Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشق الجاسر الجزء الثالث الفصل الثاني والعشرون22بقلم مروة عبد الجواد

رواية عشق الجاسر الجزء
 الثالث الفصل الثاني والعشرون22
بقلم مروة عبد الجواد

خرج فارس وعصام بدهشه من انهاء المزاد وعدم تكملته وسط  ذهولهم .
بدر بدهشه وتعجب : مين اللي حول للشركه الرصيد ياعمو .


معتز : مش هتصدق..
خالد بتعجب  : هي فزوره هيكون مين .
معتز : نظر لبدر هي حلفتني مقلش لحد غير لبدر .
آدم بضحك : يانهار اسرار حلفتني الموضوع في ريحه ستات بقي 





بدر هز راسه بتعجب ثم نظر لاخيه  : خالد خد ادم واسبقوني علي الشركه ..
خالد : ايوه بقي ما هو الموضوع طلع حريمي الله يسهلو..
ذهب خالد وادم ليسبقوهم علي الشركه بينما صعد بدر ومعتز وجلسوا في السياره .







معتز : جانيت ، جانيت اللي حولت الرصيد لحساب الشركه واكدت عليا محدش يعرف ولا حتي ياسين .
بدر بصدمه : جانيت !!  
معتز هز راسه مؤكدا : للاسف هو يظهر شكوكك كانت مش في محلها .
بدر : ازاي ، دا انا شكوكي كلها كانت فيها ازاي وليه تعمل كده ، جانيت مش معقول انا دماغي مبقتش مستحمله كل ده ، في حاجه غلط لا دا في حاجات كتير غلط ، ازاي تتعامل مع عصام وفارس الصياد والصبح يجيلي خبر ان الفيلا اللي كانت فيها من يومين بتاعت مايكل اخطر رجال المافيا و زعيمهم في الشرق الاوسط ، يعني شكوكي ناحيتها صح ولا غلط ولو هي بتساعدهم وبتبلغهم  اسعار الصفقات اللي بدخلها يبقي ليه بتساعدني دلوقتي .
معتز : انا حقيقي مش فاهم موقفها لكن اكيد عندها اسبابها انا طبعا ملمحتلهاش بشكوكك ناحيتها.
بدر : انا لازم افهم انا هروحلها الشركه ..
معتز : براحتك بس ياريت ياسين ميعرفش لاني وعدتها .
بدر : انت مش هتيجي معايا .
معتز : لا انا ورايا كذا حاجه لازم اعملهم الاول ..

هبط معتز من سياره بدر وذهب لسيارته  وسار بها حتي وصل الي قصر الحديدي ( قصر خالد الحديدي والد دنيا فهو مغلق منذ سنوات ) 
دخل معتز بسيارته من بوابه القصر الذي فتحها البواب ، هبط معتز من سيارته ورفع بصره باتجاه باب القصر الداخلي الذي خرج منه جاسر الحديدي ..
ذادت دقات قلب معتز بسعاده وفرحه وهو يجرى شوقا ولهفه لاحتضان صديقه واخوه جاسر فلم يشاهده منذ سنوات ،  فبادله جاسر ابتسامه سعاده وهو يتقدم نحو معتز بخطوات كبيرة بشوق وهما يحتضنان بعض بلهفه كبيره و يتبادلان الاحضان .
معتز بفرحه  ضربه علي كتفه بقوه : وحشتني كنت خايف اموت ولا يحصلي حاجه قبل ما اشوفك .
جاسر بسعاده حضنه : وحشتني قوي يامعتز غيابك اثر فيا قوي .
معتز بسخريه : غيابي انا برضو تلاقيك مكنتش عايز تيجي لولا اللي حصل للشركه هو اللي جابك ..
جاسر ضحك بسخريه : متكسفنيش بقي يازيزو.
معتز : انت في المالديف في العسل واحنا هنا في القرف والحزن .
جاسر بضحك : اهو قرك دا اللي جابني هنا دلوقتي .
معتز بسخريه : اه مش بقول شكلك مكنتش عايز تيجي .
جاسر : ابدا والله الولاد وانتم كلكم وحشتوني جدا بذات احفادي ، المهم الاخبار ايه حولت الفلوس للشركه .






فلاش باك .
( معتز : لا ياجاسر انا مش موافق علي كده يعني ايه تمثل انك ميت ومحدش يعرف واولادك واحنا ذنبنا ايه نتحرم منك وانت عايش .
جاسر : ذنبهم اني لو فضلت عايش المافيا هتنتقم مني في اولادي ومش بعيد انا اللي ادفنهم بايدي لما يبعتهوملي جثث دا مش واحد ولا اتنين دول خمسه وكبار ورجاله مش لسه اطفال كل حركه يتحركوها هيكون وراهم حراسه وحمايه  ، ثم جلس علي الكرسي الولاد كبروا وبقي ليهم حياتهم ومهما يكون وراهم حراسه اكيد هيجي وقت يبقوا عايزين يعيشوا حياتهم بطبيعتهم زي اي حد ، لو فضلت عايش المافيا تفكيرها كله هيكون في تدميرى وعلشان انا عارف بيفكروا ازاي  مش هيلعبوا في الشغل لاني واقف لهم وهقدر اصدهم كويس ، لكن هيلعبوا علي قلبي وهما ولادي علشان يشتتوا تفكيرى،   انما غيابي وموتي هيخلي تفكير مايكل ونيك ازاي يحطوا ايدهم علي الشركات والمصانع ومش هيفكروا يضروا الاولاد وفي نفس الوقت هكون انا مراقب كل تحركاتهم لحد ما اصطاد الوقت  اللي اضربه بيهم واخلص من شرهم نهائي من غير عيلتي ماتتاذي ، غير كده يامعتز مش هقدر افكر ولا اشتغل لو حد من ولادي جراله حاجه وانت لازم تساعدني.
معتز بحزن : مش هقدر علي فراقك ياصاحبي ..
جاسر: انت اكتر واحد العين هتبقي عليك بعد غيابي دا مش دور هتاديه انت لازم تحس فعلا اني مت .
معتز قاطعه بحزن : متقولش كده بس .) 

بااااك .
معتز : بعد ماحولتلي الفلوس وكنت هحولها لحساب الشركه لقيت جانيت كلمتني وحولت الفلوس لحساب الشركه وطلبت ان الامر ده يكون سر حتي ياسين ميعرفوش ولا اي حد ، لكن انا قلتلها لازم بدر يعرف وبدر هيتجنن من تصرفاتها ومش فاهم حاجه ولا انا فاهم اي حاجه .
جاسر : فعلا انا نفسي مش فاهم تصرفاتها ..
معتز : يمكن حاسه بالذنب انها شريكه مع المافيا وبتوصل اخبار العيله ليهم .
جاسر : مش هي اللي بتوصل اخبار الشغل والعيله للمافيا .
معتز بتعجب : اومال مين .
جاسر : حور مرات بدر .
معتز بدهشه : انت بتقول ايه .
جاسر : طارق الرويعي طلع عايش .
معتز : طارق مين اللي احنا دفنا بادينا.
جاسر : طارق طلع عايش باسم راكان الشيمي،  لما مايكل احتاجه ظهر تاني وعلشان براد عارفه بلغني الخبر ده 






، عرفت بقي كان لازم اعمل اللي عملته  ليه علشان كل الخيوط تظهر قدامي ، الموضوع كبير قوي هحكيلك عليه بعدين ، المهم  انت وحشتني عملت ايه واخبارك ايه …

داخل القصر 
دنيا بنرفزه : يعني معتز طلع عارف اننا عايشين وبتمثل عليا وتقولي محدش يعرف غير عم محمد البواب وياترى مين كمان عارف ، اتاري كنت بتروح تتكلم في الموب بعيد عني وانا اسالك بتكلم مين تقولي عم محمد ، يعني صاحبك يعرف اننا عايشين واولادي ميعرفوش .
جاسر : مكنش ينفع معتز ميعرفش،  معتز عارف تفاصيل الشغل كله وكمان صاحب عمرى .
دنيا : واولادي ، انا مش مسمحاك ياجاسر انا هروح للولاد دلوقتي واللي يحصل يحصل…
وتقدمت خطوات اتجاه الباب فجذبها جاسر من الخلف وهو متحكم بها وهمس : رايحه فين .
دنيا حاولت ابعاده وبضيق : رايحه لولادي وسيباك لوحدك .
جاسر لصق صدره بضهرها بقوه وهو محاوط يدها من الامام باحكام هامسا بصوت رجولي : بتقولي ايه .
دنيا : هسيبك ياجاسر ومش هقعد معاك ولا لحظه تانيه روح بقي اعمل نفسك ميت لوحدك وانا هعيش مع ولادي .
اقترب جاسر من عنقها بهمس : متقدريش .
دنيا : لا هقدر وابعد عني بقي .
جاسر لصق جسده بقوه علي سائر جسدها وهمس بشفايفه علي عنقها : بعشقك .
دنيا بتذمر  : برضو لا .
جاسر داعب انفه علي خدها وبهمس:  طب بموت فيكي .
دنيا ابتلعت ريقها بتوتر : لا .
جاسر : هتقدري علي بعد حبيبك اللي بيعشقك وبموت في التراب اللي بتمشي عليه .
دنيا ببلاهه كانها طفله عشرينيه : هاااا.
جاسر همس بصوت رجولي مثخن بالعاطفه الملتهبه : وببقي نفسه يشيل التراب اللي بتمشي عليه ويحطه جوه قلبه رملايه رملايه  .
التفت دنيا له فزحزح يده عنها قليلا وحاوط خصرها هامسا : عندك شك اني بعمل كل ده لمصلحه ولادنا .
دنيا هزت راسها نافيه : بس .
وقبل ان تكمل كلمتها قاطعها بشفايفه علي شفايفها وهو يلتهمها بقوه ممزوجه بالرومانسيه .
دنيا : يالهووووي …
★★★★★

في شركه الغول .
جانيت : انا بس حبيت اساعدكم ومحبتش شركه الحديدي تقع او ان جزء منها يتعرض في مزاد علشان مياثرش علي اسم الشركه في السوق .
بدر : واللي حابه تساعدنا بتساعدنا برضو لما تتعاون مع اعداءنا .
جانيت بتوتر : اعداء ايه .
بدر : بصي ياجانيت وقوفك جمبنا قي وقت ذنقتنا دي عمرى ماهنسهالك واكيد اول ما يكون معايا سيوله هسد المبلغ علي طول ، لكن ورحمه ابويا لو كان ليكي علاقه بوقوع الشركه من قريب او من بعيد ماهرحمك .
جانيت : انت بتقول ايه انا مش فاهمه حاجه .
بدر : اتمني ظني فيكي يخيب .
جانيت بحزن : متظلمنيش يابدر معتقدش انكم شفتم مني حاجه وحشه وانا لا محتاجه انك ترد الفلوس ولا حتي محتاجه كلمه شكر دي اقل حاجه اقدر اقدمها للعيله اللي عشت معاهم وحسيت معاهم بكل حب وتقدير .





بدر ذهب وعقله مشتت بين علاقه جانيت باعدائه عصام وفارس والمافيا وبين ملامح وجهها وتعبيراتها واحساسه انها صادقه علاقه طرديه تشتت تفكيره فلم يخبرها  باوراقها المكشوفه امامه حتي يصل للحقيقه بنفسه…

★★★★★
مايكل بجنون  : ااااازاي  المزاد يتلغي ازاااااي مش معقول بعد ما كنت خلاص هحط ايدي علي اول ايد في شركات الحديدي اكيد في ايد خفية في الموضوع ..
عصام : يمكن معتز اللي ساعده واداله الفلوس .
مايكل : معتز مش معاه السيوله دي كلها وحتي لو كان هو ايه هيخليه يستني لحد مالمزاد يتعلن  ، امشي انت ياصياد دلوقتي .
عصام : مش هنفكر سوا .
مايكل : امششششي ياصياد .
ذهب عصام فاتصل مايكل علي طارق ( راكان الشيمي ) .
مايكل : بدر الحديدي رجع في المزاد والمزاد متمش .
راكان : والمطلوب .
مايكل : تكلم حور تعرف منها ايه اللي جد .
راكان : تمام .

★★★★★

وضع بدر راسه علي ظهر السرير.
حور : حبيبي المفروض تكون مبسوط مش مضايق كده انت مخسرتش حاجه والموضوع اتحل .
بدر : الاسم اللي بابا فضل محافظ عليه السنين دي كلها اتهز بسببي في حركه المزاد دي انا حاسس اني لاول مره  افشل .
حور : متقولش كده كل شغلانه وليها مخاطرها وزي ما وارد المكسب وارد برضو الخساره بس انا زعلانه منك .
بدر : ليه ياحببتي .
حور : يعني تقبل المساعده من عمو معتز ومتقبلهاش مني ولا من اخواتك اي نعم مكناش هنجمع المبلغ كله بس اهو حاجه تسند .
بدر : عمو معتز فعلا كان هيصرف ويجمع المبلغ لكن مش هو اللي ساعدنا .
حور بتذمر مصطنع: اه يبقي اللي سمعته صح .
بدر : سمعتي ايه
حور : كلام ادم وخالد ان ست اللي حولت المبلغ قبل قفل المزاد .
بدر : هما لحقوا قالوا .
حور : وياترى بقي الواحده دي كنت تعرفها قبل ماتعرفني ولا بعد ماعرفتني علشان كده دفعتلك الفلوس دي كلها .
بدر بضحك : لا بعد ماعرفتك .
حور بحزن: بجد .
بدر : والله ماعارف اقولك ايه ياحور .
حور : ماانت قلت خلاص .
بدر : بطلي جنان دي جانيت اللي ساعدتنا بس ياريت محدش يعرف لان دا شرطها .
حور : جانيت ..

 ذهب بدر لياخذ شاور  فاتصلت حور علي والدها .
حور : الموضوع مكنش اتحل دي الفلوس اتحولت قبل ميعاد قفل المزاد .





راكان بتعجب : ومين اللي حولها.
حور : جانيت .

★★★★
مايكل بجنون : چانيت چانيت خلاص خلصت ولازم تنتهي من العيله دي هتبقي كارت واتحرق .
وسيم : غبيه ازاي تعمل كده .
مايكل : يظهر انك مش مسيطر يا مان انا بقي هتصرف .
وسيم : هتعمل ايه .
مايكل : مش شغلك .
★★★★

دخل  ياسين بعصبيه وغضب و وجه عابس  وبيده ظرف  الي الفيلا….
منه : ماله ده مسلمش ، هو داخل علي ميتين .
لينا : شكله مولع ومش شايف قدامه .
صعد السلم جريا وفتح باب الغرفه بقدمه فوجد جانيت تجلس علي السرير بملابس نومها ..
جانيت بابتسامه  : يحبيبي جيت بدرى يعني .
 تقدم ياسين بشر اتجاها وصفعها بقوه علي وجهها وجذبها من شعرها وهي تميل بجذعها للاسفل و بصراخ ،في ايه مالك ايه اللي حصل .
ياسين بشر : بتخونيني ياواطيه يانج___سه يامو____مس  يافا___جره يا********
وضربها بيده وقدمه فوقعت ارضا بصراخ ودموع : كفااايه همووت حرااام عليك انا عملت ايع  ..
ياسين : هق__لك ياوس—خه يا******
وبشر ضربها بقوه بعزم ما فيه دون وعي في وجهها وسائر جسدها ….

في الاسفل 
لينا بخضه: انتي سامعه اللي انا سمعاه .
منه : دي جانيت بتصرخ هو ياسين بضربها .
لينا : يلا نصحي خالد وادم بسرعه .
وصعدوا للاعلي بسرعه …

دخل بدر وخالد وادم علي ياسين وهو يضع يده فوق عنق جانيت التي كادت ان تزهق روحها .
بدر بقوه حاول ابعاد ياسين وجذبه هو وخالد .
بدر: في ايه انت هتق__تلها ابعد عنها انت ماسكها كده ليه .
ياسين : مش هسيبها غير ما اقتل٧ها واخلص عليها ..

حور بخضه  حاولت مساعدة جانيت هي ولينا لتنهض بينما جذبت منه شروال لتغطيته جانيت التي كانت بملابس نومها ولكن جانيت لم تسطع الوقوف من اثر الضربات ..

ياسين : مش هسيبك يامو____مس ياشر***** غير وانا دا___بحك***يااا*** حاول ابعاد بدر وخالد سيبووووني….
بدر مسكه بقوه : اهدي في ايه لدا كله هي عملت ايه .
ثم نظر لجانيت ، انتي عملتي ايه .
جانيت بدموع وصوت مبحوح : والله ماعملت حاجه … معرفش …
ياسين : الشر**** بتخوني بتنام مع رجاله المو****..
جميعهم بصدمه نظروا لها .
بدر : انت اتجننت انت بتقول ايه اوعي اسمعك بتقول كده علي مراتك .
جانيت : لاااااا،  انا لااااااا..انت بتقول ايه ..

خالد : ايه اللي بتقوله ده يا ياسين ده كلام ياراجل .
ياسين نظر للظرف  الذي  القاه علي الكومدينو عند دخوله والتقطها من علي حافه الكومدينو وفتحه واخرج مجموعه من لصور والقاها عليها وهي تجلس علي الارض ، شوفي ياوسخ____ه اتفرجي علي نفسك واتتي في حضن عشي__قك مش واحد.دول اتنين ياشرم****** .
جانيت : بصدمه نظرت للصور
فلاش باااك 

( اقترب وسيم ليبعد مايكل عنها فنظر له مايكل بشر ثم  رفع راس جانيت لاعلي امام وجهه وهو ينظر لتفاصيل جسدها بشهوه هامسا بانفاس ساخنه ، انا لحد دلوقتي صابر عليكي علشان وسيم لو سمعت صوتك تاني هكسرك تحت مني.
 ثم نظر لمعالم انوثتها العلويه بتهديد وانا كسرتي هتكيفك قوي .
ثم رماها باتجاه وسيم فاخذها وسيم بين كتفيه فالتصقت باحضانه واكمل مايكل بتهديد : كفايه عليكي وسيم علشان لو مسكتك هتفرفرى في اديا .
وضحك بسخريه بينما بكت جانيت بحرقه وهي تغطي وجهها في صدر وسيم وهو يرتب على أكتافها. 





بعد ذهاب جانيت و وسيم وعصام وفارس خرج الفوتجراف من الفيلا .
مايكل : عملت ايه .
الفوتجراف : خدت  شويا صور انما ولعه .
شاهدهم مايكل بسعاده عندما كانت جانيت بين يديه وهو قريب من وجهها  وينظر لجسدها فلم يكن بينهم سوا انشا واحده وايضا عندما القاها عن عمد لاحضان وسيم وايضا عندما كانت في السياره و وسيم يضع يده علي وجهها .
مايكل : لكن وشها باين عليه التكشيره انا عايزها بتضحك ومبسوطه .
الفوتجراف : مفيش اسهل من كده هخلهالك بتضحك واسنانها باينه من الضحك كمان .
مايكل : طبعا صورتي وصوره وسيم تحط عليهم اي ايموشن تمحيهم علشان متظهرش عايز صورها هي اللي تكون واضحه وهي في حضننا .
الفوتجراف : الصوره اللي هي مصوراها معاك وانت قريب منها هقربها اكتر كمان واخليها بتبو***سك والصوره اللي في العربيه هخلي الراجل اللي معاها بدل ما هو حاطط ايده علي وشها هخلي ايده علي صدرها..
مايكل : هايل اشتغل وجهز الصور ..
ذهب الفوتجراف بينما تمتم مايكل : علشان لوفكرتي تلعبي بديلك معايا الدغك ياقطه وانا لدغتي والقبر ).

باااك 
ياسين : ماتنطقي ياوسخ___ه صورك ولا مش صورك .
بينما التقط الجميع الصور من علي الارض ليشاهدوا .
جانيت بدموع هزت راسها : لا مش كده مش كده .
ياسين : اومال ايه يامو___مس اجبلك الصور من اوضه النوم .
بدر بصدمه نظر لجانيت : دي صورك .
جانيت : اه ،  بس مش كده انا معملتش كده .
بدر لياسين  : يمكن صور متفبركه .
ياسين : بتقولك اه صورها ايه اللي متفبرك الاحضان ولا البوس من راجل لراجل ..اطلعي بره يافاااج___ره برررره.
بشر اقترب ياسين لضربها بقدمه وهي علي الارض وهي بصراخ وانهيار لا ياياسين انا مظلوومه ..
مسكه بدر وادم لابعاده .






ياسين : اطلعي بررره .
ساعدتها حور ولينا للخروج .
جانيت : بنتي، عايزه دنيا .
ياسين : مش هطولي ضفرها ياوس___خه.
خالد : جانيت مش وقته بعدين لما نفهم الموضوع .
بدر لياسين سيبها للصبح يا ياسين لما تهدي ونفهم ايه دا .

ياسين : مش هتقعد لحظه فيها تطلع بره لو شفتها هدب___حهااااااا .
بدر : خالد وصلها عند عمو شريف متسيبهاش ..

ذهب خالد ومنه ولينا معهم في السياره .
خالد : انتي ازاي تعملي كده .
منه : خلاص ياخالد مش وقته .
جانيت بدموع وقهره بكت فهي التي بالصور رغم ان الصور ملعوب بها ولكن لايزال انها التي بداخل الصور وانها فعلا كانت بين احضانهم ولكن بشكل مختلف غير التي في الصور…

وصلا لمنزل شريف 
شريف نظر لهم ولجانيت  بخضه : في ايه مالك.
جانيت دخلت بسرعه للفيلا.
خالد : هي تبقي تقولك ياعمو عن اذنك .
شريف : هو ايه اللي هي تقولي دي شكلها مضروبه وشعرها منكوش في ايه  .
خالد جز علي اسنانه وقبل ان ينظق قاطعته لينا : يلا ياخالد .
تركه خالد وذهبوا للسياره وخرجوا بينما صعدت جانيت لاعلي في غرفتها التي خصصها لها شريف وغقلت عليها باباها ..
شريف صعد بسرعه خلفها  : جانيت في ايه مالك ياحببتي ، ياسين عمل فيكي حاجه طيب مين ضايقك .. ايه اللي حصل.
جذبته سمر بعيدا : يمكن متخانقين سيبها دلوقتي تستريح.
شريف : انا هروح لياسين .
سمر : الصبح ياشريف شكل الموضوع كبير الصبح لما نفهم ايه اللي حصل تكون هي هديت وهو كمان ..
شريف : هو في ايه انتي مش شايفه منظر البنت ازاي .
سمر : شايفه ويظهر ان الموضوع كبير ومرواحك ليهم دلوقتي هيشعلل الدنيا اصبر للصبح كلها كام ساعه.

★★★★★






وسيم : الله يخربيتك يامايكل ايه اللي هببته ده .
مايكل بمكر  : انت مصورتهاش في اوضه نومك انا بقي صورتها بطريقتي .
وسيم : انت هديت المعبد علي اللي فيه انت كده مش اذيت جانيت ولا خسرتها وبس انا كده ممكن اخسر ارسيليا كمان .
مايكل : الهدف من جانيت انها تكون تحت ادينا بشركاتها وارصدتها اللي ورثتها من الغول .
وسيم : طيب ما اهي قالتلك خدوا كل حاجه وسبوها .
مايكل  اشعل سيجاره وزفر بدخانه  : حصل لكن انا عايزها واجهه لينا وطول ما هي في حمايه عيله الحديدي ولاءها هيكون ليهم بدليل انها ساعدتهم وده عقاب  صغير ليها، انا قلت انها هتكون بديله مراقبنا اللي في فيلا الحديدي لكن للاسف كنت خايف من البديل  و واثق في جانيت دلوقتي البديل ثبت نفسه وجدارته وجانيت خدت كارت احمر فهمت بقي انا مسبتهاش في الاول ليه وليه كنت متمسك بيها..
وسيم : وانا .
مايكل : انت معانا لكن جانيت قريب هتكون بره الملعب ونعلن اعتزالها .
وسيم : وارسي لما تعرف اني انا اللي كنت مع بنتها .
مايكل : محدش يعرف ومعتقدش جانيت هتقول لحد .

★★★★
ذهب بدر الي شريف وشرح له ماحدث بينما صعق شريف من حديث بدر وهو يشاهد صور ابنته بين احضان الرجاله .
شريف بصوت مكسور  : اكيد الصور دي متفبركه صح صح يابدر قول انك مصدقني جانيت بنتي متعملش كده مستحيل .
بدر : انا جتلك قبل ما تروح انت لياسين وتفهم منه ايه اللي حصل لاني اتوقعت ان جانيت مقلتلكش حاجه ، انا الحقيقه معرفش لكن الحقيقه هتلاقيها كامله عندها انا اسف ياعمو ياشريف …





…..
ذهب شريف شاردا بائسا لم يدر بنفسه الا وهو ذاهب  الي فيلا ارسيليا وروي لها ماحدث وشاهدت الصور بصدمه .

ارسيليا بصدمه ودموع : مش معقول مستحيل جانيت بتحب ياسين مستحيل تخونه .
شريف : حاسس اني هتشل دماغي هتم*وتني من كتر التفكير محستش بنفسي غير وانا جايلك .
مسحت ارسيليا دموعها :  اكيد الصور دي متفبركه ..
دخل عليهم وسيم : شريف .
شريف نظر له بحزن : اذيك .
وسيم بقلق : في حاجه .
ارسيليا بابتسامه مصطنعه  : لا دا شريف جاي علشان جانيت متخانقه مع جوزها وعايزني اروح اكلمها .
وسيم : تحبي اجي معاكي .
ارسيليا : لا الموضوع مش مستاهل انا هروح مع شريف  .
وسيم بقلق ابتلع ريقه  : طيب .

ذهب شريف وارسيليا الي فيلا شريف قابلتها سمر .
سمر : لسه قافله الباب ومش راديه ترد علي حد .
هزت ارسيليا راسها وصعدت لاعلي هي وشريف طرقت الباب علي ابنتها .
ارسيليا بدموع : جانيت افتحي انا ماما افتحي الباب ياحببتي جانيت .. ردي عليا وبدموع،  جانيت انا امك وعمرى ما هزعل منك ولا ازعلك انا مش عايزه حاجه عايزه اخدك في حضني وبس افتحي ياحببتي ..
 
بعيون منتفخه من الدموع وقفت جانيت خلف الباب وفتحت بالمفتاح ولكن تركت الباب مغلق .
ارسيليا مسحت دموعها  ونظرت لشريف ، سيبني انا ادخلها
، فتحت الباب ودخلت وغلقت خلفها ، نظرت جانيت لها بدموع وهي ترتمي باحضانها ، ماماااا.
ارسيليا بدموع ملست علي شعرها ورتبت علي ظهرها واخذتها في احضانها .





ارسيليا : عيطي خرجي كل اللي جواكي انا جمبك ومش هسيبك مهما حصل ومصدقاكي فاي اي حاجه تقوليها …

جلست معها حوالي ساعتين ثم خرجت ارسيليا بصدمه وغلقت الباب خلفها وهبطت لاسفل.
شريف : ها قالتلك ايه الصور متفبركه ، مين اللي كانوا معاها ..
تركته ارسيليا بشرود وعقلها  يعتصر ببركان يهدم كل فكرها ، صعدت لسيارتها وذهبت للفيلا وجدت وسيم .
وسيم وقف : عملتي ايه جانيت كويسه .
اقتربت ارسيليا منه  بدون تفكير وصفعته بقوه علي وجهه .
وسيم بصدمه نظر لها بصمت .

★★★★
ذهب بدر الي غرفه ياسين فطرق الباب عليه لم يرد .
بدر بقلق : افتح يا ياسين متقلقنيش عليك انت قافل علي نفسك من امبارح  …. لو مفتحتش هكسر الباب ..اكيد الصور متفبركه في لبس في الموضوع رد عليا هكسر الباب .
ياسين بصوت مكسور: سيبني يابدر انا كويس .
بدر : حاضر بس خلي بالك من نفسك علشان خاطر بنتك دنيا دي ملهاش حد غيرك …ياسين ياسين رد عليا .
ياسين : ارجوك سيبني يابدر.
بدر بحزن : حاضر مش هضغط عليك بس وحياه دنيا بنتك تخلي بالك من نفسك علشانها ..

وتركه وذهب للشركه 
بدر : عايزك تقفل علي كل البضاعه ومفيش كرتونه تخرج من اي مخزن. 
معتز : ليه .
بدر : هقولك بعدين ، كل المخازن تقفل علي البضاعه حالا 
معتز اتصل علي مدير المخازن واعطي اردر بغلق المخازن  : عملت اللي قلت عليه لكن نوقف شغل ازاي يابدر احنا كده هنخسر كتير .





بدر : انا عايز نشترى بضاعه علي قد ما نقدر.
معتز بتعجب  : منين وفين السيوله دا يادوب اللي اخدنا من جانيت سدينا العجز بيه .
بدر : من فلوسنا اللي في البورصه .
معتز : هتبيع الاسهم .
بدر : هنبيع اسهم الشركات الكبيره اللي في السوق وبفلوسها هنشترى البضاعه المستورده اللي شركه الصياد منزلنها قصادنا في السوق .
معتز : احنا اساسا المخازن عندنا مليانه بضاعه هو احنا ناقصين بضاعه .
بدر : عمو ارجوك نفذ اللي بقولك عليه .
معتز : طيب فهمني  .
بدر : عندي معلومه اكيده من فوق ان الاستيراد هيقف عارف لو ده حصل والاستيراد وقف البضاعه المستورده اللي في السوق هتولع احنا بقي نلحق نلم اللي نقدر عليه ..
معتز بدهشه : معقول الاستيراد يقف  .
بدر : انت عارف بعد ازمه كورونا وحرب اوكرانيا مع روسيا في حاجات كتير هتتغير بذات كمان مصر لسه عايزه تسد الديون اللي عليها لصندوق النقد غير القرض اللي عيزاه من الصندوق فمحتاجين دولارات ومن الخطه انهم يقفلوا الاستيراد ، وقتها هنلم فلوسنا  اضعاف مضاعفه  .
معتز : تمام يبقي الحق انفذ وهدخل اسم شركات وهميه في السوق تسحب بضاعه الصياد علشان ميشكش في حاجه .
ثم بتردد في حاجه كنت عايز اقولهالك .
معتز : قول ياعمو سامعك .
معتز : بص هو  مينفعش يتقال انت لازم تيجي معايا بنفسك .
بدر بعدم فهم : اجي فين .
معتز : قصر جدك خالد الحديدي .
بدر بدهشه : قصر جدي.

★★★★
نهي : يعني اي دا ان شاء الله تسافر فين هو انت وابنك .
يوسف : في ايه هو انا رايح اتفسح انا طالع ماموريه تلات اربع ايام بالكتير .
نهي : لا بقي اكيد في إن .
يوسف بقلق من معرفتها باختطاف فهد : في ايه .
نهي ببلاهه : ابنك سافر ومراته قاعده معايا وانت بقي تمشي علي حل شعرك وانا الهبله اللي مبحسش صح ..






يوسف : يخرب عقلك خضتيني .
نهي : شفت اهو العينه بينه اتخضيت من ايه يايوسف اتخضيت من ايه ياجو ايه وحشك زمن السرمحه .
يوسف : سرمحه ، طب اقولها ايه دي ياحببتي اللي يعاشرك ويعيش في الهنا معاكي مستحيل يكررها تاني .
نهي بسعاده : بجد ياجو .
يوسف : طبعا علشان هيبقي حمار ..
نهي : حمار ..
يوسف : يلا حضري الشنطه خليني امشي .
نهي : والله ما انا مكلماك ابقي روح حضرها لنفسك ولا اقولك خلي المحروسه اللي رايحلها تحضرهالك ..
وتركته وخرجت من الغرفه .
يوسف بتمتمه : ما اهو انا اللي استاهل انا اللي جريت ولا الهبله وصممت عليها ..
التقط هاتفه واتصل علي القياده ، نص ساعه والعربيه تكون عندي .. وغلق الهاتف ..
ثم رن جرس هاتفه وكان المتصل  معتز 
يوسف : معتز وحشني ياراجل .
معتز : انت اكتر يا حبيبي كنت عايز اقابلك .
يوسف : للاسف انا طالع كمان نص ساعه ماموريه و..
معتز قاطعه : بخصوص فهد .
يوسف : فهد هو بدر قالك .
معتز : لا، لكن انا عايزك بخصوص فهد والجماعه لازم تقابلني قبل ماتسافر .
يوسف بقلق : تمام عشر دقايق ونتقابل…

★★★★★
دنيا : يانهار اسود بدر جاي فين هنا .. ازاي انت اتجننت وهيشوفنا لالا مستحيل استخبي فين طيب اروح فين اطلع فوق ولا استخبي في المطبخ ولا انزل تحت السفره ..






جاسر : في ايه لدا كله انتي مش كنتي هتتجني وعماله تقوليلي اسيبلك القصر وعيش لوحدك وانك هتروحي تعيشي مع عيالك واحفادهم ، وعامله فيها وحش الكون اللي مش هامه حد اديني هجبهولك اهو لحد عندك ..




دنيا : بدر  ويوم ما تجبلي تجبلي بدر ملقتش الا بدر طيب هات احفادي مش فاهمين حاجه ابدا بسيلا ولا ادم الصغيرين ملقتش الا بدر .




جاسر بضحك : ماله بدر مش ده النغه حبيب ماما ..
دنيا سمعت صوت سياره بالخارج فزادت ضربات قلبها فنظرت لجاسر ببلاهه 





: استخبي فين بسرعه ..
#الكاتبه مروه_عبدالجواد عشق الجاسر .
ياترى بدر لما يعرف ان جاسر ودنيا عايشين هيعمل ايه وايه هيكون موقفه ؟! 




وجانيت قالت ايه لارسيليا وارسيليا موقفها مع وسيم هيكون ايه .

اما حور هل جاسر هيكشفها لبدر ولا اييييه هيحصل تااااني  

تعليقات