Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية زواج بالاتفاق الجزء الثاني2الفصل الخامس5بقلم مروة موسي


رواية زواج بالاتفاق الجزء الثاني2
الفصل الخامس5
بقلم مروة موسي

الدكتور بعد فترة فحص فهد وطلع 
سيدرا بعياط هستيري: هو هو هيصحي امتي 

الدكتور : فهد بيه دخل في غيبوبة 
الكل بصدمه : أي 
الدكتور : ادعوله 
مصطفي بصبر : طب ممكن يفوق امتي 
الدكتور : يمكن النهاردة او بكرة او بعد اسبوع او بعد سنة أو بعد زمن طويل جدا جدا دي حاجة بإيد ربنا 

الجد بعصبية وزعل : اموت واعرف مين اللي عمل كدا في فهد وانا همحي اسمه من علي وش الارض 

ندي ومصطفي بصوا لبعض بقلق 
الجد لمصطفي : مين اللي عمل كدا 
مصطفي بكذب: معرفش ي جدي 
الجد : ازاي متعرفش 
مصطفي : لان اول مرة يروح الشغل لوحده وميخودنيش معاه 

الجد لندي : مين اللي عمل كدا ي بنت الناس 
ندي بكذب: معرفش 
الجد : ازاي متعرفيش مين عمل كدا وانتي لسه قايلة انك عرفتي انه اتصاب من الشخص دا 

سيدرا بصرخ : خلاااااااص بقي خلاااااااااااص ارحموني انا بموت من الوجع وأنتوا واقفين تحققوا 

الجد بحدة : لازم نعرف مين اللي عمل كدا حفيدي الكبير بيموت وانا مش هيهدي ليا بال غير لما اعرف مين 

جويرية: هو اي الشغل اللي انتوا شغالينه دا يخالي فهد يطعن بالسكينة في كتفه 

مصطفي : احنا شغالين في المنيا واكيد دا تاجر معرفش ياخد بضاعه من فهد عشان كدا خد حقه 

جويرية وسيدرا بعدم تصديق لكلام مصطفي نظروا لبعض 
بقلم مروة موسي 
ندي: انا لازم امشي اتأخرت 

ندي وصلت البيت وطلعت اطمنت علي ابراهيم وقعدت جمبه وهو نايم ملامحه كانت جميلة جدا وهادية طفل برئ بس الطفل دا مصمم انه يورط نفسه في مشاكل 

إبراهيم وهو نايم : خلصتي غزل فيا 
ندي بثبات لان دا طبيعه شغلها: غزل اي انا بشوف وشك بيدل انك طيب وانت عاوز تبقي فيها الزعيم ودا عرض حياتك وحياة اهلك للخطر 

إبراهيم بتذكر: كنتي بتقولي ليا خد بالك من نفسك وبلاش تعمل حاجة تخليك تندم عليها 

ندي بجمود: عشان تفوق لنفسك لكن انت كول عمرك غبي وأذيت ناس قريبة منك 

إبراهيم مسكها من شعرها : مين اللي غبي الظاهر انك نسيتي انتي تبقي اي وجاية ليه لكن عشان ذكية وربطتي الأحداث ببعض وعرفتي سبب الرصاصة اللي في رجلي وعرفتي شغال اي كدا هتتمادي فيها وكدا مسموح ليكي تدخلي في اي حاجة 

ندي : سيب شعري عشان متندمش 
إبراهيم باستهزاء: بجد طب وريني 

ندي بحركة سريعه بعد ما كان شعرها في ايد إبراهيم بقي العكس ندي هي اللي متمكنة في إبراهيم 

إبراهيم بذهول من سرعتها وإزاي عرفت تعمل كدا 

إبراهيم بذكاء: دا الحلوة مطلعتش ممرضة وبس شكلها ليها في الحركات القتالية كمان 

ندي : مش معني انت بقي تمد ايدك عليا وتجيب سيرة اهلي وتتحكم فيا يبقي مسموح ليك انك تدخل في اي حاجة تخصني وتعمل االي انت عاوزة 

إبراهيم حاول يفلت منها وواقف بتحدي قدامها : بلاش عشان انتي مهما كان واحدة ست 

ندي وهي خارجة : واحدة ست بس بميت راجل ولما بسيب حاجة حقي بسبها بمزاجي 

إبراهيم بصوت واطي بعد ما خرجت: شريرة بس بسكوتاية تتاكل أكل 

( عَسَىٰ رَبُّكُمْ أَن يُبدِلَ قلقكم أمناً قَرِيباً 👀💕💕»صلوا علي نبينا 

عند مروان ومروة 
مروان بزعل : فهد حالته خطر ي مروة 
مروة : انت مروحتش تشوفه ليه 
مروان : جدي قال خليك في البيت عشان محدش هنا غير إبراهيم وهو تعبان لازم يكون حد من شباب البيت هنا 
مروة : ربنا يحفظكوا ...حتي مصطفي زهقان ومش طايق حد عشان صاحبه 
مروان بزعل علي حالة سيدرا: مهما كان كلنا قريبين منه بس محدش موجوع جدا زي سيدرا 

مروة : عندك حق والله 
فضلوا يتكلموا شوية مع بعض 

*****************************
الجد : مصطفي امشي مع جويرية وسيدرا وصلهم البيت يرتاحوا 
جويرية: انا هفضل هنا 
مصطفي : يلا عشان انتي تعبتي وترتاحي ووقوفك هنا مش هيقدم ولا هيأخر حاجة كل اللي عليكي ادعيله

الجد: يلا روحوا 
سيدرا : مش همشي 
الجد : مش وقت عناد حالا ي سيدرا 
سيدرا ؛ مش همشي انا وقوفي فعلا مش هيفيد بحاجة بس علي الاقل هيكون قدام عيوني 

الجد لمصطفي : وصل مراتك ي ابني اتفضل 
مصطفي وصلها فعلا 

سيدرا : هو ممكن بعد الشر يروح مني 
الجد : ادعيله 
سيدرا بدموع: انا السبب 
الجد: مش وقته كلامك انا هفضل معاه وانتي ابقي كل يوم تعالي شوفيه 

سيدرا بترجي: لو سمحت خليني جمبه هكون شبه الميته في البيت انا هكون مرتاحة وهو قدامي كدا

الجد بموافقة : حاضر 

عدي يوم واتنين وتلاته واسبوع وفهد لسه غي غيبوبة 

سيدرا شكلها بقي زي الهيكل العظمي والكل بيتحايل عليها تاكل حاجة وهي رافضة تماما 

رغم أن الكل زعلان عليه بس الاكل ملوش علاقة بالتعب 
زي بردوا اللون الاسود ملوش علاقة بالموت 
الناس اللي تلاقي حد عزيز علي قلوبنا مات ويفضل ٤٠ يوم نلبس اسود وبعدين نقلعه يقولوا دا مش زعلانين عليه
مين قال ليكوا اننا مش زعلانين الوجع في قلوبنا الحزن باين جوانا مش بالهدوم الداكنة اللي بنلبسها 

مين سمح ليكوا كمان انكوا تتكلموا في حاجة ملكوش دخل ولا علاقة بيها 
نظرات الناس لوحدها كفيلة انها تخليك تدعي ان الارض تتشق وتبلعك 
خليكوا دايما في حياتكوا حامدين ربكوا علي الوحش والحلو 
وإن شكرتم لأزيدنكم دا كلام ربنا 

‏﴿ وَلَسَوْفَ يُعْطِيكَ رَبُّكَ فَتَرْضَىٰ ﴾
اهم حاجة رضاك بأمر ربنا ليك ربنا دايما عارف المناسب لينا بس احنا طبيعتنا كبشر بنحب نتسرع حبتين تلاته 

متعاتبش حد عشان غير حاجة هو كان بيحبها بحاجة تانيه 
يمكن بعد وقت اكتشف الحاجة دي مكنتش مريحاه 

متعاتبش حد علي حاجة شايفها حلوة ورجع فيها 

متعاتبش حد علي نظرتك بحسن النية له في الأول وترجع تلوم نفسك انك اتعاملت مع شخص ندل وكرهت تعاملك معاه 

متعاتبش حد علي خير انت قدمته ولقيت منه شر وأذية 

" أوعى تيجي على نفسك عشان خاطر حد .. في الآخر كلهم بينسوا الحلو وبيفتكروا الوحش بس "
  

مش شطارة انك تحرق دم حد أو تاذيه نفسياً هتتحاسب علي أذية النفوس زي الأبدان بالظبط .

تعليقات