Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية شطرنج الحب الفصل التاسع9 بقلم جني غنيم



رواية شطرنج الحب
 بقلم جني غنيم
الفصل التاسع




جرى عزيز ناحية نورا و قال بزعيق : نورا خلي بالك القنا"ص !
صوت الرصا"ص سيد الموقف
نورا وقعت على الارض أثر زقة عزيز لها و عزيز يقع جانبها 




نورا تبص برعب و عزيز ياخد نفسه فقال بتوتر : أنتِ كويسة في حاجة وجعاكِ ؟ 
نورا : انا كويسة يا عزيز 
نورا برقت برعب و قالت بصويت : عزيز ! دراعك بينز"ف 
عزيز ابتسم و طبطب على وشها و قال : متقلقيش يا نورا 
نورا بعياط : أنا السبب 
عزيز قام براحة يشوف القنا"ص مشى و بالفعل كان هر"ب 
عزيز قام و نورا قامت و قطعت حتة من فستانها فقال عزيز : تعملي ايه يا مجنو"نة 
نورا : اسكت و بدأت تربط ناحية دراعه محاولة وقف النز"يف
غفران طلع من المبنى و قال : انتم كويسين ؟
عزيز قال : كويسين 
نورا بعصبية : لا مش كويسين انا كنت همو"ت يا سيادة اللواء و عزيز اتصا"ب مكاني 
غفران : انا هحل الموضوع دلوقتي هخلي اي عسكري يوصلكم المستشفى عشان نطمئن على عزيز 
عزيز بهدوء : شكرا يا غفران بيه 

في المستشفى 
عزيز قاعد و نورا واقفة جانبه و الممرضة تخيط الجر"ح و نورا لاحظت أن عزيز يتألم فقالت للممرضة : براحة شوية عليه 
الممرضة قلعت الجوانتي و قالت : يا فندم الجر"ح سطحي متقلقيش و وجهت كلامها لعزيز : واضح ان خطيبتك بتحبك اوي يا باشا ..الف سلامة 
الممرضة خرجت و نورا بلعت ريقها بتوتر و قالت : هروح اطمن اللواء غفران 
عزيز شد"ها ناحيته و قال : خايفة عليا لدرجاتي ؟
نورا بإندفاع : اكيد طبعا
لقيت عزيز مركز معاها فقالت بتوتر : عشان طبعا انقذت حياتي 
عزيز قرب و قال : بس كده ؟
نورا ضحكت و قربت منه و با"ست على خده و قالت : ده جزء من العلاج و طلعت جري من الاوضة 
عزيز حسس بأيده مكان بو"ستها و قال بصدمة : ده بجد !
عزيز طلع وراها و قال : و النبي حد يقولي ده حلم و لا ايه 






عزيز و نورا قدام باب العمارة مسك ايدها و قال : هو اللي حصل في المستشفى ده بجد ؟ 
نورا بكسوف : هو ايه اللي حصل ؟ 
عزيز هيقرب فقالت نورا : عزيز بطل سخا"فة احنا في الشارع ..يلا بقا عشان تعبانة 
نورا و عزيز طلعوا الشقة ، عزيز قعد على الكنبة بتعب و نورا فتحت التلاجة و قالت : على فكرة في حاجات كتيرة ناقصة في بيتك
عزيز اتعدل في قعدته و قال : قصدك بيتنا ...طب ايه رأيك ننزل بكرة نروح الهايبر ماركت نشتري الناقص بما اني واخد اجازة اسبوعين 
نورا قفلت باب التلاجة و قالت : ماشي.. بس اللواء غفران مدنيش اجازة 
عزيز حاط ايده ورا رقبته و قال : سيبيني انا هتصرف 
نورا : تمام انا هدخل انام ..تصبح على خير 
عزيز قال بصوت خافت : و أنتِ من أهلي 
نورا دخلت اوضتها و غيرت هدومها و قعدت تتفرج على فيديوهات على اليوتيوب في كيفية الشراء و التعامل مع العروض في الهايبر ماركت و كانت تسجل الملحوظات المهمة
 
تاني يوم في الهايبر ماركت 
نورا سايقة عربية التسوق و قالت : دلوقتي هنبدأ بأيه ؟
عزيز : هو أنتِ متعرفيش ؟
نورا : يعني بصراحة مش بهتم اوي بالحاجات 
دي 
عزيز : بسيطة ! ايه رأيك نبدأ بقسم الالبان ؟






نورا طلعت الكراسة اللي كتبت فيها الملحوظات و قالت : تمام يلا 

بعد فترة 
نورا واقفة في قسم اللحوم و فسألت عزيز : بتحبوا اللحمة شمبري و لا ضاني ؟ 
عزيز بتفكير : هي الضاني دي لحمة الخروف صح ؟
نورا : ايوة 
عزيز : يبقى اه هي دي اللي بنحبها 
تليفون عزيز رن فقال : انا هروح ارد و آجي .. اتصرفي أنتِ 

عزيز رد و كان غفران 
غفران : نورا مجتش ليه ؟ 
عزيز : هي كمان هتاخد اجازة لغاية ما اخف 
غفران : أنتَ بتهزر في مليون حد ممكن يدربها.. أنت كده بضيع الوقت 
عزيز : محدش هيدربها غيري ماشي يا غفران 
غفران : غفران ! أنتَ حبيتها و لا ايه ؟

عزيز قفل لما لقى نورا تقرب و قالت : أنتَ كويس ؟
عزيز ابتسم و قال : اه ..في حاجة ناقصة و لا نحاسب ؟ 
نورا بصيت في العربية التسوق و قالت : لا كله تمام 

في الجراچ
عزيز يحط الكياس في شنطة العربية و نورا واقفة جانبه عزيز خلص و قرب لنورا بشكل كبير فقالت : أنتَ بتقرب كده ليه يا عزيز ؟
عزيز حاو"ط نورا و قال بحب : نورا أنا بحبك 



                          الفصل العاشر من هنا

تعليقات