Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الكيف ) الفصل التاسع9بقلم كيان كاتبه


رواية الكيف 
 الفصل التاسع9
بقلم كيان كاتبه
   

فهد بهمس :هتفضلي لحد امتا كدا مش مفارقه خيالي..
اتنهد ورجع الصوره مكانها ونام
..... 
تاني يوم 
ياسين: فهمتي هتقولي اي 
شروق: ايوه
ياسين قام و هو بياخد المفاتيح بتاعته 
: تمام يلا
فهد قعد علي المكتب بضيق 
: روح انت يا ياسين وانا هوصلها
ياسين طلع: فل يا باشا 
فهد قام من مكانه وقرب لشروق اللي قاعده علي المقعد بتوتر 
فهد ميل لمستواها
واتجر*أ ورفع وشها بصباعه
: متاكده انك عايزه تكملي 
شروق هزت راسها 
فهد: الموضوع مفهوش لعب انتي ممكن ترجعي وياسين انا هفهمه الموضوع 
شروق بتوتر: ل..لا ان شاءلله هكمل 
فهد بعد بغضب: تمام يلا...
بعد وقت كان فهد وشروق وصلو قدام الشركه شروق لسه هتتزل من العربيه فهد مسك ايديها
: خدي بالك من نفسك.. الراجل دا مش سهل خلي بينكم مسافه لو قرب منك تتصلي بيا علطول وانا هستناكي هنا لو طولتي عن نص ساعه هطلعلك واللي يحصل يحصل ولاخر مره بقولك متخلهوش يطاول معاكي ومترغيش معاه كتير فاهمه 
شروق استغربت وهزت راسها : فاهمه 
فهد بضيق: بقولك اي مفيش طلوع 
شروق: يا فهد بيه ونبي يعنى انا خلاص تحت الشركه وكل حاجه جاهزه 
فهد اتنهد بضيق: خايف عليكي اعمل اي 
شروق بصدمه: خايف عليا انا.. ي.. يعني.. ا.. انا
فهد مكنش عارف يبرر اللي قاله
: روحي يا شروق ومتطوليش 
........ 
شروق دخلت مكتب مجدي بتوتر 
مجدي بخبث: اتفضلي يا انسه
شروق قعدت بتوتر 
: احم انا كنت جيبالك عرض من شركه *** ودي من اكبر الشركه في العالم 
مجدي بطمع: بجد.. ط.. طب اشمعنا شركتي 
شروق: احنا كنا بنعمل اختيار عشوائي لبعض الشركات واحنا بنديهم اسم الشركه والارض وكل التمويل عليهم.. بس هتعمل مشروع في ثانيه هيبقا اشهر من النار علي العلم 
مجدي بلهفه: تمام وانا موافق
شروق: بس في شرط كل التموين من شركتنا.. انت عارف احنا شغالين في كذا منتج
مجدي: اكيد اكيد 
شروق: تمام امضي هنا 
مجدي: تمام يا قمر 
شروق: وامضي هنا دي للعمال.. واللي هنا المواد الصلبه والاسمنت ورمل و الطوب 
مجدي: بس يعني انتي مش شايفه ان طالبه منتجات بفلوس كتيره 
شروق: هو احنا اي شركه يا مجدي بيه... بنشتغل بحاجه نضيفه 
مجدي: اه 
.... 
شروق نزلت علي تحت  وقلبها بينبض جامد بس فرحانه انها قدرت تنفذ.. شافت فهد ساند علي العربيه في الجهه التانيه من الطريق.... شروق جريت عليه وهو اول ما شافها جايه عليه عدل في وقفته
شروق بفرحه: عملتها عملتها
فهد كل اللي طلع منه : انتي كويسه عملك حاجه 
ياسين طلع : يعم متخافش اهي كويسه 
فهد بصله بطرف عينيه 
شروق ادت الورق لياسين
: بص اهو مضا علي كل حاجه 
ياسين: شكرا شكرا بجد يا شروق.. اللي انتي عايزاه مستعد ادفعه
شروق: سبق وقولتلك انا مستحيل اخد  فلوس
فهد: يلا نمشي من هنا قبل ما حد يشوفنا وكل اللي عملتيه يروح 
فهد لف وركب العربيه وياسين لسه هيفتح الباب علشان يركب جنب فهد بس ابتسم بخبث
: بقولك اي اركبي جنب فهد انتي يا شروق وانا هركب ورا علشان اعرف اراجع الورق دا 
شروق ركبت جنب فهد بتوتر
...... 
مجدي: خلاص هتلعب معايا هطلع من الفقر يا سميه
سميه: هنطلع
مجدي: اه اه هنطلع 
سميه: هنطلع بإيه منها الصفقه المنيله دي 
مجدي بحماس: بصي احنا هيبقا علينا العمال والادوات والتصريحات وكل تكليف المباني 
سميه: نعم يا خويا وهما عليهم اي 
مجدي: الارض اللي هنبني عليها و كفايه اسمهم يابت دي اكبر شركه في العالم يعنى في ثواني المشروع هيتشهر وهيبقا معروف 
سميه: لما نشوف اخرتها
مجدي: هتشوفي... هتشوفي بس امضي هنا علي المبلغ دا علشان نبدأ
....
فهد وصل قدام البيت وبص لشروق
: انزلي انتي
شروق: وانت
ياسين من ورا: رحين مشوار كدا 
فهد بجمود: تطلعي من العربيه علي اوضتك علي طول وستني لما اجي متنميش علشان عايزه في موضوع 
شروق هزت راسها ونزلة ياسين نزل وركب قدام 
ياسين: اطلع.... بعد شويه ياسين وفهد وصلو لـ ديسكو من دورين وكان زحمه وصوت الموسيقى الصاخب 
فهد، وياسين طلعو علي الطابق التاني علطول وكل واحد منهم ماشي بهيبته وهدومه السوده 
دخلو اوضه فيها اكبر رجل لاعمال ياسين وفهد قعدو وسط الناس دول وفي بنات بلبس موقشوف ونظره وقحه بتقدم مخد*رات وكحل وغيرهم عملين عرض  رقص قدامهم
فهد بيبص للكل بتحدي وضيق 
: اهلا فهد بيه 
فهد: امم مش هرغي كتير اهدخل في الموضوع علطول 
فهد فضل يتكلم معاهم شويه وخلاص كلامه 
وكانت بنت جايه عليه بعد مكل خد من الطبق الي معاها
 بدلع وخبث وهي شايله طبق عليه مخد*ر وميلة قدام فهد 
: فهد بيه 
فهد ميل وشم من المخد*ر دا جراء وقوه لسه هيرفع وشه وهو بيحرك صباعه علي منخيره من اثار المخد*ر
لقي شروق في وشها وكل الي قاعد بيبصله بوقاحه وو.   

تعليقات