Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية غيرت حياتي الفصل الثامن8بقلم زينب محمد


رواية غيرت حياتي

 الفصل الثامن8

بقلم زينب محمد

سليم ومنه نزلوا من المطعم 

سليم بعصبيه: عايز افهم ايه اللي عملتيه فوق ده 

منه ببرود: عملت اي يعني...صديقي وسلمت عليه اي الدنيا هتتقلب يعني 

سليم: ايه يا بت البرود اللي انتي فيه ده.. انت ازاي تكلميني كده.. انا خطيبك كلها كام شهر وهتبقي مراتي 

منه بتعب: سليم لو سمحت انا عايزه امشي 

سليم بحنيه: في ايه يا منه... ليه بتحاولي تبعدي عني 

انفجرت منه في الدموع: عايزني اعملك اي يعني... اقرب منك واحبك زي زمان...انا بكرهك انت دمرت حياتي.. وهقولهاك للمره المليون انت دمرت حيااتي 

سليم: ما انا رجعت اهو.. عشان اصلح كل حاجه.. منه انا كنت غبي لما عملت كده، منه بجد انا بحبك 

منه بسخريه: رجعت.. بس رجعت متأخر اوي يا سليم باشا.. انا هتجوزك عشان تصلح اللي عملته.. غير كده انا مش طايقه ابص في وشك 

سليم: وانا اوعدك هتغير.. وهخليكي تحبيني زي الاول واكتر كمان 

منه: احبك ههههه..... ده نجوم السما اقربلك 

سليم: ماتتحدنيش يا منه... انا سليم المنزلاوي 

منه: وانا بقولك هتحداك يا سليم باشا المنزلاوي... عن اذنك 

~منه مشيت وسليم.. طلع تلفونه ورن على عمر 

-الو..اي يا باشا عامل اي 

=الحمدلله تمام....انت اي اخبارك 

-تمام...اومال فينك كده في الشركه ولا اي 

=والله انا كنت مع خطبتي واتخانقنا ومشيت 

والخروجه باظت 

-يلا معلش تعيش وتاخد غيرها....طيب بص هكلم بعدين عشان مش فاضي دلوقتي 

=طيب بقولك اي خلص كده..وابقا عدى عليا في الشركه عشان في شويه اوراق كده نخلصهم مع بعض...وكمان عايزك في موضوع مهم 

-اوك...سلام 

~سليم قفل مع عمر وركب العربيه وراح الشركه 

سليم في سره:خطوبه اي وجواز اي وزفت اي...قال احبها قال ده انا هوريها النجوم في عز الضهر...اصبري عليا يا منه 

               *****************

في المستشفى عند عمر وياسمين 

عمر: الف مبروك يا مدام ياسمين..في بيبي جاي في السكه 

ياسمين بخوف:عمر عشان خاطري...موتني زي علي واخلص مني..انا عارفه اني غلط اوي كمان...بس انا بدفع تمن غلتطي اهو...

عمر بضحكه شريره:ههههه بتدفعي انتي لسه شوفتي حاجه يا هانم 

ياسمين:هتعملي اي...هتموتني صح 

عمر بقهر:والله نفسي اموتك واخلص من قرفك ده...انتي لازم تسافري تختفي في اي حته..عقبال ما اشوف حل للمصيبه دي 

ياسمين:انا اسفه..انا مش عارفه انا عملت كده ازاي..بس انا كنت بحب علي الله يرحمه..ولو كنت قولتلك مكنتش هتوافق..ضحك عليا وقالي نتجوز في السر..وبعد كده هيحاول تخليك توافق 






عمر:اخرصي خالص...مش قادر اسمع صوتك...جهزي نفسك شويه وماشين..انا هنزل الحسابات تحت 

~عمر خرج وقفل الباب وراه..وبعدها على طول..ياسمين انهارت في الدموع...حاسه بالندم لانها سبب في موت علي،هي بتعترف انها دمرت حياتها بأديها...عمرها ما كانت تتخيل عمر اللي بيموت فيها..يكرها كده بس هي السبب هي اللي عملت في نفسها كده 

....بعد القليل من الوقت 

دخل عمر الغرفه:يلا عشان ماشين

ياسمين:طيب..يلا 

~خرجوا من المستشفى..وركبوا العربيه والاتنين ساكتين..لغايه ما قطع السكوت ده عمر:علي عايش 

ياسمين بأنتباه:نعم انت بتقول اي معلش 

عمر:خلاص مش هقول 

ياسمين:لاء انت قولت علي عايش 

عمر:اه عايش..وهو في دبي دلوقتي 

ياسمين عيطت:انت بتتكلم جد يا عمر..يعني علي مماتش...بس ازاي انت قتلتوا قدام عيني 

عمر:انتي عبيطه يا بت..انا لايمكن اقتل صاحب عمري..هو صحيح خاني وعمل عملته القذره دي..بس هو فهمني كل حاجه.....وبعدين انا ضربته في كتفه و قولتلك ان هو مات 

ياسمين:ربنا يخليك ليا يا عمر...انا قلبي هيقف من الفرحه 

عمر:انا هسفرك دبي بكره الصبح وهتعيش في مكان لوحدك وهجبلك داده تبقا معاكي لو احتاجتي حاجه...ولما تخلفي هناك وترجعوه مع بعض..هنقول ان انتوا اتجوزتوا هناك وهنعلن جوازكوا رسمي 

ياسمين بفرحه:الحمدلله يارب....بس ليه مش نعيش مع بعض..احنا متجوزين على سنه الله ورسوله 

عمر بنرفزه:انتي تحمدي ربنا اني قولتلك اصلا. انا كنت عايز اسيبك العمر كله تتعذبي كده..زي ما انا بتعذب لغايه دلوقتي بسبب المصيبه اللي عملتيها..حقيقي انتي صدمتيني فيكي 

ياسمين اتنهدت بحزن وبصت في الشباك وسكتت 

...بعد مرورو من الوقت وصلوا القصر 

عمر:يلا اتفضلي وصلنا 

ياسمين:انت مش نازل معايا ولا اي 

عمر:لاء ورايا كام مشوار كده..هخلصهم وابقا اجي 

ياسمين:اوك 

~نزلت ياسمين من العربيه ودخلت القصر...وكانت مبسوطه جدا ان علي عايش..دخلت اوضتها واترمت ع السرير وناااامت...كأنها بقالها كتير اوي ما كنتش بتنام..اول مره تنام وتحس ان قلبها مطمن شويه

              ****************

في منزل احمد الاسيوطي 

  

-ندى وهي تعمل القهوه وتدندن بعض الاغاني، وجدت يد تحاصرها من خصرها، لف نفسها اردفت بصدمه: ادهم.. انت انت بتعمل اي.. اوعى كده سيبني






ادهم:اسيبك اي..انا ما صدقت لقيتك 

ندى زقت ايديه ورجعت لأخر المطبخ:انت مجنون..اطلع بره 

ادهم بخبث:لي كده بس...انا لسه ماشبعتش منك 

ندى:انت قليل الادب وواطي..اطلع بره يا زباله..يأما هندهلهم وافضحك هنا...برره

-ادهم قرب منها جامد...وسند ايده على الحيطه واردف بخبث:ماشي ياندى...انااا همشي بس مش هتبقي لحد غيري،انا بحبك من زماان..والجمال ده كله مش هيبقى لحد غيري...فهماني يا ندوش 

ندى بقرف:قذررر 

ادهم ببسمه سخيفه:تسلميلي ياقلبي.....يلا بقا متأخريش القهوه 

ندى وهي تزفر:قهوه اي بقا ده انت سيبت اعصابي الله يحرقك

ادهم غمزلها:هو انا عملت حاجه...التقيل جاي..بس انتي اسمعي الكلام 

ندى:غور بقا...جاتك القرف،طلعلي منين ده بس ياربي 

-ندى عملت القهوه و الشاي وكل الحاجات اللي طلبوها وطلعت بره في الصالون 

ندى:اتفضل يا اونكل ناصر،اتفضل يابابا 

~ناصر واحمد اخذوا القهوه وراحوا قعدوا في التراث 

يسرا:بقولك اي ياصفيه....تعالي كده اوريكي الحاجات اللي جبتها لندى 

صفيه:طيب يا حبيبتي....يلا 

~صفيه ويسرا دخلوا....كده فاضل ادهم وياسر وندى..قاعدين مش طايقين بعض....قطع السكوت ده،رنه تلفون ادهم 

-الو.. اي يا باشا...والله زعلان كل ده متتصلش 

=معلش انت عارف ضغط الشغل بقا 

-ماشي...يا صحبي ولايهمك، ايه اخبار مراتك...لسه مفتكرتش حاجه 






=ياعم احسن..مش عايزها تفتكر اصلا

-اي ده، لي كده يعني  

=ها... لا ولا حاجه، بس كان في شويه مشاكل بنا كده ولو افتكرت.. هتدايق ونفسيتها تتعب وكده... احما كده مرتاحين 

-ربنا يهنيكوا ببعض... طيب لما اروح بقا هبقا ارن عليك  

=لي فينك يا صايع 

-اه صايع... صايع عند خالتي هههه، والواد ياسر 

=ابقا سلملي عليه... بس بلاش قدام ندى، بلاش تعرف انك بتكلمني اصلا... وانا هبقا افهمك بعدين 

-ماشي يا صحبي.. يلا سلام  

~ادهم قفل مع تامر، وبص لندى: معلش يا ندى ممكن تيجيبلي كوبايه ماي 

ندى بشك:حاضر 

®بس ندى كانت شكه في المكالمه دي اوي.. عشان كده عملت انها راحت تجيب المايه ربس اتصنطت عليهم 

ادهم:بقولك اي يا ياسر..الواد تامر بيسلم عليك 

ياسر بأنتباه:تامر..ده بقاله مده مختفي..من ساعه ما اخذ منار....

ادهم:والله مش عارف...بس بيقولي ان مراته فاقده الذاكره...وكمان قالي اني مقولش قدام ندى 

®ندى طبعا واقفه وسامعه كل حاجه:منار فقدت الذاكره ازاي..وازاي تامر ميقولناش...اكيد في حاجه 

-يسرا جت من وراها:بت يا ندى بتكلمي نفسك ولا اي،وبعدين ايه اللي موقفك هنا 

ندى بأرتباك:ها...لاء ولا حاجه ياماما..انا بس كنت رايحه اجيب مايه لأدهم 

يسرا:طيب ياحبيبتي....هاتيله الميه وتعالي كلمي خالتك 

ندى:اوك 

~ندى دخلت المطبخ،وجابت مايه:اتفضل يا ابيه 

ياسر بضحك:ابيه هههه.دي مقولتهاليش انا 

ندى:وانا اقولك لي يااهبل انت..انا اكبر منك بسنتين 





ادهم:وانا اكبر منك بسنه..ومش اخوكي عشان تقوليلي ابيه 

ندى:بقولكوا اي انا مش فاضيلكوا..انا داخله اكلم ماما  وخالتو 

-ادهم وياسر في صوت واحد:امممممم 

ياسر:بقلك انا من قاعظه الستات دي 

ادهم بضحك:مين سمعك...انا بحسهم بيخطتوا والله

®ندى دخلت وسابتهم 

نتعرف بقا على ادهم شويه (ادهم ناصر الشيمي: شاب جميل جدا ووسيم اووي، بيحب كل البنات مش بيزعل حد ابدا.. عنده 22سنه، متخرج من كليه طب... بس لسه مش بيشتغل، بيعمل ابحاث عشان يقدر يثبت نفسه ويشتغل.. بيحب ندى اوي من زمان) 

_بس واليوم خلص،وادهم وعيلته روحوا،وندى دخلت اوضتها وكانت تعبانه اوي..لأن اليوم كان مرهق اوي،بس كلمت منه عشان تطمن عليها 

-الو....اي يا صايعه كنتي فين النهارده،اكيد كنتي مع المز 

=مز اي وزفت اي بس...احنا اتخانقنا اصلا 

-انا بلاحظ ان انتوا بتتخانقوا كتير اوي...منه هو انتي بتحبيه ولا لاء 

=والله مش فارقه....مامي وحشتني اوي،انا حاسه اني لوحدي...وبابا على طول مسافر وسايبني 

-معلش يا حبيبتي..انا جمبك،وبعدين كلها كام شهر وتتجوزي وتشوفي حياتك،وترجعي كليتك 

=ربنا يخليكي ليا يا ندى....بسس انا مش هرجع الكليه تاني 

-يابنتي مضيعيش مستقبلك بأيدك....ارجع كليتك وشوفي حياتك 





=حياتي! هي فين حياتي دي....الحياه من غير ام مبتبقاش حياه......خلاص سيبك مني انا،انتي عملتي اي في شغلك 

-مفيش كان المفروض اول يوم ليا النهارده..بس صاحب الشركه حصله ظروف وقالي متجيش..وكمان خالتي جت عندنا النهارده 

=يلا ربنا معاكي...معلش انا هنام دلوقتي عشان حرفيا مدمره...واحتمال اسافر بكره اي حته اغير جو،انا بجد مخنوقه اووي 

- ماشي... ابقىي رني عليا بردوا قبل ما تروحي اي حته.. طيب يا حبيبتي...تصبحي على خير 

=وانتي من اهل الخير 

®ندة قفلت مع منه،ونامت 

                   *************

اما بقا عند تامر ومنار

-تامر رجع من الشغل  ولاقه منار بتتفرج على الشاشه بملل.... جه وقعد جمبها واتكلم معاها: اي يا حبيبتي.. بتتفرجي علي اي 

منار بملل: مفيش حاجه عدله... انا هطلع انام احسن 

تامر: عايز اقعد معاكي شويه 

منار قعدت تاني: نعم.. اتفضل 

تامر: في ايه مالك.. بتتكلمي كده ليه 

منار قامت وقفت واتكلمت بعصبيه: والله يعني مش عارف مالي... طول النهار قاعده بين اربع حطان الممل موتني.... وانت انسان اناني ومبتحبش غير نفسك.... لاء وده كله عايز تقنعني ان انا فتحت عيني ع الدنيا ملقتش غيرك... من ساعه مافقت الذاكره وانا مش شايفه غيرك في وشي... معقوله مكنش ليا صحاب، مكنش ليا اهل... محدش يعرفني انت ايييه 

... وكملت بدموع... انت المفروض لو بتحبني زي ما بتقول كنت فكرتني بأي حاجه.. حكتلي حتى عن نفسي..اتعرفنا ع بعض ازاي.. انا عرفتك من انهي داهيه... لاء سايبني كده... حرام عليك 

 تامر بهدوء: خلصتي... ممكن تقعدي وتهدي شويه 

منار: اديني قعدت.. قولي بقا 




تامر: اقولك ايه بس..صدقيني واحده واحده.. هتفتكري كل حاجه 

منار بنفاذ صبر: هو كل ده مأثرش فيك... انت اي مبتحس 

تامر بهدوء: اتكلمي بأسلوب احسن من كده... عشان ممكن اتصرف معاكي تصرف مش هيعجبك 

منار: انا قولتلك. اطلع انام احسن  

منار لسه هتمشي... بس تامر وقفها بكلمتين: عندي ليكي مفجأه....، منار رجعت تاني: بجد اي 

تامر: هنسافر بكره يومين نغير جو 

منار فرحت اوي، هي كانت محتاجه للسفريه دي اوي: هطلع اجهز الشنط.... وبعد كده غمزتله: تيجي نجهزهم سوا... ساعدني يعني 

تامر بمكر: اه طبعا.. اوي اوي 

-ولسه ماشين مع بعض وهيطلعو، منار بدلع: لاء ياعم خليك.. انت مش مضمون 

تامر بخبث: ده انا الضمان نفسه... وشالها وطلعوا 

~~~وجه الصباح على جميع ابطالنا

في قصر عمر الشرقاوي 

-ياسمين صحيت من النوم ونزلت لقت عمر نايم ع الكنبه وشاكله تعبان ومرهق اوي: عمر.. عمر... قوم يا عمر.... نايم كده ليه 

عمر بأرهاق: مفيش بس مطبق في الشركه ولسه جاي من شويه... كان عندنا شغل كتير 

ياسمين: معلش يا حبيبي.. ربنا معاك  

عمر بصلها بقرف ومشي وسابها: جهزي نفسك... طيارتك النهارده بليل 

-ياسمين فرحت انها هتشوف علي... بس في نفس الوقت ادايقت عشان هتسيب عمر لوحده..وهما طول عمرهم مالهومش غير بعض 


في منزل منه حازم 


-منه صحيت وجهزت شنطتها وقررت انها تسافر تغير جو... كلمت ندى وقالتلها انخا مسافره وجه الوقت تقول لسليم: طيب ماهو انا لازم اقوله... ياااه يارب، ولا مش لازم... طيب لو رفض..... باااس انا هرن عليه واللي يحصل يحصل 

منه بتنهيد: الو ياسليم عامل ايه 

سليم بنوم: اممم الحمدلله تمام 

منه وهي تغمض عينيها: طيب كويس.... سليم انا مسافره يومين اغير جو 

سليم: امم.. ماشي ياحبيبتي... وبعد كده فاق هي قالت اي.... نعم ياحتي، تسافري... تسافري فين 





منه: الغردقه.... هغير جو شويه 

سليم بعصبيه: والله وما اختيش رأيي لي... ولا انا مليش رأي اصلا 

منه حبت تدلع عليه عشان يوافق: اي يا حبيبي... طبعا رأيك يهمني... بس انا عاوزه ابقا لوحدي شويه.. عايزه اغير جو، انت عارف الفتره اللي فاتت كانت صعبه قد اي 

سليم: ماشي.. بس متتأخريش.. يومين بالعدد وتبقي عندي.... ولو تلفون اتقفل.. هطربق الغردقه ع الللي فيها 

منه: اوك ياحبيبي.. يلا باي 

-منه قفلت مع سليم... وفرحت اوي ان المكالمه عدت على خير  

-وبعد ساعات بقت على اراضي الغردقه... وصلت الفندق وريحت شويه من السفر 


عند منار وتامر 


تامر صحي من النوم ولاقه منار نايمه جمبه: منار اصحي يا حبيبتي.. يلا عشان هنسافر (تحسه بيصحي عيل صغير عشان العيد 😂) 






منار صحيت: اي يا حبيبي... حاضر، تحنا مجهزين الشنط من امبارح صح 

تامر وهو يغمزلها: لاء محضرناش حاجه.... 

منار بعدم فهم: ازاي يعني.. مش فاهمه.. احنا امبارح طلعنا انا وانت عشان نحضر الشنط وبعدين... منار بدقت تفوق وتجمع... حطت ايديها على وشها: اععععا افتكرت.. احنا فعلاً محضرناش حاجه 

تامر بمكر: اومال عملنا اي 

منار وهي تزقه: امشي من جامبي ياض... عقبال ما احضر الشنط 

تامر وهو ينهض: طب ما نحضرهم مع بعض 

-تامر غير هدومه...






 ومنار حضرت الشنط.. وسافروا بالعربيه، وبعد ساعات كانوا على البحر 

........ 

تامر حاطط ايده على كتف منار ومنار حضناه والجو جميل ورومانسي 




جدااا ... فجأه منار سمعت صوت حست انها سمعته قبل كده 

: منار.... انت هنا بتعملي اي 

منار: انتي تعرفيني

: انتي مش فكراني يا منار.. انا منه صحبتك 

تامر بسرعه: لاء لاء يا انسه اكيد تشابهه بس.. يلا بينا 

منار بصوت عالي: لاء استنى.. دي عارفه اسمي.. دي اكيد تعرفني 

منه:.............. 

تعليقات