Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية امتلكني كبير الصعيد الفصل العاشر10بقلم M,H

 


رواية امتلكني كبير الصعيد

 بقلم M,H

الفصل العاشر


هدي: بقولك مقعدش معايا ساعتين وسابني

وفاء : يعنى ايه مقر*بش منك 

هدي  : لا وعملت زي مقولتي وفضلت ا*عيط واتمسكن 

وفاء بغــــ..ــيض: طب وهنسكت علي كدا لازم نعمل حاجه امال انا جيباكي ليه 

هدي بخبث : لا متخفيش انا هبعده عنها واخليه زي الخاتم في صباعي... 

كملت بـ..ـشر : ان ما خليتو ميطقش يبص في وشها 

...... 

حازم دخل الاوضه وهو بيحط العبايه علي اقرب كرسي واتجه عن الدولاب يغير الباقي 

حازم : خديجه

خديجه نايمه علي السرير وعطياها ضهرها 

حازم قرب وقعد جنبها وقال بهدوء : لسه زعلانه برضو وبعدين ما انا قعدت معاها ساعتين وجتلك اهو.

خديجه قامت وهي بتمسح دمو*عها : وكل واحده تقع في مشكله هتتجوزها يبقا مش هنخلص

حازم بحده : خديجه صوتك وبعدين انا مقدر انك مصدومه غير كدا كان هيبقا ليا تصرف تاني... وبعدين قلتلك لو ملقتش حل للمشكله والحل الجواز هتجوزها

خديجه بد*موع : وانت حتي مدورتش علي المشكله اول ما جات نزلت دمعتين صدقتها

حازم : مين قال مدورتش سألت والبت فعلا شغاله عندي وامبارح وهي جايه من الشغل ناس من البلد اتهـ...ـجمو عليها والدكتوره اثبتت الكلام دا 

خديجه :هتقابل 100مشكله هتتجوز 100وحده 

حازم  : الشرع حلل اربعه بعد كدا مش بايدي حاجه وعملت اللي علياا زي اي كبير بلد...بس اول ما احل المشكله هطلقها ولو عريس اتقدملها تقول انها كانت متجوزه  

خديجه بتمسح دمو*عها : خلاص يا حازم 

حازم فرد جسمه علي السرير : بطلي عيا*ط ودلع نسوان بقا

خديجه بخجل : انت هتنام كدا 

حازم : لسه واخده بالك... ايوها هنام كدا 

خديجه سحبت الغطا وغطت جسمها حتي وشها 

..... 

مريم طلعت من الحمام وهي لافه فوطه علي جسمـ..ـها زين قاعد علي الكنبه لابس بنطلون بس وبيشرب سجاير ببرود

زين شاور لمريم : تعالي 

مريم اتقدمت وقعدت جنبه ، زين بدأ يزيح شعر*ها من علي كـ..ـتفها ويقـ..ـبلها ، مريم ثابته ومش بتبدله

زين اتعـ.. ـصب وضر*ب الكنبه بغـ.،ـضب 

زين بـ. ـغضب.: في اي مالك 






مريم ببرود: مفيش هو انا منعتك عن حاجه 

زين مسكها من شعرها : اي يا روح ا*مك انتي هتعملي فيها مراتي و وبتعقبيني .. دا انتي يادوبك خد*امه.. ارميكي في اي لحظه 

مريم بصتله بد"موع : وانت عايز اي... 

شدت الفوطه ورمتها بعيد... مش هو دا اللي عايزه خد*ه اهو 

زين اتعـ.ـصب اكتر وقام تكـ.. ـسير في كل حاجه وساب الاوضه ومشي مريم قعدت علي الارض بإ،نهيار 

تاني يوم علي كان واقف في البرنده بتطل علي الزرع وبيشرب سجاره جات من وراه بيلا اخت خديجه 

بيلا بحر*ج: ا.. ابيه

علي لف ليها : صاحيه بدري يعنى 

بيلا بحز*ن : لا انا اصلا مش بنام

علي من غير تركز : ليه 

بيلا بحز*ن : علشان انا في تالته ثانوي يا ابيه الكل عارف 

علي : اه اه ربنا معاكي جايه ليه

بيلا : علشان اقولك الفطار جاهز 

علي بتسرع : خديجه قاعده 

بيلا : لا لسه بتعمل كام حاجه في المطبخ

علي : طب روحي انتي وانا هحصلك

.... 

خديجه كانت واقفه في المطبخ وهدي واقفه معاها وعلي وشها مكياج كتير وبتص لـ خديجه بقرف 

قالت في سرها : ولله لحرقلك وشك اللي فراحنه بيه دا 

حازم دخل بحرج بيحرك ايده علي رقبته 

: خديجه  اعملي رز بلبن لليليان 

خديجه ابتسمت لانها فاهمه ان هو اللي بيحبه

 : حاضر 

خديجه ميلت تجيب حله من الدرج اللي تحت وكان فوقيها هدي بتقلب البطاطس في الزيت 

ميلت الطاسه شويه علشان تقع علي خديجه 

خديجه : اااااه...


                      الفصل الحادي عشر من هنا

                   


تعليقات