Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ملكة الاسد الجزء الثاني2الفصل الثامن8بقلم فاطمة حسن

رواية ملكة الاسد الجزء الثاني2

الفصل الثامن8

بقلم فاطمة حسن

فريده خرجت وركبت العربية والحراس وراها

بعد شوي وصلت الحفله

فريده دخلت وسملت ع سالي 

وكانت بتقابل ناس من الدفعه بتاعتها لحد ما دخلت منه هي وايهاب 

منه طلعت تجري ع فريده وحضنتها جامد 

منه بحب .اااه وحشتني اويي 

فريده بضحك منها .براحه هتوقعني . وبعدين انتي اكتر يستي 

ايهاب.احم .ازيك ي انسه فريده

فريده بكسوف.الحمدلله .عامل أي ي استاذ إيهاب

ايهاب ابتسم . لسه فاكره اسمي 

فريده اتكسفت ومعرفتش تقول اي

ايهاب نغذ منه من دراعها.

منه .هروح اجيب حاجه نشربها.وبعدين بصت ع فريده وقالت بتحذير .خلي بالك من الواد اللي حلتنا لحد ما اجي 

منه مشيت وهي سيبه فريده وايهاب بيضحكوا عليها

فريده.منه دي مش طبيعيه

ايهاب بحب . طيبه اوي وبعدين بص ع فريده وقال .زيك 

عند منه وقفت بعيد وفضلت تبص عليهم .منه عينها دمعت

منه لنفسها وهي بتمسح دموعها.اي ي بت انتي هتعيطي ولاا اي .اللي بتعملي دا صح 

منه فضلت وقفه شوي






لحد ما جي واحد كان زمليها زمان 

..ازيك عامله ايه 

منه بضيق .كويسه الحمدلله

... لسه حلوه زي ما انتي 

منه بسخرية.معلش اصلي بقالي عشرين سنه متخرجه وكده 

عند اايهاب.احم انسه فريده

فريده.نعم 

ايهاب بسرعه وهو بيغمض عينه .أنا معجب بيكي وبحبك والله ولو موفقة هجي اتقدملك علطول

ايهاب فتحت عينه لما لاقها طولت من غير رد 

عند فريده كانت مصدومه.

ايهاب بتوتر .احم ا.انا اسف شكلي .ششكلي اتسرعت

ايهاب كان هيمشي بس فريده مسكت أيده .احم .ا.انا. موفقه

ايهاب بفرحه .بجد 

فريده بكسوف .احم أيوه 

ايهاب كان هيتكلم بس لما لاقه منه وقفه مع حد .ثانيه واحده

ايهاب رح بسرعه وسحبها.انتي بتعملي اي

منه ببراءة .مش بعمل هو جي يسلم عليا بس كده

عند فريده كانت بتلف عينها ع المكان بيفرحه لحد ما ....

......

عند تمارا 

كانت قاعده ع السرير وهي فرحانه

تمارا طلعت الفون واتصلت على اياد بكسوف 

بعد شوي أياد رد عليها

تمارا.ع.عامل اي دلوقتي

اياد بهدوء .بقت احسن شكراً ي تمارا

تمارا.العفو . ياريت تاخد بالك من نفسك 

اياد بهدوء .تمارا معلش لازم اقفل دلوقتي

اياد قفل وهو مش طايق نفسه ف الوقت دا دخلت ندي بي الاكل 

اياد .هو الاكل كل ساعه 

ندي بصرامه مصتنعه.ايوه هتفهم اكتر مني 

اياد بتعب .ماما مليش نفس.انا لسه واكل مش كل شوي 





ندي .حبه صغيرين علشان خاطري.

....

عند تمارا فضلت تبص ع التلفون شوي 

دايما بتحس أن اياد مضايق وهو معها

تمارا لنفسها.مجرد وهم اهدي مفيش حاجه من دا اياد ليكي 

....

عند اسير خلص شغل وهو مبسوط بشركه اللي قرب يفتحها حته لو صغيره وبيفكر يعرف حور اول حد 

اسير طلع ع الفيلا ودخل اوضه ونام علطول من التعب ونسي خالص يكلم حور

....

عند حور كانت نامت من كتر العياط بعد ما قرارات أنها تنهي الموضوع دا

...

عند فريده وقفت مكانها من الصدمه لما لاقت 

في ركان هادي وضلمه شوي 

قاعد وهو بيبص عليها بتركز وشر 

فريده بصت ع الكاس اللي مكسور ف أيده بخوف 

ايهاب سحب منه ورح ناحيه فريده

بس فريده خرجت بسرعه بخوف لما لاقت ياسين 

ايهاب طلع يجري وراها بس لاقها اختفت 

ايهاب استغرب ودخل يشوف منه بس وهو داخل خبط ف ياسين  فجاه 

ياسين بتركز وصوت واطي .خلي بالك علشان الموت بيحصل فجاه بردك 

ومشي علطول 

ايهاب فضل واقف يبص عليه وبعدين دخل يشوف منه 






ايهاب.منه حاولي تكلمي فريده كده لأنها اختفت مره واحده

منه حاولت تكلم فريده بس التلفون مغلق .تلفونها مقفول 

ايهاب بضيق .طب يلا نروح .وخليكي حاولي تكلمها

....

عند ياسين ركب العربيه وطلع بيها بعد شوي ياسين وصل 

ودخل شقه لاقه فريده قاعده ع الأرض بتعيط

فريده قامت وقفت بسرعه بخوف .انت اتجنتت.ازاي تخطفني كده 

ياسين قرب منها بهدوء مميت.بتحبي مش كده 

فريده بقت ترجع لي ورا بخوف .خليك بعيد عني 

ياسين وهو لسه بيقرب منها.ومعندكيش مشكله أنه يتقدم كمان

فريده لازقت ف الحيطه.ابعد 

ياسين بق عندها .أنا مش هبعد أنا هفضل اقرب علطول .انتي ملكي فاهمه

فريده بعيط وهي بتهز رأسها.لاا مش فاهمه.انا عايزه اروح 

ياسين رفع أيده علشان يضربها بس فضلت في الهواء لما لاقها غمضت عينها بسرعه بخوف 

ياسين اخد نفس واتكلم بهدوء .بلاش تعصبني 

فريده بعيط .أنا عايزه اروح خليني اروح .انت عايز مني ايه






ياسين وهو بيدفن رأسه ف رقبتها.عايزك .مش قادر في حاجه جوا عايزكي علطول بحس بحاجه غريبه وانتي موجوده.عايزك علطول ي فريده

فريده زقت ياسين بقرف . وأنا مش بحبك .حرام عليك.انا بنت عمك .أنا هقول لي انكل اسد وبابا  كل حاجه.

......

 عند أسد وملك 

كانوا قاعدين بياكلوا

اسد .امال فين حور 

ملك بتعب .مش فاهمه مالها طول اليوم ف الاوضه.انا مش فاهم اعمل اي معهم من ناحيه ياسين ومن الناحية التانيه هي أنا بقت مش فاهمه حاجه

اسد قام واخدها ف حضنه .خلاص اهدي 

ملك فضلت تعيط.انا ام فاشله مش كده

اسد مسح دموعها.مين بس قال كده 

ملك .مش قادره افهم ف اي ياسين علطول بعيد ودلوقتي حور اللي بقت علطول ف الاوضه

اسد اخدها وقعد وهي ف حضنه.محدتش يقدر يقول كده . حبيبتي انتي اللي ربتي حور ثم أكمل بحب . طلعت طيبه وذكي ودمها خفيف دا غير كسوفها واحترامها ثم أكمل بغيره كل الفكره ف ابن مراد اللي طلعلنا ف البخت

ملك ضحكت غضب عنها وهي بتمسح دموعها. اسد سيبه ف حالو بق . اسد كمل بحزن . لو في حد المفروض يكون فاشل ف هو أنا أنا اللي عملت ف ياسين كده .كنت فاكر 

اني كده بعوض الفتره اللي كنت بعيد فيها عنك وعنه وأنا معرفش أنه ابني بس..

 ملك قطعته .حبيبي متقولش كده ابننا من اشهر رجال الأعمال ف سنه دا 

اسد .وتصرفاته دا اخد كل حاجه .العند والعصبية والتحكم وكل حاجه يملك .مكنش اعرف اني بفسدو  مكنتش اعرف اني طبعي وحش اوي كده  

ملك بسرعه  . لاا متقولش كده انت أسوء من ياسين بكتير

اسد بصلها.بق كده 

ملك أدركت هي قالت اي .قصدي يعني .أن .أن اسد واحد بس 

....

ياسين بسخرية.انتي فاكره اني خاف منهم . اخر مره مره هقولك خدي بالك من كلامك أنا مش هقدر اتحكم ف نفسي  اكتر 

فريده وهي بتحاول تبعد .طب خليني امشي واياك تقرب مني تاني انت فاهم  أحسن صدقني هيحصلك مشاكل 

ياسين ابتسم بسخرية عليها.والله 

فريده بضيق .انسان مريض اوعي من قدامي وخيلك ف حالك وابعد عني أنا مش بحبك ومش عايزك فاهم 





ياسين كان متحكم ف أعصابه لحد ما فريده كملت .وأنا هتجوز ايهاب عرف ليه علشان بحبه وهو شخص طيب وحنين 

ياسين بهدوء .مممم بجد . طالما هتتجوزي مفيش منع أستمتع شوي 

فريده مفهمتش حاجه بس انصدمت لما لاقت ياسين بيسحبها ودخل الأوضه ياسين زقها ع السرير

وبق يقلع القميص بتاعو 

فريده بخوف .انت بتعمل اي .أنا عايزه امشي.

ياسين رمه القميص ع الأرض وبق يقرب من السرير وقال بشر .متخافيش هنستمتع شوي 

ياسين قرب منها بس فريده فضلت تبعد عنه وهي بتقول .انت مش طبيعي.انت مجنون ابعد عني

ياسين بق يبوسها بغضب وفريده بتعيط ياسين شد الفستان من الدراع رح اتقطع ورح يبوسها تاني 

فريده فضلت تعيط ومره واحدة أغمي عليها

ياسين خرج عطلول

ياسين بغضب وهو بيضرب رجله ف الأرض .كنت هتعمل اي كنت هتعمل ايه ي غبي 

ياسين قعد ع الأرض وبعد نص ساعه

فريده فاقت 

فريده قامت براحه وبخوف وخرجت برا 

ياسين رفع عينه من ع الأرض لما سمع صوت

فريده كانت مش عارفه تمشي ووقعت ع الأرض

فريده.م.مام.ماما أنا عايزها

أنا عايزه ماما 

ياسين .قومي 

فريده.م.ماما أنا عايزها

ياسين قرب منها ومسكها بغضب .مش بقول قومي 

فريده كانت ف عالم تاني ولسه زي ما هي بتقول .ماما أنا عايزها

ياسين ضربها بقلم علشان تفوق

فريده بصت عليه وفضلت تعيط بوجع

ياسين.احنا هنمشي أقسم بالله لو حد عرف حاجه صدقني هتكون اخرت صحبتك وحبيب القلب 

ياسين قلع الجاكيت ولبسهولها وسحبها ورا وخرج ركبوا العربيه وطلعوا

....

عند منه وايهاب 

كانوا لسه بيحاولو يكلموا فريده 

إيهاب بتوتر.طب اي اللي حصل 

منه بتوتر هي كمان بس حاولت تتكلم عادي .اهدا بق يعم اكيد مفيش حاجه





.اصل ابوها يعني يبخاف عليها علشان كده مشيت .مالك كده انشف كده اخص 

إيهاب ضربها ب المخده.بكره لما تحبي هتعرفي بس اقول اي عبده موته يا ناس

ف الوقت دا دخلت ام ايهاب 

ام ايهاب بقوه .انت بتعمل اي هنا مش قولتك متفضلش هنا لوحدكم علشان حرام وعيب  .يلا ع شقتك  

ايهاب بخوف مصتنع.هي .هي والله ي ماما فضلت تجرني لحد هنا 

وطلع يجري ع فوق 

منه كنت وقفه مصدومه .ابن  بس اخدت بالها من مرات عمها

ام ايهاب. ما تكملي 

منه .ابن ناس طبعا ي كوكو 

كريمه .اعمل معكي اي .انتي مش هتسمعي الكلام ابدا

منه .تاني ي ماما تاني 

كريمه بقوه .ايوه تاني مش عايزه ست فريده بتاعتكم دي أنا عايزكي انتي ثم





 اكملت بحب . يحبيبتي ما انتي كمان بتحبي .فريده عمرها ما هتكون من نصيب ايهاب هي فين وهو فين 

منه .دا اخويا

كريمه بسخرية.عليا أنا بردك ع اللي ربتك .ماشي ي منه 

كريمه خرجت ومنه مسحت دموعها.اعمل اي يعني 

.....

عند الحراس بتاعو فريده

فضلوا يدوروا في كل حته 

وأحد منهم.احنا لازم نبلغ حازم بيه

وأحد منهم .ربنا يسترها

وأحد منهم كلم حازم 

.

عند حازم كان قاعد هو ندي لحد ما التلفون رن 

حازم .في اي

هو بخوف .حازم باشا . فريده هانم اختفت 

حازم قام مره واحده وقال بصدمه.بتقول اي

الرجل.معرفش اي اللي حصل ي حازم باشا هي كانت موجودة قدامنا ومره واحده اختفت 

ندي فضلت تبص ع حازم بخوف .في اي ي حازم 

حازم بغضب .بنتي لو مكنتش قدامي خلال ساعه هيكون اخر يوم في عمركم 

ندي بصدمه . فريده

ندي مسكت حازم . مالها فريده ي حازم 

حازم مكنش قادر يرد وطلع بسرعه ع فوق علشان يلبس 

...

عند فريده وياسين 

كان ياسين وقف قدام الفيلا بتاعت ابوه 






ياسين.انتي كان في حد حاول يخطفك وأنا لحقتك لاني كانت قريب من مكان الحفله

فريده بصت عليه ومردتش 

ياسين بهدوء .بتحبي الوش التاني .ايهاب السيد ابن عم منه محسن عيله بسيطه شغال ف شركه مش كده دا ممكن يموت مره و



احده كده انتي عرفه الموت بق .ومنه دي اخيرها هيكون اي شقه دعار*ه مثلا 

فريده بصت عليه.حرام عليك 




ياسين .اللي قولتو سمعتي كويس صدقني لو حد شك بس هيكون بموتهم




ياسين نزل وسحبها ودخلها و وقف يكلم حازم




حازم كان خرج من الفيلا ولما لاقه ياسين مردتش ياسين فضل يرن كتير 

حازم بغضب .في اي ي ياسين 




ياسين بحترام.ا.اصل فريده معايا

حازم بغضب.اي .انت فين 

ياسين بحترام.ف الفيلا بتاعت بابا 




حازم قفل السكه وطلع بسرعه

ياسين بص ع التلفون بسخرية ودخل 

تعليقات