Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية تزوجت صعيدي الفصل التاسع والعشرون29بقلم اميرة جمال

 

 
رواية تزوجت صعيدي الفصل التاسع والعشرون29بقلم اميرة جمال

خبط على الباب
سليم ايوه
زينة الحاج الكبير طالبكم تحت ياسليم بيه
سليم حاضر نازلين
نور بتساؤل جدو عايزنا ليه
سليم الله اعلم بس أكيد علشان اللى حصل إمبارح 



نور تمام يلا بينا
سليم مسك ايد نور ونزلوا على تحت
بعد وقت قليل كان الكل متجمع تحت ومعاهم أحمد وزينب ونرمين ويزن ابنها
الجد بجدية اللى حوصل امبارح ده مصيبه ولازم نتأكد إذا كان ده حقيقى ولالا فأنا شيعت للدكتور هيجى حالا ويعمل تحليل نشوف يزن ابن سليم فعلا ولالا لو طلع ابنه احنا مش بنرمى لحمنا واصل ولو طلع مش ابنه ونرمين بتكدب ساعتها مش هرحمك يانرمين وهخليكى تتمنى الموت
نرمين بلعت ريقها وهى هتموت من الرعب وباين عليها التوتر
قدرية بصتلها علشان تهدى ومايتكشف أمرهم 
نور كانت قلقانه وسليم ماسك ايدها بيطمنها
بعد دقائق وصل الدكتور واخد العينات
الجد النتيجة امتى يادكتور
الدكتور بعمليه بكره باذن الله على المغرب تكون عندك ياحاج
الجد تمام يادكتور ياريت تكون فى سرية ودقه فى النتيجة





الدكتور أكيد بإذن الله ياحاج
الجد شكراا يادكتور اتفضل ومشى الدكتور
الجد بعمليه دلوقتى يلا نفطر كلنا 
الكل اخد مكانه ونرمين قعدت قصاد سليم ونور جنبه 





نرمين كانت كل شوية تبص لسليم ونور كانت هتولع منها لكن اتحكمت فى نفسها ومادتلهاش أهمية خصوصا ان سليم مطنشها ومش بيبصلها
يزن ماكنش عارف يأكل كويس 




نرمين بعصبيه ليزن ماتاكل كويس ايه القرف ده ولا تاكل فى الأوضة لوحدك






سليم اتعصب انها بتعامل ولد صغير  كده فاتعصب عليها وقام اخد يزن وكان بيحايله وقعده على حجره
قدريه كانت بتبص لنرمين نظرات كفيلة تحرقها على غباءها وسوء تعاملها مع يزن ونرمين خافت منها
سليم بدأ بأكل يزن بالراحه وهو بيحايله وحاضنه 
نور شافت معاملة سليم ليزن حست انه ابنه فعلا مااقدرتش تتحكم فى نفسها وكانت هتعيط فاستأذنت بسرعه وخرجت فى الجنينة
سليم بص على اثرها بتعب وخلص اكل يزن واخده وطلع عند نور
نرمين كانت فرحانه ان سليم عمل كده مع يزن وحست انها كسبت اول جولة وكانت بتبتسم بانتصار
*******
سليم نور
نور مسحت دموعها بسرعه
سليم قعد جنبها على المرجيحة بصيلى يانور
نور كان وشها فى الأرض 
سليم رفع بايده وشها انا آسف بس انا ماعملتش كده على اساس ان يزن ممكن يكون ابنى والله لو اى طفل تانى وامه بتعامله كده كنت هتصرف نفس التصرف ده
نور لارد 
سليم اخدها أحدها حضنه وهو بيطبطب على ضهرها حقك عليا لو مش عايزانى اتعامل مع يزن خالص مافيش مشكلة
نور بصت على يزن ورجعت بصت على سليم وبتنهيدة سليم أنا مش همنعك عن ابنك 





سليم بمقاطعة لسه مش عارفين ان كان ابنى ولالا يانور
نور بهدوء لو هو ابنك لازم تفضل جنبه هو وأمه 
سليم بعصبيه جنبه هو اه لكن امه ماتلزمنيش
نور لو هو ابنك لازم يتكتب باسمك وباسم امه ياسليم يعنى لازم تتجوزها 





سليم نور انا مش متجوز ولا هتجوز حد غيرك افهمى ده وسابها وراح عند يزن 
نور ابتسمت وفرحت من كلام سليم واتحركت ناحية سليم ويزن وبدأوا يلعبوا هم التلاته وصوت ضحكهم كان مالى الفيلا






**********أميرة جمال
سارة وقفت بعد ماخلصت فطار انا هروح الجنينة
حسام لا ياحبيبتى احنا هنطلع اوضتنا
سارة باعتراض لا عايزه اطلع الجنينة





حسام بصلها بنظره اخرستها وقام مسك ايدها واستأذن وطلعوا اوضتهم





سارة انت ازاى تجرنى كده
حسام صوتك مايعلاش
سارة انت مستفز
حسام وبارد ياروحى
سارة طلعت روحك
حسام بسرعه كان قدامها بتقولى ايه
سارة بتوتر وهى بترجع لورا ماقولتش حاجه
حسام اممم  متهيقلى سمعتك قولتى حاجه
سارة لالاا خالص
حسام طيب
سارة هنقعد هنا بقا نعمل ايه
حسام بخبث العرسان الجداد بيعملوا حاجات كتير لو عايزه ماعنديش مانع والله



ساره بتهته انت انت مش محترم
حسام حصل والله
سارة وسافل 
حسام عندك حق
سارة و.... قبل ماتكمل كلامها كان حسام قدامها
حسام هاا كملى




سارة لا خلصت وطلعت تجرى من قدامها دخلت الحمام



حسام بيضحك بصوت عالى هجيبك ياقمر
سارة واقفة ورا باب الحمام وهى حاطه ايدها على قلبها وبتبتسم



 ده انت قربك يموت يا حسام
******أميرة جمال
مر اليوم بسلام وجه ميعاد الدكتور 




الكل متجمع وقلقان ونور وسليم على اعصابهم

 ونرمين متوترة انها تتكشف وقدريه بتبصلهم بخبث
الدكتور النتيجة......

تعليقات

‏قال Unknown
جميله جدا
‏قال غير معرف…
جمييله جدااا
‏قال غير معرف…
ليه التأخير بتنزيل باقي حلقات تزوجت صعيدي
‏قال غير معرف…
جميله اوي 🥰❤
‏قال غير معرف…
ليه التأخير في كتابه البارت
‏قال غير معرف…
الرواية ممتازة بس ليه اخفاء الفصل الأخير بتقطع التواصل وتوصل احساس بالزهق