Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية لعنة حبه الفصل السادس عشر 16بقلم جني محمد


رواية لعنة حبه 

الفصل السادس عشر 16
بقلم جني محمد 
بيتر بخبث : اقضي ليلة مع مراتك
بدر قام وقف بعصبية



 و قال : و حياة ا"مك عايز ايه تقضي ليلة مع مراتي .. ده انا هد"فنك مكانك يا بيتر الكل"ب 




الخواجة بيتر : اهدى على نفسك يا بدر خليك ذكي أنتَ مش قدي و بعدين أنتَ من امتى بتفرق معاك ست كده




 و لا عشان مراتك حلوة !
بدر بزعيق : يا و** و الديني لو شوفتك ما هرحمك 
جنى بتصحى على زعيق بدر و قالت لسليم : هو في ايه ؟ و بدر بيزعق ليه ؟




بدر بيقفل السكة في وش بيتر و بيبص لجنى بغضب و قال : ايه يا هانم تلاقيكي مبسوطة ما كل الرجالة بتجري




 وراكي و الجوزك الطر"طور ساكت و بيطبطب و يهشك
جنى بصدمة : مالك يا بدر ايه الكلام الي بتقوله ده ... انا مش فاهمة حاجة
بدر مسك"ها من دراعها و قال : ما هو لو حضرتك لبسك
جنى قاطته و قالت : و ماله لبسي بقا ان شاء الله و بعدين مش على اخر زمن انتَ اللي هتقولي البس ايه ابويا الله يرحمه مكنش ممانع ابدا على البسي و انتَ عارف نظام لبسي من ايام الجامعة
بدر ضر"بها بالقلم لدرجة و"قعت على الأرض 
سامر قام و قاله : انتَ مجنو"ن يا بدر و هي ذ"نبها ايه !!
بدر قال بعصبية : اه ما أنتَ حبيب القلب يا روميو ...محدش له دخل بيني و بمراتي
سليم قام و مسك ايد جنى قومها و قال : أنتَ زودتها اسكت بقا ملكش اي حق تعمل كده انتَ فاهم بدل ما انتَ عامل زي التور الها"يج
بدر سحب مفاتيح العربية من على الترابيزة و نزل 
جنى بتعيط بشحتفة سليم طبطب عليها وقال : و رحمة ابوكي ما تعملي كده هو مش قصده يا جنى
جنى بعدت عنه و قالت : انا داخلة انام و قوله ملوش دعوة بيا 
سليم قعد جانب سامر و قاله : احنا لو كفا"ر مش هيحصل كل ده 

في المساء 
بدر كان بيلف بالعربية و وقف فجأة و خبط بأيده بقوة على التابلوه و اتعص"ب ، شغل العربية و رجع البيت و دخل الاوضة ملقاش جنى ، دخل اوضة سليم و سامر 





و لقى سليم ماسك تليفونه و سامر ناؤم فقال بدر : هي جنى فين ؟
سليم ساب التليفون و قال : ما هي دخلت اوضتها و قالت هتنام 
بدر باصله و سرح بتفكيره في ايام الجامعة

فلاش باك
بدر بيجري في الحرم  و بيسأل على جنى لغاية ما واحدة قالته انها ركبت الاسانسير و طالعة لأخر دور 
بدر جري و طلع على سطح مبنى في الجامعة و لقى جنى واقفة بتعيط بدر جرى عليها و حضن"ها و قال : أنتِ بتعملي ايه هنا يا مجنو"نة ؟
جنى بعياط : عايزة اطير يا بدر
انتهى الفلاش باك *

بدر قال برعب : انا عارف هي فين 
و طلع جري على سطح العمارة و لقى بالفعل جنى واقفة على طرف السور.  بدر جرى ناحيتها و شد"ها 
بدر و"قع و جنى فوقه و نظراتهم اتقابلوا ، بدر قام وقف و حا"وط جنى من وسطها و قال : عايزة تطيري زي زمان و لا ايه ؟
جنى بعصبية : جاي ليه تكمل باقية الخنا"قة ..أنا تعب"ت يا بدر تعب"ت 
بدر با"سها او بالمعنى الاصح كتم الباقي الكلام و جنى كانت بتقومه لغاية ما استسلمت تماما و دموعها نازلة في صمت 

عند شروق الشمس 
جنى قاعدة و بدر نايم على رجلها و بتلعب في شعره و المشهد كان





 شاعري و ر"ومانسي جدا 
بدر قام و قال : جنى توعديني ان مهما يحصل مش هنسيب بعض 


جنى بصتله و حسيت قد ايه هو صادق معاها قالت في هدوء : اوعدك يا بدر



بد حضن جنى بقوة كأنه بيد"خلها جوة قلبه و رجع شعرها لورا و با"س رقبتها فقالت جنى


 بضحك : بس يا بدر احنا على سطح و ممكن حد يشوفنا 
بدر لسة هيرد عليها تليفون جنى بيرن فقال بدر : مين اللي هيتصل الساعة 6 الصبح 



جنى ردت و قال : الو صباح الخير مين معايا
- معايا المدام جنى الهاشم



جنى : ايوة انا خير 
- البقاء لله والدتك توفت ..اصلها كانت مر"يضة كا"نسر
جنى وقع منها التليفون بصدمة و كانت مبرقة و أغمى عليها 


تعليقات