Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية القاصرات الفصل الثانى2 بقلم ايات عبد الرحمن


رواية القاصرات
الفصل الثانى2
بقلم ايات عبد الرحمن



ليل خدت بناتها الإتنين وذهبهم و الفلوس اللي المفروض مهر الطفلتين وهر"بت بيهم برا البلد وسابت زوجها للعريس وإبنه يتصرفوا معاه
النهار بدء يطلع وهما لسه ماشيين 
انا تع"بت من كتر المشي مش قادره اكمل
قومي بس ياحبيبتي اتحركي معايا لو عرفوا مكانا هيق"تلوني وياخدوكم يزوجوكم لواحد عنده 65 سنه والتاني عنده 37 وانتوا لسه 15 سنه دا يرضي مين بس قومي ياحبيبتي معايا انتى وهى وان شاء الله ربنا مش هيسيبنا




 وفضلوا ماشيين لحد ماشافوا لوكاندا 
لا انا لو دخلت بيهم هنا هيسألوا ويعرفوا مكانى انا لازم اروح مكان تانى وبدءت تسأل عن مكان للإيجار لحد مالقيت بس مش شقه دي أوضه في عماره علي السطوح في الوقت ده كانت بعدت خالص عن بلدهم طلعت هى وبناتها بعد ماإستأجرت الأوضه عشان يرتاحوا شويه كانت الأوضه كإنها مااتفتحتش من سنين طويله ومش متنظمه وكلها اتربه 
هنرتاح شويه ولما نقوم هنخليها جنه 






في بيت والد البنات بيفوق هو والعريسين ومش بيلاقوا ليل وبناتها ولا الذهب ولا الفلوس حتي الساعات اللي كانوا لابسينها خدتها منهم والموبايلات وسابت ليهم خطوط الموبايلات وخلاص

يانهار ابو"ها اسود ومن"يل بقي بنت🐕 دي تسر"قني والله لو تحت الأرض لأجيبها وبص للاب وقال اكيد انت متفق معاها هاتوووووه

والله يابيه اتفقت دي خدت كل حاجه وهر"بت 
لكن كلامه كان بالنسبه ليهم مش مسموع
هنعمل معاه ايه يابيه
هتحطوه في أوضة التعذ"يب وتع"لقوه من رجليه لحد مايعترف بمكانهم
لا والله مااعرف مكانهم منك لله ياليل حسبي" الله ونعم" الوكيل فيكى 

ليل فاقت هى وبناتها وبدؤا يرتبوا المكان كويس وينظفوه 
ونزلت اشتريت ليهم أكل وخلصوا وكل حاجه معاهم بقيت تمام 





هو احنا هنفضل هنا كتير
لا لحد مانشوف اخرتها ايه مع ابوكي لازم يرجع عن اللي في دماغه الأول وبعد كدا نرجع ليه

بعد عذاااااب طال أوى لحسين 
والله يا بيه مااعرف عنهم حاجه
كملوا ابدؤا من تاني عذ"اب فيه لحد ماينطق
وهنا بيدخل واحد من الرجاله وبيقول 
عرفنا مكانهم يابيه هما ساكنين في أوضة على السطوح في عماره رقم 12 في بلد *****
ههههههه بقي كدا دا انتوا لعبتوها صح بقي 
عايز البنتين ييجوا هنا أحياء لكن امهم اقت"لوها واحذفوها في أي بحر ييجي قدامكم
امر وينفذ





                               الفصل الثالث من هنا

تعليقات