Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ملاك اثر قلب الفهد الفصل السادس والاربعون46بقلم الاء السيد


 رواية ملاك اثر قلب الفهد
 الفصل السادس والاربعون46

بقلم الاء السيد

عند ملاك .. فاقت من اغماءها .. وكل حتة فى جسمها بتألمها ..



 مستنية موتها .. بس نفسها تشوف حبيبها أو تسمع



 صوته قبل ما تموت ..
بعد شوية ...
دخل تانى ..
حبيب القلب جاى كمان شوية ..
ملاك بصوت ضعيف : انت مش هتقدر تعمله انت انسان حقير وزبالة ..



 بجد مشوفتش كدة ..
كمل عليها لغاية



 مابقاش عندها حيل للمقاومة .. بتستسلم بالتدريج لانتهاء حياتها.. بتيجى ادامها الوقت ال قضيته مع 



فهد زى شريط السينما .. وكانت بتتمنى تكمل معاها وعارفة أن فهد هيتعذب من بعدها ..





فهد قرر المرادى مش هيسيب حب حياته عشقه .. طبعا بحكم معرفته 




فى البلد .. فى قوة من الداخلية راحت المكان ال اتبعت ل فهد فى سرية تامة ..
وصل فهد المكان حاسس أنه قلبه واجعه اوى ......
حاصرت القوة المكان ..
وفهد هجم على الراجل وفضل يضرب بكل الغل فيه طول السنين الفاتت .. بصريخ انطقق هى فين ..
هو : اطلع شوف لسه عايشة ولا لأ ..
قلبه اتقبض من الكلمة ..
طلع بكل سرعته فتح الاوضة ...
ملاك مرمية على الأرض هدومها متقطعة وجسمها كل دم من الضرب ووشها بردوا .. وتقريبا باين عليها انها مفيهاش نفس اصلا ..
نزل لمستواها وحضنها ..
فهد بدموع : ملاك .. قومى يا ملاك انا جيت ... والله جيت قومى عشان خاطرى انا من غيرك اموت ..
قومى ..
اسععععااااف بسرعة ..
بعد ساعة ... وصلوا المستشفى ...
فهد : بسرعة حد يشوف مراااتى ..
وبعد ساعتين ...
واقف فهد بيفتكر منظرها بين ايديه وكأنها ميتة ..
قطع تفكيره دخول ..



روقيه وفؤاد وروان منهارين ...
روقيه بإنهيار : بنتى فين انطق ..
روان : فين ملاك .. هى كويسة صح ..
فهد : يااارب تبقى كويسة ..
بيخرج الدكتور ..




فهد بلهفة ووجع : كويسة صح ..
الدكتور : للاسف المدام اتعرضت لضرب وحشي ومن كتر الضرب جالها صدمة عصبية و جالها ارتجاج فى المخ ادى دخولها فى غيبوبة ..
فهد بصدمة : غيبوبة .. هتفوق من امتى ...
الدكتور : للاسف نسبة انها تفوق ضعيفة وبصراحة منعرفش هتفوق امتى خصوصا أن جزء كبير استسلام منها للغيبوبة ...
روقيه : بنتتتتى ... واغمى عليها ..
فهد نزل على الأرض بصدمة ..
معقول هيخسر عشقه ... مستحيل .. الموت اهون عنده ..
فهد : عايز ادخلها ..
الدكتور : اتفضل بس الممرضة هتعقم حضرتك الاول ..




راح اتعقم .. ودخلها ..
فهد .. ملاكه نايم بس مدمر ..
فهد بدموع : بتستسلمى



 للموت يا ملاك .. عايزة تسبينى .. انتى فاكرنى مش هيجيلك واسيبك تموتى صح .. مستحيل ..


ف چزء  یاجماعه مفقود هنزله 🤍☺️

تعليقات