Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية امتلكني كبير الصعيد الفصل الثانى والاربعون42بقلم M,H

 


رواية امتلكني كبير الصعيد

 الفصل الثانى والاربعون

بقلم M,H 




فيروز بصت من فوق السطح شافت دياب واقف بيرقص مع رقا*صه هو وزين ورقاصه مميله لورا وراسها علي كتف دياب وهو حا"طط ايده علي وسط"ها فيروز مسحت دموعها ونزلت قبلتها فاطمه 

فاطمه بسخريه: اي رايك يا بطه.... الا قوليلي القم*يص اللي كنتي لابساه لبستيه كام مره من ساعه جوازكم هههههه

فيروز بدلع: معلش يا حبيبتي اصلي بقالي زمان مرقصتل*وش بس تعالي شوفي النهارده هنسيه اسمه 

فاطمه بسخريه: وماله هنشوف فيروز بصتلها

 بتحدي ونزلت.... 

....... 

رويدا قاعده علي الكنبه و يونس قدامها بيحني ايدها 

و يحي جنبهم 

يوسف: اي دا وانا يا عمي حازم مر عليا 

حازم بضحك: اقعدي يا فاطمه 

فاطمه قعدت و يوسف قعد قدامه ومسك ايدها يحنيها 

خديجه: هاتو كمان ابراهيم 

ليليان اتكسفت وبصت في الأرض 

حازم: اندهولوا هو كمان 

دياب همس لفيروز: اطلعي 

فيروز: ليه






دياب بحده: بقولك اطلعي

فيروز طلعت بضيق شويه ودخل ابراهيم لابس جلبيه بيضه بملامح سمره وشعر اسود ودقن خفيفه وعيونه السود"

ابراهيم باحترام: نعم يا عمي حازم 

حازم: تعاله حني مراتك زي باقي الشباب

ليليان  قعدت بكسوف وابراهيم  مسك ايديها بتوتر وبدا يعمل زي الشباب

يونس باس راس رويدا 

: الف مبروك يا عمري

يحيي رفع نظره لزينب وغمزلها

يوسف خلص وقرب من فاطمه وهمس

: مبروك يااا مراتي 

فاطمه بصتله بضيق 

حازم: اعملي شاي يا خديجه 

الشباب اتجعوا شربوا شاي واتناقشوا في شويه حاجات وبعدين كل واحد راح علي بيته

.............

دياب طلع اوضته اتفاجئ من فيروز اللي واقفه 

دياب: اي دا هترقصي 

فيروز بزعل: اه مش هو دا اللي كنت بتعمله في الفرح

دياب قلع الجلبيه وحطها علي الكرسي وقعد علي السرير 

دياب: فيروز تعالي 

فيروز قربت وقفة قدامه 

دياب شدها تقعد علي السرير ورفع راسها 

: مالك

هنا فيروز انهارت في الدموع وشهقات

: فاطمه سمعتني ك.. كلام مش ح.. حلو بسببك وقالتلي اني مش ماليه عينك علشان كنت بترقص مع الرقاصه تحت"حكتله كل حاجه "

دياب اتنهد: اي الجنان دا انا رقصت معاها لأن عمي زين شدني دا حتي ابوي رقص بس محدش يعرف علشان أمي هتعلقوا 

فيروز بعدت عن حض*ن دياب

: يااااالهوي حازم بيه 






دياب: كله رقص وأولهم جوزها اللي فرحه بكره اهو

 فيروز مسحت دموعها 

: خلاص ماشي 

دياب: طاب اي مش هتنسيني اسمي 

فيروز ابتسمت بخجل: ايوه 

دياب: طاب يلا 

فيروز قامت ور*قصت ودياب كان مبهور بيها خالص وفيروز كانت أول مره تبقا جريئه بالشكل دا بس هي كانت حاسه إن فاطمه ورا الباب بعد وقت حست بدياب ايده تحت وسطها بشويه ولفها ليه

دياب بهمس: رقصتي كدا تحت 

فيرو هزت راسها بتوتر

: والله خديجه هانم هي اللي طلبت مني

دياب: لوحصل تاني هكسرلك عضمك الجبار دا 

فيروز هزت راسها 

دياب بهمس: اكلتي كويس

فيروز باستغراب: ايوه

دياب همس: طاب كويس علشان متفرهد*يش مني بسرعه ووو.... 

........... 

فاطمه بجنون: كانت بين اد*يه وهو عماله يقوله كلام حلو وهي بتضحك انا الي المفروض ابقا مكانه دا حقي انا

نسرين: طاب هتعملي اي 

فاطمه: بتتدلع عليها بنت الكل*ب... وكملت بصوت عالي... ولله احرق البيت كله لو مكنش من بتاعي دياب ليا

نسرين: اهدي لله يخرب بيتك حد بسمعك

فاطمه: بنت ال*** بوظة ليه كل حاجه كل خططي راحت هو 

نسرين: اهدي وانا هفكرلك في حاجه

............. 

فيرو بكسوف وهي بتعدل وشها الناحيه التانيه

: يووها متبصليش كدا 

دياب بضحك: يعنى انتي سبتي كل اللي حصل ومكسوفه علشان ببصلك

فيروز تمتمت: قليل الأ*دب 

دياب شدها عليه: بتقولي اي 

فيروز: مقولتش حاجه 

دياب بهدوء بدا يزيح شعرها 

دياب: امبارح وانتي بين ايد*يا مكنتش اعرف انك بالحلاوه دي... دياب مسك شعرها... شعرك اللي بيجنني شفا*يفك اللي كل متهمس باسمي امبارح كانت بروح عالم تاني مكنتش قادر اشبع منك... وتيجي وحده زي فاطمه تقولك جوزك بيبص لرقا*صه.. وبعدين دي اخلاقي 

فيروز رفعت وشها 

: انا مصدقتهاش بس لما شفتك وهي قالتلي كلام مش حلو اضيقت







دياب لسه هيرد سمع صوت ابوه

حازم من تحت: ديااااب انزل بسرعه الضهر جه ورانا حاجات كتيره 

دياب بضيق: حااااضر يابوي نازل اهو 

دياب بص لفيروز اللي علي صدر*ه

: ابوي دا فصيل.. يلا ننزل علشان امي زمانها عايزاكي انتي كمان 

فيروز: حاضر 

...... 

رويده قاعده بتعيط 

مريم: طاب انتي بتعيطي ليه 

رويدا بدموع: علشان الكلام اللي بتقوليه دا ع*يب يا ماما 

مريم: يا حبيبتي انتي معتيش صغيره والنهارده فر*حك لازم اقو*لك 

هنا دخل يونس 

يونس: يلا يا رويده علشان الـ...... وقف وبص لمريم... مالها

مريم بيأس: مش راضيه تسمعني بحاول اتكلم معاه في الد.... 

زين قطعها: خلاص يا مرات عمي سبيها انا هبقا اتكلم معاها..بص لرويدا.... قومي اغسلي وشك ويلا علشان هنتاخر 

مريم بهدوء: انت حر بس متجيش تعيط بعدين

........... 

دياب بيظبط بدله يونس بعد ما ساعده انه يلبسه.. دياب حضنه

: الف مبروك ياخوي

يونس: ربنا يخليك لينا يا دياب

يحيي حضنهم هو كمان

: وانا

دياب ضحك: تعاله يا ابن الكل**

هنا دخل حازم   وشاف المنظر وولاده عيونه دمعت 

بعدوا عن بعض وبصوا لقوا ابوهم  علي الباب 

يحيي: بابا 

حازم فتح حضنه ليهم 

: تعالو يولاد 

الشباب جريوا علي ابوهم وحضنوه

حازم: امك واختكم لو شفونا هيعلقونا 

هنا دخلت خديجه وليليان 

خديجه: لله لله من غيرنا 

حازم فتح دراعه

: تعااالوا

حازم حضنهم كلهم وكان نفسه الحضن دا ميخلصش 

فيروز كانت داخله تنده علي خديجه شافتهم كانت لسه هتلف وترجع 

ليليان: وفيروز 

حازم ضحك: وماله تعالي 

فيروز قربت بخوف من دياب لأن أخواته وكدا موجودين 

دياب شدها وخدها في حضنه هو بحيث متلمسش حد في اخواته او ابوه ورجعوا

حازم: مبروك يا ولاد... حازم باس راس ليليان.. مبروك يروح ابوكي 

ليليان بدموع: انا مش عايزه اسيبك يابابا 

حازم بعد: بس خلاص ابعدوا خنقتوني

يونس ويحيي بعدو وهو بيحاول يمنعو دموعهم 

: احنا غلطنين 

حازم: غور ياد من هنا.. 

........... 

فاطمه بغضب وبدموع 

: معرفش معرفش أنا قولت هطفشه بس مش عارفه انا مستحيل اتجوزه 

نسرين: اهدي طاب هتعملي اي 

فاطمه: انا عارفه اكيد دياب هو باعته الزفت  دا بس وحياته عندي مش هنولهال 

نسرين: هتعملي اي 

فاطمه بشر: ههرب وهقلب الفرح غم علي الكل...  




            الفصل الثالث والعشرون من هنا



 لقراة باقي الفصول اضغط هنا


تعليقات