Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ما في قلبي الفصل الثاني عشر 12 بقلم يارا عبد السلام


رواية ما_في_قلبي

الفصل الثاني عشر 

بقلم يارا عبد السلام 


نور خرجت من الأوضه..
ومشيت في الطرقه وفجاه لقت اللي بيسحبها في اوضه ...

نور بصدمه:انت 
ولسه هتصوت حط أيده على بقها..
وبص في عينيها..
نور كانت بتحاول تتملص من أيده..
فارس:نور أهدى واستنى متخلنيش ازعلك ..
انا جايبك هنا علشان اقولك حاجه ..
نور سكتت..
_هشيل ايدي بس متصوتيش
اومأت برأسها ..
وفارس شال أيده وبدأ يتكلم..
_بصي انا عاوز اقولك 
وفجاه بدأ يتحول..
لو شفتك يا نور بتتمرقعى مع حد تاني ولا بتحضني جدك انتى حرة انا عاوز اقولك كمان انك ملكي انا وبس لما تحضني تحضنيني انا بس تمسكي ايدي انا ابقى اشوفك بس بتعملى اللي بتعمليه دا ومتحاوليش تستفزيني علشان مزعلكيش تمام..
نور مستغربه من طريقته وهدوءه وزهقه وعصبيته في نفس الوقت ..
نور:انت مجنون دا جدو..
فارس:ولو عمى كان عايش كنت هقولك كدا برضو
نور:وانت مين أن شاء الله علشان تتحكم فيا دانت يا حيا الله هتبقى جوزي ومؤقتا انا عارفه انك باسلوبك دا مش هتخليني احبك ولا نيله انت عاوز تتحكم فيا وانا مبحبش اسلوبك دا..
فارس:هنبقى نشوف ..
وبعدين ابتسم ..
_بأمارة مانتى جيتي مسكتى ايدي ولجأتيلي لما حسيتي انك بتواجهى امك وكمان انا كنت حاسس انك كلمه بتقولها صادقه ومن قلبك وكمان متاكد انك لو مش بتحبيني عالاقل انتى معجبه بيا والا مكنتيش عملتى كدا..
_انا انا انت رخم ووسع كدا عوزا اخرج..
_نور انا بقول كلامى مره واحده ومتخالفيش كلامى علشان متزعليش تمام يلا اخرجي..
اه وعلى فكره ..
انتى زي القمر النهارده..
نور بتوتر:انت انت اوووف..
وخرجت بسرعه..
وفارس قعد يضحك عليها ويضحك على نفسه لانه عارف أن نور هتعلمه الادب باسلوبها دا ..
*ماشي يا نور هنشوف اخرتها معاكي..

نور خرجت وشافت جميله 
جميله:مالك يا بت محمره كدا لى..
وغمزتلها..شوفتي فارس وانتى جايه ولا اى..
_جميله بس بقى 
_ايوا بقى وقعت يا جميل اخيرا هفرح فيكي وبيكي يا عمري على فكره كان باين عليكي وانتى بتجري عليه وتمسكي أيده كانك بتستمدى القوة والأمان منه ...
انا استغربتك انك وقفتى قدام امك انتى طول عمرك ضعيفه قدامها..
نور:تصدقي انى نفسي معرفتش نفسي استغربت لما لقيت نفسي بتكلم واقول اللي جوايا يمكن فعلا علشان استمديت أالقوه والأمان من فارس وجدي وكمان لما لقيته مسك ايدي وتبت فيها كأنه بيقولى انا معاكى متخافيش انا كنت اول مره احس الاحساس دا ..
_شوفتي بقى انك قربتي تحبيه
نور:بس هوا رخم وانا مش بحبه بقولك تعالى نروح نقعد في الحنه بتاعتي اللي انا معرفش عنها حاجه دي ويلا نشهيص شويه قبل ما فارس يعتقلني..
جميله بضحك:يلا يختى..
راحوا في المكان اللي متجمعه الستات فيه ..
مديحه:تعالي يا بنتى ..
دي نور اللي هتبقى مرات ابني وبنت عبدالله الله يرحمه..
الستات بدأت تزغرط واللي تحضنها واللي تبوسها واللي تقول ما شاء الله قمر نور فرحت اووي وقعدوها وبدأوا يغنوا ويرقصوا حست فعلا انها يتتجوز وخلاص هتدخل في عش الزوجيه...
اليوم خلص وجميله كانت عوزا تروح..
ونور كانت عماله تقنعها انها تبات معاها علشان تفضل موجوده معاها بكرا طول النهارده..
احمد جه عليهم:في اي يا جماعه..
نور:جميله عوزا تروح وانا عوزاها تبات معايا حاول تقنعها انت..
جميله :نور..
نور:طيب انا عملت اي..
احمد ابتسم:نور عندها حق يا جميله خليكي معاها النهارده علشان تبقى معاها بكرا بما انكوا أصحاب اووي
جميله:بابا مش هيرضى ومش هينفع ابات هنا..
وبصتله بقلق..
احمد:يا جميله صدقيني انا اتغيرت ومستني فرح فارس ونور يخلص علشان هكلم جدو واجى اتقدملك انا قطعت علاقتي باي واحده اعرفها..
جميله بصتله بشك ونور أكدت 
_صدقيه يا جميله دا احمد نسمه ابن عمى وانا عارفاه .
جميله:طيب مين هيقنع بابا..
نور وأحمد:جدو اكيد..
وراحوا لجدهم وقالولوا واتصل على ابو جميله وأقنعه وجميله باتت معاهم..

واتجمعوا كلهم وقعدوا يلعبوا لحد الفجر وفارس كان معاهم وطول القاعده نور بصاله ومركزه في كل حاجه بيعملها ونظراته وطريقه كلامه وكل حاجه..
وقالت في بالها:انا شكلى وقعت ولا اي::!!

في مكان ما ...
لبنى دخلت شقه ..
يبدو أنها مقر معيشتها..
قابلها رجل يبدو أنه أربعيني وكان في إحدى يديه سيجارة والأخرى بها كأس به خمر...
رجب:عملتى اي
لبنى:اسكت دانا كنت هنفضح النهارده...
_ازاي يختى 
وحكتله كل اللي حصل..
_غبيه بقى معرفتيش تضحكى عالبت وتجبيها معاكى امال عملالى فيها شبح لي ..
_اعمل اي يا اخويا روحت لقيتهم كلهم معاها وهى متحاميه فيهم معرفش عملولها اي شكل ابن محمد لعب عليها صح..
_بقولك اي انتى تعملى اللي اقولك عليه علشان الفلوس دي تبقى من نصيبنا علشان نفتح الكباريه اللي عاوزينه بدل ما شغلنا في الأرض كدا..
_حاضر يخويا هعمل اللي هتقولى عليه..
_تمام اووي 
بصي يا ستي...




تعليقات