Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية خادمتي الفصل الاول 1بقلم صابرينا

رواية خادمتي 
الفصل الاول 
بقلم صابرينا 

انا عايزه حفيده ان شاله من اي خدامه عندنا في القصر ونبقي نديها عرقها  

استوووووووب 

في قصر جاسم المنشاوى

كانت زينب في اوضه النوم لابس روب ابيض وبتسرح شعرها الغجرى لقت ايد بتحاوطها من الخلف 

جاسم بحبك ي نن عيوني

زينب بحزن حتي واحنا بقالنا عشر سنين متجوزين ومجبتلكش حته العيل الي نفسك فيه 

كل سنه فرصتي بتقل في الخلفه واديني اهو في الثلاثينات وفرصتي معدومه 

جاسم .. مش عايز غيرك ي روح قلب جاسم من جوا

حضنها جاسم بقوه بينما زينب كانت بتبتسم بشر 

زينب طيبه مع جوزها لكنها شريره مع الكل 

جاسم بعد مده من الوقت ...  ي خبر انا اتاخرت لازم امشي بسرعه 

........................... .......…...….....….

في الخارج 

كانت ريهام لابسه عبايه طويله سودا مهلله عماله طالع عينها بتسيق الارض 

جت مامتها من بعيد تنادى عليها 

بت ي ريهام انتي ي مضروبه يالي مبترديش عليا 

ريهام  بصوت عالي صحت ست جميله من اوضتها 

انا هنا ي ماما اهو بسيق الارض 

الام ... ي حوستي فين الكالسون ي بت

ريهام بغضب ي ماما بقي الجو حر ومين هايبص علي رجلي دا البيه مش بيشوف غير زينب هانم 

الام .. روحي انجرى علي اوضتك البسيلك كالسون وتعالي 

ريهام ... ي ماما اسمه بنطلون بقي 

الام .. طول عمرنا فلاحين ي بت البندر ابوكي جنايني وامك خدامه بصي لاكل عيشك ي ريهام الي يبص لفوق يقع علي جدور رقبته ي حبه عيني 

ريهام .. حاضر ي اما هاروح البس الكالسون اهو 

راحت ريهام اوضتها وخرجت جميله لام ريهام 

جميله .. عنيات تعالي عايزاكي في اوضتي 

عنيات .. حاضر ي هانم

*************************

ليله بزعيق مستحيل اتجوزه 

سلوى .. بت انتي انا زهقت منك عماله شاربه قاعده نايمه في ملكي 

ليله .. انا قاعده في ملكي 

سلوى نعععععععععم نععععععععم ياعمر ملك مين ي بابا دا ملكي انا ابوكي الله يجحمه مطرح ماراح كتبلي كل حاجه بااسمي 

واادى العقود اهي هاتهم ي احمد من الدولاب 

اه كل واحد لازم يعرف حدوده 

ليله .. كداااابه 

كدااابه 

احمد رمي العقود ل ليلة وليلة عيطت 

ليلة ... ايوا دى امضه بابا فعلا 

سلوى ... كتب الكتاب النهارده 

ليلة .. طب اعملي حساب للي لمك من الشارع واواكر في بيته اعملي حساب لبنته 

سلوى .. اخرسي قطع لسااانك  اسمعي كراما مني هالبسك فستان فرح اجرتهولك هاروح اجيبه 

عقلها ي اااحمد 

احمد يبقي اخو سلوى بيعشق ليلة 

سابت سلوى ليلة واحمد في الشقه لوحدهم ونزلت 

كانت ليلة في اوضتها بتعيط ومش قافله باب الاوضه عليها 

لقت ايد بتتحط علي ضهرها وبتتحسس علي ضهرها 

فزعت ليلة وقامت من علي السرير 

ليله .. اطلع برااا 

احمد .. اوعي تفكرى نفسك اني هااخليكي تتجوزى بكر 

انتي النهاارده هاتخرجي مدام من الاوضه 

ياانا ياانتي ياقاتل ي مقتول النهارده 

                    الفصل الثاني من هنا 

لقراءة باقي الفصول اضغط هنا 

تعليقات