Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية زوجي الخائن الفصل الثامن عشر والتاسع عشربقلم ساره عطا


رواية زوجي الخائن
 الفصل الثامن عشر 
والتاسع عشر
بقلم ساره عطا


سليم بخبث تتجوزينى 
ساره بقرف ع جثتى انا اتجوزك انت 
سليم بضحك يبقى



 محدش جبرك تتجوزى... عشان لو ف حد جبرك كنتى هتحتاجى حد


 
سارة بغيظ ايوة محدش جبرنى بس انا عايزة اروح القاهرة
سليم حط ايده ع بوقها ششسششششش خلاث هتروحى عند جدك وهو يتصرف فيكى بعد فترة نزل سليم م العربية




 وفتح باب العربية وشدها من ايدها ودخل الفيلا 
بسنت بقلق ف اى ي استاذ سليم.. وماسك ايد سارة لية 
سليم بخجل ساب ايد سارة اسف بس كانت عايزة تيجى القاهرة معاية وانا جبتها للحج رحيم هو فين 
بسنت ببتسامة طلع ع استعجال تسريع ف الاحداث سليم مشى وبسنت عزمتة ع الخطوبة وزينب زعقت لسارة ع ال عملتة 






ف احدى المسشتفيات 
حسام قاعد وبيفكر ف كل ال حصل وفجاه دخل علية رحيم 
رحيم بتوتر ف اى يابنى كلمتنى لية اجيلك المستشفى 
حسام بخوف انا لاقيت مرام مرمية.......  
رحيم بعصبية مرام






 والله مش سايب ال عمل كده وبعد فترة طلع الدكتور وشة لا يبشر بالخير 
الدكتور بحزن الاسف خسرنا المدام والطفل بقية الله 
رحيم قعد ع الكرسى م الانهيار حفدتى ماتت.. لا حول ولا قوة الا بالله 
حسام بتسال هى حامل..
رحيم بضعف ايوة.. ياريت كنت معاها لما كلمتنى قبل الحادثة بساعة قص كل حاجة لحسام 
حسام بصدمة مرام حامل بابنى  قعد جمبة وحط كفة ع ضهر رحيم





 هى كانت عايزة ربنا يغفرلها وهى ماتت شهيده ومفيش احسن م كده 
بعد شهر 
عند حسام 
حسام بعصبية مش عرفين ازاى تجبوه انا عايزة 
شادى بهدوء اهدى ي حسام انا مش عارف م امتى عايز تجيب حق مرام 






حسام بزعيق مرام حامل بابنى وانا اخد حقه 
شادى بتفكير متخافش الرجالة بدورو ف كل حتة ف الصعيد  وبتراقب       تسريع ف الاحداث
عند رحيم 
احنا انهرده هنعمل الخطوبة  ع الضيق كفاية تاجيل لحد انهرده 





حازم بخبث تمام ي حج وانا عزمت سليم 
رحيم بتوتر لية احنا عايزانه ع الضيق
حازم بخبث خلاص 





هو بقى منينا ي رحيم 
بليل ف الخطوبة 
حازم بخبث عن ازنك ي حببيتى 
بسنت ببتسامة امم طلع حازم اوضة سارة 
حازم بخبث سرسر مالك منزلتيش لية 





سارة بكره انت تخرس خالص
حازم بخبث تمام براحتك انا جبتلك عصير تروقى نفسك فلاش بااك 
حازم حط برشام ف كوبياية العصير وطلع بية الاوضة 
بااك





حطتلك العصير ع التربيزة طلع حازم من الاوضة وسارة شربت العصير من بعده وبعد فتره حست بهلوسة وداخت
تحت ف الخطوب






 حازم شرب سليم العصير نفس عصير سارة وسليم حس بحساس سارة وحازم سانده وطلعه اوضة سارة ودخله فية وقفل الباب 






سارة بهلوسة حازم حبيبى وحشتنى 
سليم بهلوسة اكتر قمر انتى احلويتى كده ازاى 
عند حازم تحت همس ف ودان رحيم 
رحيم بغضب انت متاكد 
حازم طبعن تعالة شوف بنفسك طلع حازم ورحيم فوق وفتح باب اوضة سارة لاقى سليم حاضن سارة وبيبو


*سها ف شفا*يفه وسارة مست*جابة معاه
رحيم بغضب...

تعليقات