Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية اكتفيت بك الفصل الرابع والخامس بقلم الاء عامر

  


 رواية اكتفيت بك

 بقلم الاءعامر 

الفصل الرابع والخامس

لميس والله يادكتور انا مش عارفاهم واول مرة اشوفهم 
حسن عادي ولا يهمك يمكن غلطانين في العنوان
صباح بسخرية غلطانين واللي حضنها ده قومي فزي افتحي الباب.
ذهبت لتفتح الباب ليشل جسدها عن الحركة مما تراه كان أمامها بعدما تركها لعام كامل لاتعلم ان هذه ستكون ردة فعلها عندما تراه هي تعلم أنه سيأتي إذا لم الصدمة 





حسام هتفضلي موقفاني كتير  لميس 
لميس بانتباه ا.اتفضل حسام من غير احضان ابعد 
حسام انا جوزك 
صباح بفرحة حسام حبيبي وحشتني يابني تعال هنا شكلك هفتان خالص انت مش بتاكل ولا اي ده انا هعملك كل الاكل اللي بتحبه بايديا
حسن حمد الله على سلامتك
حسام الله يسلمك ياحسن معلش ياماما بس انا تعبان من السفر وعايز ارتاح هطلع انام وبكره هبقي معاكي
صباح ماشي ياحبيبي بس كل اي حاجه الاول  اعملي حاجة بدل مانتي متنحة كده 
لميس حاضر هجيب ا.العشا 
حسام واطلعي علي طول 
صباح وتطلع لي انت مش هتطلقها بكره 
حسام اه يما بس هتفق معاها علي كام حاجه الاول 
لميس انا مش عايزة حاجة انا هخرج من هنا ذي ماجيت من غير حاجة 
حسام اطلعي يالميس عايز اتكلم معاكي 
بعد قليل كانت تدخل للمنزل بارتجاف تكرهه وبشدة لتجده يخرج من الغرفة بعدما بدل ملابسه جلس علي الأريكة وهي وضعت الطعام أمامه وظلت واقفة 
حسام مش هتقعدي يلا كلي معايا 
لميس مش جعانة حسام انت عايز اي مني تاني 
حسام انا اسف عشان سيبتك 
لميس بدموع ماشي           حسام لميس انت عارفة اني 
لميس اه نفس الكلمة اللي ضحكت عليا بيها 
حسام مضحكتش عليكي انا فعلا بحبك وانتي عارفة كويس انا سيبتك لي 





لميس بسخرية اه عارفة بس الناس مفكرين اني وحدة دايرة على حل شعرها بما أن جوزها سابها في دخلتهم بس ميعرفوش أن الغلط عندك انت 
يتبع......
#البارت ٥
حسام بألم كده يالميس بقي بتعايريني وانا اللي قلت مش هظلمك معايا وهطلقك تلاقي الاحسن مني واللي يديك حقوقك كاملة 
لميس بدموع انت كان ممكن تتعالج وانا هكون معاك بس هربت من المواجهة
حسام بغضب قلتلك محدش هيعرف باللي حصل انا حبيت اعتذر بس 
*******
اليوم التالي 
زين وهو يهندم ملابسه مش عارف اقولها ازاي انت شفتها دي شكل ماما الله يرحمها بالظبط 
عز بشرود هي دي البنت اللي قلتلك عليها من كام شهر 




زين قصدك هي دي اللي 
عز بتهيدة خطفت قلبي من أول نظرة ليها انا امبارح معرفتش اتكلم من صدمتي كنت مفكر اني عمري ماهشوفها تاني بس تطلع البنت اللي كنت بحبها من صغري واللي كنت أنا اللي معلمها تمشي وتقول اول كلمة ليها اللي هي اسمي انا مش عارف حاسس قلبي بيتحرق لمجرد أن غيري 
زين هو انا مقلتلكش أن جوزها ده سابها ليلة دخلتهم.
عز لي يازين قصدي اي اللي حصل وخلاه يسيبها
زين مش عارف بس خايف يكون اللي هي كانت شغالة عنده خلاها تعمل حاجة غصب عنها 
عز ده انا هق*تله لو ده بجد 
زين وانت مفكر اني هسيبه المهم النهاردة نروح نجيبها وتقعد معايا هتنقل الفيلا بتاعتي 
عز لي يازين ماتقعدوا هنا انت هتسيبني لوحدي
زين وانت من امتا بتخاف ياعم النحنوح عز البنت هتبقي مش مرتاحة اكيد 
عز بتهكم ومترتاحش لي هو انا عملتلها حاجة 
زين هو ده اخر قرار ويلا 
********
حسام انا كتبتلك البيت التاني باسمك 
صباح بشهقة انت بتقول اي ياحسام هي جابت حاجة اصلا عشان تديها 
حسام ماما انا حر لو سمحتي متدخليش في دي 
لميس بس انا فعلا مش عايزة 
زين فعلا هي مش عايزة 
حسام وانت مين اصلا 
زين اخوها مثلا 


                                  
                           الفصل الخامس من هنا    

تعليقات