Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية صغيرتي الجميلة الفصل الثالث3بقلم شروق خالد

 

رواية صغيرتي الجميلة

 الفصل الثالث3

بقلم شروق خالد

 

انا نفسي  اعرف الزفته دي راحت فين 

ظافر.. وهو يجلس علي السفره   ونحنا مالني بيها مش هيا غارت سيبك منها بقا 

الام... ده انا غايز اخلص منها خالص زي ما خلصت من امها 

ظافر.. يووو يعني موال كل يوم يعني بابا مش اول واحد اتجوز ولا اخر واحد يعني 

الام.. لا يتجوز ليه هو انا قصرت معاه في حاجه يلا اهو راح هو وهيا بس نفسي اعرف بتها راحت فين واموتها بايدي 

ظافر  .. اديكي قولتي بتها يعني  مش بنته سبيها بقا ويترك  السفره  ويقوم

الام.. ما انا ده اللي خايفه منه لا تكون حبتها علي شان مش اختك اااااه لو اعرف هيا فين 

ظافر.. وهو يدخل وترمي علي السرير وينظر الي السقف ويبتسم

فلاش باك

ظافر  احنا ريحين فين يا بابا 

الاب.. انا رايح مشوار بس ده سر بنا ماشي مش انتا راجل  ظافر.. اه انا عندي 15سنه 

الاب.. وهو يدخل البيت 

سنا.. بابا جيه بابا جيه 

ظافر.. وهو ينظر اليها بغضب  مين دي 

الاب.. دي توبه يا سيدي سنا ويجلس  ويضم سنا في حضنه 

ظافر.. وهو ينظر اليه بغضب. 

دينا.. وهي تخرج من المطبخ  وتلاته  ظافر  ويوسف 

دينا.. وهي تنظر اليه ده ظافر يا يوسف مش كده

يوسف.. اه هو يا ستي 

دينا.. وهي تحصن ظافر 

ظافر.. بغضب  ابعدي عني 

يوسف.. ظافر  عيب كده 

ويشد ظافر  ويدخل بيه الاوضه 

ظافر.. ابعدي غني

الاب... ايه اللي انتا بتعمل ده

ظافر.. ابعدي عني انتا سبتني علي شان دي وبتها صح دي بتك مش كده 

يوسف.. لا مش بتي 

ظافر.. ليه بتقولك يا بابا 

الأب.. اسمعي يا ابني اقعد هنا جمبي

ظافر.. نعم 

يوسف... دينا وبتها امانه عندي جوزها مات وهو صاحب عمري وخوفت عليهم من الناس وانا غايز  تعاملهم زى عيلتك انا تعبان ومش ظمن الحياه من الموت 

ظافر.. بعد الشر عليكي يا بابا ويحضن يوسف ويبكي 

يوسف..  وهو يضحك بس قولي بصراحه ايه رايك في سنا عسل مش كده

ظافر.. وهو يمسح دموعه  ويضحك 

الاب.. اسمعي يا ابني سنا لسه طفله عنديها10سنين يعني نقرا الفاتحه  وبعدين  نشوف هنعمل ايه

ظافر.. بس يا بابا

الاب... فرح قلبي يا ابني انا خايفه عليها من الناس انتا هتكون امنها في الدنيا دي واذا كان عليه هيا بتسمع كلامي 

ظافر... وامها هتقول ايه وامي انا 

يوسف... اوعه تقول حاجه لي امك يا ظافر  سيبها لي ظروفها 

يلا بينا

سنا ودينا في الصاله

سنا وهي تنظر الي ظافر بخوف 

يوسف... تعالي يا حبيبتي 

سنا... وهي تنظر الي ظافر

يوسف  .. سنا دي ابني ذيك انتي

 سنا.. يعني ده اخويا صح

يوسف... لا بس ايه رايك لمه تكبري يكون هو عريسك 

سنا.. لا هو وخش وزعق فيه ويكأني

 دينا.. حبيبتي مش انتي مش معاكي صحاب وبتقعد وحدك  

سنا.. اه

ظافر... ايه رايك  نكون اصحاب 

سنا.. وهي تنظر الي يوسف ودينا وتزعق تاني فيه

ظافر... لا

سنا.. وهي تجري عليه هايييييي 

يوسف.. ايه رايكم نقرا الفاتحه 

سنا ليه

يوسف علي شان لمه تكبري تتجوزه

ظافر وهو ينظر  الجميع  اليها ويقرا  الفاتحه بسرعه ... امين ويحضن سنا 

الاب.. ظافر 

ظافر.. ماخلاص يا حاج قرينا الفاتحه 

الجميع  يضحك عليه

عود من الفلاش باك

ظافر.. امتا بقا تتمي 18يا سنا ونتجواز بفا ويتصل علي ام احمد 

تميم  بسم الله ماشاء الله  ايه الجمال ده ويملس علي شعرها 

ينزل  شعر  سنا منسدل علي ظهرها  اسود وجميل للغاية 

سنا وهي تصرخ  وتزيح يد تميم  ابعد عني كده حرام ربنا هيودينا النار وتبكي وتجري علي الطرحه  وتضعها علي راسها 

تميم.. وهو يذهب اليها ويضمها 

مين اللي قالك الكلام ده

سنا. ظافر 


سنا وهي تصرخ سبني سبني حرام عليك وتبكي 

تميم... وهو يرميها علي الارض هو انتي  فاكره نفسك مين يا حيوانه علي شاء تعالي صوتك عليا ده انا مشتريكي بفلوسي يعني اعمل اللي انا عاوزه عارف يعني ايه

سنا. بصوت كله طفوله  لا انا محديش اشتراني ليه شايفني عبده عندك وتقف وتمد لسانها ليه انا رايحه عند  خالتي 

تميم.. اخرسي وغوري حضري الاكل يلا 

ويمسك يدها ويدخل بيها المطبخ حضري 

ويخرج من المطبخ  ويجلس علي  الانتريه 

سنا... وهي تصرخ ااااااااه

تميم.. وهو يجري عليها ايه في يا زفته 

ويراء

                      لقراة الفصل الرابع من هنا

لقراة باقي الفصول من هنا




تعليقات