Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ملكة الاسد الجزء الثاني2الفصل التاسع9بقلم فاطمة حسن


رواية ملكة الاسد الجزء الثاني2الفصل التاسع9بقلم فاطمة حسن

ياسين بص ع التلفون بسخرية ودخل 

اول ما دخل لاقه فريده ف حضن ملك وبتعيط واسد وقف بيحاول يفهم ف اي 

..

عند حازم اول ماقفل مع ياسين طلع بسرعه 

حازم بغضب.ي ويولك لو بنتي حصلها حاجه 

...

عند ملك واسد 

ملك .اهدي بس ي حبيبتي وقوليلي حصل اي 

ياسين .مفيش يماما دا كان واحد بس ضايقها وأنا اتصرفت

ملك مسحت دموعها.خلاص ي حبيبتي موضوع بسيط وخلص اهو .الحمد لله محصلش حاجه

فريده ....

كلهم بصوا ع الصوت كان صوت حازم اللي وصل هنا ف وقت قياسي

فريده طلعت تجري ع حاز م ومسكت في جامد وهي بتعيط 

حازم بعدها عنه وبص عليها ع وشها  الاحمر من أثر القلم ع فستانها

حازم رفع عينه بشر ع ياسين 

وطلع جري عليه ومره واحده ضربه بي البوكس ف وشه

ياسين وقع ع الأرض ومحاولش يعمل اي حاجه

ملك طلعت تجري ع ياسين عكس اسد .انت اتجنتت ي حازم 

حازم بصوت هز البيت .بعد اللي حصل النهارده ابنك هيشوف جحيمي وهيعرف هو عمل اي كويس 

ملك بغضب .انت بتقول اي ابني دا هو اللي ساعدها والله واعلم كان حصل اي لو مكنش موجود

حازم بص ع ياسين اللي مرفعش رأسه من ع الأرض وبعدين بص ع فريده 

حازم قرب منها واتكلم بهدوء عكس ما كان عليه من شوي .اي اللي حصل ي حبيبتي احكيلي 

فريده رفعت عينها ع ياسين بس حازم مسكها من وشها وخلها تبص عليه.بصلي أنا واعرفي كويس اني ممكن ادمر اي حاجه وبعدين بص ع ياسين أو اي حد .اي اللي حصل

فريده حاولت تجمع نفسها وتتكلم بهدوء علشان حازم يصدق .ك.كنت.ف الحفله.و.و.ومنه سبتني شوي .وجي واحد فضل يضيقني.روحت خرجت بسرعه.ب.بس هو خرج ورايا وب.بعدين .سحبني في مكان فاضي  ولما حاولت اصرخ ثم اكملت بدموع اكتر .ضربني بقلم وبعدين لاقت فريده مكنتش قادره تنطق الاسم .

فريده بصعوبة.لاقت ي .يا .ياسين بيسااعدني وجبني ع هنا 

فريده دخلت ف حضن حازم وكلمت عياط 

حازم بص ع ياسين بشك.وانت كنت بتعمل ايه هناك

ياسين بهدوء .كنت في عشاء عمل ف مكان قريب من الحفله ولما شوفت فريده بتجري أستغربت ورحت وراها اتاكد وشوفت اللي حصل واتصرفت مع الواد 

اسد اتكلم أخير.حازم كفايه ارجوك.خد فريده وروح 

حازم هو رأسه وشالها وخرج بهدوء 

ياسين كان بيبص عليها بهدوء

اسد .مش عايزه حور تعرف حاجه عن الموضوع

ملك مسكت رأسها بتعب .مش عارفه لو ياسين مكنش موجود اي اللي كان هيحصل 

اسد بسها.اطلعي ارتحي انتي يقلبي .تعال عايزك 

ملك فعلا طلعت وياسين دخل المكتب مع أسد 

أسد قعد بهدوء. اي إللي حصل

ياسين بغباء مصتنع .مش فاهم

اسد حاول يمسك أعصابه بهدوء.يعني ختطفتها وضربتها وأشك انك حاولت تلمسها وفي الاخر تسكت.ليه

 ياسين بضحك خفيف.وهو حضرتك فهمت غلط 

اسد قام ومسكه من هدومه بغضب.اقسم بالله لو معدلت نفسك معايا وانت بتتكلم هتشوف وش عمرك ما شوفتو.لي اخر مره بقولك اي اللي حصل

ياسين بهدوء.زي ما قالت 

اسد ابتسم بسخرية.والله أسد قرب من ياسين اكتر وقال .مش ليك ي ياسين والهوس المجنون اللي عندك ف انك تملك كل حاجه مش هيحصل اسد كمل .أنا دلوقتي حالا اقدر اخليك متقربش منها خطوه واحد 

ياسين كان بيسمع بهدوء لانه عارف أنه يقدر يعمل كده.واي اللي مانعك

اسد قاعد ع المكتب . عايز اشوفك وانت بتنهار علشانها عايز اشوف أخرت تربيتي الغلط وهي بتصحح ع ايد فريده

ياسين ابتسم بسخرية وكان هيخرج بس 

اسد .مجرد نسخه.انت مجرد نسخه مني بس مع الاسف عمرك ما هتعرف تكون زي

ياسين خرج علطول وطلع ركب العربيه وطلع ع الشقه بتاعته

...

عند حازم

كان وصل الفيلا بعد مده

حازم نزل وشال فريده اللي نامت ودخل بيها لاقه ندي طلعت تجري عليه

ندي وهي بتلمس فريده.مالها فريده.حصل اي 

حازم .اهدي مفيش حاجه هي نايمه.

حازم طلع وندي معاا 

حازم حطها ع السرير بس

فريده بنوم .خليكم أنا خايفه

ندي كانت بتبص عايزه تفهم

حازم قرب منها.حاضر يقلبي 

حازم نام جانبها وبص ع ندي علشان تقرب هي كمان

حازم وندي اخدو فريده ف حضنهم ونامو

....

تاني يوم الصبح

عند منه كنت بتحاول تكلم فريده بس بردك التلفون مغلق 

منه بخوف .ربنا يستر.

ف الوقت دا دخلت كريمه 

كريمه بضيق .مالك في اي ع الصبح 

منه.فريده ي ماما 

كريمه .تاني فريده هو انتي اي بضبط.انا خرجه واه طالما بق عايزه تجوزي ايهاب اوي كده وفرحانه في عريس متقدم وجي النهارده

منه .بس 

كريمه بصرامة.مفيش بس تاني طالما مش بتسمعي الكلام 

كريمه خرجت وقفلت الباب .هنشوف بق اخرتها اي 

جوا 

منه قعدت ع السرير ومره واحدة اتفتحت ف العياط

منه فضلت تعيط بوجع وهي بتقول خلاص 

ف الوقت دا ايهاب هو بيقول .منه كلمت......

ايهاب جري عليها بخوف .في اي يقلب إيهاب

منه كانت بتعيط بس مكنتش قادر تتكلم

إيهاب بخوف .اهدي في اي.

ايهاب مكنش عارف يهديها كأنها مصدقت انهارت

بدأ وشها يحمر و تتخنق

ايهاب بخوف .منه كفايه ارجوكي واتنفسي يقلبي اهدي 

ايهاب ندا امه بخوف .ماما بسرعه تعالي 

كريمه دخلت انصدمت من شكل منه 

إيهاب لاقه منه اغمي عليها شالها بسرعه وطلع ع المستشفى هو أمه

بعد شوي وصلو والدكتور دخل يكشف عليها 

....

عند حازم وندي كانوا قاموا من النوم 

حازم بسها وخرج دخل الاوضه بتاعته و ورا ندي 

ندي .حصل أي أنا عايزه افهم اي 

حازم اخد نفسه بهدوء .واتكلم وقالها كل اللي حصل امبارح 

ندي دموع . الحمدلله.الحمدلله أن ياسين كان هناك مش عارفه من غيره فريده كان ممكن يحصلها اي 

حازم سكت 

ندي قربت منه.هو في حاجه تاني 

حازم بهدوء .لاا ابدا .بس 

ندي .بس اي 

حازم .حاسس ان ياسين ورا كل دا 

ندي حطط أيدها ع صدره .حبيبي بلاش تفكيرك دا.وبلاش علشان اللي حصل زمان تقول كده . الحمدلله انها بخير ومحصلش حاجه

حازم بهدوء . الحمدلله أنا هاخد دش .وانتي خليكي مع فريده واطمني ع إياد

ندي . حاضر

ندي خرجت ورحت  خبطت ع الباب ودخلت لاقت اياد بيلبس

ندي .رايح فين 

اياد بتعب بسيط.هنزل الشركه كفايه علشان في احتمال اسافر يومين كده 

ندي بضيق .بس انت تعبان 

اياد بسها.انا بقت احسن مفيش حاجه.هو بابا هنا  

ندي . ايوه.علشان فريده

اياد بستغرب.مالها 

ندي قالتو اللي حصل

اياد بغضب .وازاي كل دا يحصل وأنا معرفش 

ندي . يحبيبي اهدا انت كنت تعبان ونايم 

اياد بصلها بغضب وضيق وبعدين خرج. ودخل عند فريده اللي كانت لسه صاحيه وعلطول ندي دخلت ورا 

اياد قرب منها وبسها بحب . عامله ايه

فريده وهي بتحاول تبتسم.كويسه الحمدلله

اياد وهو بيرجع شعرها ورا ودانها.صدقني الكلب اللي عمل كده هيكون اخر يوم في عمره 

ندي حاولت تغير الموضوع . خلاص ي اياد وخلي اختك تستريح 

اياد بسها وخرج عطلول ركب العربيه وهو في الطريق اتصل ع ياسين 

عند ندي وفريده قربت منها بحب .فريده أنتي بتقولي الحقيقة مش كده 

فريده بخوف .مش فاهمه

ندي مسكت أيدها.يعني مش ياسين اللي عمل كده 

فريده بسرعه .لاا ي ماما مش هو صدقني 

ندي ابتسم وبستها طيب يلاا قومي خدي دوش علشان نفطر سوا 

فريده وهي بترجع تنام تاني.عايزه أرتاح شوي ارجوكي وبلاش حد يدخل عندي 

ندي.بس 

فريده.معلش يماما ارجوكي

ندي خرجت لاقت حازم كان هيدخل 

ندي .هي كويسه بس عايزه تستريح خليها لوحدها شوي 

حازم هز رأسه بهدوء ونزلوا 

عند فريده جوا 

فضلت تعيط بوجع.مش عارف عايز مني اي .يارب يبعد عني بق 

 .....

عند إياد كان وصل شركة ياسين ودخل علطول واول ما دخل المكتب .هو مين 

ياسين بهدوء .مش فاهم 

اياد بغضب .الواد اللي حاول يلمس فريده

ياسين.اطمن أنا اتصرف 

اياد.انا عايزو

ياسين .مع الاسف  هو بق مش موجود يعني أنا خلصت 

اياد وقف يبص ع ياسين شوي وبعدين مشي 

ياسين ابتسم وغمض عينه وهو بيتخيل أنها معااا بس مره واحده بيفتكر كلام أبوه 

ياسين غمض عينه بغضب.

....

عند أسد وملك 

كان أسد بيلبس 

ملك .اسد ممكن تكلم مراد يأجل  الخطوبه وكده أحسن علشان فريده 

اسد .حاضر .وكمان هتكلم مع حازم ه لحازم قبل ما روح  الشركه

ملك ابتسم بهدوء.هشوف حور

ملك فتحت الباب وخرجت لاقت حور لسه هتنزل 

ملك سحبتها ودخلت الأوضه تاني .في اي مالك علطول زعلان ومش بتخرجي من أوضك

حور دخلت ف حضن ملك وفضلت تعيط.مش بيحبني ي ماما .حته مش بيكلمني خالص وكان معا واحده أنا سمعت صوتها 

ملك بشر وصوت واطي.ماشي ي ابن مراد أنا هعرفك 

ملك مسكت دموعها .تقومي تعيطي.اياكي تعيطي علشان حد. وأنا هعرف اتصرف معاا تعالي يلا علشان تأكلي 

حور مسكت دموعها ونزلت كان أسد تحت 

اسد بص ع حور بس ملك بصتلو اللي هو ميسالش 

اسد سبهم وقام بعد ما بسهم 

وطلع ع فيلا حازم يطمن ع فريده

بعد شوي اسد وصل 

...

عند  ايهاب ومنه

الدكتور خرج .

كريمه وأيهاب بسرعه.طمننا ي دكتور 

الدكتور.انهيار عصبي ياريت بلاش ضغط عليها الفتره دي ويكون في شوي إهتمام زياره لأن وضح أن عندها ضيق تنفس كمان.بعد اذنكم 

ايهاب.اي اللي حصل بس علشان يحصل كده 

كريمه كانت بتعيط بوجع عليها.روح شوف نقدر نمشي امتا 

كريمه دخلت بعد ما إيهاب يمشي  وبصت ع منه اللي نايمه.صدقني مكنش قصدي أنا بحبك مش عايزكي تعيشي حزينه زيه مش عايزه عمرك كلو تكوني عايشه ندمانه. أنا مستحيل اخليكي تبعدي عن ايهاب .مستحيل اللي حصل زمان يحصل تاني مش هخليكي تسبي ايهاب زي ما سبت ابوكي 

كريمه مسحت ع شعرها بحب ف الوقت دا دخل ايهاب .ممكن نمشي لما تفوق من الحقنه

كريمه.لاا شالها انت خلينا نروح انت عرف انها بتكره الإمكان دي 

ايهاب.حاضر 

ايهاب شالها بهدوء وخرج بيها وركب العربيه البسيطة بتاعته وطلع ع البيت

بعد شوي وصلوا

وايهاب نزل وشالها ودخل بيها وبعدين حطها ع السرير 

كريمه بصت عليهم وخرجت 

ايهاب وهو بيحط أيده ع شعرها.بق كده ي عبدو ي صحبي ترعبني عليك كده ايهاب . النهارده وبعد اللي حصل مش  عارفه ممكن اعمل اي من غيرك .دا انتي اختي وصحبتي ثم أكمل بصوت منخفض.وساعات امي علشان الوليه اللي برا دي اشك انها امي

كريمه كانت وقفه وسمع كل حاجه كريمه ابتسمت غضب عنها

ايهاب .ربنا يصبرني لما تتجوزي وتبعدي عني يقلب إيهاب 

ايهاب بسها من راسها

كريمه دخلت اوضتها بسرعه

ايهاب طلع ع فوق 

كريمه ف الاوضه وهي مسكه صوره .بنتك هتكون لي ابني ودا وعد مني .ابني بيحبها بس غبي مش فاهم

..

عند أسد 

دخل  الفيلا

اسد وهو بيقرب من حازم .عامل أي وفريده عامله ايه

حازم بهدوء . بقت احسن الحمدلله

اسد سلم على ندي ودخل المكتب مع أسد 

اسد بهدوء .أنا كنت جي اطمن عليك وع فريده واقولك اني هكلم مراد ناجل الموضوع شوي بتاع الخطوبه وكده 

حازم بهدوء .لاا كلو هيتم في الوقت اللي قولنا عليه

اسد .بس 

حازم .اسد أنا عرف كويس أنا بعمل اي .وفريده بقت احسن الحمدلله.غير كده أنا عايز فرح اياد وتمارا في اقرب وقت 

اسدحط أيده ع رجل حازم .كل حاجه هتكون بخير 

.....

عند تمارا كانت ف الشركه من بدري علشان تشوف اياد 

واياد وصل ودخل من غير حته ما يبص عليها

تمارا كانت بتشتغل وهي سرحانه 

مي.تمارا .انتي كويسه 

تمارا فاقت ع صوت .ها 

مي .ي بنتي دا البريك.وانتيى قاعده كانك ف عالم تاني ف اي 

تمارا.مفيش .مفيش 

ف الوقت دا مصطفى اتكلم.انسه تمارا ممكن تسمحلي ونفطار سوا وانسه مي معنا طبعاً

مي كانت هترفض بس تمارا قالت . ممكن

تمارا كانت بتعمل كده ونفسها اياد يشوفها ويغير 

عند إياد ف المكتب 

خالد .دي كده كل الملفات ي فندم .وفي حاجه كمان

اياد وهو مركز مع الوراق.في اي 

خالد.تمارا 

اياد رفع عينه.مالها 

خالد .أنا أعرف أنها بنت مراد باشا . علشان كده قولت لازم اقول لحضرتك

اياد.في اي ما تخلص 

خالد بتوتر .في واحد اسمه مصطفى بيشتغل تحت معها ف القسم وعلطول بيحاول يكلمها وعينه عليها.هو شاطر اوي ف شغلو بس كا اخلاق حضرتك فاهم أنا كلمتو كتير ف الموضوع دا بس هو مش بيسمع مني 

اياد كلم السكرتيره.ابعتلي تمارا .واللي اسمه مصطفى دا 

السكرتيره.بس ي فندم هما دلوقتي ف البريك 

 اياد قام بغضب.مع بعض 

السكرتيره بخوف من صوته.ايوه 

عند تمارا ومي ومصطفى ف المطعم القرب من الشركه

مي سبتهم ودخلت الحمام

مصطفي كان بيبص ع تمارا بخبث 

مصطفي . شكلك حلو اوي النهارده

تمارا بكسوف .مرسي 

مصطفي.استني كده في حاجه ع شعرك 

مصطفي مد أيده بس قبل ما يوصلها كان اخد بوكس ووقع ف الأرض

تمارا شقهت بصدمه ورحت تقرب منه بس اياد مسك أيدها 

اياد بغضب .انت مرفود مشوف وشك هنا تاني احسلك 

وحسب تمارا ورا وطلع ع المكتب تاني 

اياد زقها جوا .انتي ازاي تروحي  معا لوحدك 

تمارا بخوف . والله مي كانت معايا.وهومعملش حاجه حرام عليك

اياد بغضب .عادي اي .طالما مش بتعرفي تفرقي بين الناس بيقا متتكلميش مع حد 

تمارا بعيط .حصل اي لكل دا وحرام عليك وهوعمل اي 

اياد اخد نفس وقرب منها لما لاقها بتعيط.



وقال من غير ما يقصد . تمارا أنا خايف عليكي انتي زي اخت.....

تعليقات