Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببت مجنونة الفصل التاسع عشربقلم نجمه براقه


رواية احببت مجنونة
بقلم نجمه براقه 
  الفصل التاسع عشر

     

فيلا سلام بتكون مليانه بو'ليس وبيحققو مع كل واحد،  شافو الكاميرات ورفعو البصمات 

الظابط_ انتي مرات مراد اللي حاول ابوكي يقت'لك قبل كده؟! 
مي بخوف_ ايوه انا 
الظابط_ تعرفي ان ابوكي هرب من السجن من يومين
مي بتردد_ لا لا معرفش 
الظابط بشك_ متاكده
مي _ ايوه وانا هعرف منين 
الظابط_ طيب مشفتهوش هو وداخل الفيلا 
مي تحاول تخبي _ هو دخل الفيلا؟! 
الظابط_ ايوه وفي نفس الوقت اللي اتق'تل فيه القت'يل 
مي ببكاء_ وبابا هيقت'له ليه يعني 
الظابط_ هو انا قولت انه هو القا'تل 
مي _ لا بس كلامك معناه كده 
الظابط_ هو المتهم الاول ولسه هنشوف البصمات اللي علي السلا'ح بس ياريت لو شفتيه في اي مكان تبلغي علشان في الغالب هو كان جاي يقت'لك انتي 
مي بخوف_ حاضر هبلغ 

في المكتب 

شيري بخبث_ انا اسفه اوي يا هشام علي اللي حصل
هشام_ خلاص اهو خد جزاته بس كان لازم تقوليلي لما عرفتي بحكايته مع ياسمين مش تروحي تقوليلها اني انا قولتلك 
شيري ببكاء_ كنت عاوزاها تبعد عنك ومترجعش دي متستهلش تكون هنا بعد اللي عملته 
هشام_ انا اللي اقول تكون هنا او لا 
شيري_ اسفه عمري ما هخبي عنك حآجه في حياتي
هشام _ خلاص اتفضلي علي شغلك 
شيري_ حاضر 
هشام _ ياسمين تعالي عاوزك.. نسيت دي مجتش 
وبيرن تليفونه 
هشام_ الو 
الطرف التاني _ الو يا استاذ هشام حضرتك اتاخرت ليه في بعث التصميم الخاصه بالمطعم بتاعنا 
هشام_ اسف. حاضر هبعتلك صور تصاميم علي الواتس.. مع السلامه 
بيفتح الواتس علشان يبعتهم ف بيلاقي رساله جايه من عمرو  
هشام_ عمرو؟! وياترا باعتلي ايه ان شاءلله اما نشوف ويفتح الرساله ويبتدي التسجيل يشتغل، بيكون التسجيل اللي سجله عمرو ل شيري
بيتصدم  من اللي  بيسمعو ويحس قد ايه هو غبي
 
هشام بذهول_ يعني ياسمين معملتش حآجه، اااه يا ولاد ال... بقا انا تضحكو عليه كده، معرفتيش توصليلي من زمان ف تخلي ياسمين كبش فدا ماشي يا شيري.. هسويكي علي  نا'ر هاديه وهخليكي تشوفي  هشام  الو'حش اللي  عمرك ما شوفتيه... بس المهم ياسمين دلوقتي انا هقولها ايه واعتزرلها ازاي بعد اللي عملته معاها  

بيت ياسمين 

الام_ لو بس تقوليلي مالك الأيام دي 
ياسمين _ مفيييش يا ماما مالي ما انا كويسه اهو 
الام _ مش باين وفجاه الباب بيخبط 
الام _ ايوة جايه وبتروح تفتح وياسمين قاعده وحاطه ايدها علي خدها وبتعد حبات الرز بملل وصمت 

الام_ اهلا يابني اتفضل 
هشام_ متشكر يا طنط عامله ايه 
الام بخير يايني....
ياسمين تكمل اللي بتعملو ومتركزش في حآجه ولا بتسمع اي صوت 
هشام يقعد علي الكرسي اللي علي الجانب التاني من السفره ويبصلها _ وصل كام العد؟!







ياسمين _ هه وبصدمه _ انت 
هشام_ ايوه انا ممكن اعرف مجتيش الشغل ليه 
ياسمين _ مش عاوزه اشتغل 
الام_ ايه اللي حصل يا هشام مالها من كام يوم وهي كده في زعل بينكم ولا ايه؟!
هشام يبص لياسمين _ اقولها 
ياسمين بتسكت وبتستني انه يقولها اللي حصل 
هشام _ زعلانه يا ستي علشان ضيعة شغل مننا ما انا قولتلك قبل كده بس هي من النوع اللي بيحب يطول المشكله 
الام_ خلاص بقا يا ياسمين هتفضلي كتير زعلانه علي الشغلانه دي اذا كان صاحب الشغل مش زعلان 
ياسمين _ مش زعلانه خلاص اهو انا مش هروح تاني 
هشام_ مش بمزاجك انتي هتيجي معايا ، اجيب منين سكرتيره دلوقتي؟! 
ياسمين_ مليش دعوه انا مش رايحه 
هشام_ يوووه لا كده مش هينفع ممكن عصير يا طنط عشان فرهدت من الحر ومن بنتك 
الام_ حاضر يابني وبتمشي 
هشام بتهديد_ ياسمين لاخر مره بقولك ان امك لو سمعت اللي حصل هتروح فيها ف اخلصي متخلنيش اخربها دلوقتي 
ياسمين_ انتي فاكر انك لما تبتز'ني هاجي معاك طيب ايه رأيك انا هقولها قدامك م.... بيحط ايده علي بوقها ليسكتها 
هشام_ اوعي انا بقولك اهو 
ياسمين تشيل ايده_ مش هي دي اللي بتبتز'ني بيها انا هقولها 
هشام_ ياسمين تعالي معايا و اوعدك مش هزعلك بس مش هينفع نتكلم هنا 
ياسمين_ مش مصدقاك انت ندل اصلا 
هشام_ ماشي ندل بس تعالي معايا 
ياسمين _ طيب اما نشوف اخرتها

في المصحه 




مراد قاعد علي السرير بهدوء تام وبتدخل عليه مي اول ما يشوفها يغمض عينه بتنهيده 
مراد _ ايه جابك امشي ومتجيش تاني انا مش عاوز اشوف حد
مي ببكاء _ مات 
مراد بعدم إدراك _ مين؟!  
مي تبكي ومتردش عليه 
مراد _ مي مين مات اتكلمي 
مي  _ ابوك يا مراد 
مراد بعدم إدراك _ ههههه متهزريش انتي فاكره انك. كده هتريحيني وهفرح يعني  
مي تبكي ومتردش عليه  
مراد بتردد شديد _ بطلي وبيقوم بسرعه يحاول يفتح  الباب  ...  بعصبيه  ..  مبيفتحش ليه دا 
مي ببكاء _ مراد خلاص اهدي هيفتحو دلوقتي 
مراد _ بتبكي ليه متخافيش هو لسه عايش بس هو بيحب يعذبنا انا هوريكي انه عايش بس يفتحو الباب ويخبطه برجله بعصبيه شديدة افتحووو لا اكس'ره 
مي تقرب منه وتحاول تهديه_ هيفتحو  والله خلاص مش هتيجي هنا تاني ومفيش بيبان مقفوله ولا اوض ضلمه 
مراد يبكي زي الاطفال ويترمي في حضنها _ مش لازم يموت يا مي انا عمري ما حسيت بحبه ازاي يموت قبل ما احس بيه، مش كان لسه امبارح عايش 
مي تحضنه بشده وتبكي معاه _ استهدي بالله مش  كده  
مراد _ عاوز اطلع حالا  

في المكتب 








ياسمين _ فين الموظفين 
هشام _ مشيتهم النهارده اجازه  
ياسمين بقلق_ وجايبني ليه طالما اجازه ومفيش حد  
هشام بندم يقرب منها  _ انا اسف 
ياسمين تفهم انه عرف انها مظلومه وتبعد عنه للخلف _ ابعد عني انا عاوزه اروح 
هشام _ مش قبل ما تقولي انك سمحتيني
ياسمين بوجع _ افتحلي انا عاوزه اروح  بقولك 

هشام بوجع _ مكنتش اقصد اني اجر'حك غصب عني مقدرتش اتحمل اللي شفته  
ياسمين ت وبانفعال_ متقصددش؟!  انت قايلي بنفسك انك هتذلني مش  انت اللي كنت بترميني بكلامك زي السكا'كين،  حلفتلك اني مظلومه وانت محاولتش تصدقني دقيقه وحده 
هشام _ حطي نفسك مكاني 

ياسمين بتهد'يد تمسك مف'ك كان علي التربيزه، وبتحط سنه علي قلب'ها _ لو مفتحش الباب انا همو'ت نفسي 
هشام _ لا لا سيبي خلاص هفتح بس سيبي الم'فك 
ياسمين _ بقولك افتح دلوقتي والا والله هعملها 
هشام يفتح الباب وهي تتقدم للباب وفجاه بيمسك ايديها ويكتفها ويشيل منها المفك ويثبتها علي  الحيط وينظر لملامحه وجهها الحزينة والمطفيه على غير عادتها 
ياسمين بدموع _ ابعد عني يا هشام 
هشام بتأسف _ عارف انه صعب انك تنسي بس انا مش هيأس وعارف انك هتسمحيني 
ياسمين بوجع _ مستحيل،  انت مكسرتش طبق ولا كبايه،  انت كسرتلي قلبي يا هشام، وانا عمري ما هسامحك  
هشام  يحس ان مفيش  فايده والنسيان مش  هيجي مره واحده ولازم يديها فرصة تسامحه، ف بيبسيبها 
هشام _هسيبك تمشي بس بشرط مش هتسيبي الشغل وده ملهوش دعوة باي حآجه   
ياسمين _ طيب خليني امشي  
هشام _ اتفضلي بس زي ما قولتلك الشغل ملهوش دعوة بحاجه تانيه 
ياسمين تمشي من غير ما ترد عليه
هشام _ مش  هتقدري متسمحنيش انا  عارف...،  شيري شيري يلا نبداء يارب ما تتعبي بسرعه،،  بيتصل بحد يعرفه...   حبيب قلبي  كنت عاوز اقابلك ضروري 

فيلا سلام  







مراد ومي بيدخلو الفيلا ومراد بيبص في  كل  ركن فيها وهو حاسس انه هيجي من اي حته يقوله الكلام بتاع كل  مره...  انت فا'شل...  امك انت'حرت..  عاوز  حفيد انت مش  نافع والخ...  
مراد _ ايه اللي حصل ياداداه ده حصل ازاي 
سنيه تبص لمي وهي مش عارفه تقوله انه ات'قتل 
مراد_ بتبصو لبعض  ليه،  بابا ما'ت ازاي ما تردو 
مي بصعوبه' ات'قتل 
مراد بصدمه _ ات'قتل ازاي ومين اللي قدر يعمل  كده والبادي جارد دول كولهم كانو فين  
مي_ محدش يعرف مين والبادي جارد كانو بره محدش كان عامل حساب ان ده ممكن  يحصل، 
مراد بانفعال ينده عليهم ويمشيهم كلهم _ من زمان مورطين بيهم في  حياتنا ولما جه وقتهم كانو بيشربو شاي 
مي  تبعد عنه وهي  قلقانه لا يعرف بموضوع ابوها ف يسيبها بسببه 
مراد_ مي تعالي هنا  
مي بقلق_ نعم
مراد بعدم راحه_ تعرفي حآجه ومخبيه 
مي_ لا انا هعرف منين 
مراد_ امال مالك 
مي ببكاء_ ا اصل بابا كان هنا يومها 
مراد_ ايه ي يعني هو اللي عمل كده 
مي _ معرفش انا لما شفته بيتسحب في الجنينة خوفت انه يكون  جاي  يمو'تني ف استخبيت انا  مشفتش  حآجه 
مراد بانفعال_ وهتشوفي ازاي وانتي  مستخبيه مبلغتيش حد  ليه  اهو  قت'له وانتي السبب 
مي  بصدمه _ انا  
مراد يهدا _ اسف متزعليش انا بس مصدوم من اللي  حصل  بس حتى لو ابوكي  اللي  عمل  كده  دا مش  هيفرق معايا انتي برا الموضوع 
مي لنفسها_ مش  باين كده  ربنا يستر 

تاني يوم






 بيدخل الشركه شاب وسيم اسمه سليم  
سليم _ لو سمحتي يا انسه فين صاحب  الشركه  
شيري _ اتفضل  حضرتك  انا  هوصلك ليه 
سليم_ متشكر اوي يا انسه... اسمك ايه 
شيري _ اسمي شيري  
سليم بإبتسامة_ اجمل اسم 
شيري _ ميرسي  يا فندم  اتفضل اهو المكتب وبقر'ف انتي بلغي هشام بيه ان الاستاذ عاوزه 
ياسمين متردش عليها وتبلغ هشام _ استاذ هشام الاستاذ... اسم حضرتك ايه 
سليم _ سليم 
ياسمين _ الاستاذ سليم عاوز يقابل حضرتك... اتفضل هو مستنيك 
سليم يبص لشيري باعجاب، متشكر اوي يا انسه شيري 
شيري بإبتسامة' العفو يا فندم 
ياسمين تبصلهم بقر'ف لنفسها_ تحبو اجيب شجرة واتنين لمون بلاوي بتتحدف 

بعد اسبوع 

ياسمين داخله الشركه مبتسمه وشيري باصلها بقر'ف وبتحسدها علي ابتسامتها 
شيري _ قر'ف علي الصبح 
ياسمين تبصلها باستفزاز وتسيبها تاكو'ل في  نفسها 
شيري تنسا نفسها _ بجحه صحيح  وليكي  عين تيجي بعد  عملتك السوده 

هشام يشوفها جايه ومبتسمه بفرح.. لنفسه _ ايه مفرحك خير بقالك كتير زعلانه 
ياسمين تقابله في  وشها وتبص للارض وتكمل طريقها 
هشام يمسك ايدها ويشدها قدامه_ايه 

ياسمين باستغلاس _ ايه انت وسيب ايدي لا اقط'علك ايدك 







هشام_ سبت اهو بس مبسوطه ليه 
ياسمين_ ملكش دعوه ومتنساش انك المدير وانا موظفه يعني متدخلش في حياتي الشخصية 
هشام يجز علي سنانه ويبصلها بحده_ امشي من وشي لا ارفدك مش انا المدير بردو، ايوه صح الغي كل المواعيد انا ماشي رايح في دا'هيه 
ياسمين_ احسن 
هشام_ مش هتمسكي فيه؟! 
ياسمين مسكك سل'ك كهر'با لما ينشف:ك عن اذنك 
هشام_ طيب خلاص متلغيش حآجه انا قاعد، ومخصوم ليكي 5 ايام بسبب سلك الكهربا...... شيررري تعالي يابيبي انتي بعيده عني ليه  انا مبرتحش وانتي قاعده بعيد ويعلي صوته 







شيري بمياعه _ جيت اهو يابيبي وانا كمان بموو'ت وانت بعيد عني 
هشام يبص بطرف عينه لياسمين وبرومانسيه_ بعد الشر عنك يا روووحي ان شاءلله اللي يكر'هوكي وانتي لا.. محضرلك مفاجأة بس تعالي في المكتب بلاش حد يشوف
شيري بفرحه _ واووو انا بحبك يا هشام وبتروح وراه
هشام بجديه _ اقفلي وراكي  
شيري _ ايه هي  المفاجأة  يا روحي  
هشام _ بصي ياستي  في  حفله كبيره 








 عاملها الاستاذ سليم انتي هتروحي تحضريها وتشوفي سليم ايه الشغل اللي مطلوب  مننا،  وانتي  اللي  هتعمليه مكسبه كبير  اووي 
شيري بعدم رضا _ اييه دا بقا هي  دي المفاجأة 
هشام بإبتسامة _ تؤتؤ مش  هقولك  والا متبقاش مفاجأة،  بس المفاجأة  في  الحفله هتكون  مفاجأة تغيرلك حياتك  كلها  
شيري _ حبيييبي بتحبني اوي كده  
هشام _ اوي اوي يا روحي،  يلا اجهزي وعاوزك تلبسي احسن واجمد فستان عندك

                        الفصل العشرون من هنا

تعليقات