Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حياة قلبي سواقة التاكسي الفصل العشرون20بقلم يارا عبد السلام


رواية حياة قلبي سواقة التاكسي
 الفصل العشرون20
بقلم يارا عبد السلام

افنان بصت في عنيه وحست قد اي هوا صادق:وانا كمان بحبك
ريان حس أن الدنيا ضحكتله وأنه امتلك كل 


حاجه بص في عينيها:بجد الكلام دا انتى 




بتحبيني يعني انا وانتى هتكون مع بعض يعني مفيش حاجه هتفرقنا 



وكمان خلاص بقيتي بتاعتي انا مش مصدق مش مصدق بجد يا افنان الكلام دا
فجأه سكت لما لاقاها في حضنه حس بضربات قلبه السريعه وكأنها مبسوطه وطايره من الفرحه
_,أهدى يا حبيبي انا بحبك 



وهكون جنبك دائما واه يا سيدى افنان اللي مكنش حد يقدر يوقعها ولا انها تتغير بسبب






 حد هى دلوقتي بقت ملكك وقلبها بقى بيدق ليك ليك انت وبس افنان بقت ملك ريان وريان كمان ملكها
عمري ما كنت اتخيل انى احبك انت رغم كل اللي حصل بينا إلا أن كان في حاجه جوايا بتقولى انتى هتحبيه او ممكن انا حبيتك من اول مره شوفتك فيها ممكن يكون كل اللي مريت بيه زمان هوا اللي خلانى كدا وغيرني انا مكنتش كدا الانوثه اللي جوايا ماتت لما امى ماتت وابويا سابنا وبقيت انا اللي مسئوله عن اخواتى بس هى رجعت تاني وبقت حيه من وقت ما شوفتك انت الوحيد اللي حسستنى انى انثى وحبتنى زي منا من غير اي تغيير حتى لما كنت لابسه لبس الولاد والكاب انت كنت عاوزني انا استغربت بس وقتها فرحت أن في حد شافني انا وعرف انى بنت وبعدها اللي حصل بينا والخلافات اللي بينا بس برضو كنت مهما تعمل انا كنت بفكر فيك بطريقه تانيه ونظره تانيه مميزه انا بحبك يا ريان بحبك وعمري ما هسيبك انا دلوقتي بس عرفت معنى الحب وعرفت الحب لما بصيت في عينيك ...
ريان كان بيسمع كلامها وهوا حاسس أنه في عالم تاني وباسها من جيبينها





_،افنان انا جوايا كلام كتير مش عارف اعبر عنه بس كلامك دا خلاني انى عاوزك تفضلي في حضني على طول ومتسيبنيش بجد انتى وجودك بيفرق معايا انا عاوزك 





معايا وجنبي على طول انا مبقتش عارف انام في البيت من غيرك المكان اللي كنتي بتصلي فيه وتقراي فيه قران كل تفاصيلك وملامحك 




دائما قدامى وحاسسها انا اول مره احس الاحساس دا انتى خطفتيني وخطفتي قلبي قلبي دلوقتي بقى ملكك انتى يا افنان ...




قرب عليها واخذها في قبله عميقه واخذت تبادله هذه القبله لاول مره حس بالفرحه جواه وبعدها خدها في حضنه
_هتروحي معايا عالبيت
ابتسمت وهزت راسها بنعم 




فرح جدا ودور العربيه وخدها عالبيت 
اول لما دخلوا ياسين جري عليهم
_بابا انت جبت طنط افنان معاك
_ايوا يا حبيبي 



_بجد يعني حضرتك اتصالحتى مع بابا وهتعيشي معانا على طول




افنان بصتله بابتسامه وقربت منه:ايوا يا حبيبي احنا رجعنا وهعيش معاكوا على طول 






وريان قرب منها وحضنها من ضهرها:وانا كمان عمري ما هسيبك يا حياتى وباسها من خدها
صح يا ياسين مش هنسيبها ابدا





ياسين بفرحه:ابدا ابدا
وبص لأفنان ،:هوا انا ممكن اطلب من حضرتك طلب
_قول يا حبيبي
_انا ممكن اقولك يا ماما علشان انا عمري ما قولتها وماما راحت عند ربنا 
افنان دمعت وخدته في حضنها:طبعا يا حبيبي انا مش ماما بس مش احنا اصحاب برضو
_طبعا اصحاب انا بحبك اوووي يا ماما وباسها من خدها 
ياسين بفرحه:بابا خدنا عالملاهى لو سمحت 
ريان بص لأفنان وهي قالت:نروح الملاهى ممكن
ريان:موافق
ياسين فرح:احلى بابا في الدنيا واحلى ماما في الدنيا انا هطلع اجهز نفسي 





وطلع جري وهوا فرحان
ريان قرب منها وحضنها:بحبك
_وانا كمان 






ياسمين كانت بتكلم عدى في التليفون
:انتي متاكده من الكلام دا افنان رجعت مع ريان البيت





_ايوا يا حبيبي رجعت وكمان اتصلت بيا وكانت فرحانه جدا انا اول مره احس بفرحتها دي انا مبسوطه جدا أنهم اتصالحوا




_وانا كمان مبسوط دلوقتي تقدر يا قلبي نتجوز بقلب جامد بقى علشان انا تعبت 
_عدى!
_قلب عدي ورح عدي وعقله 
_عدى بطل بقى




_مكسوفه يا قلبي امال لما نتجوز ويتقفل علينا بيت واحد دانا مستني اليوم دا 




الو الو 
هههههههههههه قفلت الخط ماشي اقفلي براحتك مسيرك تقعى تحت ايدي يا سوسو ههههههههه

ريهام دخلت البيت وكانت متعصبه
وبدأت تكسر في كل حاجه حواليها




_انا عملت كدا علشان اكرهم في بعض يقومو يرجعوا انا بكرهكوا



 ومش هخليكوا تتهنوا ببعض دلوقتى طلعت انا الخسرانه انا مش هسيبك يا افنان ولا انتى 




ولا اختك وهنشوف مين اللي هيكسب في المعركه دي انا وانتوا والزمن طويل ويانا يا انتى يا افنان



 وريان دا بتاعى انا ومش هخليكي تتهنى بيه ....
جهزي نفسك للحرب معايا ...




وزعقت:ريان هيتجوزني انا مش انتى ريان بتاعى انا بكرهك بكرهك ...
وجت في بالها فكره..
اتصلت برقم:الو يا حسين 



_مين حضرتك 
_مش مهم انا عوزا اقولك انى عندي ليك شغل مهم ومتقلقش



 هتاخد عليه فلوس احلى 
_اممممم ماشي نتقابل فين



_في***** هستناك الساعه ٨
_ماشي هكون موجود 
_تمام 
وقفلت معاك
_بدانا في رحلة الانتقام يا افنان وعلى ايد ابوكى لما نشوف هتفضلي




 بقوتك دي لحد امتى....
جهزي نفسك يا حلوة..

تعليقات