Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الحب والخيانه الفصل الخامس والعشرون 25بقلم الاء منيب


رواية الحب والخيانه
 بقلم الاء منيب
الفصل الخامس والعشرون 



فهد دخل يجيب مناديل من السوبر ماركت و فاجأه عربيه وقفت خدت حور و طلعت جري 
طلع فهد جري من السوبر ماركت و رن علي ليل 
فهد بعصبيه : الو تعالي بسرعه عند *******
ليل : في اي حصل حاجه 
فهد بعصبيه اكتر : انجز يا ليل مش وقته حور اتخطبت 
ليل بصدمه : جايلك حالا انا قريب منك اصلا
فهد : بسرعه 
بعد دقيقتين كان فهد و ليل قاعدين في العربيه و فهد فاتح تلفونه و متابع موقع تلفون حور 
____________
عند باسم ابن عم حور 

باسم : جهزت المأذون يا بابا 
عم حور : أيوة و كل حاجه جاهزة 
باسم بخبث : كدا فاضل تكه و كل حاجه هتبقي معايا 
عم حور : طالع لابوك فعلا 
باسم بخبث: عيب عليك 
باسم طلع تلفونه و رن علي شخص 
باسم : ها جهزت كل حاجه 
مجهول : الحاجه معايا 
باسم : تمام ، ساعه كدا و هجيلك اشوفها 
مجهول : قدمنا عشر دقائق و هوصل بيها المكان 
باسم : خلصانه وانا ساعه و هكون عندك 
__________________________
في العربيه اللي حور مخطوفه فيها 

مجهول : بدأت تفوق و الباشا عاوزها نايمه 
مجهول 2 : خد البنج اهو رشه عليها 
مجهول : هات منديل كمان يا غبي 
مجهول 2 : خد و بلاش تطول لسانك 
مجهول : انت خدت منها التلفون 
مجهول 2 : أيوة بس مش عارف اعمل بس حاجه 
مجهول : لي يعني 
مجهول 2 : تلفونها ايفون و انا اندرويد حقير 
مجهول بضحك : حلو يلزمني بقي التلفون دا 
مجهول : انا اللي خدتو ، ويالا يا اخويا وصلنا 
و قفه قدام عماره و الرجاله نزلو يشوفو المكان 
كانت عمارة لسه علي المحاره و المكان مكنش في حد ولسه بيتعمر طلعه حور شقه من الشقق المفتوحه و وقفه علي الباب دي تعليمات الريس بتاعهم 
 
كانت عربيه فهد و ليل وراهم بس لسه موصلوش المكان
ليل : الموقع بعيد عن هنا ب قد اي 
فهد بخوف علي حور : فاضل حوالي عشر دقائق 
ليل : وريني كدا 
فهد : اهو 






ليل بصدمه : دا الموقع اللي بشرف عليه دا دا لسه بيتعمر و مفيش حد خالص في المكان 
فهد بعصبيه : سوق بسرعه يا ليل لازم الحقها 

بعد دقائق في عربيه سودا وصلت و نزل منها شخص و طلع فوق للرجاله  و بعدين واحد نزل و التاني فضل ما الشخص اللي طلع 

حور بدأت تفوق و تصدمت 
____________________
عند اسماء 
مكالمه هاتفيه
حازم : مالك طيب في اي 
اسماء بقلق : حور قالتلي انها طلعت من البيت و بقالها ساعتين لسه مجتش
حازم : متقلقيش تلقيها مع فهد أو حاجه رني اطمني 
اسماء : برن تلفونها مقفول ، خايفه عليها اوي يا حازم 
حازم : خير انشاء الله ممكن يكون فصل شحن أو حاجه 
اسماء : لا انا مش مطمنه انا هروح اشوفها عند مامتها 
حازم : خلاص استني هاجي اخدك لمامتها و متتحركيش إلا لما اجي ماشي 
اسماء : ماشي  
______________________
عند الحج حسني 

الحج حسني : تعالي يا ابرار عاوز اتكلم معاكي لوحدنا 
ابرار : اتفضل يا عمي 
الحج حسني : بصي يا بنتي أنتِ قبل ما تبقي بنت اخويا فانتِ بنتي برضو و أنتِ عارفه انا بحبك قد اي 
ابرار : طبعا يا عمي عارفه و متاكده كمان 
الحج حسني: طيب يا حبيبتي فهد خطب و احنا عارفين أنه كان شايفك أخته 
ابرار : عارفه يا عمي 
الحج حسني : طلعي فهد من قلبك يا بنتي هو في قلبه بنت تانيه 
ابرار : صعب يا عمي بس هحاول 
الحج حسني : ربنا يهديكي يا حبيبتي و يرزقك بزوج صالح 
ابرار بابتسامه : يارب يا عمي ، عن اذنك 
الحج حسني بابتسامه : اتفضلي يا بنتي 
خرجت ابرار من عند عمها و طلعت اوضتها فوق 
رنت علي شخص 
ابرار بشر : نفذ عاوزهم يبعدو عن بعض للابد ، فهد دا بتاعي انا بس 
_______________________________
عند فهد 







فهد و هو بيفتح باب العربيه 
ليل : استنا يا فهد 
فهد بعصبيه : استني اي حور فوق وانت شايف المكان مهجور ازاي 
ليل : وانت معاك حاجه تدافع بيها عن نفسك 
فهد بعصبيه  : هدافع بايدي يا ليل 
ليل : طيب ، بس هنطلع براحه عشان نعرف مين اللي خاطفها 
فهد : طيب بس يالا بسرعه عشان لو حصل لها حاجه ممكن اقتلك 
ليل :راعي انِ اخوك الكبير 
طلع فهد و ليل براحه و شافه واحد واقف عن الباب 
ليل مسك طوبه و حدفها بعيد 
الحارس راح عشان يشوف في اي 
و فهد استغل اللحظه دي و دخل الشقه 
ليل : خبط الحارس علي دماغه  بحديدة و خد المسدس و الخزنه التانيه بتاعت المسدس و لقي تلفون حور خده هو كمان  من الجيبه 
وراح ورا فهد 
___________________
عند حور 

حور و هي بدأت تفوق : انت لي بتعمل كدا 
.......... : عشان انتِ بتاعتِ انا بس 
حور : بس انا بحب فهد 
........ بعصبيه : وانا بحبك أنتِ 
حور بخوف : حرام عليك ، سبني في حالي و خد اللي انت عاوزه 
........ بخبث : انا عاوزك انتِ 
في اللحظه دي فهد دخل بعصبيه
فهد : بقي انت يا بن ال...... اللي خطفها و ربنا ما هسيبك حي يا اسر




تعليقات