Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية مليكة الفهد الفصل الحادي عشر11بقلم عائشة احمد


رواية مليكة الفهد

 الفصل الحادي عشر11

بقلم عائشة احمد



سليم بصدمه.. انتي
مي بصدمه.. سليم



(سليم اللي كانت بتحبه مي)
سليم وهو بيقرب عليها.. انتي رجعتي ليه وقرب 




منها ومسك ايدهاا جاامد قوليليييي رجعتي ليه وبدات الدموع




 تتجمع ف عنيه وقال بصوت عالي خلاها اترعبت انطققققي رجعتي ليه انا م صدقت منسيتك



كلهم مصدومين فهد ومليكه ومراد
فهد بعد استيعاب.. سيبها انت ماسكها كده ليه رد عليا





مليكه.. جريت عليها سيبها انت بتعمل اي اوعي ابعد عنها وزقت مراد




فهد بزعيق.. طب رد عليا انت ماسكها كده لي
مراد.. انتي تعرفي سليم منين



سليم.. بضحك وبكا الهانم مي مي هانم فاكرينها اللي باعتني وقرب منها ومسك دراعها فاكرينها دي اللي باعتني



 وباعت حبي ليها انا كنت بتمنالها الرضى ترضى واكمل بدموع بس كسرتني




مليكه بصدمه هو انت سليم الأسيوطي
سليم بصوت عالي.. ايوه انا سليم الأسيوطي اللي صاحبتك باعتني عشان خاطر واد عمها
مي ببكاء.. مليكه خليه يبعد عني





سليم.. اخرسسي انتي ليكي عين تتكلمي
مليكه بصوت عالي.. ابعد عنها وسيب ايدها ملكش دعوه بيها
فهد.. مليكه وطي صوتك




مليكه.. لا مش هوطي صوتي دي صحبتي وبدأت تبكي انت مشايفش ماسكها ازاي
فهد بغضب راح زق سليم وقعه على الأرض وقال.. من امتى واحنا بنستقوي على حريم وبنمد ايدنا عليهم






سليم بدموع.. انت اللي بتقول كده انت دايما تقول عليا اخوك مش صاحبك انت شوفتني لما كسرتني كنت عامل



 ازاي انا لسه هتعافي منها

وبدات انسى اللي عملته فيا وارجع لحياتي راحت هي رجعت تاني




فهد.. مليكه خدي مي وتمشي حالا
سليم قام.. لا مش هتمشي غير لما تقول عملت في كده ليه
مي هي وبتبكي..سليم ابعد ومكملتش الكلمه واغمى عليها





سليم بصريخ.. مي لا
مليكه.. جريت عليها هي وبتبكي حبيبتي قومي مي لا قومي
فهد.. مراد شيلها بسرعه وحطها ف العربيه
سليم.. محدش ليه دعوه بيها انا اللي هشيلها
مليكه ببكاء.. لا انت لا ملكش دعوه بيها كل منك انت سيبها ف حالها
فهد.. مش وقته الكلام ده





شالها سليم ونزل بيها من الشركه تحت أنظار الجميع وحطها ف العربيه





 ركب فهد ومليكه من قدام ومي وسليم من ورا ومراد ركب العربيه بتاعته
سليم.. اسرع بسرعه انت مشايفش حالتها
سليم كان حاطط مي على رجله وباصص لملامحها
وبعد شويه وصلوا المستشفى
سليم بصوت عالي.. عايز ترولي بسرعه
الدكتور.. سليم باشا اهدي





سليم.. لو حصلها حاجه هطربق المخروبه دي على دماغكم كلكم
الدكتور.. حاضر يباشا






بعد شويه كلهم كانوا واقفين برا وسليم دموعه على وشه هو ومليكه
فهد قرب من مليكه وحضنها وبدأ صوت عياطها يعلي




فهد.. شششش اهدي يقلبي اهدي
مليكه ببكاء وصوت متقطع.. لا مي كويسه انا مش عايزه حاجه غيرها
فهد شدد على حضنها اكتر
بعد دقايق الدكتور خرج
سليم بلهفه.. مي مي عامله اي
الدكتور.. الحمدلله بس جالها انهيار عصبي من الضغط والتوتر ياريت تخلوا بالكم عليها
سليم.. هتفوق امتى




الدكتور.. شويه وهتفوق
سليم.. انا عايز ادخل عندها
مليكه.. لا انت لا
الدكتور تقدرو تدخلوا لما تفوق
سليم.. انا داخل
مليكه.. لا
فهد.. تعالي سبيه
دخل سليم عند مي وقعد جنبها ومسك ايدها وبدأ يبكي انتي ليه عملتي فيا كده انا حبيتك اكتر من نفسي انا كنت بقول عليكي بنتي الصغيره مش حبيبتي لا كنت بقول بنتي واختي وامي ومراتى وحبيبتي لييييه ردي عليا انتي كسرتيني
خرج سليم من عند مي وهو منهار حرفيا
فهد.. سليم انت رايح فين
سليم.. ملكش دعوه بيا ومتحاولش تيجي ورايا
فهد.. مراد الحقه متخلهوش يسوق هو
مليكه بدموع انا عايزه ادخل
فهد.. تعالي
دخلت مليكه عند مي وبدات مي تفوق وبتبص حواليها
مي.. اااه انا فين
مليكه.. حبيبتي انتي تعبتي بس شويه وجبناكي هنا
مي بدور على سليم بعنيها بس ملقتهوش
مي ببكاء.. سليم فين
فهد..خليكي معاها وانا هشوف الدكتور هيكتبلنا على خروج امتى
مليكه.. اهدي هو جابك ومشي




بعد شوية وقت خرجت مي من المستشفى وبعد 


اصرار من مليكه راحت معها الفيلا
مليكه..تعالي في اوضه هنا



مليكه سندت مي ودخلت جوه
مي.. عايزه اكلم ماما اقولها هبات عندك هتقلق عليا



مليكه.. انا هكلمها
مليكه كلمت ام مي بس محكتلهاش اللي حصل
مي.. كلمتيها



مليكه.. اه كلمتها وقلتلها اني تعبانه شويه وانتي هتباتي معايا ارتاحي وهعملك اكل


مي.. لا مش عايزه حاجه اطفي النور عايزه انام وو


تعليقات