Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية اختارني انا الفصل العاشر والحادي عشربقلم ساره عطا


 
رواية اختارني انابقلم ساره عطا

رواية اختارني انا 
الفصل العاشر
والحادي عشر
بقلم ساره عطا
ريحانة وقفت بشجاعة وعينة حمرا وكان ظاهر ع وشه الكرة والحقد



 والقوه لاول مرة يرها احمد لدرجة انة تراجع للخلف من خوفة منها 





انا تعبت ومش هبقى ديما الضعيفة بتاعت زمان مش هخاف عشان كلام الناس دالواقتى انا بواجهك ي احمد ولو انت اخر الرجالة مش هتجوزك ولو ع الطفل ال ف بطنى مش اسمحلك تاذينى للمرة التالتة انت اعتد*يت عليا وبعد كده بعدتنى ع الراجل ال بحبة بس خلاص كفاية جة اوان العقاب 
احمد بتوتر وخوف انتى قد الكلام ده 
ريحانة بفحيح الافاعى قده اطلععععع برااااااا 
طلع احمد م الشقة بخوف وبعد فتره ريحانة طلعت من البيت وراحت مكان 







صبرين  بصدمة ريحانة اى عاملة 
ريحانة ببتسامة تمام انتى عايزانى اسامحك صح.. بس لازم تساعدينى 
صبرين بلهفة اكيد طبعن 
ريحانه بجدية احمد اعتد*ى عليا انا وبس ولا فى بنات تانى 
صبرين بخوف لا ف بنات تانى واحده اسمها منار والتانية شهد سكانين......  
ريحانة وقفت ببتسامة خبيثة تمام 
صبربن انتى هتعملى اى 
ريحانة ببتسامة خبث وكره بعدين هتعرفى طلعت ريحانة وراحت ع بيوت البنات راحت اول بيت منار 
ريحانة هاا حضرتك اى رايك 
منار بخوف بصى انا واهلى نسينا احمد ده ومش عايزين نتقم وانا دالوقتى ست متجوزة 
ريحانة وجوزك عارف 
منار ببتسامة ايوة عارف هو ابن خالى 
مشت ريحانة ومستفدتش حاجة واتجهت بيت شهد 
ريحانة بتوتر ها اى رايك ي انسة شهد 





شهد بجدية اسفة مش هقدر اساعدك انا دالوقتى مخطوبة ومش عايزة مشاكل وهو ربنا ينتقم منة 
مشت ريحانة بحباط وفجاء لاقت عربية وقفت قدامة وشدتها




 جوا ور*شو مخد*ر ع وشها 
فاقت ريحانة ولاقت نفسها ف اوضة كبيرة والارض فية د*م ومربو*طة ونايمة ع تربيزة طويلة وجمبية الا*ت حاده وممرضة 




واقفة شغالة تجهز ف حق*نة اخدت ريحانة ا*لة حاده من جمبها وعملت نفسها مغمى علية والممرضة قربت تديها الحق*نة وفجاه عور*تها باال*ة
الممرضة بالم وصراخ اهعاااااااا  
 الدكتور انتبه قطعت ريحانة الحبل ال بية مربوطة ايدها اليمين وغر*زت ا*لة ف رق*به الدكتور قربت الممرضة توقفها مسكت ريحانة ا*لة ودخلتة ف بط*ن الممرضة وينتهى المشهد ريحانة نايمة ورجلية مربو*طة وايد واحده  المفكوكة والدكتور مرمى ف الارض غرقان د*م والممرضة هى كذالك وبتاخد ف الروح وفجاه حست ريحانة بقدوم حد فكت نفسها واستخبت ورا الباب وفتح الباب وفجاه عور*تة ريحانة ف ضهرة 
احمد بعصبية والم ي بت الك*لب كلة ده عملتية انتى 
ريحانة بصدمة احمد للدرجادى 
احمد بخبث ايوة انا كنت عايز انزل العيل بس شكلة مش العيل وبس ال هيم*وت ده انتى كمان وفجاه 







اتهجم علية ورمه الاةلة الحاده بعيد وخبطها ف الحيطة عده مرات 




وريحانة وشها كلة بقى د*م وعينها ورمت م كتر الضر*ب احمد بقى فوقية وبيخ*نق فية مو*تى بقى مو*تى لاحظت ريحانة الة جمبها اخدتها وغر*زتة ف بط*نة اترمى احمد جمبها وريحانة فضلت تاخد نفسها مسكت الا*لة وغر*زتة ف بطنه 



"ده عشان ابنى" وغر*زتة مرة اخرى بحقد وكرة "
وده عشان منار" 


 وغرز*تة مره تالتة "وده عشان شهد" وغر*زتة مرة تانى وهى كانت اخر مرة "وده عشانى" 





وقفت ريحانة بهز*لان وشها كان كلة د*م  وعينة ال از*رقت ورمه وهدومة





 المقطو*عة ومليانة دم وتف*ت على جث*ته 
وفقدت الوعى و نطقت اخر كلماتة "يارب" 


                الفصل الثاني عشر من هنا   

لقراة باقي الفصول اضغط هنا



تعليقات