Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ملاكي الحارس(لهيب الانتقام)الفصل الحادي عشر11 بقلم سمراحمد



رواية ملاكي الحارس(لهيب الانتقام)
بقلم سمراحمد
الفصل الحادي عشر





_حازم بحزززن وهو مش قاااادر ينطق :- الظاااابط قال..... قاااالى
_سعااااد بصررررااااااااخ:- اننننننطق قاااالك ايه ردددد عليا اتكلللللللم
_حازم:- الظابط قالى أنهم لقيوووا بنننننت..... مقتووووو*لة في شقة ونقلوها للمشررررر*حة وعايزينا نررروووووح نتعررررف عليها ..
_سعاااااد بانهيار:- لاااااء دى مش بننننننتى انا مش هرررررووووووح انا بنتى كوووويسة مفيهاااش حاجة ،بننننتى كوييسة
_حازم:- ياسعااااااد لازززززم نرووووح
_مسكته سعااااد من رقبته وبصرررررراخ :- قووووولتلك مش هرروووووح انت مبتفهمش انا بنتى بخير بخييير وقعت على الأرض وهي عمالة تعيط بحسرة وطى حاااززم وقعد جنبها وبحنية وهداوة  :- اكيد بنتك كويسة بنتك محصلهااااش حاااجة بس اهو نروووح عشان الظابط يدور على بنتك لان لو مرحناااش هيقولوا اننا مش مهتميين وهيطنشوا هما كمان ومش هيدوروا عليها  ،يلاااا ياسعاااااااد






_قامت سعااااد بعد إلحاح حازم ووصلت المشرررررر*حة ،كان هناك دكاترا وظبااااط
_الظابط :- احنا جايبنكم عشان تتعرفو على البنت اللى لقيناها النهاردة , هل دى هي بنتكم ولا لاء
_حازم:- لقيتوها فين ياحضرة الظابط واتقت*لت ازاى ؟!
_الظابط :- جالنا بلاغ من الجيران اللى ساكنين في نفس العمارة ان فيه بنت مقتو*لة في شقة هناك  رحنا هناك والطب الشرعى اثبت انها مات*ت بالخن*ق  وفيه كدمات على جسمها اثار ضرب
_حازم :- طب وهما عرفو ازاى؟!
_الظابط:- كل يوم راجل القمامة بيلف على الشقق وياخد الزب*آلة وأما خبط على الباب لقي الباب مفتوح مرضيش يدخل لانه خاف احسن يقولوا عليه أنه هو اللى فتح وداخل يسرق ،خبط على الجيران وقالهم ،دخلوا يشوفو في ايه لقيوها مقتو*لة ،شفنا الكاميرات لقيناها طالعة هي ولد الشقة مع بعض وبعدها الولد تانى يوم نازل يجرى دورنا عليه لحد اما لقيناه وقبضنا عليه ،اعترف بأنها كانت هربانة من أهلها يوم فرحها وكانوا ناويين يتجوزوا بس هو مكنش مستعد الفترة دى فهيا اتخانقت معاه وقالتله لازم يتجوزها ومستحيل انها تقعد معاه من غير جواز  فشدوا مع بعض وشتمته فضربها ،صوتها على اوووى كان خايف ان حد يسمعهم ،حط أيده على بوقها عشان يسكتها ميعرفش انها هتموووت ف أيده
_حاااازم برعب:- يعن.....
_الظابط :-يعنى بنسبة كبيييرة انها هيا لو مكنش مؤكد
_سعاد اغمى عليها بعد اماسمعت الكلام ده فوقوها وكانت مش حاسة بنفسها.
_الظابط :- تعاااالو معاااية اتعرفو على الجث*ة
_دخل حازم وهوا ساند سعااااد لأن أعصابها بايظة ومش قادرة تقف ودخلوا شاورلهم الظابط على جث*ة متغطية :- هي دى البنت اللى لاقيناها شوفوها
_حازم بدأ يعرررى الجثة وبانهيااااااار وصدددددمةةة :- لاااااااااء لاااااااء لييييه يابنتى تهربى لييه وفضل يعيط (ياحووونين يااخويا وبنتك ملهاااش نصيب ف الحنية دى)
_سعاااد اغمى عليها لتااانى مرة وقعت منها شنطتها اللى كانت في كتفها وكانت مفتوحة لأن سعاد كانت مستعجلة اووووى من خوفها على بنتها ،الدكتور فضل يفوق فيها






 والظابط وطى عشان يلم الحاجات اللى وقعت من الشنطة وهنا لقى ورقة عند رجله وطى عليها عشان يحطها هي كمان لقى مكتووب عليها امى العزيزة فتحها وهنا اتفاجئ  لان الرسالة كانت بتأكد أنها هربت مش اتخطف*ت وان سعاد كانت كدااابة ،نص الرسالة ( سامحينى ياامى انتى مسبتليش فرصة أو خيار غير كدا ،دمرتينا كلما معاكى بسبب كرهك للى حواليك وحبك الفلوس وتخطيطك   لأذية غيرك ،انا ماشية ياامى وهتجوز واعيش حياة طبيعية ،عايزة اكون أسرة مليانة بالحب ،عايزة أما اخلف اربى عيالى على الحب وازرع فيهم المحبة والرحمة ،مش هعمل زيك وهربيهم على الكره والحقد والغيرة انا عايزة اعيش في سلام ياامى ،وعايزة كمان لما تقابلى حور خليها تسامحنى حور طيبة اوووى ياامى وماكنتش مستاهلة مننا الكره ده كله ،المفروض كنتى تبقى امها مش تقفى طول عمرك ضدها سيبيها ف حالها ياامى والنبى انا خلاص نويت ابدا حياة جديدة كلها مبنية على الحب ادعيلى كتير أن ربنا يسامحنى ويرزقنى الذرية الصالحة بنتك الغالية زينب)...وهنا فاقت سعاد وهي عمالة تصرررررر*خ رجعوووووووولى بنننننتى انا عااااايزة بنتى انا السبببببببب ،انا السبب ف ضيااااااع ولادى اااااااااااه




 سامحوووووووونى ،ولاااادى راحو مننننى اصحى يااابنتى وهعوضك هعيش عشانكم انتو بس ،ارجعووووولى......
_الظابط :- انا مش هحمل عليكى حاليا بس تاكد أن انتى السبب ف كل ده وأما هي هربت بتتهمى بنت جوزك ليه الجووواااااب ده هيفضل معايا وليكى حساب بس الاول هسيبك لحد ماتعملى عزا بنتك وتمسكى نفسك شويه
_حازم مسك نفسه لحد اما استلم الجث*ة وهنا وصل شعبان ومراته وساعدووهم وسعاد منهارة وهما ساندينها وصلوا البيت ودفنوها وعملوا العزا عرفت حور بللى حصل قررت تروح تعزى اول مادخلت حور سمعت اتنين ستات بيقولوا:- مش دى بنت زنااات البت دى بجحة زى امها هي ليها عين تاجى لحد هنا مش مكسوفة من نفسها ومن اللى امها عملته بصتلهم حور بصة خرستهم ومرضيتش تعمل شوشرة عشان العزا وقربت عند مررااات ابوها..
_حور:- البقاء لله يامرات ابويا 
_سعاااد بصرررااااخ:- انننتى جاية هنا تعملى اييييه !؟؟؟جاااية شمتااانة فيا صح اطلللععععى بررررا 
_حور:- والله ابدا يامرااات ابويا 
_سعااد بغضب :-- قوووولتلك اطلعى براااا ومسكت ايديها   لحد الباب متجيش هنا التانى حتى لو ابوكى بيمووووت فاهمة مش عااايزين نشووووف وشك دا كله بسببك انتى وامك غورى من هنا 
_حور:- بس......
_سعاااد :- قولتلك غووووووورى
_مشيت حور وقابلت شعبان  كان داخل بيت ابوها وف سرها(الراجل ده انا شوفته قبل كدااا بس فييين يتربى فييين ) المهم لازم اروح عشان اخلى بالى من اكرم 





_وصلت حور البيت ودخلت اوضتها وفجأة سمعت صوووت صرررراخ جاى من أوضة كوثر :- الحقوووووونى الحقوووووونى ،جريت حووور عشان تشوف مالها دخلت حور الاوضة  لقيت كوثر واقعة على الارض:- مالك حصل ايه انتى كويسة طيب اجبلك دكتور(يابنتى والله حنيتك دى اللى مودياكى ف داهية🥺)  وفجأة قامت كوثر من الأرض وهي بتمسح هدومها وبتضحك بهستيرية جريت حور عشان تطلع قابلها ايمان والبنات وقفلوا الباب 
_حور وبدأت تبلع ريقها بخووووف:- انت.....انتوووووو هتعملوا ايييييه





_كوثر:- هنعمل اللى كان المفروض يتعمل من زمان مع جوزك واللى مش عارفين نعمله معاكى من وقت ماجيتى 
_حوربخووووف :- مش فاااهمة 
_ هنفهمك وقربو عليها ومسكوها  
_حور:- لااااااااااااء حررررام عليكم انتووووو ليه بتعملوا كدا ليييه خدوا كل الفلوس مش عايزينها بس سيبنونى اعيش انا وجوزى 
_ايمان:- يلا نربطها ف الكرسى عشان نخلص بسرعة 
_حور بصررررررراخ  وعياااااط :- -  الحقنننننى ياملاااكى الحاااارس الحقنننننننى ياابيه احمد الحقننننى ياابيه مصطفى
_كوثر بخبث:- هو انا مقولتكيش مش أبيه احمد وأبيه مصطفى بيجهزولك تربتك ف الجنينة 
_حور:- لاااااااااااء حراااام عليكم دانتو عندكم بناااات 
_قربت كوثر عليها :- امسكوها كوووويس وجت ماسكة منديل وحطاه على بوقها ومناخيرها وحووووور تقاوووووم بس للاسف هي اصلا بتتخنق علطول وعندها ضيق تنفس بدأت حركتها تقل وحدة وحدة لحد اما حركتها وقفت خالص و.............



                      الفصل الثانى عشر من هنا



تعليقات