Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشقت صعيديه الفصل الحادي عشر11بقلم رنا احمد


 
رواية عشقت صعيديه
 الفصل الحادي عشر11
بقلم رنا احمد


في فيلا الجوهري ...
في جناح هند وأركان..

كانت لحظه لا يمكن وصفها باي كلام كانت عيونها تبكي بلا توقف


 هل بالفعل هو أمامها هل بالفعل قد سمعت تلك الكلام التي كانت مساعده لدفع عمرها تمنا له


 لكي يشعر بحبها الذي ينبض بداخل قلبها ويجري في عروقها مجرا




 الدم كان ينظر إليها حقا باشتياق ليسرع إليها لياخذها بين أحضانه وهو يقبلها باشتياق اماهي فكانت تتعلق به كالطفله



 الصغيره لينظر إليها بابتسامته الساحره التي تعشقها .

/وحشتيني ي هند وحشتيني اوي .

هند وهي تقبل يده بدموع /انت واحشتني اكتر ي روح هند كنت هموت 




هموت من غيرك كنت حاسه ان روحي بتروحي مني اركان انت مش بس جوزي وابن عمي انت الدم الي بيجري في عروقي هند الي الكل بيشوفها جامده وقويه لما تبص بس في عينك بتبقا حاجه ملهاش اراده انت بس الي بتتحكم فيها بحبك ي اركان بحبك اوي .

اركان بدموع وندم /انا اسف ي روحي اسف علي الي وصلتك ليه اسف اني كنت اعماء طول السنين دي للاسف 




كانت شايف حبك وحاسس بيه بس لاسف قلبي وعيني كانوا رايحين للمتستهلش بس خلاص فوقت وعرفت اني 



ماليش غيرك وعمري مهلاقي حب زي حبك ابدا سمحيني ي هند سمحيني  .

هند بابتسامه ممزوجه بدموع الفرح/حبيبي اوعا تقول كده انا مش عايزه حاجه غيرك من الدنيا كلها وكفايه عليا اوي الي قولته وانك بقيت حاسس بيا وبحبي اوعدك ي حبيبي أننا هنعيش في سعاده وبس والحيه دي واخواها ليهم اخر انا كنت متاكده أن هي الي عملت كل ده زي ماهي الي حولت تقتلني شيطانه عايزه تاذينا باي شكل .

اركان بحده وغيظ /وبنت الكلب دي الي مش عارف هي وأخوها ناوين علي ايه لاول مره بحس بالعجز ي هند روحي وروح اخواتي في أيديهم وانا مش عارف ايه التضحيه الي مكمن اضحيها قصاد حريه ادهم وكينان بس اي ان كان التضحيه ي هند لازم انفذها علشان انقذ اخواتي من شرهم .

هند وهي تحتضنه بحنان وعشق/اطمن ي حبيبي أي أن كان انا جنبك ومعاك مفيش حاجه اهم من اننا ننقذ ادهم وكينان وبعدها احنا بس الي هنكون مالكين كل حاجه احنا الا لازم نفضل جنب بعض علشان محدش يقدر يوقعتنا تاني فيروز وأخوها لازم ينتهوا علشان نعيش احنا في امان ي اركان .

اركان بحده وتوعد /اوعدك ي هند اوعدك أن الي جاي هيكون دمار بالنسبه الهم وهيشوفوا الجحيم الي يستاهلوه بجد .

هند بابتسامه وعشق /المهم انك معايا وفي حضني مش عايزه حاجه تاني ابدا .

ارركان بعشق وهمس وهو يحملها ليتجه بيها الي فراشهم وهو يقبلها باشتياق كانت كالعصفوره بين يديه ليغرق معاها اركان في بحور عشق تاخرت كثيرا ...

في جناح نور وادهم...

كانت تجلس نور بدموع حقا قد اشتاقت إليه كثيرا لماذا الحياه دائما تستكتر عليها تلك الفرحه دائما ليسيرون هنيه وزينه .

زينه بابتسامه حزينه علي حالهم /أن شاء الله ربنا هيسهلها واجوازكم هيرجعوا بالسلامه ويعدوا المحنه دي علي خير أن شاء الله.

هنيه بدموع ووجع/تصدقي ساعات بحس أن جوازتنا كانت عليهم شؤم .

نور بدموع ووجع وصراخ /كان نفسي ادهم يكون معايا كان مواعدني أننا هنحتفل بابننا الي جاي احتفال بينا احنا الاتنين وبس شوفوا كل حاجه كنت مجهزاهها كل حاجه بس للاسف ملحقناش ربنا ينتقم من الي عمل فينا كده وحرق قلبنا عليهم .

زينه وهي تتحتضنهم بدموع ووجع/متعلوش في نفسكم كده أن شاء الله غمه وهتنزاح ارركان رجع ودي بشره خير والباقي هيرجع أن شاء الله.

كان يقف صلاح في الخارج بدموع وحسره علي أحفاده ليزعم علي التحدث مع اركان وفهم كل شي فهو يعلم جيدا أنه هدوئه يظهر أنه يعلم شيئا ويخفيه ..

في جناح هند وأركان...
كانت تخفي هند رأسها في احضان اركان بخجل ليبتسم وهو يقبلها بعشق.

/الف مبروك ي روحي بقيت حرم اركان الجوهري رسمي .

هند بخجل وسعاده/وانا مكنت عايزه غير كده ي اركان .

اركان بمرح وغمزه/ههههه ايه ي خليفه انت بتتكسف ولا ايه.

هند بغيظ /برضك تاني خليفه بس بزمتك انت الي كان في حضنك دلوقتي ده يتقال عليه خليفه .

اركان بابتسامته الساحره/لا طبعا ده انا معايا اجمل ست في العالم كله.

هند بتنهيده عاليه وهي تحتضنه /ياه ي اركان ربك ده كبير اوي ورحيم اوي أنه جمعنا مع بعض وحققلي امنيتي دلوقتي بس فعلا حاسيت باخواتي وبالي هما فيه من غير اجوازهم .

اركان بغيظ وشراسه /هرجعهم ي هند وحياتك عندي لرجعهم مهما كانت التمن .

في فيلا سليم المنشاوي...

كان يقف سليم وهو ينظر إليها بغضب جحيمي.

/انتي بتقويلي ايه انتي عايزه تمويتيني صح يطلق هند ويتجوزك ازي اللعبه دي هتوصليها ل فين ي فيروز .

فيروز بغرور وثقه /هوصلها للي طول عمري عيزاه ي سليم اني ادمرهم انت فاكر أن انت لوحدك الي عارف الي عملوه في ابويا .

سليم بصدمه /انتي كنت عارفه .

فيروز بدموع وحرقه /طبعا كنت عارفه علشان كده دخلنا معاهم علشان احرق قلب صلاح الجوهري عليهم واخد حق ابويا .

سليم بحده/وانتي لما تتجوزي اركان وتخرجي اخواته كده بتحرقي قلب صلاح الجوهري.

فيروز بحقد وغل/انت مش فاهم حاجه ي سليم طول عمرك بتبص تحت رجليك معناه كده اني هبقا وسط عائله الجوهري نفسها متنساش شركات الجوهري الي هي اغلا حاجه عند صلاح الجوهري ومتنساش سيف أنه لسه مخدش من الحب التمن الي هنكسبه لو اتجوازت اركان وبقيت في فيلا الجوهري هيبقى اكبر بكتير من حبس ادهم وكينان الي لو اركان وصل ل ماهر والبت الي البوليس ظبطها مع كينان بسهوله جدا هيعرف يخرجهم ونبقا احنا خسرنا كل حاجه سليم انت لازم تفضل جنبي الي احنا داخلين عليه صعب لازم ناخد حقنا وحق ابونا وامنا الي ملقتش حق العلاج وندمر عائله الجوهري.

صباحا ...
في قصر الجوهري...

كان يجلس صلاح الجوهري في مكتبه ليسير إليه اركان بابتسامه هادئه.

/حضرتك طلبتني ي جدي .

صلاح بجديه /كنت فين ي ارركان وايه الي حصل معاك ومين السبب الي حصل لاخواتك واوعا تقولي انك مش عارف اول لسه هتعرف انا متاكد ان الهدؤء الا انت فيه وراءه حاجه بس لازم اعرفها دلوقتي حالا ..

اركان بغيظ وزفر/هقولك كل حاجه ي جدي  

وقد قص إليه اركان ما حدث .

صلاح بغضب جحيمي وهو يخبط العصا أرضا /تاني ولاد جمال المنشاوي احنا مش منا خلصنا منيهم من زمان ايه الي رجعهم ب حياتي لسه بيفكروا ينتقموا مني قصاد الي عملته ف أبواهم زمان.

اركان بصدمه /ابوهم انا مش فاهم حاجه ي جدي قصدك ايه.

صلاح بسخريه وحده /امال انت فاكر ايه عاد أن كل ده علشان الست فيروز بتحبك لا ي ولدي دي نار قايده من زمان جواهم من ساعه محبست ابواهم بعد ماخد رشوه وخني وكان بيسرب معلومات تخص صفقات مهمه للشركه المنافسين بتوعي وفيروز وسليم كبروا وجواهم الغل ده علشان ينتقموا مني .

اركان بغيظ شديد/انا كل الي يهمني اخواتي واي أن كان اللي هيطلبوه انا هنفذه علشان أخرجهم مهما يكون .

صلاح الجوهري بغضب /بس مش هيكون قصاد كده هي املاكي وشركاتي ي اركان مش هياخدوها لو عايزين روحي ياخدوها الاول لكن مستحيل اسيبهم يهزموني ي اركان انا مهما كبرت هفضل صلاح الجوهري الي محدش يلوي دراعه ابدا .

اركان بحده/اطمن ي جدي مستحيل أخليهم ياخدوا اي من حاجه من ممتلكاتنا هم مش بالغباء ده علشان يطلبوا ده كده علطول اكيد في دماغهم حاجه تاني انا عارفهم كويس .

ليعلن هاتف اركان عن رساله من فيروز تخبره بميعاد مقابلتهم .

اركان بخبث ومكر/اهو الرد وصل ي جدي واكيد هنعرف عايزين ايه .

في جناح هند وأركان...

كان يقف اركان وهو يرتدي ملابسه سريعا لتختضنه هند لكي تبث به الطمأنينة.

/اركان خليك قوي مفيش حاجه تكسرك فاهم .

اركان وهو يحتضنها بدموع ووجع/انا خايف اكسرك انتي من غير قصد ارجوكي ي هند لو اضطريت اجي عليكي علشان انقذ اخواتي ابوس ايدك سمحيني .

هند وهي تقبله في رأسه بدموع /مش هسمح بده أنه يحصل ي اركان عمري مهسيبك تتعذب ابدا هنخرج ادهم وكينان سواء وهنقضي علي فيروز وأخوها ونمحيهم برضه سواء .

في جناح نور ...

كانوا يجلسون نور وهنيه بدموع لا تتوقف لتسير إليهم هند بابتسامه .

/مالكم عاد فيه ايه.

نور بغيظ /ابدا ي اختي عندنا مغص .

هنيه بغيظ وحده /عالم معندهاش رحت الدم .

هند بمكر وخبث وهي تسير للخارج /خلاص براحتكم انا كنت جايه اقولكم أن ادهم وكينان بكره بكتير هيخرجوا يلا عاد مش مشكله .

ليسرعوا إليها وعلي وجوهم ابتسامه مشرقه .

نور بدموع وسعاده /بجد عاد ي بت ي هند الكلام ده صوح .

هنيه بابتسامه/اتكلمي عاد ساكته كده ليه قولي .

هند بغيظ شديد/هو انتوا مديني فرصه اقول كلمه واحده هو ده الي حصل اركان وجدي هيتصرفوا وان شاء الله هيهرجوا في اقرب وقت..

نور وهنيه بدعاء /أن شاء الله يارب إن شاء الله.

في أحدا الكافيهات الفاخمه...

كانت تجلس فيروز ليسير إليها اركان بحده وغيظ.

/خير قولي الكلمتين الي عندك بسرعه وخلصيني .

فيروز بخبث ومكر/ايه ي كوكي مش قادر تقعد مع فيروز حبيتك شويه .

اركان بغضب جحيمي/اخلصي بدل ماقسما بالله اقتلك دلوقتي من غير ماعمل حساب لأي حاجه.

فيروز باستفزاز وسخريه /بالراحه ي كوكو متنساش أن روحك في أيدي وروح اخواتك كمان بس انا ميرضنيش زعلك هو شرط واحد قصاد حريه ادهم وكينان.

اركان بغضب جحيمي/ايه هو اخلصي.

فيروز بخبث ومكر/تنطلق هند ونتجوز .

اركان بغضب جحيمي/العبي غيرها ي فيروز مش هيحصل مستحيل أطلق هند لو مهما عملتي .

فيروز بحقد وغل/ليه أن شاء الله واقع فيها اوي كده وبعدين انت اصلا مش من حقك ترفض..

اركان بغضب جحيمي/بقولك ايه الفيلم بتاعك انتي واخوكي ميدخلش عليا خرجي ادهم وكينان وانا مستعد اسيبك انتي واخواكي .

فيروز بضحك وغيظ/هههههههه لا والله بجد ده علي اساس انك ماسك عليا ايه انا واخويا اركان هو شرط مش هقبل ب غيره وهستناك تقولي ردك ..

في جناح هند وأركان....

كان يجلس اركان وهو يضع رأسه بين يديه بالم ووجع فلم يتوقع ذلك المازق ابدا لتقترب منه هند وهي تمسك يده بحنان .

/مش هنتطلق ي اركان مش هيحصل .

اركان بدموع وهو يقبل يدها/مش هيحصل انا اصلا مش هقدر بس قوليلي اعمل ايه.

هند بغضب شديد/خطه هتتجوزها علشان تخرج كينان وادهم واقدمها هتقول انك طلقتني وطبعا هتعيش معانا هنه ساعتها بقا انا واخواتي هنعرف ازي نخليها تندم على كل الي عملته هوريها الي عمرها مشافته ووجودها هنه معانا هيساعدك انك تلف المشنقه حوالين رقبتهم هي واخواها.

اركان وهو يقبل يدها بعشق/ي عني هتقفي معايا هتساعديني أن اجتاز الخطر ده هتفضلي جنبي زي ما دايما كنتي جنبي .

هند وهي تتحتضنه بعشق /انا ملكك ورهن اشارتك ي حبيبي .

اركان وهو يقبلها بعشق /وانا اوعدك اني مش هلمس منها شعره 



واحده وعمري لكنت ولا هكون ل غيرك أخرج بس 



ادهم وكينان وساعتها كل الي عايزين ياذونا هيشوف الجحيم ...

تعليقات