Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الصديق الغامض الفصل الثاني2


رواية الصديق الغامض 
الفصل الثانى


 لقيت يوسف مشنوق بحبل ومتعلق ف المروحة.. انا تنحت كده وسالت اي اللي حصل لقيت المدير مذهول و بيقلي يوسف انتحر.. انا استغربت و قلت ازاي ده الصبح كان بيهرج وجه رخم عليا يعني مش مكتئب ولا حاجه انتحر لي!.. جات المباحث والاسعاف خدت الجثه.. والمدير ادي يومين  اجازة بسبب اللي حصل.. روحت ف اليوم ده وكنت مش مستوعب اللي حصل وانا مروح قابلت احمد عند باب العمارة بتاعتي...
- ازيك ي خالد..
الحمدلله انت رحت فين لما كنت عندي ف الشغل النهارده..






- روحت شغلي..حد ضايقك تاني غير يوسف!؟..
انا تنحت اي ده انت عرفت منين  !!
- عادي شفته الصبح وهو بيرخم عليك
انا خوفت بس حاولت اداري خوفي ده عشان ميحسش بحاجه.. مم ماشي ي احمد انا تعبان وطالع انام عايز حاجه
- لا سلام..
سبته وطلعت شقتي ونمت من غير ما احس بنفسي..
صحيت تاني يوم لقيت باب الشقه بيخبط قمت فتحت لقيت احمد..
- ازيك ي خالد..
اهلاا ي احمد اتفضل...
دخل احمد وقفلت الباب بعدكده لقيته بيقلي.. مرحتش الشغل لي ..قلتله ادونا اجازة بسبب اللي حصل..
قلي تمم..







قلتله تمم اي مش هتسالني اي اللي حصل؟! 
لقيته بيبصلي بصه غرييه كده وبيقلي يوسف انتحر!
اي ده عرفت منين  !!
- كانو منزلينها ف الجرايد 
قلتله تمم..فجاءة قام وقلي انا مروح سلام فتح الباب بسرعة وخرج خرجت وراه علشان اقله اقعد ببص ملقتهوش..
قلت اي ده مركب ف رجله عجل...
عدي اليوم وجه الليل لقيت نفسي مالل قلت انزل اروح الحديقة..نزلت ووصلت عند باب الحديقة لقيت فيه ناس جوا المره دي وكان فيه 4 شباب قدام الباب المهم جيت ادخل لقيت




 واحد منهم بيقلي اي ي نجم رايح فين..بصتله كده وقلتله وانت مالك انا داخل جوا..لقيت اللي معاه جم وقلت بس انا كده هتعارك مع 4 وهتضرب بس مفرقش معايا ولسه بيقربو مني وهنتخانق النور بتاع المكان كله قطع والدنيا عتمت محدش شايف حد.. وسمعت صوت صريخ.. بس الدنيا معتمه ومش شايف حد رحت طلعت الفون علشان انور بس النور جه والدنيا نورت.. اي ده  !!!!!




                            الفصل الثالث من هنا


تعليقات