Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية صغيرتي الجميلة الفصل الثامن عشر18الاخير والخاتمه بقلم شروق خالد

 

رواية صغيرتي الجميلة
 الفصل الثامن عشر18الاخير والخاتمه
بقلم شروق خالد

 

ظافر... وهو في الموال ايه رايك في الفستان ده

تميم.. وخش وكله مكشوف ازاي يعني  تلبسه 



سنا.... لا عجبني وانا هاخده  وتمد لسانه ليه ظافر حبيبي  أختار ليه وانتا ماللك 

تميم... علي جستي تلبسيه الفستان ده 

ظافر.. وهو يضحك 

جنا... ايه رايك يا قلبي في الفستان ده

زياد.. لا ده مكشوف وانا بغير علي جنتي من عيون الناس

وعد... وهي تكتم حزنها 

نرمين... ماللك يا وعد  مش مبسوطه ليه 

وعد.. وهي تمسح دموعها بسرعه  لا انا مبسوطه خالص بس انا زعلانه علي غدير 

ريان... غدير بقت زي الفل  وبعد اسبوع هتطلع من المشفي كمان 




وعد... وهي تبكي  بس دي خسرت اهم حاجه 

فلاش باك

الضابط... يعني انتي بتهمي مين

غدير.. محمد هو اللي عمل فيه كده وانا كون وتبكي انا بحبه واتفقنا علي الجواز وهو ضحك عليه وانا كونت بصدق الي كلام يقوله

اهي اهي انا انا كونت بسجل ليه علي شان  لو عمل اي حركه من حركاته  أخذ حقي بس هو فجأ اتهجم عليه لمه غرف اني حامل 

الضابط.. في دليل علي كلامك ده 

غدير.. اه انا بخط التلفون بتاعي في الصالة  في زاويه هو ما يعرفهاش وكونت بسجل ليه واول لمه قولتله اني حامل طربني 

الضابط... تمام ممكن العنوان 

غدير... في شارع... عمار... 

الضابط.. وهو يقوم الف سلامة علبكي

تدخل وعد وهي تبكي عليها وتصمها وتبكي  

غدير... يا يا وعد انتي ليه بتبكي ده انا كونت بخدعك 

تستمر وعد في البكاء 

غدير... ماللك يا وعد في ايه ده انا لو منك ما احبش اشوف وشي مش اجي وابكي كمان

يدخل ريان

غدير.. انا امتي هطلع يا دكتور 

ريان... انني بقيتي كويس وتطلعي ان شاء الله 10ايام كده بس في حاجه كده

غدير... وهي قلبها يدق جامد ايه في


الدكتور... بصراحه  انتي بعد العمليه  كونتي بتنزفي جامد واطرينا علي شان نحافظ على حياتك  وحصل التهاب في الرحم

ممكن يعني ما يحصلش حمل

غدير.. وهي تسكت

الدكتو.. غدير انسه غدير

وعد... غدير حبيبتي ردي عليه 

غدير تغمض عنيها  وتمثل النوم

ربان.... تعالي يا وعد  سبيها  




عود من الفلاش

نرمين... خلاص  اهدي وان شالله خير

تنظر علي زياد وتبكي

ريان... انتي بتحبيه يا وعد

وعد... وهيفيد بي ايه خلاص  انا خسرت كل حاجه 

ريان... لا لسه  دافعي عن حبك 

وعد... مش لو كان حبي ده انا كونت علي طول خناق معاه 

ريان.. وعد بس

وعد... خلاص يا ريان انسا وتعالي نفرح علي شانه

تختار كل من جنا الفستان  وسنا

تميم... لو سمحتي  ويطلع شيك  للي البت دي وبشار علي  سنا أختار فستان 

البت.. ايو يا فندم

تميم... عايزك تغيير بده الفستان ده من غير ما تحس 

بس يا فندم ما ينفعش الفستان  خلص هيطلع 

تميم.. خلاص  الفستان  مبروك عليكي انتي 

البت... بس 

تميم  من غير بس

سنا.. وهي في السياره  انتا جاي معانا ليه ما تروح مع اختك  

تميم... وانتي مالك  وانتا تعالي 

تعالي يا ظافر جمبي قدام  

سنا.. 

لا با حبيبي خليك معايا هنا 

تميم... يفتح الباب بغضب  ويركب 

تجلس سنا وظافر في الخلق 

سنا.. حبيبي 

ظافر... عيوني 

تميل سنا علي كتف ظافر احنا هنروح فين في شهر العسل 

ظافر.. انتي تختار ايه

تميم... يسوق بسرعة جنونيه 

سنا.. وهي تمسك في ظافر وتصرخ علي مهلك 

تميم.... ما انا علي مهلي 



🌷🌷🌷🌷بعد يومين 🌷🌷🌷

في الفرح  تدخل سنا وجنا  الاوضه  وهم مبسوطين وبيغنو انهارده فرح يا جدعان 

نرمين.. تميل علي وعد دافعي علي حبك قدامك فرصه 

وعد... 

نرمين... تخرج قزازة  لو لسه بتحبي زياد وعايزه  دافي 

وعد... ايه ده

نرمين... ما تخافش دي منوع وانتي حره 

سنا... ايه دي مش فستاني 

جنا.... بس ده فستاني انا اللي جابه ليه حبيبي قلبي زيزو 

وعد... حبك كلبه 

في الفرح 

برقص الجميع مبسوطين 

ترقص ينا مع ظافر ومبسوطين 

واسنا.. تنام علي كتف ظافر اخير يا قللي 

جنا... انا مبسوطه ان هيجمعنا بيت واحد 

ينقطع النور مره واحده 

الجميع. ايه في 

زياد... خاليكي جمبي يا جنتي

بعد  مده ينور النور 

فين سنا وظافر محدش شافهم 

الكل يضحك  اكيد خدها وهرب

يلا كل واحد يا خد عرستو ويمشي  

زياد.. ههههه الكل ايه ده محدش فاضل غيري انا 

وينظر الي جنا حبيبتي انتي ليه نزلتي الطرحه  

زياد... يعني عايز تعمليها مفاجأة 

في الشقه 

زياد... بضحك ايه يا عسل مش هترفعي الطرحه دي ولا ايه

فجأ الباب يدق جامد 

افتح الباب يا خاين افتخ

زياد... ايه ده

بفتح الباب حنتي انتي هنا ومين دي

زياد.. يجري برفع الصراحه من علي وعد

زياد... بتمثل وعد ازاي 


حنا... ازاي ده حصل انتي بتخوني صح

لا يا عمري ويخضنها

وعد... وهي تفرك في يدها

جنا... لمه لا ايه اللي حصل في الفرح  ازاي تكون هي العروسه  وانا يا زياد

زياد... وهو يكتم الضحكه بلعافيه 




جنا.. وهي تحضنه  وتطربه في ظهره  انطق والا هغزلك المزه

انتا بتحبي صح

زياد.... انا بموت فيكي  ويبعدها عن خصنه ويمسك وشها بيده انا بحبك يا جنتي  بلاش دموعك دي بتموتني 

جنا.. وهي تمسك يد زياد وتدخل الاوضه  وتعلق عليها الباب

زياد.. انتي بتعملي ايه يا مجنونه  البت  بره

جنا.. وهي تغلق الباب بمفتاح تضحك ضحك عاليه جدا وتجري في الاوضه 

وعد... وهي تجلس علي الانتريه  وتبكي 

العقل.. بتبكي ليه دلوقتى  مش ده اللي ما كونتي بتحبي تشوفيه  ليه دلوقتي  زعلانه عرفتي انه راح منك خلاص 

القلب... انا ما كونتيش اعرف اني بحبه كده بس اعمل ايه كل انسان مش بيعرف قيمه اللي معايه غير لمه يروح منه

تقوم وتدخل الاوضه  وتغير الفستان  وتنام  وهي دموعها علي خدها 

سنا... اااااااا انتا ازاي وفين  ظافر وتجري في الشقه انتا خطفتي صح ظافر حبيبي مش هيسكت 

تميم... ههههههه محدش يعرفه العنوان. ده

ظافر... ايه رايك 

غدير.... هههههههه ده انتو مجانين بجد





الخاتمه  صغيرتي الجميله 

كفايه بقا يا جنا  حرام عليكي وعد هتزعل 

جنا... وهي تجلس علي السرير لا علي شان هيا ما عندهاش دم ازاي تفرض في حبها كده ده انا لو منه كونت كلت اي حد يقرب من حبيبي 

زياد.. انا رايحه عند وعند ويمسك الباب

جنا... تحري وتقف بسرعه علي الباب لا انتا هتقعد معايا هنا

زياد.... كفايه يا جنا

جنا... استنا انتي طيب شويه كده

زياد.. جنا

جنا.. عيب عليك يا جدع 

تخرج جنا وتلخبط شعرها وتقلع التشرت  وتفضل بدي بحمله وتدخل الاوضه عند وعد وهي تلعب في شعرها 

وعد... تقوم وتمسح دموعها بسرعه 

جنا... تجلس علي السرير وتضع رجل علي رجل  قومي يا بت انتي حضري العشاء اصل حبيبي قلبي جعان 

وعد... وهي تنزل راسه في الارض

خاضر

تخرج وعد وتحضر الاكل وتضع الاكل علي السفره 

جنا... وهي تخرج من الشقه وتصرخ  

زياد.. والله يا جنا لو مسكتك لا اكون قاتلك 

جنا... ده بعينك يا ميزو ههههههه  سلام يا مزه بس مش هسيبك اديني بخزرك

وتعلق الباب 

وعد.. وهي تقف لا تفهم شي وتدخل الاوضه وتنام وهي تبكي 

زياد... يدخل الاوضه  وينام جمب وعد ويضمها ليه

وعد... وهي تبكي وتحاول ان تبعد عن زياد 

انا اسفه والله انا ماعملت حاجه وخشه بس هو كان ديما بيهتم بيه وبيحسسني بحبه وتبكي وانا عمري ما خالته يمسك ايدي 

زياد.. يضمها اليه اكتر بسسسسس حلاص أنسي 

بس قولي ازاي عملت كده في الفرح وبدلتي مكان جنا

وعد... ببكاء انا ما عرفتش اني بحبك غير لمه كونت هتروح مني ولمه شوفت البت  الزقه دي بتتدلع عليك

زياد.. انتي بتقولي ايه

وعد... بتدلع عليك 

زياد.. لا لا اللي قبلها 

وعد... وهي تخبي راسها في خضنه

زياد... لا ده مش وقت كسوف  واللي اروح عند جنا

وعد... تطربه في صدره 

زياد.. وهو يخرج راسها من حضنه ويرفع وشها لي فوق وينظر الي عنيها

زياد.. وعد انا

سنا.... لا انا غايز ظافر انتا حرامي 

تميم... عايز مين يا ماما

سنا... عايز جوزي حبيبي  مش انهارده دخلتنا 

تميم... يقوم وغضب الدنيا كلها في وشه انتي يا مقصوفت الرقبه بتجيبي الكلام ده منين يلا يا ماما ويمسكها من الفستان  يلا اقلعي الفستان ده علي شان العبه حلصت  ونامي علي شان تروحي المدرسه  الصبح 

سنا... انتا بتكلمني كده ليه هو انا عيله صغيره معاك ولا ايه لا يا بابا ده انا كام يوم وهتم 16سنه اصح وفوق 

تميم... هههههه طاب اشربي البن قبل النوم يلا اتخمدي 

سنا... وهي تدخل الحمام وتغير الفستان  وتخرج بعد مده وتنظر الي نفسها في المرايه 

وتخرج لي تميم في الصاله 

سنا... حبيبي 

تميم... يقوم مخضوض علي صوت سنا ويرا

سنا وهي ترتدي قميص نوم احمر فوق الركبه  وفارده شعرها وتضع مكياج  كامل 

تميم.. وهو يذهب اليها وهو مصدوم 😳من جمالها 

تميم... 

سنا.. حبيبي انتا هتنام هنا 

تميم.. ها

سنا.. وهي تمشي يدها علي وشه وصدره  وتبوسه في خده تصبح على خير يا قلبي

وتدخل الاوضه 

تميم.. وهو واقف مصدوم 😳

ظافر... ههههههه لا وي سنا كل شويه تقولي يا حبيبي 

وتميم يركبه ميت عفريت 👺ههههه لا وكمان لو شفتيه يوم اللي ونحنا بنختار الفستان كام عامل ايه لا وكمان يوم الفرح  حط ليه منوم ههههههه بس علي مين ده كان ميه هههههه انا اللي اديتها لي نرمين تديها لي وعد 

غدير... لا انتو مشكله 

ظافر.... ووعد خطيت منه لي جنا هههههه وانا وجنا  عملنا نفسنا نيمين هههههه 

غدير... بس انتا كده ضيعت حبك

ظافر.... بس حفظت عليها من امي مع حد ممكن يوقف لي امي لو عرفت مكانها  وانا دلوقتي بحب 

غدير... ربنا يسعدك 

محمد... انا ما عملتش حاجه 

الظابط... اصح وفوق بروح امك ده كل الادله ضدك 

محمد... ده كولو كدب دي واحده كدابه  عايز ترمي بلاها عليا 

الظابط.. وده ويخرج تسجيل لي غدير يوم الحادث 

غدير... انا عامله مفاجأة لي حبيبي وابو ابني ونبوس يدها في وش التلفون وتظبط الكامره  وتفتح الباب لي محمد

محمد.... ايه المفاجأة الحلو دي مش معوده تاجي يعني غير لمه اقولك 


غدير... اصل ليك عند  مفاجأة حلو خالص

محمد.... ايه ورثتي ولا كسبت في من سيربح المليون 

غدير... لا اكتر  انا حامل وتمسك يده تعالي اطلبني من بابا

محمد... وهو يرمي يدها بغضب انتي اتجننتي صح ده انا يدوب بصرف علي نفسي 

غدير.. مع بعض هنعمل احلي عيله 

محمد... يسكن وفجأة يقوم ويطرب فيها مثل المحنون

الظابط... كفايه  ولا اكمل 

محمد... وهو يضع راسه في الارض لا كفايه 

الظابط.. اننا عارفه دي مده الحكم قد ايه

محمد... مش هتفرق معايا علي شان ده زنب ناس كتير

زياد... وهو يمشي يده علي وش وعد انا بحبك يا وعد ومقدرش اعيش من غيرك

وعد... لا انتا كداب وكانت هتتجوز  البت الملزقه 

زياد.. هههههه والله لا اقولها وشوفي هي هتعمل فبكي 

وعد... انتا بتضحك عليا ليه  وتتجه  الجها الاخره

ذياد... علي شان انتي بتغيري من جنتي

وعد... يوه ما تقولش تاني جنتك دي

ذياد... مقدرش  دي ممكن تموت انتي ما تعرفهاش 

وعد... وهي تقوم وهي تبكي  يعنى اننا بتحبها 

خلاص... طلقني وروح ليها انا اسفه للي حصل

ذياد... بتمثل واسفك هيفيد بي ايه هيا سبتني ومشت

وعد... انا هكلمك واقولها

ذياد... ينهار من الضحك عليها

وعد.. تستمر في البكاء

زياد.. يذهب اليها ويمسك من وسطها ويصمها اليه

ويقول بصوت واطي جدا

اقولك سر

وعد.... 

ذياد... ازاي انا الجواز جنتي 

وعد... تستمر في البكاء 

ذياد... جنا بتكون اختي في الرضاعه 

وعد... وهي تبعد عنه ايه

ذياد... امممممم

وعد... والفرح  والفستان  

ذياد... هي عملت ده كله علي شان انتي واخوكي البهيمة  تتحركو 

وعد... اه يا واطي

ذياد... يصمها سيبك من جنا واخوكي خلينا فينا ويغمز بعينه 

وعد... بس يا قليل الادب 

ذياد... بس بحبك ويشيل وعد ويضعها علي السرير ويمشي يده علي وشها وخده  ويملس علي شفايفها ويقبل بي حب شغف جنون رمنسيه وينزل بيده الي.... 

تميم... يدخل الاوضه عند سنا 

انتي ايه اللي عمله ده

سنا.. بصوت كله نعومه  ايه عامله  برحتي انا عامله كده لي جوزي وحبيبي 

تميم... ايه

سنا... اه انا بحبك بس بخاف منك لمه تعالي صوتك عليا بتخوفني 

تميم... وظافر. 

سنا... ظافر اخويا وانا بحبه زي اي اخت بتحب اخوها

تميم... يعني 

سنا.. وهي تضع يدها علي بقه اه ده كله كان تمثيل علي شان انتا مش راضي تعترف بي حبك

وتبكي انتا مش بتحبني

تميم... ده انا هتجنن عليكي من اخر مره فاكره ويغمز بعينه وفجأة يرميها علي السرير 

تميم... عارفه يا سنا انا كونت مستعد اموتك ولا حد غير يلمسك 

سنا.. وانا مستخيل احب حد غيرك انتا و ظافر

تميم... سناااااااا 

سنا... ده اخويا 

تميم... ولو حتي لو كان مين

عارفه يا سنا  انا بغير عليكي من نفسي من عيوني اللي بتشوفك عايز اخببكي في مكان محدش يعرف يوصلك 

سنا.. وهي تمشي يدها علي وشه لدرجه يا حبيبي 

تميم... واكتر 

سنا... وهي تبوسه في خده

تميم.. وهو يستجيب ليها ويغرق في حبها

ظافر... انا بحبك

غدير... بس انا

ظافر... انسي يا غدير  وأفتح صفحه جديده للحياة  

غدير... بس انا غلط لمه حبيت واحد حيوان ما

ظافر... كل واحد فينا بيغلط بس اللي يتعلم 

غدير.. تبتسم يعني مش هياجي يوم وتعيرني بي الموضوع ده

ظافر.... ابدا بس انتي شدي حيلك كده هلي شان نحصل  العرسان اللي كانو امبارح دول

غدير.. تبتسم  وتسكت

ظافر... اموت انا في المكسوف ده

في الصباح 

افتح يا حيوان

تفتح الباب وعد

جنا.. وهي تمثل دور البريئه وعد حبيبتي وحشتني اوي اوي

وعد... وهي تعلق الباب وانتي اكتر

جنا... مالك 

ذياد... جنتي انتي في ذمه الله 

جنا... لا قول والله  

وعد... والله  

تحري جنا وتصرخ في الشقه 

وعد... مش هسيبك 

بعد مده

تجلس جنا... انا ماشيا انهارده 

وعد... بزعل ليه ده انا قولت لقتلي اخت وفرحت بيكي

جنا.. بابا كلمني وقالي تعالي

 وعد... خاليكي كام يوم كمان

جنا... انا هاجي تاني بس عايز الاقي حاجه كده إلعب بيها  واللي هلعب بيكم انتو 

وعد. وهي تبتسم بخجل

جنا... تضع رجل علي رجل قومي يا بت خضري الفطار  زيرو حبيبي جعان 

وعد... وهي تمسكها من قفلها  تعالي علي شان انتي ققعه مرارتي 

جنا. ههههه

زياد... يبتسم  ربنا يدمكم نعمه في حياتي يا رب

سنا... قوم بقا يا تميم  خلينا تخرج نتفسح 

تميم... وهو يمسكها من يدها ويشدها اليه تترمي علي صده هو في فسخ اكتر من كده 

سنا... وهي تضحك عليه

تميم... انا هفضل هنا مش هخرج ابدا ابدا 

سنا.... ابد ابد

تميم... ابدا

سنا.. هههههه 

تميم.. اموت انا ويميل عليها 

سنا... كفاية بقا

تميم.. لا انا ليه ما شبعتش من العسل ده 


هنا في كرنفال الروايات  ستجد. كل. ما هوا جديد. حصري ورومانسى. وشيق. فقط ابحث من جوجل باسم الروايه علي مدوانةكرنفال الروايات وايضاء  اشتركو على

 قناتنا        علي التليجرام من هنا

ليصلك اشعار بكل ما هوه جديد من اللينك الظاهر امامك

  🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹

                     تمت

  لقراة باقي الفصول من هنا


تعليقات