Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية جوازه صعيدي الفصل الثامن عشر 18 بقلم رحمه محمد

      

رواية جوازه صعيدي 

الفصل الثامن عشر 

بقلم رحمه محمد


يونس :تروح معاك فين انت ناسي انها مراتي ولا اي
قاسم :ايوا بس خلاص انت اتجوزتها لهدف وخلاص اتحقق فهطلقها حسب اتفقنا
يونس :اااه بس انا مش عايز أطلق هنا انا حابب انها تديني فرصه وأننا نكون زوجين عاديين
قاسم :ايوا يا يونس بس انت كدا بت؛ خون الامانه يا صاحبي
هنا :يا عم امانه مين صلى على النبي كدا قال امانه قال وانت يا خويا ساعه عايز تديني فرصه ومش عارف اي يا عم خلص يلا ده انت فظيع يا أخي
قاسم :هههههه يلا حلال عليك بقى الحمد لله يارب هخلص من نسخه
جود :🤨🤨ليه وهو انت ناوي تخلص من النسخه التانيه ولا حاجه
قاسم :انتي جيتي امتى
جود :ده كل الي يهمك هبقي اقولك بعدين يا قاسم بيه اصل انا خلاص نويت والنيه لله اسافر بقى وأكمل دراستي برا
هنا :لا متقليش جود كحك هتسافر تكمل تعليم برا
يونس :هههههه لا طلعوا نسختين فعلا
جود :بقولك يا هنون ما تاخدي جوزك ومع السلامه يا حبيبتي ده اي الوقعه دي
هنا :اكيد هروح معاه اومال هفضل معاكي يعني وافضل سنجل بائس لا يا عم بطلنا الشغلانه دي
يونس :بس يا بت رغي وقدامي
هنا 😍😍حاضر يا قره عيني /////////////////////////////////
زينب :طيب هتفضلي كدا لحد امتى بتحبيه وهو ميعرفش انك عايشه بتفضلي تقلبي في الفيس بتاعه وتتفرجي على صوره ده انتي الايك مش بتعمليه عشان تلفتي نظره
ندى :اعمل اي شوف هو فين وانا فين يا زينب إلى يبص للي أعلى منه رقب؛ ته تتكس؛ ر وانا كنت بعمل كل حاجه علشان المحه بس 
زينب :بس الي انتي بتعمليه ده حرام انك تتج؛ سسي عليه دي حاجة مترضيش ربنا لأن حتى لو حصل نصيب وقتها ربنا مش هيبارك في جوازكم ولا حبكم ده ٠
ندى :عندك حق انا خلاص مش هعمل كدا تاني كفايه
زينب :بالظبط وتتعلمي تغضي بصرك زي ما ربنا أمرنا
ندى :حاضر هغض بصري ومش هعمل اي حاجة ألفت بيها نظره ابدا ابدا بس يارب ما يشوف ولا بنت في الدنيا غيري ويجي ويتجوزني ويحبني أن شاء يا أدهم يا ابن ناديه
أدهم :والله وادهم ابن ناديه ما بيحب غيرك يا شيخه



  

                       الفصل التاسع عشر من هنا 


تعليقات