Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حياة قلبي سواقة التاكسي الفصل الثالث عشر13بقلم يارا عبد السلام


رواية حياة قلبي سواقة التاكسي
 الفصل الثالث عشر13
بقلم يارا عبد السلام

افنان بصت في البيت اللي قدامهم علي الشمال كان محمد واقف




محمد:ازيك يا افنان عامله اي 
افنان: الحمد لله يا محمد 
ريان حس بالغيره انها بتنطق اسم راجل غيره
محمد :مين دا
ريان قرب من افنان ونسي نفسه وحاوطها بايده
_انا جوزها..
محمد:احم انا اسف الف مبروك
ريان :الله يبارك فيك
محمد اتحرج ودخل
افنان وقت ايد ريان اللي كانت محاوطاها
_على فكره انا مش مراتك احنا متطلقين ولا مش واخد بالك من كدا ودا ميدلكش الحق انك تمسكني كدا
ريان بعصبيه مفرطه:انتى كنتى عوزاني ارد عليه اقوله اي ميكونش دا حبيب القلب علشان كدا خايفه على مشاعره
افنان:اي الكلام اللي بتقوله دا لا طبعا مفيش الكلام دا 
_انتى ارتباكك دا بيثبتلي انك بتحبي الواد دا يا افنان 
وبعدين اتعصب جامد
_هوا فيه اي احسن مني انا اشتريه هوا وعشره زيه انتى لي مش راضيه تديني فرصه
_انت تقدر تشتري اي حاجه بفلوسك الا قلبي يا ريان انت فاهم الا قلبي لما احس فعلا انك اتغيرت وتستاهلني وقتها انا اللي هجيلك يا ريان وعاوزا اقولك كمان أن الي بتتكلم عنه دا كنت بحبه أو معجبه بيه ودا من طرف واحد هوا دلوقتي هيتجوز وهيعيش حياته وانا مفيش اي حاجه من ناحيتي ليه فمتخليش الحقيقه تعميك عن نفسك ..
__انا مش هتغير علشان حد واوعدك انك انتى اللي هترجعى يا افنان 
_تمام طالما انت قلبتها تحدي يبقى هنشوف يا يا ريان بيك
ريان اتعصب وخرج من البلكونه ودخل جوا وقعد في مكان علشان يستنى عدى اللي كان قاعد وفرحان لياسمين وهى كمان كانت فرحانه بيه 
اليوم خلص وريان وعدى مشيوا وطبعا متخلاش من نظرات ريان لأفنان وكذالك هى في حاجه جواها بتجذبها ليه مش عارفه اي اللي بيحصلها ولا اي حاجه غير أنها عوزا تبعد شويه يمكن تشتاقله

ياسمين:انتى برضو مصممه متقوليش اللي حصل بينكوا




افنان:اي اللي حصل يا ياسمين انا وريان مع بعض ماقلقيش اهم حاجه انتي اي رايك
ياسمين بكسوف:احم انا موافقه مبدايا بس هصلي صلاة استخاره وهرد عليكي
افنان باست راسها:ماشي يا حبيبتي ربنا يوفقك ويقدم اللي فيه الخير يارب 

افنان دخلت الأوضه ودمعه خانتها ونزلت 
_انا مش عارفه اي اللي حصلي من اول ما دخل حياتى شقلبها مبقتش عارفه اعيش حاسه أنه بيطاردني في كل حته وهيفضل يراقبني هوا ممكن يكون بيحبني بجد ولا بيمثل عليا زي الاول كان عاوز يتجوزني علشان اغراضه الدنيئه
يارب لو فيه خير قربه ولو شر أبعده يارب انا مش حمل وجع قلب وحرقه...

ريان روح البيت وافتكر كل كلام افنان انها مش هترجع الا لما يتغير ويكون الشخص المناسب ليها 
طيب هوا هيقدر يتغير علشان بيحبها ولا مش هيقدر وهيحس بالخذلان من نفسه ومن كل حاجه حواليه 

*انا مش عارف اعمل اي يارب أرشدني الطريق الصح 

دخل الصالون وافتكر المكان اللي شافها بتصلي فيه الفجر 
وقرر أنه يدخل يتوضى ويصلي في المكان اللي هى كانت بتصلي فيه

عدى اسبوع 
وياسمين قالت لأفنان انها موافقه وأفنان فرحت جدا وكلمت عدى وقالتله وهوا فرح جدا وحدد معاها ميعاد الخطوبه وكتب الكتاب 

جه اليوم المنتظر وكان الكل متجمع كانو عاملين الخطوبه في قاعه كبيره وكل المعارف معزومين 

رنا وياسمين ضغطوا على افنان انها تلبس فستان في اليوم دا 
وطبعا كانو كلهم متألقين بالفساتين ودا اللي خلاهم يلفتوا الانظار وخصوصا افنان اللي ريان كان هياكلها بعنيه لأنها بالنسبه ليه ملكه هو ومش من حق اي حد يشوف الجمال دا غيره ..

ابوهم حضر علشان يكون وكيل ياسمين ...

ريان كان واقف على الباب ..
_ازيك يا ريان عامل اي
ريان:ساره اي اللي جابك هنا 
_انا مش جايه لوحدي انا جايه مع العيله كلها جايين ورايا





_اي واي اللي عرفهم
_عدى عزمنا في اي
_مفيش 
وبص عالباب لقى كل العيله داخله 
أمه وأبوه وعمه واخوه وبنات عمه وخالته وبنتها..وعمته واولادها .
جاسر اخو ريان الصغير:وحشتني اووي يا ريان
ريان حضنه :انت اكتر يا حبيبي عامل اي في الشغل
_الحمد لله عال اووي وكنت عاوز اخد رايك في كام حاجه كدا 
_بعدين
وبص لابوه وأمه
_ازيك يا مديحه هانم وازيك يا عادل بيه 
مديحه:مديحه هانم انا امك  انت لسه زعلان
_احم ملوش لزوم الكلام دا
اتفضلو..
كلهم دخلو وسلم عليهم وفي الاخر بنت وقفت بمياعه
_عامل اي يا ريان وحشتنى
_الحمد لله يا ريهام عن اذنك
وسابها ودخل
وراح وقف ناحية افنان بيبص عليها بس وهى مش مهتميه بنظراته..
ريهام دخلت واتصدمت لما شافت ياسمين هى العروسه
ريهام بغل وقربت منها:الف مبروك يا ياسمين
_اي دا ريهام ام غل اي اللي جابك هنا
_اي بتقولى اي 
عدي بضحك:مفيش يا ريهام عامله اي 
_الحمد لله يا عدى وانت
ياسمين بغيره:انت تعرفها
_اه دي تبقى بنت خالت ريان 
_اه تمام
ريهام بصتلها بتوعد ومشيت 
قعدت وكانت عنيها على ريان ولاقته مش مركز مع اي حد الا الحوريه بتاعته اللي هى مراته افنان
ريهام بت لأفنان بغيظ
*طيب يعني انتو الاتنين هتوقعوهم انا هوريكوا
افنان كانت واقفه مع رنا 
اللي عين جاسر منزلتش من عليها
ريهام راحت ناحيتهم
_متلعبوش بالنار يا شاطرين 
افنان بصتلها باستغراب:انتى بتكلمينا




_اه امال بكلم خيالكوا انتو جايبن هنا.تشقطوا
_نشقط!!
افنان بصت لرنا اللي بصتلها بنفس النظره..




افنان:روحي العبي بعيد يا شاطره شكلك غلطانه في العنوان
_لا هوا مش انتى اخت العقربه اللي اسمها 


ياسمين لابسين توب الشرف وانتو ماشيين تشقطوا
_اممممم واي كمان
_عوزا اقولك انى عارفه انك سواقه معفنه 


متسويش وريان عمره ميبص لواحده زيك
_اممم واي كمان

 
_وانك بيئه اووي وبلدي واختك مش هتعمل مع عدى
_امممم ماشي
وهوب رنا وافنان مسكوها ونزلوا عليها ضرب..
ريان:

تعليقات