Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية شطرنج الحب الفصل السادس عشر16بقلم جني غنيم



رواية شطرنج الحب
 الفصل السادس عشر16
بقلم جني غنيم

نورا راحت ناحية قاعة الاجتماعات سمعت صوت من ورا الباب حاولت



 تسمع الكلام و لكن تشعر حد وراها و سمعت صوت رجولي : تعملي



 ايه هنا يا استاذة نورا ؟ 
نورا تغمض عينها و تلف و تمشي من جانب المساعد فقال : 


معقول تمشي و هي نايمة ...يا لطيف انا هساعدها



 بدل ما تحصل مشكلة 
المساعد مسك ايد نورا و نورا حسيت برعشة خوف وصلها لاوضتها و خرج 




نورا قامت برعب و قالت و هي تاخد نفسها بالعافية : انا كنت هروح فيها الحمد لله ... انا انام دلوقتي و بكرة ربنا يحلها


 
رجع المساعد لكاظم فقال : ايه الصوت اللي كان برا ده ؟




- واضح ان الاستاذة نورا تمشي و هي نايمة 
كاظم : غريب ... اسمعني دي هتبقى اكبر صفقة هير"وين انا مش عايز غلطة واحدة
- تحت امرك يا كاظم بيه 

صباح تاني يوم 
في جراچ العمارة 
الحارس بخوف: بقولك ايه لو عربية دي متصلحتش قبل ما عزيز باشا ينزل .. أنا و أنت هيتعلق على رقابينا حبل المشنق"ة 
الميكانيكي بتريقة : يا عم أنا شغال أهو .. و بعدين هو أنا اللي خرمت الاربع كوتشات مثلا 
الحارس بتأفف : طب أنجز يا خفيف مش وقتك عزيز باشا ربع ساعة و هينزل ..عشان عنده مشوار 
يسمعوا صوت من وراهم 
-أنت يا ز"فت  
الحارس في نفسه : يادي المصيبة اللي حلت على دماغي ايه اللي نزله بدري ده 
الحارس بتردد : ص صباح الخير عزيز بيه
عزيز بقرف : صباح الز"فت على دماغك فين العربية أنا مستعجل 
الحارس بتوتر : اصل يعني ...كل الموضوع إن الكوتش العربية فر"قع 
عزيز : هو يعني الكوْتش هيفرقع منه لنفسه يلا … ده أنتَ يومك أسو"د شبه وشك 
الحارس : و حياة حبيبك النبي يا باشا أخر مرة بلاش قطع الأرزاق …ربع ساعة بس و كله هيبقى تمام 
عزيز ببرود و ساب جلبابه و نفض هدومه  : لولا اني مليش مزاج اتعصب ... اخلص 
الحارس بخوف : حاضر يا باشا 
عزيز عمال يرن على نورا و مفيش رد فقال بعصبية : أنتِ فين يا نورا ؟ 

عزيز ركب عربيته و لاحظ عربية ماشية وراه و بتراقبه خبط بأيده بقوة على دريكسيون العربية و قال : بعتلي ناس تراقبني يا غفران
غير عزيز طريق سيره لمكان أخر 

نورا مشغولة في تجهيزات الحفلة و طلبها كاظم ..اتوجهت له و لكن قبل ما تدخل اتأكدت من وجود سماعة تصنت معاها و دخلت و قالت : صباح الخير 
كاظم : صباح النور ...يا رب تكوني كويسة
نورا بتمثيل : ما انا كويسة هو في حاجة 
كاظم : لا ابدا بس حد من المساعدين شافك ماشية و أنتِ نايمة 
نوار ضحك و قالت : معلش ساعات يحصل كده ..في حاجة حضرتك عايزها 
كاظم : لا شكرا يا نورا 
نورا تمشي بطريقة غلط عشان تك"سر كعب الجزمة فسندت على المكتب 
كاظم قال بصدمة : انتِ كويسة ؟
كاظم قام و كانت نورا في نفس اللحظة حاطت السماعة التصنت فقالت : متقلقش انا هروح الاوضة البس جزمة عشان اكمل ...اسفة على الازعاج
نورا طلعت برا و كاظم قعدت يكمل شغله 

عزيز فتح باب مكتب غفران بعصبية و قال : انت باعت رجالتك تراقبني 
غفران بسخرية : مالك بس يا زوز مش عاملي فيها بطل 
عزيز بعصبية : انا بمكالمة تليفون واحدة انهي الفيلم العربي ده 
غفران : ما انا مش هبقى لوحدي 



عزيز : مش فارق معايا انا خلاص مستبيع 
عزيز خرج بعصبية 
غفران بعصبية اتصل بحد و قال : عايزك تجيب ليا عوض خال نورا 




من تحت الارض !
عفران يدخن سيجا"رة و قال بغل : كده بقا نلعب اللعبة على اصولها 

نورا دخلت الحمام في اوضتها بعد يوم مرهق و متعب تاخد دش 



يهدي اعصابها و طلعت لابسة بيچامة و حاطة فوطة 


على شعرها  و تفاجئت بعزيز اللي قاعد على السرير قالت بصدمة :

 عزيز أنتَ دخلت هنا ازاي 

تعليقات