Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية صغيرتي الجميلة الفصل الخامس عشر15بقلم شروق خالد

 

رواية صغيرتي الجميلة 

الفصل الخامس عشر15

بقلم شروق خالد

 

تميم.. وهو ينظر اليها  بغضب من منظرها وينظر  خلفعه 

الناس.. ايه دي 

التاني... بس عسل مش شايف الفستان  ولا شعرها واو دي حوريه 

فين جوزها  ده مغفل ليه سايبها كده 

ايه رايك تنعرف عليها

تميم.. اخرسو ايه في 

ريان... تميم انتا واقف  كده ليه

نرمين.. وهي تذهب اليه ازيك يا تميم 

تمم.. وهو يمسك يد سنا ويشدها ويدخل بيها مكتب  ريان ويعلق الباب 

ريان.. افتح حرام عليك 

نرمين.. افتح ونتفاهم يا تميم مش كده

تميم.. وهو غاضب 😡لا يسمع احد غير منظر سنا والناس تنظر اليها 

سنا... وهي تنظر اليه بخوف 

تميم.. وهو يذهب اليها ويطغط علي يده

سنا.. ترجع الي الخلف ايه في 

تميم.. يعني انتي مش عارفه ايه في وينظر اليها ويصرخ بشده مش عرفه 

سنا.. وهي خايفه  بس تجمع قوتها لا مش عارف  وبعدين انتا مالك بيه 

تميم.. يمسك يدها أنتي بتقول ايه قولي تاني كده 

سنا.. تنظر الي الارض 

تميم.. انطقي  وايه القرف ده  وبمسك منديل ويمسح الحمره من   علي شفايفها ويدوس بشدة علي بقها 

سنا... وهي تزيح يده ابعد كده انتا 

تميم.. وايه اللي انتي لبسه ده وايه شعرك ده انتي مش كنتي بتلبسي حجاب 

سنا... انا حره البس اللي يعجبني

ريان... انتي ايه للي جابك هنا بيها

نرمين.. وانا ايه عرفني انه هنا نحنا كونا خرجين  نتفسح شويه  بس هي اصرت انك تاجي معانا

ظافر... الو الو  رد  ياريان

ريان.. ايه الصوت ده 

نرمين.. مش عارفه  

ريان... يفتح التلفون 

ايه دي ظافر علي التلفون

ظافر.. ايه في مال سنا

ظافر... هي مع تميم في المكتب وهو قفل الباب من جوه 

ظافر.. انا جاي ويذهب بسرعه اليها

الدكتور.. دكتور ريان المريضه حالتها بتسوا 

ريان.. يا خبر ده انا نسيت بسبب الزفت ده ويتصل علي وعد يا رب تكون هيا 

وعد.. انا ما قدرتش يا محمد سامحني 

مخمد... بغضب  ويدوس علي سنانه  عادي يا حبيبتي انا هتصرف 

وعد.. سلام علي شان في حد بيران 

محمد سلام  ويرمي التلفون في الحيطه يتكسر ميت حتى ليه ليه ولا حاجه جايه معايا زي ما انا عايز ليه 

وعد.. الو 

ريان.. وعد في واحد في المشفي  بس مش عارف هي عايز مين هيا بتقول عايز وعد 

وعد.. بس انا معرفش حد 

ريان... انا هبعتلك صوره البطاقه  ماشي وانتي شوفي تعرفيها ولا لا

وعد... بخوف ابعت

ربان.. يا ريت لو تعرفيها تاجي علي شان هي حالتها خطره وتدخل العمليه دلوقتي

وعد... استر يا رب ابعت 

ريان.. تمام 

ريان يبعت الصوره لي وعد علي الوتس 

وعد... وهي تقوم  دي غدير وتجري وهي تبكي 

الام... وعد وعد

وعد.. وهي تجري من البيت وتبكي عليها 

ظافر... يدخل المشفي بسرعه هيا فين

ريان... هنا اهو

تميم.. وهو يصرخ عليها  اخرسي مش عايز اسمع صوتك

سنا.. وهي تضحك عليه  وتجلس على الكرسي وتضع رجل علي رجل وتغني 

تميم.. اخرسي  انتي ايه 

سنا... وهي خايفه بس مش راضيه تبين لي تميم

سنا.. عايز امشي 

تميم.. تمشي تروح فين وبي منظرك ده 

سنا.. وهي تنظر الي نفسها مالي ما انا عسل اهو 

تميم..  في نفسه علي شان عسل ما ينفعش تخرجي 

سنا... وهي تتجه الي الباب

تميم.. انتي بتعملي ايه

سنا.. ماشيه ايه في وفرصه سعيده سلام 

تميم.. وهو بسحبها من يدها ما فيش خروج من هنا انتي سامعه 

سنا.. وهي تضع يدها في وسطها ليه ان شا الله  انتا اشترتني ولا ايه انا اعمل اللي انا عيزاه  

وتقول بخبت ده حبيب قلبي ما عملتش كده

تميم.. وهو يمسك من يدها ويضغط عليها جامد مين ده وازاي تجيبي اسم راجل علي لسانك غيري

ظافر.. افتح الباب ده بدل ما اكسره 

تميم.. انطقي

سنا... ايدي بتوجعني 

تميم.. مين ده انطفي ويشد علي يدها وعروق يده تظهر اكتر وعيونه تخمر من الغضب 

سنا... اهئ اهئ اهئ سبني 

تميم.. لا مش هسيبك غير لما اعرف مين ده وانتي كونتي فين 

سنا

ظافر.. افتح 

ريان... اهدي يا ظافر 

ظافر  بجنون انتا مش سامع البت بتبكي 

ظافر.. يطرب الباب بكتفه مره وتنين وتلاته  يتكسر الباب 

سنا... الحقني يا ظافر 

تميم.... وهو يضمها للي هيقرب والله  لا اكون قاتلها انتو سمعين 

ظافر... وهو يتحرك ببط اهدي  

تميم.. يصرخ  انا قولت محدش يقرب 

سنا.. الحقني يا ظافر انا خايفه منه 

تميم.. اخرسي خالص 


تميم.. ابعد كده ويتحرك الي الباب تميم.. ينظر الي نرمين هاتي ده 

نرمين.. ايه 

تميم.. بشد الشال من علي كتفها ويخرج بسرعه 

وعد.. تميم ايه في ومين دي

تميم.. ابعدي مش وقتك 

ويضع الشال علي  راس سنا 

ريان.. ما تعملش كده يا تميم  كيده  هي تكرهك

تميم.. وهو بخرج بسرعه  ويرميها في السياره 

وعد.. ايه في

ظافر  انا هروح وراه انا خايف عليها 

ريان.. سيبه ما تخافش 

وعد... انا مش فاهمه حاجه 

ريان... بعدين بعدين  بس تعالي معايا بسرعه 

يدخل ريان الاوضه عند غدير 

وعد.. ايه ده مين عمل كده 

وتملس علي وش غدير

غدير.. وهي تفتح عنيها وعد سامحني  حقك عليا 

وعد.. اهدي اهدي مين عمل كده فيكي  

غدير.. محمد 

وعد.. بخوف محمد

غدير.. انا حامل منه وهو اللي عمل كده انا معايا امانه مع صحبتي ليكي وتغمض عنيها

وعد.. 

ريان

           لقراة الفصل السادس عشر من هنا




تعليقات