Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشقت بنت صعيد الفصل الثامن8بقلم شهد هاني عبد الحافظ




رواية عشقت بنت صعيد 
 الفصل الثامن8
بقلم شهد هاني عبد الحافظ




جلس عبيده ف الصباح الباكر يحتسي كوبا من القهوه الساخنه ذات المذاق المر يتمتع بشربها رغم مرارتها يستمتع بنسمة الهواء البسيطه التي تداعب وجهه ينظر إلي الشمس ويتأمل جمال السحاب وصوت الطيور حوله قطع تأمله صوت حمزه المزعج تلك 
حمزة: بتعمل ايه ي صحبي بدري كده😉
عبيدة: ايوه م فاهم بتغمز ليه بردو 
حمزة: انت صاحي بدري ليه 
عبيدة: قومت اصلي الفجر ومعرفتش انام عادي 
حمزة: اهه وانا كمان عملت ايه فحوار وجهة الشركه ده
عبيدة: حمزه بقولك هما المهندسين الديكور دول بيتخرجو من ايه 
حمزة: غالبا بيبقا من فنون جميله
عبيدة: أه تمام حلو اوي كده 
حمزة: بتفكر في ايه 
عبيدة: بفكر ف حاجه تكاد تكون مستحيله بس هنحاول
حمزة: فهمني حاجة ايه ال تكاد تكون مستحيله 
عبيدة :ريحانه 
حمزة: نقطني ي عبيده ماتخلص يعبيده وتتكلم 
عبيده:يبني ريحانه كلية فنون جميله
حمزة: طب حلو اويي ده طب وسايبنا محتارين ده كله ليه يبني 
عبيدة: انت مفكرها بالسهوله ديي
حمزة: اهه هي ف سنه كام ممكن متعرفش تعمل ال احنا عاوزينه
عبيدة: لا بردو المشكله م ف دي المشكله هنا جدها هيوافق ولا لا 
حمزة: أه فعلا خلاص نكلمه ونشوف ايه الدنيا 
.
.
.
هناك من يكره ريحانه ويتمني لها الشر ويخطط ليتخلص منها 
مجهول١: الو ، أنا عندي خطه تخلصنا من ريحانه وال اسمه عبيده ده ونخلي سمعة ريحانه ف الطين 
مجهول٢: هاا قول كل حاجه بالتفصيل الممل واحنا ننفذ
مجهول: اول حاجه ......... هاا فهمتو هتعملو ايه 
مجهول ٢:اه طبعا فهمنا كل ال قولت عليه هيحصل 
مجهول١ : اوعي حد يشك فيكي خالص 
مجهول٢: حط ف بطنك بطيخه صيفي متخفش 






مجهول١: والله أنا ما خايف غير منك انتي 
مجهول ٢ بغل: متخفش مني ف اي حاجه ليها اذيه لعبيده 
مجهول١: أنا م عارف انتي بتكرهيها كده ليه 
مجهول٢: يعني انت بتكرهها ليه
مجهول١: اقفلي ع الموضوع ده يلا سلام 
.
.
.
تجلس ريحانه تفكر في كلام خديجه وتحاول أن تغض بصرها عن عبيده قطع تفكيرها صوت والدتها 
فاطمه: بردو مستريحتيش غير لما هتروحي تشتغلي معاه
ريحانة: اشتغل مع مين انا م فاهمه حاجه 
فاطمه : أنا من البدايه م مستريحالك يبت بطني 
ريحانه: متوضحي كلامك يماما
فاطمه: كام مره يبت انتي اجولك متجوليش ماما ده ع لسانك 
ريحانه: أنا اسفه ي حاجه فاطمه ايه ال حصل 
فاطمه: وه بتناديني ب اسمي عاد أنا اسمي ام محمد 
ريحانه: ف ايه ي ام محمد أنا عملت ايه 
فاطمه: أنا م مستريحه لا ليكي ولا للواد ال اسمه عبيده ده ف ايه بينك وبينو يبت
ريحانه بصدمه : هي وصلت انك تشكي فيا اتقي الله بقا يشيخه






فاطمه وهي تسحبها من شعرها: أنا والله ماعرفت اربي جولي ايه ال بينك وبينه يمجصوفة الرقبه 
ريحانه بصراخ: أه أه ابعدي عنني بقا والله ماليا علاقة بيه ولا اعرف انتي بتتكلمي عن ايهه 
فاطمه: الواد تحت بيتفج مع جدك عشان تشتغلي معاه 
ريحانه بصدمه: اشتغل معاه ف ايهه 
.
.
.
يجلس عبيده وحمزه يتحدثان مع الحج ايهاب ويقنعانه بشغل ريحانه معهم ف تلك الشركه وأنه يوجد عجز 





عبيده: هاا قولت ايه يحج ايهاب 
ايهاب : أنا والله يبني ماعارف اجولك ايه
حمزة: كل خير ان شاء الله 
ايهاب: يبني الأمور م بالبساطة دي 
عبيدة : يحج هي هتبقا معايا يعني متخفش عليها 
ايهاب :يبني مينفعش تروح وتيجي معاك كده والناس تجول ايه 
حمزه: الناس هتقول ايه بس يجدو احنا اخواتها 
عبيدة بهمس: بس يحيوان 
حمزة: احمم خلاص يعم اسكت الراجل هياخد باله 
ايهاب: ف حاجه عاد 
عبيده:احمم لا لا ابدا 
حمزة ب ابتسامه سمجه: ها قولت ايه يا حج
ايهاب: أنا هشوف ريحانه هتوافق ولا ايه 
عبيده : هتوافق أن شاء الله 
حمزة: ولو معاها صحبتها يبقا كتر الف خيرها 
***



                      الفصل التاسع من هنا

تعليقات