Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية أعمي ولكن احبه الفصل الثالث 3 بقلم رودي عبد الحميد

    


 رواية أعمي ولكن احبه

 الفصل الثالث 3

 بقلم رودي عبد الحميد



قالت بتوتر : مستنياه إزاي يا عمي مفيش حاجة من دي

شاهين بإبتسامة : ربنا يلين قلبه عليكي يا مني

طلع حازم وفطر ومني أخدتو ونزلو إتمشو 

مني : إيه أول حاجة هتعملها لما تفتح

حازم : أشوف ياسمين.. وحشني شكلها أوي

بصتله بدموع وسكتت ، قال حازم : وأشوفك

إبتسمت وقالت : مسيرك تشوفني وإن شاء الله هتعمل العملية وترجع تشوف من تاني

حازم : فعلاً فيه عريس إنتي رافضاه!

مني : أه 

حازم : ليه ؟

مني : مش عاوزه أتجوز دلوقتي

حازم : بسببي!

مني بتوتر : ب..بسببك إزاي يعني

حازم رفع أكتافه وقال : يعني بسبب إنك مهتمه بيا وكدة وعلشان محدش غيرك قاعد معايا

أخدت نفسها براحة وقالت : أه وقت ما تفتح وترجع تشوف الدنيا من تاني ساعتها هبقا أفكر في الجواز

حازم : أي عريس يجيلك هتوافقي عليه؟

مني وهي بصاله : تؤتؤ اللي هيحافظ عليا ويصوني ويحبني بجد هو دا اللي هوافق عليه

كان حاسس بضيق من كلامها وغيره وكان مستغرب نفسه جداً بس إبتسم وسكت 


▪︎ بعد ساعة روحو البيت..

دخلت مني لعمها وقالت : عمي أنا فكرت وخلي العريس ييجي

شاهين : تمام يابنتي هييجي علي 7 

دخلت لحازم وقعدت معاه وبيضحكو وبيهزرو علشان تنسيه الأزمة اللي هو فيها 


▪︎ السابعه مساء ▪︎

كان العريس قاعد هو وشاهين وحازم اللي باين علي ملامحه الغضب..

حازم ببرود : أه وإنت بتشتغل إيه !

العريس : مهندس معماري

حازم : معاك شقه!

العريس : معايا فيلتين مش شقة ، واحده في شرم وواحدة هنا في القاهرة

حازم وقف وقال ببرود : معندناش بنات للجواز

شاهين وقف وقال : بتقول إيه يا حازم

حازم وجه كلامه للعريس وقال : سمعتني! بقول معندناش بنات للجواز إنت شاب مثالي والكل يتمناك بس معندناش اللي تتمناك هنا

قام العريس وقف وقال : عن إذنكم

شاهين بزعيق : إيه اللي عملتو دا بترفض العريس من مزاجك!

طلعت مني علي صوت شاهين العالي ووقفت 

حازم بعصبيه : مش هتتجوز وأنا حر 

سابهم ودخل الأوضة ، قال شاهين بصوت عالي : وإنت بصفتك إيه ترفض العريس أنا موجود وأنا الأولي اللي أقول مش إنت 

طلع حازم م الأوضة وقال : وأعمل اللي عايزه وكمان مش هتتجوز قولت لما أبقي أفتح وأشوف النور من تاني ساعتها هختارلها أنا العريس

مسح شاهين علي وشه وقال : حضر نفسك لإن العملية كمان تلت أيام يا سي ز*فت

دخلت مني ورا حازم لاقته قاعد ومتضايق جداً قعدت جمبو

مني : متضايق ليه؟

حازم إتنهد وقال : إنتي زعلانة علشان رفضت العريس ؟

مني : وأنا أزعل من كدة! لأ طبعاً مش زعلانه وبعدين اللي إنتم شايفينو ليا حلو أنا راضيه بيه ، بابا سافر وسابني أمانة ليكم 

إبتسم حازم وقال : تفتكري العملية هتنجح؟

مني حطت إيديها علي إيده وقالت : واثقه من ربنا وعندي أمل كبير فيه وإن شاء الله هتنجح 

▪︎ بعد تلت أيام في المستشفي ▪︎

مسكت مني إيد حازم وقالت : ربنا كبير يا حازم مش عايزاك تخاف وأنا واثقه إن العملية هتنجح متقلقش ماشي؟

حازم بإبتسامة : متمشيش عايز لما أفتح أشوفك

مني ضحكت بوجع : كنت حابب تشوف ياسمين أول حاجة

حازم : لأ ياسمين عارف شكلها أنا عاوز أشوفها علشان وحشاني لكن إنتي عاوز أشوفك لإن مشوفتكيش ولا مره

إبتسمت وقالت : هتشوفني وهستناك 

دخلو بيه الأوضة وإيده سابت إيديها..

فضلت مني تصلي وتدعي ربنا كتير إن العملية تنجح وكانت متوترة وخايفه جداً

وشاهين ميقلش عنها شئ.. 


▪︎ بعد مرور عدة ساعات ▪︎

شاهين ومني والدكتور واقفين في أوضة حازم ..

الدكتور : طبعاً إنت مؤمن بربنا جداً ولازم تحمد ربنا علي كل شئ ولو محصلش نصيب وشوفت دا قضاء ربنا ولازم ترضي بيه 

حازم إبتسم والشاش مازال علي عيونه : الحمدلله أنا راضي بقضاء ربنا أياً كان إيه اللي مكتوب ليا

بدأ الدكتور يشيل الشاش ببطئ شديد ومني وشاهين واقفين متوترين وخايفين جداً

شال الدكتور الشاش و.....


            الفصل الرابع من هنا 

لقراءة باقي الفصول لضغط هنا 

تعليقات