Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية قاصر فى حضن الوحش )الفصل الاول1بقلم ساره احمد



رواية قاصر فى حضن الوحش )
الفصل الاول1
بقلم ساره احمد


تجري زهره بخوف شديد داخل القصر العتيق الذي لا يخترقه اي غريب كان يوم اسود لعين يوم ما 





بعها اخوها السك"ير من اجل الخم"ور والمق"امره فقد راهن علي زهره بنت ١٧سنه  علي طاوله القم"ار وقد خسر كا العاده امام وحش القم"ار وقد كان الاتفاق علي بيع زهره لي هذا الوحش فقد نفذ الاتفاق وها هي زهره تدفع ثمن السك"ير...




تقف زهره عند تمثال غريب يشبها لكنه علي شكل ملاك حزين وقفت امامه تبكي حظها المقيت....
زهره:يارب انا مش عوزه اكون خط"يه في القصر الغريب انا ادعوك ان تحمي عبدك الفقير..
تشعر زهره بانفاس ساخنه تلمس ظهرها وشعرها من الخلف ويد تطوق خصرها بقوه تقربها لي حض"ن الوحش الكر"يه...
تبكي زهره وتتوسله
زهره:ارجوك انا مش رخي"صيه انا بنت نقيه وعوزه احافظ علي طاهرتي من اي شي"طان لعي"ن
يبتسم الانسا بصوره  الوحش بخب"ث
انا مش عوز منك





 غير انك ترقصي علي انغامي زي ما كنتي بترقصي في حفل  الغنائي المدرسي
تغض"ب زهره وترفض بشده
زهره:انا مستحيل ارقص علي انغامك يا شر'ير انا افضل ان ادف"ن ولا ارقص اليك رقصي الايقاعي الجميل
يثور الوحش الوسيم في انسان خبي"ث ويقترب من زهره ويجلب من هذا التمثال الحزن قيد من فولاذ مقيت ويقيد يد زهره وقدمها بكل خس"ه ودنوه ويلقيها في الارض اسيره لي جموده الخطير
تبكي زهره بحزن شديد وتقول
انت مش انسان ولا حتي وحش انت مخلوق بلا وصف بشع شنيع

يبتسم الوحش بغرور المخيف وينحني اليها فتشمئز اذنها من





 صوته الاي"ئم ويهمس انتي دلوقتي اسيرتي ايامك معاي جح"يم هتخدمي في القصر وانتي مقيده مثل العبيد وتركها وغادر في غض"ب رهيب




                           الفصل الثانى من هنا

تعليقات