Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية زوجي وسلفي الفصل السادس6الاخير بقلم هويدا زغلول

رواية زوجي وسلفي 
الفصل السادس6الاخير 
بقلم هويدا زغلول


عبير 
محمد طيب ليه عملت كده معقول تعمل 
فيا انا كده اوعي كده من وشي متجوز 
عليا ولا متجوز عليا بقي انشاء الله

محمد 
والله العظيم انا عمري ما شوفت بجاحه كده 
انتي اللي جايه تقولي كده وفي الوقت
ده هي انصدمت وسكتت شويه وبعدين 
قالت 

عبير
انا مش فاهمه كلامك انت تقصد اي يعني 
وبعدين هو سامح وأماني كانو هنا ليه 

محمد 
عملت فيكي اي علشان تعملي فيا كده انتي 
عمرك ما شوفتي معايا الا كل خير والله 
كنت بحبك بجد سبب سفري برا 
علشان اعملك كل اللي نفسك فيه 

عبير 
وانا كنت محتاجه راجل معايا وانت عمرك ما 
كنت موجود عالعموم خالص انت المفروض 
كده عرفت كل حاجه ومينفعش نكمل حياتنا 
مع بعض طلقني يا محمد وقالت الكلام 
ده وبعدها سابت الشقه وفي شقه سامح 
انا راحت عبير هناك 

سامح 
انتي كنتي فين انا فضلت اخبط عليكي 
محدش فتح انتي كنتي برا ولا اي 

عبير
ايوه رغم اللي حصل معايا مهنش عليا 
تقعد في الشارع اصل انا فضلت ادور 
لحد ما لقيت ليك اوضه حلوه اوي 
تحت السلم 

سامح 
انا مش فاهم كلامك اوضه علشان اي 
بالظبط 

عبير 
امشي من هنا مش عايزه اشوف 
وشك تاني انت تضحك عليا انا رغم اللي عملته 
معاك امشي ومش عايزه اشوف وشك تاني 

سامح 
انتي تهزري ازاي تخرجينا من املاكنا

عبير 
هههههههههههه حلوه الكلمه دي انتي 
ناسي ان كل حاجه لسه ب اسمي وانتو 
ملكوش اي حاجه عندي يلا برا 
ومش عايزه اشوف وشك تاني وفي 
الوقت ده سامح فعلا مشي وجه عندي 

اماني 
مين سامح تعالي اتفضل اي مالك فيك اي 

سامح 
مش عارف هي عرفت منين ان اللي بعمله 
ده لعبه 

اماني 
طيب هي عرفت ازاي اقصد يعني ليه 
عملت كده 

سامح 
شايفه نفسك كده اخدي حقك يا أماني
مني يعني انا قولتك أن كنت بحبك والله 
ليه تعملي كده 

اماني 
عملت اي انا مش فاهمه اه انت فاكر 
أن انا اللي روحت وقولت ليها 
الحقيقه طيب هعمل كده ليه 

سامح 
علشان تخدي حقك مني في اللي عملته 
معاكي اه انا قولتك أن الاول كنت متجوزك 
وخلاص بس يعلم ربنا انا انا حبيتك بجد 

اماني 
انا مقدره اللي انت فيه بس خلاص 
انا مش عايزه اكمل معاك اخرج برا 
ومش عايزه اشوف وشك تاني 

سامح 
انتي هديتي كل حاجه حلوه بينا انتي 
طالق يا اماني وبجد انا ندمان علي الحب 
اللي حبيته ليكي وبعدها سابني ومشي. وراح 
عند اخو محمد 

محمد 
مالك يا سامح شكلك عامل ليه كده 

سامح
انا اسف ليك والله بس عايز اقولك أن كل حاجه 
خلاص راحت من أيدنا عبير عرفت بكل 
حاجه والسبب اماني وانا طلقتها 

محمد
اي اللي انت عملته ده اماني ملهاش 
دعوه ا اي حاجه عبير جت هنا وشافتني 

سامح
مهو اكيد اماني اللي راحت وقالت ليها 
كل حاجه 

محمد 
المفروض اماني عارفه أن دي شقه 
عزه وبعدين هي هتعمل كده ليه 
روح رجع مراتك وانا لو حكمت اخلص 
من عبير عملها 

سامح 
انا خلاص هتجنن والله وبجد مش 
عارف هعمل اي بجد كانت غلطه عمرك يوم 
ما اتجوزت واحده زي دي

محمد 
انا خالص عرفت هحل المشكله دي ازاي 
وفضلت قاعد ما محمد يومين وبعدها 
انا روحت ليهم 

سامح 
مين اماني شكلك عامل ليه كده وفيه اي 

اماني 
عبير لقوها فارقت الحياة في شقتها 
مين اللي عمل كده اوعي تكون أنت 
اللي عملت كده

سامح 
اي ازاي وانتي عرفتي ازاي ومعقول يكون 
محمد هو بقالو يومين مش في الشقه 
ومعرفش عنه حاجه 

اماني 
انت لازم تدور عليه ويارب ميكونش ليه 
يد وانا عرفت من الجيران لما شمه الريحه 
طلبوا الإسعاف وبعدين الموضوع جلنا وفي 
الوقت ده لقيت محمد داخل 

سامح 
محمد انت كنت فين ومالك شكلك عامل ليه 
كده 

محمد
كنت بحاول اشوف مشروع علشان نبدا 
حياتنا من اول وجديد وبعدين انتي هنا 
ليه يا اماني

سامح
انت ليك يد في اللي حصل لعبير 
يا محمد عبير فارقت الحياة

محمد 
اي ده انت بتقول اي طيب عيالي فين 
دلوقتي وياتري هما عاملين اي وبعدها 
راح محمد بيت حماته 

الحما 
محمد تعالي يا حبيبي شوفت اللي حصل 
والله بنتي ما تستاهل كده 

محمد 
عيالي فين واللي حصل ده حصل 
ازاي يعني 

الحما 
معرفش هي جابت ليا العيال وقالت 
انها رايحه مشوار وقالت ليه خليهم 
بايتين عندك انهارده وبعدها فضلت يومين 
وانا قولت يمكن بتروح من المحلات 
متاخر ومش قادره تيجي وبعدها لقيت 
الجيران اتصلوا بيا وقالو ليا علي اللي حصل 

محمد 
طيب فين العيال وبعدها اخد العيال وراح شقته 
وقالت ليه بنته جودي 

جودي 
هي ماما مش جايه تاني يا بابا ولا اي 
هي كل ده مع عمه محروس 

محمد 
مين محروس يا حبيبتي 

جودي 
اللي كان بيجي هنا واخر يوم كان عامل 
يقولها لو مخدتش الفلوس اللي اتفقنا 
عليها متعرفيش هعمل معاكي اي 
وبعدها مشي وهي قالت لحد في التلفون 
انها هتروح ليه 

محمد 
ماشي يا جودي واتصل بيا اجي اقعد مع العيال 
وراح المحل بتاعه اللي شغال فيه محروس 

محروس 
ازيك يا استاذ محمد البقاء لله والله زعلت 
اوي لما عرفت اللي حصل 

محمد 
اي اللي كان بينك وبينها وبعدها بص 
لقاه تلفون عبير علي مكتب محروس 

محروس 
ده موبيل استاذه عبير الله يرحمها هي جابت 
تلفون جديد وبعدها اتدني الموبيل القديم
وفي الوقت ده اخد الموبيل وشاف الرسائل 
اللي بينهم وبلغ البوليس واتقبض 
عليه واعترف علي اللي عمله بسبب 
انها مكنتش راضيه تديلو فلوس واتحبس 

وبعدها جه ليا سامح 

سامح 
حقك عليا أن شكيت فيكي والله انا اسف 
وكان محمد معاه 

محمد
معلش يا اماني اعزري في اللي حصل 
وخلاص اهي خرجت من حياتنا وبعدها 
اتقدم محمد لعزه واتجوزها وهو وأخو
اشتغلوا في المحلات وكبرو شغلهم 
وانا كنت سعيده اوي مع سامح 

                    تمت بحمد الله

تعليقات