Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية اختارني انا الفصل الخامس والسادس بقلم ساره عطا


 
رواية اختارني انا
 الفصل الخامس والسادس
 بقلم ساره عطا


احمد بصدمة هند حبيبتى 
هند بصدمة اى ده 
احمد انا كانت جاى اشرب وقعت م غير قصد علية وجه كلامة لريحانة انا اسف ي مدام ريحانة مكانش قصدى 




ريحانة هزت براسة وطلعت  بسرعة وهند حست بحاجة غريبة 




بعد يوم طويل وخلص ع خير 
ريحانة بدموع انا مش قادرة ي بابا انا تعبت انا كرهت نفسى 



رحيم بعصبية انتى ال عملتى ف نفسك كده لو مكنتيش بتكلمية من الاول مكانش اعتد*ى عليكى وربنا عقبك 




ريحانة واشمعنى انا بس اللى بتعاقب مش كفاية عقاب ده داس ع شر*فى مش كفايه ولا انا بس ال بتعاقب 
رحيم بهدوء ومين قالك انتى بس ال بتتعاقبى هما كمان بيتعاقبو بس براحة وهما مش حسين 
ريحانة بحزن انا استغفرت ربنا كتير يعنى ربنا مسماحنيش
رحيم مين قالك. مش مسامحك ده ربنا بيحبك اداكى زوج صالح وعيشة مكنتيش تتمنية بعد ال حصل  
ريحانة الحمدالله انا همشى دالوقتى عايز حاجة 
رحيم هتروحى البيت علطول 





ريحانة ببتسامة لا هروح اكشف اصلى الايام ده تعبانة اوى 
طلعت ريحانة من الشقة وراحت العياده
دخلت العياده واتصدمت لما شافت صبربن قاعده باين علية م الناس ال هتكشف بس كان ع وشها علامات حرق وشها معظمه محروق للدرجة انة خوفها لو الواحد معرفهاش كان خاف منها 
طلعت ريحانة من العياده قبل ما تشوفها 
وفجاه وقفة صوت بنت مش غريب علية بصت ورا لاقت صبرين  
ريحانة بتوتر صبرين 
صبرين بدموع ريحانة اى عاملة 
لا رد 
صبرين انتى عندك حق مترديش عليا بص والله من يوم ال حصل انا روحت البيت وكنت بعمل اكل ساعتة حصلت حريقة ف البيت وشى اتشوه.. انا مش عايزة غير انتى تسامحينى 
ريحانة بحزن وانتى دالوقتى عايزانى اسامحك بعد ما شر*فى ضااع.. امشى ي صبرين ربنا يهديكى بتمنى مشوفش وشك تانى 
صبرين بنهيار ارجوكى سامحينى مشيت ريحانة من قدامة وركبت العربية م غير ما تبص له 
ف المستشفى 
الدكتور نورتى ي مدام ريحانة 
ريحانة ببتسامة بنورك ي دكتوره 
الدكتوره بردو كده بدر يعمل عياده ومحدش يشوفه من بعديها 





ريحانة بضحك اصلة مشغول والله 
الدكتور ببتسامة ابقى سلميلى علية اتفضلى هكشف عليكى دالوقتى 
كشفت الدكتورة ع ريحانة وابتسمت مبروك ي مدام ريحانة حضرتك حامل 
ريحانة بدموع حطط ايدها ع بطنها انا حامل انا هبقا ام 
الدكتور ببتسامة ايوة 
طلعت ريحانة بفرحة من المستشفى وقررت تقول كل حاجة لبدر 




ف الشقة ريحانة كانت ف اوضة النوم بدر دخل علية وشه كان لايبشر بالخير 





ريحانة ببتسامة انت جيت ي حبيبى انا عايزة اقولك حاجة وفجاه نز*ل علية قل*م م بدر وقعة ع السرير اى الفديو 



ده ي هانم للدرجادى انتى رخيصة واستغلتينى انتى وابوكى عشان غبى صح... مين ال اغتص*بك ردى 
ريحانة بصدمة...

                     الفصل السابع من هنا 

لقراة باقي الفصول اضغط هنا


تعليقات