: ااه خالد نور النور ده انا بخاف من الضلمة دي نوروا
.............
ملك بدهشة: خالد أنت مش بترد ليه 
خالد بصوت منخفض: علشان في عفريييت 
ملك بصراخ: هااا..اعااااااااااا
خالد بضحك: ههههههه بهزر ضحكت عليكي خودي بس 
ملك بتزمر: نور النووور 
خالد بعند: لأ مش هنور حاجه

وتقدم منها ببطئ واقترب منها بكثير وضع يدها على خصرها وهي وضعت يدها على وجهه واقترب يقبلها أكثر. واستسلمت له بحب ليعيشوا لحظاتهم ولتبدأ حياتهم الجميلة ....

"""""""""""""""""""""
بعد شهرين.......
يدخل خالد الشقة وملك تقف بالمطبخ ويقترب منها ليقبلها بوجهها : عاملة اي يا حبيبتي 

ملك : كويسة يا حبيبي وانت واخبار الشغل ايه 
خالد: بخير يا روحي اهو الشغل ماشي الحمدلله 
اكتفت ملك بنظرة فرحة وابتسامه عريضة منها لخالد 
خالد باستغراب: في ايه مالك بتبصي كده ليه 

ملك بكسوف: عايزة اقولك على حاجه هتفرحك
خالد : حاجه هي ايه دي
ملك: ممكن تيجي معايا 






أمسكت بيده ودخلت به الي غرفته وهو خلفها واوقفته أمام المرآة وابتسمت بضحكة ساحرة 
خالد برفع حاجبه: اييه...
 
أمسكت بيده الاثنان ووضعتها ع بطنها ونظرت له بالمرأه ليتحدث..
خالد مستغربا رأسه بالنفي : ايه مش فاهم؟!
ملك بتنهيدة لتعترف وتحدث له الخبر: 
انا حامل؟؟
خالد بصدمة: هااا..
ملك بضحكة والدموع بعينيها: ههههه اي ياخالد عامل كده ليه بقولك أنا حامل
يقف مصدوما من هذا الخبر  وما فعله ليحملها ويشتالها بفرحة بالغرفة كلها..
خالد بفرحة : انتي حامل بجد
ملك : أيوة يا حبيبي...ااه دوختني حرام عليك 
هههه مالك يا خالد أنا حامل بجد هتبقي أب واحلي أب في الدنيا 
خالد بدموع : وانتي اجمل ام في الدنيا 
ملك : انا بحبك اوي 
خالد : انا اللي بعشقك يا روحي..عشقتك يا نبض قلبي⁦❤️⁩



                     تمت...

تعليقات