Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ليس ذنبي الفصل التاسع9بقلم ريم يوسف


 رواية ليس ذنبي
 الفصل التاسع9
بقلم ريم يوسف

 
عدي شهر وياسمين بتحاول تتعافي وتبقي كويسه 
ومحمد عايش سعيد وحياته بقت حلوة 
وفرحان بالفلوس 




في مكان تاني لسه اول مره نروحه 
داليا نايمه وواحد حضنها 



تصحي داليا وتبص عليه وتقبله 
داليا  باسم اصحي 
باسم بنوم اممم
داليا اصحي بقالي ٤ ساعات ومحمد دلوقتي يرجع الفيلا ميلاقنيش 
باسم بلؤم ما يرجع وترجعي بعده هو يقدر يتكلم معاكي وانا لسه مشبعتش منك 





داليا بضحك دا كله ومشبعتش يلا يحبيبي مره تانيه
باسم والله ما يحصل وقبلها 
وداليا ضحكت وتجاوبت معاه 
عند ياسمين 
قاعده بتكلم  ابنها بحب 
عارف ي سند انت الي هتبقي السند بجد امك ملهاش حد ولا فرحت في حياتها 
شافت العذاب مع ابوك 
انت هتبقي حاجه تانيه خالص 
غيره انت ابني انا 
وضمته بحب 
عند محمد رجع الفيلا وملقاش ياسمين 
فضل مستنيها لحد ما جات 
محمد كنتي فين ي داليا 






داليا كنت بعمل شوبنج 
محمد وفين الحاجات الي جيبتيها 
داليا بأرتباك م معجبنيش حاجه 
وقربت عليه وقبلته مالك يحبيبي 





ما انا علطول بطلع وبتفرج بس واجي
محمد واهملتيني دا من تاني اسبوع وانتي ولا سائله فيا 




داليا في اي ي محمد ما تعرف بتقول اي 
محمد بقول الي بيحصل ي داليا 
داليا بعدم اهتمام انا طالعه اخد شاور عشان تعبانه ومش فايقه اتكلم معاك 





وسابته ومشيت 
فات سنتين وياسمين بقت بتشتغل عشان تصرف علي ابنها لان اهلها حالتهم صعبه 
في يوم ياسمين قاعده 





باباها جه وقعد جنبها 
ابو ياسمين  في عريس متقدملك ي ياسمين ومتجوزش قبل كدا كمان وعاوزك وشاريكي وغير محمد ي بنتي 
مش هتوقفي حياتك عليه بقا وافقي المره دي عشان خاطري 




ياسمين انا مش هتجوز تاني ي بابا كفايه اني اربي ابني كويس
ولو انا عامله ازعاج لحضرتك في البيت انا ممكن اخد ابني وامشي 

عند داليا واقفه قدام المرايه وفي ايديها تست حمل 
باسم اي يحبيبتي زعلانه لي 





داليا انا مش عارفه دا ابن مين ي باسم 
باسم وهو محمد بيلمسك برضو 
داليا اوقات لما يفضل يزن وببقي واخده الحبوب عشان محملش 




باسم يحبيبتي ابني ولا ابن محمد فانتي متجوزه محمد وهيتكتب بأسمه 
واحنا بنتبسط برضو 
داليا بأبتسامه بس انا حاسه انه ابنك 
(يا ترا ابن مين؟) 

محمد رجع الفيلا شاف داليا جايه تجري عليه وحضنته 
داليا حمد لله علي  سلامتك  يحبيبي 
محمد الله يسلمك يحبيبتي 
داليا غمض عنيك 
محمد غمض عيونه وفتح شاف اختبار الحمل 
محمد بفرحه انتي حامل 
داليا بأبتسامه اها 
محمد حضنها وقالها مبروك يحبيبتي 
وشالها وطلع فوق 


                               الفصل العاشر من هنا




تعليقات