Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية سمائي الزرقاء الفصل الخامس 5بقلم الكاتبة الصاعدة

 

 رواية سمائي الزرقاء 

الفصل الخامس 

بقلم الكاتبة الصاعدة 

شيماء بتذكر - علياء مش جايه واميرا تعبانه وندي مع الاستاذ حسام بتاعها وفاطمة زين باشا عنده حفلة ومش جايه وشهد هتسافر النهارده مع اسر امريكا عشان يعرفها ع اهله ومنة زمانها ع وصول 

سما باستغراب - حيلك حيلك اي دا كله ومين دول 

- دول ياختي الكراشات بتوع البنات ومافيش حد عازب في الشلة دي الا انا والبت منة الغلبانه 

سما بضحك - بكرا يجي صاحب النصيب 

شيماء باقتناع - بكرا يجي الموكوس اللي امه داعية عليه 

منه من خلفهم - دي مش داعية عليه في اي دقيقة دي داعية عليه ليلة القدر ياشيمو

شيماء بصدمة -هاراسوح الله يسامحك يامنه 

سما بضحك - انتي فصلان جدا ياشيماء 

شيماء بفخر - امااال 

منه - طيب يلا بينا يافصلان هانم عندنا محضرات كتير النهارده 

شيماء بغرور - ورايا 

نظرت سما الي منة باستغراب - هي مالها 

منة وهب تهز راسها - بكرا تتعودي 

ثم ذهبا ليبدأوا يومهم الدراسي 


دخل اسد الي شركته بهيبته الخاصة وجمودة تحت نظرات الاعجاب والح'ـقد 

دخل الي مكتبه وخلج چاكيت بدلته 

ووضعه علي كرسي مكتبه 

ثم جلس عليه 

امسك هاتف المكتب - تعالي يا روڤي عاوزك 

ثم دخلت روڤي سكرتيرة اسد 

-فضيلي كل الاجتماعات او اجليها النهارده 

روڤي بعملية- بس دا صعب جدا يا اسد بيه 

- اعملي اللي بقولك عليه واتفضلي 

- حاضر يا اسد بيه 

ثم خرجت روڤي وهي تلعن ذلك الجالس بكل غرور 

بعد قليل دق باب مكتب اسد 

- ادخل 

دخل سليم الي اسد 

سليم - اسدي كيفك ياصاحبي 

اسد وهو يسند ظهره ع الكرسي - والله مخن'ـوق ياصاحبي ومش فاهم اي حاجه ولا فاهم اي اللي بيحصل 

سليك باستغراب - في اي، اي اللي حصل احكيلي 

ثم قص عليه اسد كل شيئ حدث معه ومع سما 

سليم بتفهم - وانت بتقول انك شفقان عليها عشان كدا بتوصلها صح 

اسد وهو يهز رأسه- اه 

- تبقا عبيط لانه...

ولكن قاطعهم دخول سيرين بعصبية مكتب اسد 

سيرين بغضب - بقا مابتردش عليا يا اسد اما...

ولكن قاطعها اسد - انتي ازاي تدخل كدا اطلعي برا

روڤي وهي تدخل بسرعة - اسفة يا اسد بيه بس هي دخلت بسرعة وماعرفتش امنعها

اسد - ماشي ياروڤي روحي انتي 

خرجت روڤي من المكتب 

نظرت سيرين الي سليم بحزن - استاذ سليم بتعملي اي هنا 

سليم وهو يتجنب النظر اليها - اظن اني مش هاخد امر منك اروح فين واجي منين ياسيرين 

اسد بغضب - عاوزه اي ياسيرين 

- عاوزه اقولك ان ميعادي عند الدكتورة النهارده ولازم تيجي معايا 

اسد ببرود - انتي هتكدبي الكدبة وتصدقيها ولا اي ياسيرين 

سيرين وهي تمثل البكاء - انا مش عارفه انت ليه مش مصدقني يا اسد لييه 

سليم وهو يقف - انا ماشي يا اسد عشان مش قادر اقعد اكتر من كدا 

اسد - ماشي ياسليم وهبقا اجيلك نكمل كلام بعدين 

- تمام 

واثناء خروجه نظر الي سيرين التي كانت تنظر له نظرات شوق لاحظها اسد

بعد ان خرج سليم 

سيرين بعصبية - انا ماشية يا اسد بس لو ماتجوزتنيش باسرع وقت هفضحك واقول ان اللي في بطني دا ابنك يا اسد سامع

اسد ببرود - اللي عندك اعمليه واتفضلي من غير مطرود 

خرجت سيرين بغضب 

اسد بق'ـرف - اشكال تق'ـرف 

ثم انكب علي عمله حتي ينهيه باسرع وقت 

دقت الساعة ال5 

ولكن لم يلاحظ اسد ذلك 

كانت سما تقف امام البوابة تنتظر اسد

ولكن تاخر قليلا 

اقنعت نفسها انه ربما عطلة المرور 

قاربت الساعة علي ال6 

نظر اسد بتعب الي ساعته وجدها ال6 الا ربع 

اسد وهو يقف بصدمة - سما

خرج بسرعة واخذ سيارته وانطلق بسرعة كبيرة

واثناء وصوله الي الجامعة وجد سما تركب سيارة آسر

اسد بغضب - سماااا

سما وهي تنظر له بضيق - .......

                      الفصل السادس من هنا 

لقراءة باقي الفصول اضغط هنا

تعليقات