Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ملكة الاسد الجزء الثاني2الفصل الحادي عشر11بقلم فاطمة حسن


رواية ملكة الاسد الجزء الثاني2

الفصل الحادي عشر11

بقلم فاطمة حسن

روح .اسفه والله ي حازم بس هي رافضه خالص وكمان رافضه اياد ومش عايزه تتكلم خالص ف الموضوع دا

حازم قام .هي فوق مش كده .أنا عايز اطلعلها ممكن

روح .بس 

 حازم .ارجوكي 

روح .اتفضل 

حازم طلع فوق وندي وروح فضلوا قاعدين تحت 

روح .هو حصل اي . علشان تمارا ترفض كده مره واحده

ندي .مش عارفه صدقني .بس حازم هيتصرف

فوق حازم خبط ع الباب

تمارا جوا مسكت دموعها

حازم خبط تاني  

تمارا.مش عايزه اشوف حد 

حازم .دا أنا

تمارا مسحت دموعها وقامت فتحت الباب

حازم دخل وبص عليها بحزن.سمعت انك رافضتي اياد 

تمارا بغضب .وفيها اي أنا مش عايزه اياد هو غضب ثم أكملت بسخرية.هو كمان مش عايزني 

حازم سحبها وقعد ع السرير.ومين قال كده 






تمارا بضيق .انكل ارجوك بلاش نتكلم ف الموضوع اياد مش عايزني وأنا كمان الموضوع خلاص

حازم .أنا عرف اياد قال اي .مش هكدب عليكي واقول دا اياد بيحبك بس بعدين كمل بكدب .اياد مش بيحب حد ومش بيفكر ف الكلام دا دلوقتي كل تركزو ع شغلو وبس وأنا اللي اصرارت**أنه يخطبك 

تمارا .اه يعني غضب يعني . أنا اسفه ي انكل أنا مش موافقه ومش عايزه

حازم .استني لحد ما اخلص .اياد مش جي غضب كل الفكره أنه مش بيفكر ف الحب والكلام وأنه هيتجوز اي واحد بس انا اختارتك انتي اختارت واحده بتموت ف ابني 

تمارا قامت وقفت بتوتر .اي ..م.مين دي اللي بتموت ف اياد 

حازم بخبثه .اللي حطه صور ابني كلها ع الفون بتاعها 

تمارا وشها احمر واتكسفت ومكنتش عارفه تقول اي.

حازم قام وبسها .مفيش حد غيرك يستهل اياد ي تمارا انتي الوحيده اللي هتقدري تاخدي قلبه 

تمارا دخلت ف حضن حازم بكسوف

حازم بمرح.هنزل أنا اقولهم أن الخطوبه زي ما هي بعد يومين

تمارا هزت راسها

حازم خرج ونزل تحت 

كانت روح وندي بيتكلموا 

ندي قامت اول ما شافت حازم.حصل اي 

حازم بثقه.الخطوبه ف معادها

روح كانت مبسوطه لأنها بتحب اياد وأنه هادي مش زي ياسين  






حازم بص ع ندي .يلا ندي علشان لازم اكلم مراد

ندي . حاضر.سلام ي روح هكلمك 

حازم طلع هو ندي وركبوا العربيه وطلعوا ع الفيلا 

ف العربيه

ندي .خلتها توافق ازاي دي روح كانت بتقول انها رافضه الموضوع خالص 

حازم بثقه .شكلك متعرفيش جوزك

ندي وهي بتقرب منه بفضول .عملت اي قولي 

حازم .ندي احنا ف العربيه ابعدي احسلك  بدل ما انتي عرفه 

ندي ضربت حازم ع صدره بغضب.حازم كفايه قلت اداب بق .وقولي 

حازم فضل يضحك عليها وبعدين قالها كل حاجه

ندي بشك .وانت عرفت موضوع الصور ازاي 

حازم . عادي

ندي وهي بتقرب من حازم اكتر .حازم 

حازم بضيق .ايوه هكرت الفون بس علشان اتاكد

ندي .كنت حاسه .انت مش هتبطل الشغل دا.

حازم .ي حبيتي أنا عملت اي أنا كنت بتاكد بس انها بتحبه وكنت عايزه اعرف الفون عليه حاجه ولا لاء .ويلا انزلي انتي وانا هطلع اشوف مراد 

ندي .ماشي بس احنا كلامنا لسه مخلصش

ندي نزلت من العربيه ودخلت ..

.....

عند  إياد

كان قاعد بيدرب وهو بيحاول يبعد حور عن تفكيرو وبيفكر ليه ابوه بيعمل كده 

اياد بتعب.انا تعبت . تعبت بجد

اياد اخد دش ولبس ورح نام هو لسه ف النادي 

....

عند منه وايهاب 

ايهاب سبها وقاعد مكانه لما حس بكريمة دخله 

كريمه.خلصت اكل 

ايهاب.ايوه ي ماما .خلاص عبده بق زي الفل اهو مش كده  ي عبده ي خويا 

منه ابتسمت .ايوه ي ماما بقت احسن وخلصت اكل كمان

كريمه بصرامة.من النهارده تقوليلي ي مرات عمي أو ي طنط كريمه ماما دي مش عايزه اسمعها تاني 

منه دموعها نزلت غضب عنها

ايهاب بص عليها وقام مره واحده بغضب .هو في اي .انتي مالك بقتي بتتكلمي معها كده ليه .عملت اي هي طب حته لو عملت حاجه بلاش كلام دلوقتي انتي نسيتي كلام الدكتور 






كريمه.كويس اوي صوتك ي استاذ إيهاب كمل 

ايهاب كان هيتكلم بغضب بس منه مسكت أيده .ايهاب خلاص 

ايهاب بص عليهم بغضب وطلع 

اول ما إيهاب طلع 

منه. بس أنا موافقه ع العريس ي ماما 

كريمه بهدوء .طب كويس بعد اذنك 

كريمه خرجت 

ومنه مسكت دموعها

......

عند اسير وحور 

كانوا ف المطعم بياكلوا

وأسير كله تركزو عليها

حور بكسوف .اسير بطل تبص كده 

اسير مسك أيدها.مش مصدق انك قربتي تكوني ليا وبتاعتي مش مصدق نفسي وان الحاجة اللي سبتها زمان غصب عني وبحاول امنع نفسي عنها هتكون ليا واخيرا 

حور كانت مكسوفه ومش عارفه تقول اي .احم .مش كفايه

اسير.لاا مش كفايه.تعالي 

اسير اخدها وركبوا العربيه وطلعوا ع الملاهي 

بعد شوي وصلوا 

حور اول ما نزلت عينها لمعت بفرحه.

اسير اخدها وركبوا كل حاجه وفضلوا يلعبوا لحد ما تعبوا

.....

عند حازم

كان وصل عند مراد 

حازم دخل المكتب .عامل أي يمراد 

مراد .كويس الحمدلله اتفضل .روح كانت لسه كانت بتكلمني وبتقولي أن تمارا وفقت 

حازم . ايوه.بس دا مش اللي جي علشانه أنا عايز فرح اياد وتمارا بعد اسبوع  

مراد . بدري اوي .و تمارا لسه صغيره .ممكن بعد ما تخلص كليه 

حازم .طب وفيها اي لو الفرح يتعمل وهي لسه 

مراد ببرود.بعد ما تخلص الكليه ودا اخر كلام 

حازم بص عليها بهدوء.طب الخطوبه بعد يومين زي ما اتفقنا ولاا غيرت رأيك

مراد.مع ان كلامك ف سخريه. بس كل حاجه بتجهز لي الخطوبه اللي بعد يومين

....

عند اسير وحور

ركبوا العربيه وطلعوا ع الفيلا

بعد شوي وصلوا 

حور كانت هتفتح الباب .بس اسير مسكها من أيدها 

وطلع سلسلة عليها اول حرف من اسم كل واحد فيهم 

حور بصت عليها بفرحه

اسير لبسها . شكلها تحفه عليكي

حور قربت من اسير وبسته من خدوه .شكرا 

حور نزلت بسرعه وهي فرحانه

أسير ابتسم وطلع ب العربيه

حور دخلت لاقت ملك 





ملك بخبثه . شكلك فعلا مش عايزه اسير 

حور دخلت ف حضن أمها .فرحانه . فرحانه دا كان احلا يوم ف حياتي 

ملك بستها بحب .يارب علطول يقلبي .اطلعي غيري وتعالي بسرعه علشان تأكلي 

حور .لاا اكلت مع اسير .أنا عايزه اطلع استريح

حور طلعت غيرت هدومها ورحت تنام وهي بتفكر في اسير وفرحانه 

......

عند فريده 

كانت قاعده ف الاوضه بتفكر ف اللي حصل لاقت الفون بيرن 

فريده.الو 

.....

فريده .الو 

ع الجانب التاني 

كان ياسين 

ف الشركه وقرار يتصل ع فريده 

فريده.الو 

ياسين غمض عينه يتلذذ من صوتها 

فريده.الو 

ياسين كان مغمض عينه ومش بيرد 

فريده قفلت لاقت الفون بيرن تاني

فريده فتحت سمعت صوت نفس 

فريده بتوتر.ياسين 

ياسين ابتسم.ايوه ي فريده الياسين

فريده بتعب .ارجوك سبني ف حالي بق.وابعد عني .نفسي اعرف أنا عملتك اي ليه بتعمل كده

ياسين .بحبك وعايزك ليا اي حرام 

فريده.انا مش بحبك انت مش طبيعي انت عايز تروح عند دكتور .أنا صعبان عليا اللي هتكون مراتك بجد 

ياسين بقسوه.طب كويس طلعتي بتعرفي تتكلمي امال كل أم اشوفك مش بتعرفي تتطلعي كلمه ع بعض ليه 

فريده شقت بقوه وهي بتكتم دموعها وقفلت الفون 

ياسين رمه الفون بغضب مكنش عايز يقول كده هو عرف مالها وعرف أنها كده من لما كانت صغيره

.....

عند اسد رجع من الشركه بتعب

ملك .مالك ي حبيبي.

اسد .مليش شوي صداع مش اكتر 

ملك .طب تعال علشان تأكل الاول وبعدين استريح 

اسد هز رأسه واقعد ياكل هو وملك






اسد.اماال فين حور 

ملك  بفرحه.كانت مع اسير طول اليوم ونامت علطول اول ما جت 

اسد هز رأسه بهدوء.وكمل اكل وبعد ما خلص طلع ع فوق 

ملك كانت بتبص عليه بستغراب 

ملك طلعت ورا .في اي ي أسد 

مالك 

ااسد وهو بيقلع هدومه .مفيش 

اسد لبس هدومه وملك قربت منه.حبيبي  ف اي  

اسد خدها ف حضنه .مفيش ضغط شغل بس ثم أكمل.ع مشاكل ياسين 

ملك وهي بترفع راسه .ماله.هو عمل حاجه

اسد شالها ورح نحيت السرير وحطها عليه وخدها ف حضن . ارجوكي ي ملك أنا تعبان

ملك .فضلت تلعب فى شعره.نام ي حبيبي

....

عند اسير دخل لاقه روح قاعده 

اسير رح حضنها .

روح.اي الفرحه دي 

اسير .عندي ليكي خبر أنا خلصت الشركة بتاعتي 

روح  بفرحه.الف مبروك ي حبيبي

اسير بسها.هطلع ارتاح علشان كنت طول اليوم مع حور  

روح ابتسمت .اطلع ي حبيبي 

..

يومين خلصوا من غير أي أحداث 

اسير. وحور عطلول بق مع بعض 

اياد ليكون ف الشغل أو النادي محاولش يكلم تمارا  

وتمارا بتحاول تصبر نفسها بي أنها هتعرف تخلي يحبها

فريده عطلول فى البيت مش بتحاول تخرج بس بتحاول تتكلم عادي 

ياسين محاولش يكلمها تانى بعد اخر مره 

كريمه كلمت العريس اللي متقدم لمنه والمفروض هيجي النهارده كل دا وايهاب ميعرفش اي حاجه

....

النهارده خطوبه اسير وحور واياد وتمارا   

كانوا كلهم فرحانين وبيجهزوا علشان

حفله الخطوبه النهارده

كانوا كلهم ف الفندق بيجهزوا 

كانت حور فرحانه جدا وهي بتجهز عكس تمارا اللي كانت خايفه وفرحانه ف نفس الوقت

عند فريده كانت قاعده قريب من ندي وكانت خايفه اوي خايفه انها تشوف ياسين 

....

عند منه 

كان ايهاب جي يطمن ع منه 

كريمه . ايهاب مفيش شغل النهارده

ايهاب بستغراب.ليه 

كريمه.في عريس متقدم لي منه وهي موافقه وهو جي النهارده يشوفها   





ايهاب بضيق .بس هي لسه تعبانه وبعدين هي تعرفو منين هي فين أنا عايز اتكلم معها 

ف الوقت دا منه خرجت  

ايهاب قام بسرعه.اي موضوع العريس دا 

منه بمرح مصتنع.قولت اريح شوي مني .

أيهاب .أنا مش بهزر دلوقتي.اي موضوع العريس دا وازاي معرفش ها 






 ومن امتا وفي حاجه بتحصل معكي وأنا معرفش  

كريمه.ما خلاص ي ايهاب في اي .زي ما قولت خليك موجود علشان تقابل الناس ما انت زي اخوها الكبير بردك ايهاب اضايق .ماشي . أنا هطلع فوق 

ايهاب طلع فوق ومنه فضلت تبص عليه وعينها اتملت دموع رح دخلت اوضتها بسرعه وفضلت تعيط 

كريمه بصت عليها بحزن .غضب عني ي قلب امك 

فوق 

ايهاب مكنش ع بعضو فضل رايح جي ف الشقه .اشمعنا وفقت ع دا .هي تعرفه ولا اي .طب ازاي مقالتش معقول تخبئ عليا أنا  مستحيل .مالك مضايق ليه .لاا مش مضايق بس 

ايهاب سكت مره واحده مش عارف في اي

...

بليل 

ف اكبر فندق في مصر 

كان كل رجال الأعمال موجودين والصحافة والإعلام علشان حفله خطوبه اشهر واصغر رجال أعمال ف مصر 

اسير واياد كانوا تحت مستنين حور وتمارا 

اياد كان واقف بجمود وهو بيحاول يفهم  اي اللي بيحصل مكنش مصدق نفسه لما عرف أن اسير هيخطب حور  

اياد كان بيبص ع ابوه بهدوء 

حازم كان بيحاول يهرب من نظرات ابنه   

إياد رفع عينه لما سمع همسات بص لاقه تمارا نزله مع مراد كان شكلها  ساحر 

مراد سلمها لي اياد  

اياد . شكلك جميل 

تمارا بهدوء . شكرا

عند اسير فتح بوقه لما لاقه حور نزله مع أسد 

اسير أبتسم بفرحه ورح أخدها بسرعه

كلهم ضحوا عليه 

اسير .زي الملاك 

اياد وتمارا رحوا اقعدوا مكانهم وأسير وحور بردك 

كانوا كلهم فرحانين 

حازم مسك الميكروفون وقال 



.أحب أشكر كل اللي شرفني النهارده لحضور حفل خطوبة ابني الوحيد بس في مفاجأة أنها مش مجرد خطوبه بس دي هتكون كمان كتب كتاب 

اسد لنفسه لما شاف مراد متعصب . يخربيتكك ي حازم 

مراد بصدمه .نعم 

مراد كان رايح لي حازم بغضب بس اسد وقف قدامه

اسد بهمس.مراد مش دلوقتي ارجوك بلاش فضايح 

حازم كان واقف يبص عليهم بخبثه 

لكن الصدمه الثانيه

أنا اسير وقف وقال .وكتب كتابي كمان 

هنا اسد بص بصدمه هو كمان.اي اللي بيحصل دا .دا مستحيل يحصل لو ابنك عمل اي 

مراد ببرود. بلاش فضايح ي أسد

وفعلا الشيخ دخل 

وكتب كتاب حور وأسير وتمارا واياد اللي كان هادي ومش عامل أي رد فعلا 



تعليقات