Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية انا حبيت صعيدي الفصل السادس6بقلم رنا سعيد


رواية انا حبيت صعيدي
 الفصل السادس6
بقلم رنا سعيد

كنزي بنوم وبتهز دراعه ياسين:ياسين ياسين 
ياسين بنوم:اي ياقطتي 


كنزي بنوم:الباب بيخبط علينا قوم شوف مين 
ياسين بدون وعي بحركه شد كنزي وكنري بقت تحت وياسين فوقها ياسين بيقرب منها يقبلها 
كنزي بخجل:ياسين لا ابعد
ياسين بيقرب اكثر منها ومركز علي شفايفها ولسه يقبلها 



كنزي قدرت تبعده عنها وقامت واقفت وجريت علي الحمام 
وياسين بيبلع ريقه بعصوبه وفضل ببص عليها لحد مادخلت الحمام وفاق علي تخبيط الباب 
ياسين بنوم:امي صباح الخير 


فاطمه:صباحيه مباركه ياعريس اومال فين عروستك 




ياسين بنوم:في الحمام 
فاطمه ببتسامه بخبث:شكلك عايز تنام يلا فوقه اكده وهات مراتك وانزل علي الفطور يلا 
ياسين:ماشي ياامي 
فاطمه نزلت تحت وياسين قفل الباب ولقها كنزي اعقدها قدام المريا وبتبكي بصمت وسرحانه 
ياسين بخضه واقف قصدها ومسك ايدها واخدها و اعقدها علي سرير واعقد جمبيها 
ياسين:قطتي بتبكي ليه بقا 
كنزي ببتسامه مزيفه:مفيش حاجه بس داخلت في عنيا
ياسين ببتسامه:القطه بين عليها كدب في عنيها الزرقاء دي اوي 
كنزي:صدقني يا ياسين مفيش 
ياسين ببتسامه:ماشي يا كنزي براحتك انا مش هغصبك تتكلمي معايا 
وسيبها واقترب من دولاب وجاب قميص ابيض وبنطلون جينز اسود وداخل الحمام واخد شاور 
وبعد فتره طلع من الحمام وارتدت القميص الابيض وفتح اول 3 ازرار وصفف شعره قدام المريا وضع برفانه الرجولي المخصص لي وارتدت الساعته وضع محفظته في جيبه وضع نظارته السوداء في قميصه كان في غايه الجمال ولا اناقه 
ياسين:ادخلي خدي شاور يلا عشان الجماعه مستنينا تحت علي الفطار 
كنزي:امممممم 
كنزي داخلت اخدت شاور 
وبعد فتره خرجت وكانت ترتدي بنطلون جينز ابيض ضيق وتشيرت اسود ضيق بنص كوم وضعها جوه البنطلون 
واقفت قدم المريا ومشطت شعرها وضعته منسدل علي ظهرها وضعت مكياج خفيف علي وجهه وضعت برفان انوثي وارتدت صندل بكعب اسود كانت في غايه الجمال ولا اناقه 
كنزي:يلا ننزل 




ياسين بتوهان في جمالها وغيره:انتي هتنزلي كده 
كنزي بستغرب:ايوه اومال هنزل ازي يعني 
ياسين:اقصدي لبسك 
كنزي:ماله لبسي وحش 
ياسين بغيره:هو حلو وجميل عليكي اوي بس مينفعش تنزلي كده البسي دريس احسن 
كنزي:لا دها عجبني ويلا بقا ننزل 
ياسين:لا غيري الاول وننزل 
كنزي بعند:لا يا ياسين لوسمحت انا عمري ماحد ادخل في لبسي البس اي او ماالبس 
ياسين:بس انا جوزك وليها الحكم عليكي في لبسك وكل حاجه وانا مابقلش مراتي رجاله يشوفه حاجه بينه من جسمها غيري 
كنزي بسخريه وبعصبيه وبصوت عالي:ايوه بقا قول كده من اولها بقا هتعملي نفسك سي سيد بس انا مش امينه عشان تحكم عليها يا سي سيد انا كنزي وهنزل كده يعني هنزل ولا عندك اعمله بقا 




فجاء ياسين ضربها بالقلم باقص قوته 
ياسين بعصبيه:صوتك مايعلش عليا تاني انتي فاهمه اظهر اني ادلعتك زياده عن الزوم بس انا بقا هوريكي وشه ياسين 
تاني الاكان مش راضي يطلعه عليكي وربي لا هعلمك الادب ياكنزي 
كنزي بحده:هنشوف مين هيعلم مين يا ياسين باشا 
وطلعت تجري علي الباب وفتحته ونزلت تحت 
فاطمه ببتسامه وذهبت ليها وحضنتها 



فاطمه ببتسامه:صباحيه مياركه يابنتي 
كنزي ببتسامه:صباح الخير ياماما 
فاطمه ببتسامه:صباحك فل ولوز ياحبيبتي اومال فين يا ياسين 
كنزي:ياسين نزل ورايا 
فاطمه ببتسامه:اهو جه علي سيره 
ياسين ببتسامه:صباح الخير يا امي 
فاطمه ببتسامه:صباحك عسل يلاوا عشان تفطروا 
ياسين وكنزي ذهبوا علي سفره واعقده جمب بعض 
محمود ببتسامه:صباحيه مباركه ياعرسان 
ياسين ببتسامه:صباحك فل ياحوده 
صافيه وضعت اطباق الاكل علي سفره
صافيه وحضنت كنزي وببتسامه:صباحيه مباركه ياعرسان 
واعقده فطروا 



ياسين وقام واقف:انا ماشي بجا رايح الشركه 
فاطمه:وا رايح الشركه النهارده يوم صباحيه انت اتهبلت في عقلك ياولدي 
ياسين:معلش يا امي عند ضغط الشغل بجا ولازم اروح 
فاطمه:طب ماادهم يعمله عنك 
ياسين:معلش لازم انا الاعمله ياامي 
فاطمه:تمام ياولدي 
ياسين:سلام عليكم 




الجميع:وعليكم السلام 
ياسين وراكب سيارته وبعد فتره واصل الشركه 
الجميع:مبروك يا يا سين بيه 
ياسين ببتسامه:الله يبارك فيكم 
ياسين وداخل مكتبوا وطلب ادهم 
وادهم بعد ثواني داخل 
ادهم:في حد عاقل تاني يوم من جوازهم ويجي الشغل يارب صبرني عليك 
ياسين ببرود:دام انا عملتها يبقا فيه 
ادهم بنفذ صبر وبهزار:ماشي يا ياسين قولي عملت اي رافعت راسنا ولا نزلتها😹😹
ياسين ببرود:حد قالك الانا ادهم 
ادهم:وماله ادهم بكرا تشوف بس لما اجوز دها انا هخربها دها انا اعقد سنه بحالها مش هتشوف وشي فيها 
ياسين:ليه هتهاجر 
ادهم بسرحان:اها هروح في عالم تاني انا وحبيبتي فيها وبس وهعيش معها اجمل لحظات في حياتنا مش زايك انت جايلي من تاني يوم الشركه الله يساعد مراتك عليك يااخي 
ياسين:طب خلاص اقفل بقا الحوار دها وقولي اي جديد في الشغل 
وعدي اليوم وجاء وقت المساء
وياسين ذهب من الشركه في وقت متاخر الي القصر 




وبعد فتره واصل القصر وكان كلهم نايمين 
وطلع الغرفه وفتح الباب واتصدم 
ياسين بصدمه:ك كنزي 






تعليقات