Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية زواج مشروط الفصل السادس6بقلم دعاء زينة

  


رواية زواج مشروط

 بقلم دعاء زينة

   الفصل السادس 


  

_وأنتي أي حد تعبان بتجيبه بيتك ولا أنتي متعودة


/رفعت إيديها ضربته... أخرس ي حيوا"ن 

وجات تمشي، شدها من إيديها وشد النقاب من علي وشها عشان يتصدم ويردد بصوت مليان توهاااان


_وساااااام بقلم دعاء زينة


/بعصبية ضر*بته علي صدره... أنت اتجننت ايه اللي هببته ده أبعد عني أمشي أطلع بررررة يلاااا


_كان واقف بيستقبل ضر"بها ليه بمنتهي الهدوء والثبات عينيه علي ملامحها اللي وحشته بيحاول يشبع منها قدر أستطاعته، قرب منها وكان مسير مش مخير قدام عيونها وملامحها اللي مشتاق ليهم ضمها لحضنه 


_اتصدمت من رد فعله وفجأة بدأت تتعيط بشحتفه وانهياار






/اتفاجأ من رد فعلها حاول يهديهااا ومفيش فايدة... طب أهدي فيكي ايه طيب وسااام مالك عشان خاطري ردي، طب يزن يبقي ابني صح مش كده بالله ردي عليا بقلم دعاء زينة


_بعدت عنه وهي بتعيط وبصريخ... لاااااااا ده ابني ابني أنا وبسس سااامع


/مسكها من دراعها هزها بعنف... لااا مش سامع واسمعي أنتي اللي عملتيه وهروبك بابني من سبع سنين مش هعديه ي وسااام سامعة ورماها علي الأرض


/قامت مسكت الڤازة ورمته بيها... لا مش سامعة وابني مش هتشوفه تاني سااامع ولو أنت مش هتنسي اللي أنا عملته، أنا كمان عمري ما هنسي اتفاقك أنت وأمي عليا، ولا جرحك ليا ساااااامع 


_كان اتلافي ضربتها... وسااام مش عاوز أذيكي  وبعدين عملت ايه أنا وامك مش فاهم، الغلط كان غلطي أنا، بس عقابك كان أكبر من غلطي بمراااات أنتي ايه حجر، إزاي شوفتي إني غلطي لازم اتعاقب عليه بحرماني من ابني وحرمانه هو كمان مني بقلم دعاء زينة


/ابني عمره ما احتاجك سااامع


_قرب منها وبغرور... متكدبيش علي نفسك إذا كنت أنتي إحتياجك ليا فضحك من أول مرة ما بالك بقي بالعيل الصغير


/بعدته عنها... بكرهك ي أدهممم بكرهك


_صدقيني حبك أو كرهك ليا ميفرقش أصلا، مبقاش فارق معايا غير ابني اللي هخده منك رغم أنفك





واهااا ي ريت تقطعي إجازتك وترجعي شغلك عشان ميتخصمش منك أنا كده كده عرفتك من أول ما عيني وقعت عليكي وكمل بسخرية ياااا زوجتي العزيزة

وسابها وخرج

★**********★

+يزن يزن بكلمك أنت فين، مالك


=ممكن أسأل حضرتك سؤال


+اتفضل ي حبيب قول كل اللي شاغل بالك أنا أصلا حساك متغير من بدري


=هو ينفع حد يبات في بيت واحدة ست


+لا طبعًا ي حبيبي


=باندفاع طفولي... حتي لو تعبان


+ حتي لو كان تعبان ي روحي مينفعش خالص، لأن أصلا أجتماع الراجل والست لوحدهم مينفعش حتي لو كان بيحفظها القرأن


=أفتكر كلام مامته


/حبيبي عمو تعبان وده استثناء بس مش أكتر أدخل أنت أرتاح عشان الروضة بتاعتك الصبح بدري


+روحت فين ي حبييي

بقلم دعاء زينة


=بحزن لا ي ميس مفيش عن إذنك هكمل مراجعة مع تغريد، يلا ي تغريد ركزي عشان خلاص مش هبقي معاكي تاني


-تغييد عاوزة يزن


=وأنا معاكي علطول بس انا بقولك عشان خلاص السنة دي هروح المدرسة ومش هعرف اجي هنا تاني


-عيطت اعاااااا


=هشش بس انا هبقي استئذن ماما وازورك متعيطيش بقي


-فجأة ضحكت

"" وتغريد و وسام خير مثال عن أن كائن الست عبارة عن هرمونات ليس أكثر..😂🤦🏻‍♂️""

★********★ 

رجع يزن البيت شاف مامته كلمته مردش


/يزن بكلمك


=تعبان وهنام





/استغربت رده بس معلقتش وسكتت تفكر هتعمل ايه في المشكلة اللي حلت عليها

بقلم دعاء زينة

★*******★

بالليل الجرس رن وكان أدهم ومعاه عساكر ومعاه حكم ضم ليها هي ويزن ياما الحبس 


/نعاااااااااام


&زي ما حضرتك سمعت وي ريت تتفضلي بهدوء


=خرج يزن مش فاهم في ايه، في ايه ي ماما ومين دول


/مفيش ي حبيبي ادخل جوه


_لا متتدخلش ي يزن يلا عشان أنتوا جايين هتعيشوا معايا


=باستغراب نعااام لاااا


_لا ليه


=عشان بمنتهي البساطة حرااام نعيش مع حد غريب وأنا سألت الميس وقالتلي كده


_صح بس الكلام ده لو كان حد غريب مش أبوووووك


=بصدمة😳.....



                         الفصل السابع من هنا 

                           

تعليقات