Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حب تملك الفصل الثالث عشر 13بقلم شرين جمال


رواية حب تملك 
بقلم شرين جمال 
الفصل الثالث عشر 


تدخل حور. بغضب وده اسمو أي أن شاء الله
أدهم. يقفل الموبيل ويتكلم بكل برود نعم انتي عايزه حاجه





حور. بصوت عالي انت بارد كدا ليه
أدهم فجأه يكون شعر حور فى ايد أدهم صوتك يكون عالى تانى مره متلوميش غير نفسك
حور بتحاول تتخلص من ايد أدهم ابعد ايدك يا أدهم
أدهم. اعتذري
حور. نعم اعتذر لمين انت مين اصلا
أدهم. يزيد من الضغط على حور قولت اعتذري
حور بعند وانا قولت لا واللى عندك اعملو وعلى فكره مش رجوله تمد ايدك على واحده
أدهم. بعيون حمراء من شده الغضب مين ده يابت اللى مش راجل انا ارجل من أهلك كلهم
حور. بغضب اكبر. مين ضحك عليك وفهمك كدا
أدهم شيطان الدنيا قدامو
انا بقى هفرجك مين اللى مش راجل ويلقع الحزام
حور. بخوف يترجع وراء لو قربت منى هقتلك
أدهم. وانا عايز اشوف





ويرمي حور على السرير ويقلع القميص وفى حركه سريعه يقطع التيشيرت بتاع حور
حور بصويت لا يا ااااادهم
أدهم. يقرب منها ويفضل ي.. ب.. و.. س فيها وحور بتعافر بكل ما فيها لا يا ااااادهم ارجو ووك اعتبرني اختك
أدهم. يقف مره واحده عايزني اقوم اعتزري
حور. بضعف انا ااسفه
أدهم. ما كان من الاول
حور. بكرهه انا بكرهك يا ااااادهم وبكرة اليوم اللى شوفتك فى
أدهم. يبص على حور بنظره مش مفهومه ويسبها ويخرج
حور بعيط ويصويت بكرهكككك

عند زياد يلف الحاله وتكون نور
زياد. بصدمه نور
نور. تبص على زياد وتمسك ايدو وعيونها تغيب عن الواقع
وفجأه يدخل راجل كبيره فى عيونو طمع وجشاع
مختار. البت دى عامله اي يا دكتور
زياد. حضرتك تكون مين
مختار. انا ابوه اللى ما تسما دى
زياد. بغضب انت بتكلم كدا ليه
مختار. وانت مالك المهم هتفوق امتى
زياد. يحس في حاجه غلط هتفضل هنا يومين
مختار. لا دى لازم تفوق انهارده
زياد. وليه لازم
مختار. الفرح بتعها انهارده
زياد. بصدمه أي
مختار. علشان كدا لازم تفوقها اما اخدها كدا
زياد. طب فكر تحط ايدك عليها وانا احبسك
مختار. بخوف وانت مالك اصلا
زياد. لا مالى انا بوضعها ده لازم أعمل محضر
مختار. محضر اى يا دكتور أدي أخرت المستشفى الخاصه





زياد. قولت تعود هنا يومين ولا اعمل محضر
مختار. امري لله يومين يومين

عند ملك
تكون قعده وفجأه التليفون يرن
ملك متردش لحد ما يجي رساله ان ده رقم زين
ملك. بتوتر ترد الو
زين بغضب. كل ده برن
ملك. بخوف انا معرفش ده رقم مين انت بتزعق ليه
زين. يتنهد معلش يا ملك بس مضغوط شويه
ملك. ممكن اعرف حضرتك كنت عايز رقمى ليه
زين. ابدا عايز اتعرف عليكى ونكون صحاب
ملك. بس انا مش عايزه
زين. بغضب مش بمزاجك
ملك. بخوف على فكره انت بتخوفني
زين. ملك انا بحبك وبغير عليكي وبضايق وأنتي بعيده عني
ملك. قلبها يدق بسرعه اي اللى حضرتك بتقولو ده
زين. وعلشان اثبت حسن كلامى اجى أتقدم
ملك. بتسامه بس انا معرفكش وانت متعرفنيش
زين. انا اعرف عنكو كل حاجه
ملك. عننا قصدك اي
زين. برتباك قصدى انتي مين وبنت مين
ملك. اه
زين. ملك هو أدهم متجوز
ملك. لا
زين. ولا كان
ملك. تسكت شويه وبعد كدا ترد لا
زين. بسخريه تمام بقولك يا ملك
ملك. نعم
زين. مين اللى كان معاكى فى الجامعه
ملك. ده زياد اخويا





زين. هو لسه راجع من بره صح
ملك. اه
زين. طيب تمام هقفل انا دلوقتي
بعد ما يقفل مع ملك تدخل ميرنا
بتعمل اي يا زين
زين. ميرنا عايزك فى حاجه
بعد فتره
ميرنا. تمام هيتنفذ بلا حرف الواحد بس انت وحشنى
زين. بضحكه خبيثه قلب زين تعالى ويطفو النور 🙈

فى فيلا المنصور
منعم. يدخل البيت وهو بيطوح
على. هو انت كل يوم كدا
منعم. على بيه على اساس انت مهتم بينا
على. منعم لم الدور





منعم. اى يا بابا هتقتلني زى ما قتلت اخوك وابنو علشان توصل بمرات اخوك 😳
على. يمسك فك منعم لو قولت الكلام ده تانى هخليك تحصلهم ادخل جوه
تنزل مرفت. فى اى يا على هو قال حاجه غلط
على بغضب. ما انتى السبب
مرفت. بغل مش انا السبب كرهك ليه هو السبب علشان كل الناس بتحبو وانت لا عزه فضلتك عليه حتى مراتك اللى هى انا كنت بحبو
يمسك على مرفت من رقبتها علشان انتى واحده رخيصه وسهله
يدخل منصور سبها يا على
يسبها على وهى بتاخد نفسها بلا عافية
مرفت. وحيات أمي لتدفع التمن
منصور. أطلعي على فوق
مرفت. تبص عليهم بغل تدوركم جاى
على بغضب كنت سبني اخلص عليها
منصور. طول عمرك غبى ومتسرع
لسه دورها مجاش





عند حور. تفضل تدور على مخرج ليه من هنا
أدهم. من الغضب خارج وقفل الباب عادى
حور. تنزل بعد ما غيرت هدومها وتدور على أدهم تحمد ربنا ان هو مش موجود فجأه تفتح الباب تلقى الباب اتفتح
حور. بصدمه الحمد لله انا لازم امشي من هنا بس انا مش عارفه انا فين وتاخد بعضها وتخرج
تفضل تجري والمكان كلو فاضى ومفيش فى حد فجأه يظهر قدامها كام واحد 
حور. تجري عليهم  لو سمحت
شخص  يلف لحور انتى بتعملى ايه هنا
حور. بخوف ممكن اعرف الطريق العمومي ازاي
شخص تانى. دى شفتنا واحنا بنسلم السلاح لازم تموت





حور. بخوف بترجع وراء والله انا ما عرف عنكو حاجه انا عايزه أمشي من هنا بس
فجأة شخص يمسك ايدها هى لازم تموت بس برضو لازم نتمتع بيها شويه
لسه حور هتجري تلقى حد فيهم ضرب نار جمب رجليها توقف حور مكانها
الشخص خطوه كمان والجايه هتكون فى دماغك
فجأه التليفون يرن سلمتو الحاجه
الشخص بخوف اه بس فى بنت شافتنا
الشخص. بغضب غبى لازم تموت دلوقتي
يرد. حاضر يفقل البوص عايزه تموت
حور. واقفه هتموت من الخوف ومش عارفه تعمل أي وبتلعن غباها انها مشيت
واحد فيهم البص قال تموت نموتها بس حرام الجمال ده منتمتعش بيه شويه وكلهم يوفقو على كدا ويشدو حور ويربطوها واول واحد بيقرب من حور فجأه يلقي ضربه على دماغو وحور تفقد الواعي
الشخص يتكلم في التليفون بعد ما يفوق من الخبطة الو يا على بيه البت هربت
على بغضب البت دى الليله تكون عندى انت فاهم.........
تفتكروا اى مصير حور
واي حكايه ملك وزين
زياد ونور


     

                       الفصل الرابع عشر من هنا


تعليقات