Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية امراه لا تقهر عزيزي الفصل الخامس5بقلم سلمي شريف


رواية امراه لا تقهر عزيزي
 الفصل الخامس5
بقلم سلمي شريف
الجزء الخامس

كنت بجري زي المجنونة وطلبت العربية ووصلت المستشفي بسرعة


سألت عن اسمها والسكرتيرة ادتني رقم الاوضة
لقيت عم محمد هناك قاعد قلقان
جريت عليه



هويدا: ايه ياعمو هي مالها
عم محمد بغُلب: مش عارف مش عارف




الدكاترة دخلوها العناية المركزة من نص ساعة تقريبا
عيطت
كنت مرعو*بة ليحصلها حاجة 
مليش في الدنيا غيرها




طبطب عليا عم محمد وقعدنا مستنين اي حد يجي يطمنا

في مكان تاني 
رجع مازن من برا وخبط الباب
محدش فتح ولا فيه رد
قعد ينادي لغاية مانزل للبواب




مازن: فين هويدا يامدحت
مدحت البواب: الست هويدا جريت علي برا علي طول من شوية ملهمش كتار
مازن: طيب يامدحت طيب




رن عليها بس كان موبايلها غير متاح
اتنهد بضيق ودخل

بعد فترة طلع دكتور من الاوضة وجريت عليه انا وعم محمد
هويدا بقلق: طمني يادكتور
هي كويسة قولي والنبي


عم محمد: قولنا يادكتور ريح قلبنا




الدكتورة بابتسامة: متخافوش ياجماعة حالتها مستقرة وهننقلها اوضة عادية دلوقتي
اطمنت شوية وابتسمت بامتنان
اصل الدكتور كان مزز مزز



ششش احنا في ايه ولا في ايه
بعد شوية نقلوها لاوضة عادية واستأذنت الدكتور اني ادخلها وهو وافق




كنت داخلة مبتسمة بس لقيتها ودت وشها الناحية التانية




هويدا: ايه ياشيخة قلقتيني عليكي
لحظات ثواني
هويدا: فيه ايه ياماما؟ 




ردت عليا بوجع: انا مليش بنت من دلوقتي! 
هويدا: يعني ايه؟ 
فيه ايه ياسمسم 
سماح: هويدا انتي عارفة كويس 



انا بنتي عمرها ماتبقي بالاخلاق دي ابدا! 
انتي رخصـ*تي نفسك اوي




وخليتي راسي في الطيـ*ن انا وابوكي الي ما*ت لما تخلي واحدة تيجي تتكلم عنك كدة



انا مش هقدر اسمع كلمة ماما منك تاني ابدا! 
امشي ياهويدا 



امشي انا هعرف اعيش لوحدي 
كانت دموعي بتنزل وانا مش فاهمة هي بتعمل معايا كدة ليه



انا عملتلها ايه
المفروض تتبطب عليا علي الي شوفته




المفروض تواسيني وتقولي انا معاكي متخافيش مش الكلام دة! 
انا قلبي اتكسـ*ر اوي 




قومت وانا مش قادرة امشي وفتحت الباب وبصتلها بصة اخيرة وطلعت



عم محمد: فيه ايه يابنتي هي كويسة؟ 



بتعيطي ليه
هويدا: والنبي ياعم محمد تخلي بالك منها وانا هديك كل الي انت عايزه 



طلعت ٢٠٠جنية وحطتها في ايده بس قفل علي ايدي وبعدها عنه


عم محمد: متخافيش يابنتي روحي بيتك وانا هاخد بالي منها



انا عارفة ان عم محمد هياخد باله منها لانه كان بيعشق التراب الي بتمشي عليه وهي كالاتي
بس عمره مااعترفلها 



لغاية مااتجوزت ابويا وبعدت عنه ونسته علشان متكونش خا*ينة
حتي بعد ماابويا مات

 رفضت تتجوزه بعد مااتشجع وقالها لانها كانت عايشة علشاني بس 

خرجت من المستشفي

 بعد مامسحت دموعي وانا عارفة وجهتي التانية هتبقي فين! 



تعليقات