Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية نور حياتي الفصل الخامس 5بقلم مي عبد الله


 رواية نور حياتي 

الفصل الخامس 

بقلم مي عبد الله 


سيف :عوزكو تقلبولي الدنيا وتجبولي هاني. 


الحراس :تمام ياباشا. 


اما عند نور :صحيت لقيت نفسها نايمه وسيف مش موجود قامت اخدت شاور وخرجت صلت وقرات قرآن.


اما في نايت كلاب كان هاني موجود وسكرا"ن جابو وودوه المخزن الي قال عليه سيف. 


اما عند منه كانت بتفتكر الماضي. 


ولكن دخلت سلمي وهي بتقول. 


ماماااااا مااامااااا يمااماا انتبهت منه لسلمى وهي بتقول نعم ياحبيبتي. 


سلمي بفرح :انا اخدت المركز الأول في الرسم (سلمي بتتعلم الرسم لكن بتدرس هندسه) 


منه بفرح :الف مبروك ياحبيبتي. 


اما في المخزن كان سيف جه وكانت رجالته روقته على الآخر. 


سيف بشر :عارف إلى بياخد حاجه ملك سيف الشناوى او يلمسها بس بعمل في ايه. 


هاني :بخوف غلطه ومش هتتكرر تاني ولكن سيف لم يترك له فرصه ووووووو 


في مكان ما 


الممرضه :يادكتور يادكتور المريض حرك ايده. 


الدكتور :كويس المريض قرب يفوق. 


اما في مكان آخر. 


الريس :بلغ الرجاله ان معاد الشحنه يوم ******


الرجل :تمام ياريس وضحكو بخبث وشر. 


اما في مكان آخر. 


الباشا:عرفت الي حصل. 


المجهول :اه يافندم النهايه قربت. 


اما في المخزن كان سيف بيضرب هاني بغل وشر لغايه مادراعه وايده اتكسرو. 


سيف لرجالته :ارموه قدام اي مستشفى وسابهم ومشي. 


اما في الفيلا الكل اتجمع وبداو في الطعام ولكن فجأه دخل شخص الجميع بصدمه مرواااااااان (مروان اخو هند هو شخص خبيث وبيكره عيله الشناوى وبزات سيف) 


هند :مروان حبيبي وحشتني وحضنته وهمست في ودانه وقالت بدا العد التنازلي لعيله الشناوى فالشخص الذي كانت تكلمه هند هو مروان. 


وبدأت العيله بالترحيب بيه. 


مروان :وهو بيبص لنور بخبث وبيمد ايده اهلا ياسنيريتا مكنتش اعرف ان سيف زوقه حلو في الستات اوي كده ولكن لم يكمل كلامه لأن سيف ضربه بالبوكس وهو بيقول ملكش دعوه بحاجه تخص سيف الشناوى واخد نور وطلع غرفته. 


نور دخلت الحمام فون سيف رن وكانت واحده بتقول بمياعه الزيك ياسيفو ايه مبتسالش عليا ليه على العموم ليك حاجه تخصني ولازم تيجي تأخذها. 


سيف :بالستغراب انتي مين وايه الحاجه الي ليا عندك انتي هتستعبطي يا********🤬 


البنت :لما تيجي هتعرف كل حاجه المكان في ***يالا تشاو.


الشخص :برافو عليكي خدي دول ودالها عشر تالاف جنيه وقال لما تكملي بقيت العمليه هتاخدي العشره التانين. 


البنت :انت تامر ياباشا وضحكت ضحكه شريره.


اما عند سيف كان بيلبس وخارج. 


نور :بالستغراب انت رايح فين. 


بصلها سيف شويه وقال :شغل رايح شغل. 


نور :بالستغراب هو في شغل الساعه 8


سيف :سابها ومردش عليهاا وفي الوقت ده اتبعتت رساله على فون نور مكتوب فيها جوزك بيخونك لو مش مصدقاني روحي عماره ****** وهتلاقي كلامي مظبوط. 


لبست نور فعلا وبسرعه نزلت راحت المكان. 


اما عند سيف راح العنوان وفتحتلو الباب وهي بتقول اتفضل دخل سيف وهي قفلت الباب ودخلت. 


سيف :ايه الي ليا عندك واخلصي يا ****انا مش فضيلك. 


هي بمكر :اصبر بس انت مستعجل ليه في الوقت ده خبطت نور وفتحت البنت لكن نور زقتها ودخلت لاقت سيف قاعد بصلته بخذلان ونزلت بسرعه فهم سيف ان دي مامراه عليه ونزل وراها بسرعه ووووو

***********


                           الفصل السادس من هنا

لقراة باقي الفصول اضغط هنا



تعليقات