Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ما بين الالف والكاف الفصل الثالث 3 من الجزء الثاني بقلم سمر احمد


 رواية ما بين الالف والكاف

الفصل الثالث

بقلم سمر احمد

_معتز توجه ناحية حسام بغضب وعصبية:- بقا انت عايز تعرف ردى صح؟!

_حسام :- رد ايه ؟

_بقلم على خده :- انا ابنى يستاهل كنوز الدنيا كلها بس خسارة فيك جنيه واحد

_علاء وتقدم ناحية معتز:- انت اتجننت انت ازاى اتجرأت انك تمد ايدك على بابا ورفع أيده عشان يضرب معتز مسكت ياسمين أيده 

_ياسمين :- انا دلوقتى هاين عليا اشرب من دمك اقطعك حتت وارميك لكلاب السكك فين ابنى ياعمى

_حسام :- انتو بتتهمونى بايه انتو اتجننتوا

_ياسمين:- لو حد تانى قالى كدا مكنتش صدقت بس انا سمعت بودانى وشفت بعنيا فيييين ابنى ياحساام

_علاء :- سمعتى ايه؟!

_ياسو :- هتتكلم انت ولا اتكلم  انا ياعمى

_ حسام :- حيث كدا بقا مبدهاش 

_علاء :- تقصد ايه يابابا؟!

_حسام :- ايوا انا اللى خطفت ابنك ولو متنازلتوش عن كل فلوسكم وكل حاجة هقتله ،الفلوس دى كان ليا نصها بس بسبب ابوكى ياياسمين وامك جدك غضب عليا فضلوا يضحكوا عليه ويكدبوا عليه لحد اما كرهنى وطردنى من البيت وحرمنى من كل الميراااث دا كله بسبب اهلك انتى  وأما ابويا مات وجيت لابوكى عشان يدينى حقى ضربنى وقالى مالكش حق عندى ومن ساعتها وانا متغرب  واتبهدلت وكنت حالف أنه هياجى يوم واندمه واحرقله قلبه وانتقم منه

_ياسو:- ياعمى دانت عملت كل اللى تقدر عليه عشان ترجعنى وترجع فلوس بابا ايه اللى غيرك كدا ينعل ابو الفلوس اللى تعمل كدا لييييه مصعبش عليك الطفل اللى عنده سنة ده وانا مصعبتش عليك انا بمووت بالبطئ ياعمى بمووووووت

_حسام طلع ورق:- بت انتى جو العتاب والكلام ده ميفرقش معايا فاهمة والورق ده يتمضى عليه حالا والا هقتل زين وبعدين انا معملتش دا كله عشانك دا كان لازم يحصل عشان اخد الفلوس يعنى ارجعك وارجع فلوسك وبعدها اخد منك الفلوس 

_ياسو:- ابووووس ايدك ياعمى اقتلنى انا وسيب ابنى 

_حسام :- منتى هتبوسى مستعجلة على ايه!!

_معتز بعصبية:- ولا هتقدر تمس اابنى فاهم ومضى انا مش همضى وقطع الورق وكسر القلم

_خديجة :- ليه ياحسام يبنى كدا داحنا خلاص كنا عايشين كويس ومرتاحين

_روز :- مرتاحين ايه طول ماحقنا مرجعش عمرنا مهنرتاح

_ياسو  بعياط:- خلاص ياعمى هرجعلك نص الفلوس ويبقى كدا خدت حقك

_حسام:- لاء دا كان زمان ،زى ماابوكى خد الفلوس كلها زمان انا هاخدها كلها دلوقت ورن على حد وفجأة فتح كاميرة تلفونه :- مش عايزين تشوفوا زين ولا ايه ،والمرادى مش لعبة زى ماعملت معاكى يابنت اخويا

_وحينما نظرت ياسو إلى طفلها الصغير ويمسكه رجلان بدون رحمة والآخر يمسكه من رأسه ويضع سكين على رقبته وقعت على الأرض:- ابناااااااااااااااااااى لااااااااء ارحم ابنى ياعمى  والنبى ..

_معتز :-سيب ابنى ياكلللللللللب

_طلع حسام نسخة تانية من الورق :- يلا أمضوا امضوووووووووا 

_معتز :- مش همضى 

_حسام :- خاااالد 

وهنا السكينة ابتدأت تسحب على رقبة الطفل ببطئ وكتهديد قام بتعويره بعض الشيء لتخرج بعض الدماء بدون رحمة أو شفقة وبدون التأثر ببكاء ذلك الطفل

_معتز :- قرب على حسام ومسكه من رقبته 

_حسام بضحك :- بص كدا ،بص معتز ولقى السكينة بتسحب مرة تانية على رقبته 

_ معتز وياسوووووو ببببببببصريييييخخخخ:-..................



                                 الفصل الرابع من هنا

لقراة باقي فصول الجزء الثاني كامله اضغط هنا

لقراة فصول الجزء الاول كامله اضغط هنا







تعليقات